الثلاثاء، 9 أكتوبر 2018

كيفية الرقية التصويرية


كيفية الرقية التصويرية


القراءة التصويرية : وهي استحضار معاني الايات وتصويرها أثناء القراءة علي المريض فلا يكفي مجرد القراءة فقط . كطريقة شيخ الإسلام ابن تيمية كيف تصور تصوراً علاجياً لمريض النزيف في اية ” وَقِيلَ يَا أَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَا سَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ المَاءُ وَقُضِيَ الأَمْرُ وَاسْتَوَتْ عَلَى الجُودِيِّ ” 44 هود
حيث شبه الأرض بالإنسان والنزيف بالماء وصور بلع الارض للماء بتوقف النزيف ، وأن هذا النزيف بلعته تلك الأرض ، وأن مصدر النزيف أقلع وأن النزيف غاض وأن الأمر انتهى . بتصرف من كتاب : زاد المعاد – ج 4 – 358
فبعد ان عرفنا القراءة التصويرية نذكر امثلة للقراءة التصويرية على كل حالة من الحالات الثلاث السابق ذكرهاولاكن قبل ان نبداء بالقراءة التصويرية يجب ان نحدد النية والنية بالنسبة لأي عمل هي المفتاح والأساس التي بوضعها في محلها يصيب المرء مراده .

وليست النية خاصة بعمل دون آخر بل لابد منها في سائر الأعمال أياً كانت سواء الأعمال القلبية أو الفعلية ، ولهذا جاءت الوصية النبوية بالحرص على النية والتنبيه على حضورها الدائم في القلب؛ قال صلى الله عليه وسلم:” إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امريء ما نوى ” فيلزم المريض استحضار النية المناسبة لحالته أثناء الرقية بالقراءة التصويرية فتكون النية لفك السحر / علاج العين / علاج الحسد / علاج المس / اوتحصين النفس / اوتحصين المكان / او تثبيت الحمل / اوحفظ الجنين / اوالحرق / اوالإخراج اوتطهيرالجسد / اوالسكينة / اوالاطمئنان / او غيرها

القراءة التصويرية لعلاج المراض الروحية

نعلم ان القران كلة شفاء ولاكن ثبت بالتجربة ان بعض الايات لها تاثير ملاحظ في بعض الحالات مثال:
تجد ان المسحور يتاثر بالايات التي ياتي فيها ذكر السحر مثل ( فلما القوا قال موسى ما جئتم به السحر ان الله سيبطله ان الله لا يصلح عمل المفسدين ) هنا يتم تصوير سحر سحرة فرعون بالسحرالمصاب بة المسحور وان الله سيبطلة كما ابطل سحر سحرة فرعون- والق ما في يمينك تلقف ما صنعوا انما صنعوا كيد ساحر ولا يفلح الساحر حيث اتى- هنا يتم تصوير الرقية بعصا موسى وانها ستقضي على السحر كما قضت عصا موسى على سحر السحرة

(فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِّن نَّارٍ يُصَبُّ مِن فَوْقِ رُؤُوسِهِمُ الْحَمِيمُ (19) يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ) هنا يتم تصوير العارض بانة يلبس ثياب من نار ثم
يصب من فوق راسة الحميم من شدة حرارة الحميم ينصهر ما في بطنة وجلدة
هذا مثال عن ايات رقية السحر فتجد انها تشترك بذكر كلمة ( سحر ) وكذالك ايات رقية العين تشترك بكلمة (عين) والحسد بكلمة ( حسد ) وايات الحرق تشترك بكلمة
نار او (جهنم ) وايات القتل تشترك بكلمة ( قتل ) و ايات القتال تشترك بكلمة ( قتال ) ولو بحثت في الايات الخاصة بالرقية تجد انها فيها تصوير وتشترك في كلمة
خاصة بالمرض الروحي ولاكن كثير من الناس يقراء بدون ان يستخدم القراءة التصويرية وهذا مما يقلل من قوه الرقية





القراءة التصويرية لعالج الامراض العضوية

يذكر ابن القيم في ( الطب النبوي ) كان أحمد بن حنبل – يكتب للمرأة إذا عسر عليها ولادتها في جام أبيض أو شيء نظيف، يكتب حديث ابن عباس رضي الله عنهما: لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحان الله وتبارك الله رب العرش العظيم، والحمد لله رب العالمين
( كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها )
( كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلاغ )
هنا صور الامام احمد المولود في بطن امة بالموتي في بطن الارض { كأنهم يوم يرونها } يوم يرون يوم الحشر كانهم لم يلبثو في قبورهم : لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها
عشية يوم أو بكرته إذ هما طرفا النهار . اي تقليل مدة بقائهم في بطن الارض وهنا تصوير لتقليل مدة بقاء المولود في بطن امة واستعجال خروجه

من ايات الرقية التصويرية عند تاخرالدوره الشهريه او توقفها عن النزول


*قال تعالى “وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الأَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاء ” فهنا تصوير للجسم بالحجارة وتصوير لخروج الدورة بتفجرالأنهار
قال تعالى ” فَفَتَحْنَا أَبْوَابَ السَّمَاء بِمَاء مُّنْهَمِرٍ 11 وَفَجَّرْنَا الْأَرْضَ عُيُونًا فَالْتَقَى الْمَاء عَلَى أَمْرٍ قَدْ قُدِرَ – هنا تصوير للجسم بالسماء وخروج الدورة بانهمار الماء منها
والاية الثانية فيها تصوير للجسم بالارض وخروج الدورة بتفجر العيون منها





من ايات الرقية التصويرية للمرأة الحامل التي تُعاني من اسقاطاتٍ متكررة ومن تحمِل وحملها يكون ضعيف ومن تُعاني من نزول الجَنين أو النّزيف أثناء الحمل

[رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ]
هنا تصوير لتثبيت الحمل بتثبيت الاقدام عند القتال
[إِذْ يُوحِي رَبُّكَ إِلَى الْمَلائِكَةِ أَنِّي مَعَكُمْ فَثَبِّتُوا الَّذِينَ آمَنُوا ]
هنا تصوير بتثبيت الحمل بتثبيت الملائكة للمؤمنين
[قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُوا وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ]
هنا تصوير بتثبيت الحمل بتثبيت المؤمنين
[إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ أَن تَزُولا ]
هنا تصوير بتثبيت الحمل بمسك السموات والارض

القراءة التصويرية في الاستخدامات اليومية

قال الحافظ أبو يعلى الموصلي حدثنا أبو موسى الهروي إسحاق بن إبراهيم حدثنا سفيان عن الوليد بن كثير عن يزيد بن تدرس عن أسماء بنت أبي بكرالصديق
رضي الله عنها ، قالت لما نزلت تبت يدا أبي لهب وتب سورة المسدجاءت العوراء أم جميل ولها ولولة وفي يدها فهر وهي تقول مدمما أتينا أو أبينا ، قال أبو موسى الشك مني ودينه قلينا وأمره عصينا ورسول الله جالس وأبو بكر إلى جنبه أو قال معه قال : فقال أبو بكر لقد أقبلت هذه وأنا أخاف أن تراك فقال إنها لن تراني وقرأ قرآنا اعتصم به منها وإذا قرأت القرآن جعلنا بينك وبين الذين لا يؤمنون بالآخرة حجابا مستورا . قال فجاءت حتى قامت على أبي بكر فلم تر النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : يا أبا بكر بلغني أن صاحبك هجاني فقال أبو بكر لا ورب هذا البيت ما هجاك قال فانصرفت وهي تقول لقد علمت قريش أني بنت سيدها

قال ابن إسحاق : فحدثني يزيد بن أبي زياد عن محمد بن كعب القرظي قال لما اجتمعوا له و فيهم أبو جهل قال وهم على بابه : إن محمدا يزعم أنكم إن تابعتموه على أمره كنتم ملوك العرب و العجم ثم بعثتم من بعد موتكم فجعلت لكم جنان كجنان الأردن و إن لم تفعلوا كان فيكم ذبح ثم بعثتم بعد موتكم ثم جعلت لكم نار تحرقون فيها
قال : فخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخذ حفنة من تراب في يده ثم قال : نعم أنا أقول ذلك أنت أحدهم و أخذ الله على أبصارهم عنه فلا يرونه فجعل ينثر ذلك التراب على رءوسهم و هو يتلو هذه الآيات : { يس و القرآن الحكيم إنك لمن المرسلين على صراط مستقيم } إلى
قوله : { و جعلنا من بين أيديهم سدا و من خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون } و لم يبق منهم رجل إلا و قد وضع على رأسه ترابا ثم انصرف إلى حيث أراد أن يذهب
فأتاهم آت ممن لم يكن معهم فقال : ما تنتظرون ههنا ؟ قالوا : محمدا فقال خيبكم الله ! قد والله خرج عليكم محمد ثم ما ترك منكم رجلا إلا و قد وضع على رأسه ترابا وانطلق لحاجته أفما ترون ما بكم ؟ ! قال : فوضع كل رجل منهم يده على رأسه فإذا عليه تراب ثم جعلوا يتطلعون فيرون عليا على الفراش متسجيا ببرد رسول الله صلى الله عليه و سلم فيقولون : و الله إن هذا لمحمد نائما عليه برده فلم يبرحوا كذلك حتى أصبحوا فقام علي عن الفراش فقالوا : و الله لقد كان صدقنا الذي كان حدثنا






قال القرطبي في تفسيره : وقال كعب رضي الله عنه في هذه الآية : كان النبي صلى الله عليه وسلم يستتر من المشركين بِثلاث آيات : الآية التي في الكهف

إِنَّا جَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرً‌ا﴿الكهف: ١٠٨﴾

أُولَـٰئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّـهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِ‌هِمْ ﴿النحل: ١٠٨﴾

أَفَرَ‌أَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَـٰهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّـهُ عَلَىٰ عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَىٰ سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَىٰ بَصَرِ‌هِ غِشَاوَةً ﴿الجاثية: ٢٣﴾

فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قَرَأهن يَسْتَتِر مِن المشركين


قال كعب رضي الله تعالى عنه : فَحَدَّثْتُ بهن رجلا مِن أهل الشام ، فأتى أرض الروم فأقام بها زمانا ، ثم خرج هاربا ، فَخَرَجُوا

في طَلَبِه ، فقرأ بهن ، فصاروا يَكُونون معه على طَرِيقه ولا يُبْصِرُونه قال الثعلبي : وهذا الذي يروونه عن كعب حَدَّثْتُ به

رجلا مِن أهل الري ، فأُسِر بِالدَّيْلَم ، فَمَكَث زمانا ثم خَرَج هاربا ، فَخَرَجُوا في طَلَبِه ، فقرأ بهن حتى جَعَلَتْ ثيابهم
لَتَلْمَس ثيابه فما يُبْصِرُونه

قال القرطبي : ولقد اتَّفَقَ لي ببلادنا الأندلس بِحِصن منثور مِن أعمال قرطبة مثل هذا وذلك أنى هربت أمام العدو وانْحَزْت إلى ناحية عنه ، فلم ألْبَث أن خَرَج في طلبي فارِسَان وأنا في فَضاء من الأرض قاعد ليس يسترني عنهما شيء ، وأنا أقرأ أول سورة يس وغير ذلك من القرآن ، فَعَبَرَا عليّ ثم رَجَعا مِن حيث جاءا ، وأحدهما يقول للآخر: هذا ديبله! يعنون شيطانا وأعمى الله عز وجل أبصارهم فلم يَروني والحمد لله حمدا كثيرا على ذلك
قال ابن القيم – رحمه الله – وقد ذكر عن أبي عبد الله الساجي ، أنه كان في بعض أسفاره للحج أو الغزو على ناقة فارهة ، وكان في الرفقة رجل عائن ، فما نظر إلى شيء إلا أتلفه ، فقيل لأبي عبد الله : احفظ ناقتك من العائن ، فقال : ليس له إلى ناقتي سبيل ، فأخبر العائن بقوله ، فتحين غيبة أبي عبد الله ، فجاء إلى رحله ، فنظر إلى الناقة ، فاضطربت وسقطت ، فجاءأبو عبد الله ، فأخبر أن العائن قد عانها ، وهي كما ترى ، فقال : دلوني عليه ، فدل ، فوقف عليه ، وقال : بسم الله ، حبس حابس ، وحجر يابس ، وشهاب قابس ، رددت عين العائن عليه ، فَارْجِعْ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِنْ فُطُورٍ * ثُمَّ ارْجِعْ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئًا وَهُوَ حَسِيرٌ- فخرجت حدقتا العائن ، وقامت الناقة لا بأس به










Advertisements

الجمعة، 28 سبتمبر 2018

ملف العنف و الاغتصاب ضد المرأة في اميركا


rape, physical violence against Women / woman in America US 

=========
في اميركا 1 من كل 4 نساء تعرضوا للعنف في اميركا
1 in 4 women (24.3%)
in the United States have been the victim of severe physical violence by an intimate partner
امراءة من كل 3 نساء تعرضوا More than 1 in 3 women (35.6%) US have experienced rape,
=========
رجل اميركي يقتل زوجته وابنائه
A Colorado man has been charged with the deaths of his pregnant wife and their daughters last week.
Chris Watts, 33, is facing three counts of first-degree murder and six other counts.

============
نساء اميركيات تحرش الرجل في المرآة امر عادي
WATCH: While discussing the Kavanaugh allegations, a woman in Montana argues that an 18-year-old male groping a woman "is not a big deal."

==========
في اميركا يضرب الرجل صديقته و رفضت ان تشتكي عليه
A pro baseball player was caught assaulting his ex-girlfriend on a stadium security camera. He’s was blackballed from the major leagues after the video became public
=========

في المانيا كل 3 ايام تقتل لنرأى على يد شريكها

الأربعاء، 26 سبتمبر 2018

ملف مقالات عن صيام عاشوراء في تراث اليهود

عاشوراء الخروج تكشف رمسيس الثاني فرعون موسى
منظر تخيلي لانشقاق البحر (محاكاة بواسطة الكومبيوتر)
مهندس / محمد عبد الرازق جويلي
mohamedgwala@yahoo.com
 بعد ان توصلنا في بحثنا الأول (يوم الزينة يكشف رمسيس الثاني فرعون موسى) ان تاريخ يوم الزينة 9 يوليو1266 ق.م فوجدنا أنفسنا أمام المتهم الوحيد رمسيس الثاني الذي وقع هذا التاريخ في أيام حكمه بكل تأكيد رغم اختلاف المؤرخين في فترة حكمه من حيث بدايته إلى نهايته فالسنة 1266 ق.م تقع في أي منها , وكان يلزم علينا تأكيد تلك النتيجة بدليل فلكي آخر وهذا الدليل وجدناه في يوم غرق فرعون موسى وخروج بني إسرائيل من مصر الذي كان يوافق يوم عاشوراء لذا فإننا قد أسميناه بعاشوراء الخروج .
عاشوراء الخروج
عن بن عباس قال : قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فوجد يهود يصومون يوم عاشوراء فقال : ما هذا فقالوا : هذا يوم عظيم يوم نجى الله موسى وأغرق آل فرعون فصامه موسى شكرا قال النبي صلى الله عليه وسلم : فإني أولى بموسى وأحق بصيامه فصامه وأمر بصيامه .... ((1))...
وهناك أحاديث كثيرة وردت بالصحيحين بنفس المعنى . نستخلص منها أن يوم نجاة موسى وغرق فرعون في البحر كان يوافق يوم عاشوراء وهو الذي أسميته بعاشوراء الخروج .. وعاشوراء هو اليوم العاشر من شهر المحرم.. لذا فمن المؤكد أن اليوم الذي عبر فيه موسى وبني إسرائيل البحر بينما غرق فرعون فيه كان يوافق يوم 10 من محرم لإحدى السنوات القمرية التي كان يتبعها بنو إسرائيل وان اختلف مسمى الشهر القمري عندهم عن المحرم .
لأنه لو كان اليهود قد كذبوا علي رسول الله فيما حدث لموسى وفرعون في هذا اليوم لكان الله تعالي قد كشف لرسوله كذبهم وتضليلهم ولما أمر الصادق المصدوق بصيام هذا اليوم تأسيا بموسى . وبما أن التقويم عند اليهود قمري أيضا هو التقويم العبري فلا بد أن هذا اليوم كان اليوم العاشر لشهر قمري ما من شهورهم القمرية .
 س : تري ما هذا الشهر العبري الذي نجى الله فيه موسى وأغرق فرعون في العاشر منه ؟
 ج :الإجابة سوف نستخلصها من السفر الثاني من أسفار العهد القديم (سفر الخروج ) الذي تناول قصة خروج بنى إسرائيل من مصر ومنه نستخلص خط سير خروج بني إسرائيل من مصر ونستنتج تاريخ هذا اليوم العظيم
خط سير خروج بني إسرائيل من مصر.
إذا تتبعنا قصة خروج موسى وبني إسرائيل من مصر حسبما جاءت في سفر الخروج نجد أن بني إسرائيل بدءوا الخروج في ليلة 15 من الشهر القمري أبيب( نيسان) وكان عددهم 600 ألف رجل دون حساب الشيوخ والأطفال والنساء حتى أن بعض المفسرين ذكر أن عددهم عند الخروج كان يزيد عن اثنين مليون .. وهذا العدد مبالغ فيه كثيراً حيث جاء في القرآن وصف الفرعون لهم (إن هؤلاء لشرذمة قليلون ) الشعراء 54 وقد خرج بنو إسرائيل ومعهم مواشيهم وغنمهم وبقرهم بأعداد كبيرة جدا بالإضافة إلي أمتعتهم والعجين الغير مختمر وما سلبوه من المصريين من ذهب وجواهر وحلي..... أما عن خط السير فهو كما جاء بسفر الخروج من رعمسيس (قنتير بالشرقية) إلي سكوت ثم إلي إيثام في طرف البرية ثم أمرهم الرب بأن يرجعوا وينزلوا أمام فم الحيروث بين مجدل والبحر أمام بعل صفون ولما حضر الفرعون وجنوده إلي هذا المكان الأخير (فم الحيروث) وتراءي الجمعان بنو إسرائيل وجند فرعون ولم يكن بنو إسرائيل مجهزين للقتال لذا فقد خافوا خوفا شديدا ... عندئذ حدثت آية الله الكبرى كما ورد بالقرآن : " فأوحينا إلي موسى أن اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم " الشعراء 63 ... وكما جاء بسفر الخروج (فقال موسى للشعب لا تخافوا قفوا وانظروا خلاص الرب الذي يصفه لكم اليوم فإنه كما رأيتم المصريين اليوم لا تعودون ترونهم أيضا إلي الأبد الرب يقاتل عنكم وأنتم تصمتون ) خروج 14: 13 – 14... (ثم قال الرب لموسى : قل لبني إسرائيل أن يرحلوا وارفع أنت عصاك ومد يدك علي البحر وشقه) خروج 14 : 15 - 16 ... ثم حدث ما هو معروف كما جاء بالقرآن وسفر الخروج من عبور بني إسرائيل الطريق اليابس الذي شقه موسى وسط البحر بوحي وقدرة الله بينما غرق فرعون وجنوده بعدما أطبق الله البحر عليهم .
نصف الدنيا تسير في طريق الخروج
تحت عنوان (اكتشاف طريق خروج بني إسرائيل من مصر) بمجلة نصف الدنيا ذكرت أن بداية الخروج كانت من رعمسيس بالشرقية ثم إلي سكوت وهي مدينة تقع فى وادي الطميلات وهو واد يمتد من الزقازيق إلي غرب محافظة الإسماعيلية وسكوت تبعد عن رعمسيس بـ 24 كم ومن سكوت إلي ايثام (موقع بالإسماعيلية بين بحيرة التمساح والبحيرات المرة حاليا) ثم توجهوا إلي فم الحيروث أمام بعل صفون (قرب السويس) وهناك وقعوا في كمين وصاروا محاصرين بين الصحراء والبحر الأحمر ثم عبروا البحر الأحمر بعدما حدثت الآية الكبرى إلي مارة بالقرب من عيون موسى.. ثم استكملوا التنقل في صحاري وجبال سيناء بعدما حكم الله عليهم بالتيه 40 سنة في سيناء لرفضهم قتال العماليق.. ويقول عبد الرحيم ريحان (مدير آثار دهب) بالمجلة من خط سير الرحلة المذكور في التوراة يتضح أنه كان بطريق جنوب سيناء وليس شمال سيناء (عند البحر الأبيض المتوسط) كما ذكر البعض... وعندما أخلي فرعون السبيل للشعب الإسرائيلي فإن الرب لم يسمح لهم بالمرور من الطريق المعهود إلي فلسطين مع أنه قريب جدا لأنه قال : ( لئلا يندم الشعب إذا رأوا حربا ويرجعوا إلي مصر فأدار الله الشعب في طريق برية بحر سوف ) خروج 13 : 17 ... وطبيعي أن يكون الخروج من جنوب سيناء لأن شمال سيناء كان الطريق الحربي بين مصر وفلسطين منذ عهد يوسف .. بعكس ما ذهب إليه البعض من تفسيرهم بحر سوف بأنه البحر المتوسط بحيث يعبروا البحر المتوسط فيجدوا أنفسهم بالقرب من عيون موسى بخليج السويس.. فهذا مناف تماما لكل الأحداث كما وردت بالقرآن والتوراة ... كما أنه غير صحيح جغرافيا...فإن بحر سوف (في العبرية " يم سوف " أي بحر القصب) أي بحر القُلزُم، هو بحر أو بحيرة واسعة، ينبت على جانبها القصبُ البَرْديّ .. قال بعض المترجمين: إنّه البحر الأحمر.. لهذا فإن خط السير قد بدأ من رعمسيس (قنطير بالشرقية ) ثم اتجهوا إلي شمال شرق إلي سكوت ثم اتجهوا للجنوب شرق حتى أيثام... (( 2 ))
خط سير خروج بني إسرائيل من مصر
ساروا 200 كم قبل مواجهة فرعون
اعتقد شخصيا أن بني إسرائيل قد التفوا حول البحيرات المرة من جهة الشرق (سيناء) لأنه كان هناك عائق مائي وقتئذ هو فرع النيل البيلوزي الذي كان يقطع محافظتي الشرقية والإسماعيلية وقتئذ ويصب في البحيرات المرة ولم تذكر الكتب المقدسة أنهم عبروا نهرا أثناء خط سيرهم قبل أن يواجهوا فرعون وجنوده عند البحر الأحمر وهذا الطريق يصل طوله إلي أكثر من 160 كم (علي الخريطة) وهو طريق صحراوي رملي غير ممهد (وقتئذ) ولا يفترض فيه الاستقامة التامة مما قد يجعل مسافة السير تزيد عن 200 كم ... كما أن بني إسرائيل قد خرجوا بناء علي موافقة من فرعون وإلحاح من المصريين علي خروجهم بعدما أصاب فرعون والمصريين من الويل بسبب الآيات التسع أو الضربات العشر وكان آخرها موجعا حيث ضرب الله كل بكر في أرض مصر بدءا من ابن فرعون نفسه والمصريين جميعا حتى بهائمهم أيضا ماتت أبكارها حتى أصبح في كل بيت ميت (خروج 12 : 19 ) ... فلم العجلة في السير إذن ؟
ساروا امنين مطمأنين 25 يوم
 يبدو أن بني اسرائيل قد بدءوا السير آمنين عدة أيام (لماذا؟) .. لأنهم خرجوا بعد طلب موسى من فرعون بذهابه وقومه لمدة 3 أيام في البرية لأن لهم عيد للرب غير ان فرعون رفض فعاقب الله فرعون والمصريين جميعاُ بالآيات أو الضربات فكانت موافقة فرعون وإلحاح المصريين فخرج بنو إسرائيل ليلا ولكن الله شدد قلب فرعون حتى يسعي وراءهم (خروج 14 : 4 ) فغير رأيه بعدما أصابه من الغضب والغيظ من هروب بني إسرائيل وتركهم خدمة المصريين حيث كانوا عبيدا مسخرين لخدمة المصريين ( خروج 14 : 6 ) فأرسل فرعون لكل المدن الفرعونية بمصر (قيل ألف مدينة واثنا عشر ألف قرية- تفسير الجلالين وتفسير البغوي ) وذلك لإعداد جيشا كبيرا(قيل عددهم مليون مصري ) وست مائة مركبة منتخبة وسائر مركبات مصر( خروج 14 : 8 ). ولعل إعداد هذا الجيش الكبير بمعداته ومركباته في كل مدن مصر قد استغرق أياما ليست قليلة . خرج هذا الجيش ليلحق موسى وقومه وقد صور القرآن خروج بني إسرائيل بتسلسل أحداثه تصويرا بديعا في سورة الشعراء حيث قال الله تعالي:" وأوحينا إلي موسى أن أسر بعبادي إنكم متبعون.. فأرسل فرعون في المدائن حاشرين .. إن هؤلاء لشرذمة قليلون .. وإنهم لنا لغائظون ..وإنا لجميع حاذرون .. فأخرجناهم من جنات وعيون .. وكنوز و مقام كريم .. كذلك و أورثناها بني إسرائيل.. فاتبعوهم مشرقين "الشعراء60
 *** وفي نفس الوقت كان يسير أكثر من 2 مليون من بني إسرائيل( حسب زعم اليهود) في صحراء قاحلة أطفالا وشيوخا ونساءا وشبابا ومعهم مواشيهم الثقيلة بقر وجاموس التي تسير ببطء وأغنامهم وأمتعتهم وخبزهم في طريق قدرناه بأكثر من 200 كم (افتراضا).. ولو افترضنا أن سرعتهم 8:7 كم في اليوم وليس كما ذهب بعض مفسري أهل الكتاب من أن سرعتهم كانت 10:6ميل في اليوم (6ميل= 10كم) كما جاء ذلك في الدراسات الحديثة لبعض مفسري التوراة في احد المواقع بالانترنت ..... ((3)) لأنهم في الواقع لم يكونوا متعجلين كما ذكرنا.. فإنهم يكونوا قد قطعوا الطريق في 25:24 يوما حتى وصلوا إلي النقطة التي عبروا فيها خليج السويس بالبحر الأحمر. وبما أنهم قد خرجوا من أرض جاسان بالشرقية ليلة 15 نيسان فإنهم يكونون قد وصلوا بعد 25:24 يوم سير إلي يوم 10بالشهر التالي أيار حيث عبروا خليج السويس في هذا اليوم. س : ولكن ما الدليل علي صحة هذا الافتراض ؟ ج: إن بني إسرائيل بعدما اجتازوا خليج السويس خرجوا إلي برية شور حيث ساروا ثلاثة أيام دون ماء حيث وصلوا إلي مارة التي حدث فيها معجزة تحويل الماء المر إلي عذب (بقدرة الله ) حيث شربوا ثم ارتحلوا إلي ايليم ثم إلي برية سين التي وصلوها في اليوم الخامس عشر من الشهر الثاني أيار بعد خروجهم من مصر في الشهر الأول (نيسان) وهكذا كما جاء بسفر الخروج الإصحاحين 15 ؛ 16 . فإننا إذا طرحنا 3 أيام سير (دون ماء) وحوالي يومين (افتراضا) التي ساروها من أيليم إلي برية سين.. أي خمسة أيام .. إذا طرحناها من يوم 15 لشهر أيار (عندما وصلوا إلي برية سين ) .. نصل إلي أنهم قد اجتازوا خليج السويس في اليوم العاشر من شهر أيار .
 س :هل هناك دليل آخر ؟
 ج: نعم ... فإنه من اليوم الـ15 من شهر نيسان الذي خرجوا فيه إلي اليوم الـ15 من أيار الذي وصلوا فيه إلي برية سين بعد عبورهم خليج السويس لا يوجد سوي عاشوراء واحدة فقط (يوم 10 في الشهر القمري) هي عاشوراء شهر أيار. وطالما أن اليهود ذكروا لرسول الله أنه هو اليوم الذي نجي الله فيه موسى وأغرق فرعون .. فلا بد أنهم كانوا يعرفون أنه كان يوافق العاشر من أيار حسب ترتيب أحداث خروج بني إسرائيل من مصر في كتابهم (التوراة ) كما بينا .
عاشوراء العبري غير عاشوراء الإسلامي
س: ولكن ما القول في أن لليهود يوم آخر يسمي يوم عاشوراء يوافق اليوم العاشر من شهر تشري العبري ؟ ج : هذا هو يوم الكفارة ويسمي أيضا يوم الكيبور ... وهو اليوم الذي عاد فيه موسى من سيناء بعدما استرضي ربه علي بني إسرائيل حيث أنه بعدما صعد الجبل لميقات ربه وغاب عنهم 40 يوما تلقي فيها التوراة ثم عاد فوجد بني إسرائيل وقد عبدوا العجل الذي صنعه لهم السامري من الذهب الذي سلبوه من المصريين وكان هذا اليوم هو العاشر من الشهر السابع (تشري) لذا فقد أسموه ب آشورا Ashura (عاشوراء) أيضاً ... ولقد فرض سيدنا موسى عليهم صيام هذا اليوم .. ومن لا يصم يقتل حسب الشريعة .. ويعتبر هذا اليوم سبتا أي يوم راحة محرما فيه العمل .
 س: ولكن الرسول التقى باليهود في يوم عاشوراء الإسلامي عندما توافق مع يوم عاشوراء العبري كما جاء بالأحاديث الصحيحة ففي أي سنة هجرية كان ذلك ؟
ج : في الواقع لم يحدث ذلك مطلقاً في أي من السنوات الهجرية ال11 الأولى التي هاجر فيها الرسول إلى المدينة في ربيع الأول من السنة الهجرية الأولى حتى توفى في ربيع الأول سنة 11 هجري لأنه عندما بحثنا عن شهر المحرم للسنوات الهجرية ال11 الأولى في موقع تحويل التقاويم العالمي ..... ((4)) فوجدناه لم يوافق شهر تشري الذي في عاشره عاشوراء العبري مطلقاً ولكن وجدنا شهر المحرم قد توافق مع الشهور العبرية الآتية حسب ترتيب السنوات الهجرية ال11 الأولى : 1-آب.2- آب.3- تموز.4- تموز.5- تموز.6- سيوان.7- سيوان.8- أيار.9- أيار.10- أيار.11- نيسان . بما يعني ان عاشوراء الإسلامي لم يتوافق مطلقاً مع عاشوراء العبري بعد دخول الرسول المدينة حتى توفى وهذا يعنى أننا أمام احتمال واحد فقط هو ان هذا اليوم الذي التقى فيه الرسول مع اليهود كان يوم عاشوراء (10 محرم) عند المسلمين ولكنه كان يوافق يوم 10 من شهر قمري عبري هو احد الشهور (آب - تموز - سيوان – أيار – نيسان) الذين توافقوا مع ال11 سنة الهجرية الأولى بالترتيب الذي توصلنا إليه , ونحن قد توصلنا من قبل انه كان يوم 10 أيار وذلك عندما استعرضنا خروج بني إسرائيل من مصر كما جاء بالتوراة في ليلة 15 نيسان العبري القمري وان يوم اللقاء كان بعد 24 أو 25 يوم أي في يوم 10 أيار وقدمنا الأدلة على ذلك بما يعني ان الرسول قد التقى باليهود في يوم 10 محرم لأحد السنوات الهجرية ال8 أو ال9 أو ال10 الذي توافق فيها مع شهر أيار العبري القمري كما جاء من موقع تحويل التقاويم الذي ذكرناه.
يوم عاشوراء عند المسلمين يوم عظيم عند اليهود
إحقاقا للحق يجب أن أقول أن اليهود لم يسموا هذا اليوم الذي وجدهم الرسول فيه صائمين بيوم عاشوراء عندهم صراحة في أي حديث نبوي تناول هذا اللقاء وذلك بعد أن راجعت كل الأحاديث الشريفة التي تناولت هذا اللقاء والتي رواها بن عباس وأبو موسى ألاشعري وأبو هريرة ولقد كانت أجابتهم في تلك الأحاديث الشريفة عن هذا اليوم كالآتي :- قالوا: هذا يوم صـالح , يوم نجى اللّه بني إسرائيل من عدوهم فصامه موسى (ع ). ...... فقالوا:هذا يوم عظيم , وهو يوم نجى اللّه فيه موسى واغرق آل فرعون ...... فقالوا: هذا هو اليوم الذي اظهر اللّه فيه موسى وبني إسرائيل على فرعون ...... فقالوا: هذا يوم ظهر فيه موسى على فرعون...... قال : دخل النبي المدينة وإذا أناس من اليهود يعظمون عاشوراء ويصومونه , فقال النبي : ((نحن أحق بصومه )). فأمر بصومه ...... قال : كان يوم عاشوراء تعده اليهود عيدا,...... فقالوا هذا اليوم الذي نجا الله موسى وبني إسرائيل من الغرق وغرق فيه فرعون.
 وهكذا نجد أن اليهود لم يقولوا للرسول صراحة أن هذا اليوم كان يوم عاشوراء عندهم بل قالوا عنه انه يوم صالح ويوم عظيم ويوم أظهر فيه موسى على فرعون وكانوا يعظمون هذا اليوم ويعدونه عيدا ولكن لم يقل أحد منهم صراحة أنه كان يوم عاشوراء عندهم وان كان هذا لا يمنع من أن يكون لليهود قديما يومان عاشوراء:
 1) يوم عاشوراء الخروج : يوم 10 أيار.. الصيام فيه تطوع شكرا لله علي نجاة موسى ونجاتهم وغرق فرعون ولكنهم نسخوه وهذا دأبهم .
 2) يوم عاشوراء الكفارة : يوم10 تشري .. ذكري عبادتهم للعجل وغضب موسى عليهم بسبب ذلك وكسره ألواح التوراة من شدة غضبه وفرضه لهم ومن لا يصمه يقتل حسب الشريعة فأبقوه ... ثم أن اليهود لو كانوا قد كذبوا علي الرسول في حقيقة وأصل وسبب يوم عاشوراء لكشف الله لرسوله كذبهم وتضليلهم وما أمر بصيام هذا اليوم... لهذا أعتقد أنه لابد أن يكون هناك يوم عاشوراء آخر عند اليهود وهو ما توصلت إليه يوم 10 أيار وهو الذي كان يتوافق مع 10 محرم في سنة 1227 ق .م يوم غرق فرعون ونجا موسى وربما كان يسن عند اليهود صيامه حتى أيام رسول الله ثم نسخه أحبارهم بعد ذلك .
 لأنك تجدهم أحرص الناس علي الحياة. نستخلص مما سبق أن يوم نجاة موسى وغرق فرعون (عاشوراء الخروج) كان يوم 10 محرم حسب التقويم الهجري الذي كان يوافق يوم 10 أيار حسب التقويم العبري .... وكلا التقويمين قمري.
 ولكن الفرق بين هذين التقويمين أن يوم 10 محرم يأتي في الصيف والخريف والشتاء والربيع لأنه لا نسيء في التقويم الهجري . أما يوم 10 أيار فيأتي في الربيع دائما لأن التقويم العبري يعتمد على النسيء حيث يضاف شهر قمري ثالث عشر لبعض السنوات القمرية لكي يحفظوا لعيد الفصح (15 نيسان) أن يكون بعد الاعتدال الربيعي مباشرة بما يتفق مع نفس الظروف التي خرج فيها موسى وبنو إسرائيل من مصر ليلة 15 نيسان في أول الربيع وكانوا يعرفون الاعتدال الربيعي قديماً بظهور بشاير محصول الشعير .
الاعتدال الربيعي أيام موسى
لما كان الاعتدال الربيعي حاليا فلكيا يوافق يوم 21 مارس فإن 15 نيسان (عيد الفصح) عند اليهود يوافق أحد أيام الفترة من 22 مارس حتى 30 أبريل وذلك حسب التقويم الجريجوري المعمول به حاليا . لهذا فإن 10 أيار الذي يأتي بعد 15 نيسان بـ24 أو 25 يوما يوافق أحد أيام الفترة من 15 أبريل حتى 25 مايو .
 * أما في السنة التي خرج فيها موسى وبنو إسرائيل من مصر والتي نعتقد أنها أحد سنوات القرن الثالث عشر قبل الميلاد كما توصلنا فإن الاعتدال الربيعي فيها كان يوافق 1 أبريل حسب التقويم الجولياني حسب اشهر موقع عالمي لتحويل التقاويم الذي نستعين به بالتالي فإن يوم 15 نيسان الذي خرج فيه موسى وبنو إسرائيل من مصر كان يوافق أحد أيام الفترة من 2 أبريل حتى 11 مايو أما يوم 10 أيار الذي عبر فيه موسى وبنو إسرائيل البحر الأحمر فإنه يوافق أحد أيام الفترة من 26 أبريل حتى 4 يونيو . أي ان بداية الاعتدال الربيعي أيام موسى عليه السلام كان متأخراُ 11 يوم عما هو عليه الآن .
سبعة تواريخ منهم واحد صحيح
هذا الحساب الفلكي الدقيق باستخدام اشهر مواقع تحويل التقاويم للوصول إلي اليوم الذي يتوافق فيه 10 أيار مع 10 محرم في القرن ال13 قبل الميلاد مع العلم ان 10 محرم لا يشترط ان يوافق 10 أيار تماماً لأن التقويم العبري لا يشترط ظهور الهلال ليبدأ الشهر القمري ولكن قمرهم اصطلاحي حسابي وقد يصل الفرق بينهم ل3 أيام فكان الآتي :
 1- يوم 9 مايو 1293ق.م =13 أيار 2468 عبري = 10 محرم 1973 ق.ه
 2- يوم 28 ابريل 1292 ق.م = 12 أيار 2469 عبري = 10 محرم 1972 ق.ه
 3- يوم 15 مايو1261 ق.م =12 أيار 2500 عبري = 10 محرم 1940 ق.ه
 4- يوم 4 مايو 1260 ق.م =12 أيار 2501 عبري = 10 محرم 1939 ق. ه
5- يوم 23 ابريل 1259 ق.م = 11 أيار 2502 عبري = 10 محرم 1938 ق.ه
 6- يوم 10 مايو 1228 ق.م =11 أيار 2533 عبري = 10 محرم 1906 ق.ه
 7- يوم 29 أبريل 1227ق.م =11 أيار 2534 عبري = 10 محرم 1905 ق.ه = الخميس وبالطبع فإن أحد هذه التواريخ الـ 7 هو عاشوراء الخروج أما الـ 6 تواريخ الأخرى فخاطئة رغم توافق شروطها لأن خروج بني إسرائيل مع موسى من مصر كان بالطبع مرة واحدة..
ولسوف نستبعد الـ 6 تواريخ الخاطئة في الخطوات التالية ليتبقى لنا التاريخ الوحيد الصحيح لعاشوراء الخروج والذي سوف نثبت صحته فلكيا وتاريخيا ودينيا ؟
 س: لكن ما هو التاريخ الصحيح لعبور موسى وبني إسرائيل البحر الأحمر (عاشوراء الخروج) من هذه التواريخ الـ 7 ؟
ج: لا بد من إلقاء نظرة إلي تاريخ الفراعنة لأن العبور ارتبط بموت أحد فراعنة مصر غرقا في البحر الأحمر وانتهاء حكمه. ولقد ورد في القرآن مصير هذا الفرعون علي النحو التالي :
-- قوله تعالي :" فاتبعهم فرعون بجنوده فغشيهم من اليم ما غشيهم " طه 78 -- وقوله تعالي :" وجاوزنا بني إسرائيل البحر فاتبعهم فرعون وجنوده بغيا وعدوانا حتى إذا أدركه الغرق قال آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنو إسرائيل وأنا من المسلمين " يونس 90 -- وقوله تعالي :" فأخذناه وجنوده فنبذناهم في اليم " القصص 40 كما ورد أيضا مصير هذا الفرعون في سفر الخروج في الإصحاحين 13 ، 14 وأيضا في المزمور 136 يؤكد موت فرعون في بحر القلزم (البحر الأحمر) .
وهكذا كل الكتب السماوية اتفقت على موت فرعون غرقا في البحر . وإذا نظرنا إلي تواريخ موت ملوك وفراعنة مصر في القرن الثالث عشر قبل الميلاد نجد أن ذلك يتزامن مع آخر فراعنة الأسرة الـ 18 (حور محب) وأغلب فراعنة الأسرة الـ 19. وكانت تواريخ وفاتهم بالمراجع التاريخية (تاريخ مصر القديمة – مصر الخالدة – تاريخ العالم) كالآتي :
** من ذلك يتبين الاختلافات الكبيرة بين المؤرخين في تواريخ وفيات فراعنة مصر في تلك الفترة مما يعني أن هذه التواريخ تقديرات ينقصها قدر من الدقة ومما يجعل هناك صعوبة في تحديد التاريخ الصحيح لعبور موسى وبني إسرائيل البحر الأحمر في يوم عاشوراء الخروج ما لم يكن هناك معلومة إضافية محددة في حياة موسى وقصته مع فرعون مصر تصل بنا إلي تاريخ عاشوراء الخروج الصحيح. ** فبالعودة إلى قصة موسى وترتيب أحداثها كما وردت بالقرآن وبأسفار موسى بالكتاب المقدس نلاحظ أن فرعون الذي أرسل الله موسى إليه وقابله بآياته الكبرى في يوم الزينة هو نفس الفرعون الذي أخذه الله بالسنين ونقص الثمرات وأرسل عليه الطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم كما جاء بالقرآن أو هو نفس الفرعون الذي ضربه الله بعشر ضربات كما جاء بسفر الخروج ... وهو نفس الفرعون الذي أغرقه الله في البحر الأحمر بينما عبر موسى وبنو إسرائيل البحر في يوم عاشوراء الخروج .وبالطبع فإن هذه الأحداث قد استغرقت زمنا طويلا ذكره أغلب المفسرين 40 سنة .
 ** وهذا يعني أن يوم عاشوراء الزينة وهو الذي توصلنا فلكيا أنه كان يوم السبت 9 يوليو 1266 ق.م فإن هذا اليوم كان يوما في حياة هذا الفرعون , وأن يوم عاشوراء الخروج الذي نبحث عنه كان يوم موت هذا الفرعون وانتهاء حكمه بالطبع . ولأول وهله نستطيع أن نرفض تاريخين من سبعة التواريخ التي توافق فيها يوم 10 أيار مع 10 محرم في القرن الـ 13 قبل الميلاد هما الواقعان بسنة 1293 ق.م و بسنة 1292 ق.م لأن كلا من هذين التاريخين يقع قبل يوم عاشوراء الزينة 9 يوليو 1266 ق.م .. لأن يوم عاشوراء الخروج الذي مات فيه هذا الفرعون لا بد أن يقع بعد يوم عاشوراء الزينة 9 يوليو 1266 ق.م الذي كان فرعون فيه حيا بالطبع وليس قبله . ** كما إننا نستبعد 3 تواريخ أخرى من التواريخ السبعة هي الواقعة بالسنوات 1261ق.م ،1260 ق.م , 1259 ق.م لأن الفرق بينهم وبين تاريخ يوم عاشوراء الزينة 9 يوليو 1266 ق.م حوالي 5 : 7 سنوات ومعروف أن الفترة بين يوم عاشوراء الزينة وعاشوراء الخروج 40 سنة كما سنثبت ذلك في بحثنا القادم إنشاء الله (40 سنة و 80 سنة تكشفان رمسيس الثاني فرعون موسى ).
** يبقي لدينا تاريخين محتملين لتاريخ يوم عاشوراء الخروج هما : 1) يوم 10 مايو 1228 ق.م =11 أيار 2533 عبري = 10 محرم 1906 ق.ه 2) يوم 29 أبريل 1227ق.م =11 أيار 2534 عبري = 10 محرم 1905 ق.ه = الخميس.ـ ولما كان يوم عاشوراء الزينة الذي توصلنا إليه فلكيا هو يوم السبت 9 يوليو 1266 ق.م الموافق 10 محرم 1945 ق.هـ .
 فإن الفرق بين يومي عاشوراء الزينة وعاشوراء الخروج بالتاريخين المحتملين هو بالترتيب : 1) 37 سنة ميلا دية و305 يوم = 39 سنه هجرية تامة 2) 38 سنة ميلا دية و 296يوم = 40 سنه هجرية تامة وايا من هذه الفروقات الزمنية لهما مناسب جدا ويتوافق مع ما ذكره المفسرون أن هذه المدة تقع بعد 40 سنة أو بالقرب منها وهو ما ذهب إليه أغلب المفسرين لما ورد من روايات عن صحابة رسول الله كما سوف نوردها في بحثنا القادم .
 س: ولكن أي هذه التواريخ يوافق يوم عاشوراء الخروج ؟
ج : نرجع إلى تاريخ خروج موسى وبني إسرائيل من أرض جاسان (صفط الحنة حاليا) بمحافظة الشرقية حيث كان خروجهم ليلة 15 نيسان أي قبل 10 أيار بـ 24 أو 25 يوم أي أن تاريخ خروج موسى وبني إسرائيل من أرض جاسان كان: 1) يوم 14 أبريل 1228 ق.م أو يوم 15 أبريل 1228 ق.م 2) يوم 4 أبريل 1227 ق.م أو يوم 5 أبريل 1227 ق.م وبما أن يوم الاعتدال الربيعي في تلك السنوات كان يوافق يوم 1 أبريل ولما كان خروج موسى وبنى إسرائيل من مصر مع بداية فصل الربيع في ليلة البدر من شهر نيسان لذا صار اليهود يحتفلون بعيد الفصح في يوم 15 من الشهر القمري الذي يلي الاعتدال الربيعي مباشرة وكانوا يعرفون حلول الاعتدال الربيعي بظهور بشاير محصول الشعير لذلك كانوا (وما زالوا) يقدمون سنبلة من الشعير الجديد في أول أيام الفطير الـ 7 (يوم 16 نيسان ).
 ولذلك كانوا ( وما زالوا ) ينسأون (يضيفون أو يكبسون ) شهرا للسنة الثالثة أو الثانية ليظل يوم 15 نيسان موافقا لبداية موسم الربيع في نفس الظروف التي خرج فيها موسى من مصر . لذا فإن أقرب تاريخ لخروج موسى وبني إسرائيل من مصر هو الأقرب تاريخا ليوم الاعتدال الربيعي وهو : 4 أبريل 1227 ق.م أو 5 أبريل 1227 ق.م وبعد الرجوع إلى يوم 15 نيسان الحقيقي والذي لابد ان يتوافق فلكياً مع يوم 15 من الشهر القمري الذي خرج فيه بنو إسرائيل كما جاء بسفر الخروج سنجد حسب موقع التقاويم الذي نستعين به هو يوم الاثنين 5 ابريل 1227 ق.م الموافق 17 نيسان 2534 عبري الموافق 15 ذو الحجة 1906 ق. هـ لأنه بعد الاعتدال الربيعي بـ 4 أيام وقت بشاير الشعير بمصر وهو مناسب جدا لظروف خروج بني إسرائيل من ارض جاسان كما جاء في التوراة .. أما في يوم 14 ابريل فيكون الشعير قد تم نضجه وفي وقت حصاده.. ولهذا فان التاريخ الأخير غير مناسب لظروف الخروج لأنه متأخر عن بداية فصل الربيع .
• وهذا يعني أن : يوم عاشوراء الخروج يوم الخميس 29 أبريل 1227 ق.م هو اليوم الذي عبر فيه موسى وبنو إسرائيل البحر الأحمر بينما غرق فرعون وجنوده ... وأقرب تاريخ وفاة لفرعون لهذا التاريخ هو رمسيس الثاني الذي ذكر المؤرخون أنه مات سنة 1225 أو 1224 أو 1212 قبل الميلاد ومراجع أخرى قليلة ذكرت ان تاريخ وفاته ونهاية حكمه هو 1235 ق.م .
 وإن أقرب سنة من السنتين المحتملتين التي توصلنا إليها (1228 و 1227 قبل الميلاد) للتواريخ التقديرية للمؤرخين لوفاة رمسيس الثاني هي سنة 1227 قبل الميلاد. كما أنه لا يمكن ان يرتبط تاريخ وفاة فرعون موسى مع مرنبتاح الذي تلى رمسيس الثاني لأن تاريخ وفاته كما جاء بالمراجع التاريخية الثلاثة (تاريخ مصر القديمة – مصر الخالدة – تاريخ العالم) هي 1202 و 1414 و 1415 ق.م فجميع هذه السنوات بعيدة عن سنة وفاة فرعون موسى 1227 ق.م كما توصلنا , بالتالي فأن تاريخ وفاة فرعون موسى لا يمكن ان يرتبط بأي من فراعنة أو ملوك مصر على مدى تاريخها غير رمسيس الثاني .
 بهذا توصلنا إلى تاريخ عاشوراء الخروج هو : يوم الخميس 29 أبريل 1227 ق.م = 10 أيار2534عبري = 10 محرم 1905 ق.هـ حيث عبر فيه موسى وبنو إسرائيل البحر الأحمر بينما غرق فرعون فيه الذي توصلنا فلكيا وتاريخيا أنه : رمسيس الثاني لأنه يتوافق مع تاريخ وفاته المرجح . وهكذا استخدمنا المفتاح الثاني الذي أسميناه عاشوراء الخروج ففتح علينا بالفرعون رمسيس الثاني الذي غرق في هذا اليوم (يوم عاشوراء الخروج) وليس أي فرعون آخر .
رمسيس الثاني
• يتبقى لنا دليل فلكي رابع وأخير لاتهام رمسيس الثاني على انه فرعون موسى وليس أي فرعون آخر وهو بعنوان : (67 سنة تكشف رمسيس الثاني فرعون موسى) وهو بحثي القادم إنشاء الله ثم نبدأ بعون الله الأدلة التاريخية التي تتهمه أيضا والتي سوف تبين تفاسير كثير من آيات القران التي تناولت قصة موسى وبني إسرائيل مع فرعون .
مقالات لها صلة:
المراجع :
 1- الدرر السنية : الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 5/45 خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
2- مجلة نصف الدنيا – عددها بتاريخ 27 / 4 / 2003

الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018

مقال من حاخام يهودي عن صيام يوم عاشوراء في التقويم اليهودي

Ashura, Yom Kippur and Tisha B’Av

According to a hadith found in Sahih al-Bukhari (Volume:6 Book:60 No:261), when the Prophet after migrating/escaping to Medina found Medina’s Jews fasting on the 10th of Muharram. He asked them why, and was told: “It is an auspicious day; it is the day when God delivered the children of Israel from their enemy (Pharaoh); so Moses fasted on that day.”
The Prophet said, “I am worthier (to feel the redemption) of Moses than you are (because I have just personally escaped from years of persecution in Macca).” Thereupon, he fasted on that day and ordered (Muslims also) to fast.”
In ancient times the two branches of Abraham’s house followed the same lunar-solar system of intercalating an additional month 7 times in a cycle of 19 years. Thus, the 7th Jewish month of Tishri coincided with Muharram; and the ‘Ashura (10th) of Muharram synchronized with 10th of Tishri, the Jewish Day of Atonement – a day of fast.
The two calendars lost their synchronization when Islam, in the 9th year of Hijra (escape, exodus or migration), disallowed mathematical intercalation which the rabbis had started practicing three centuries earlier.
Thus the parity was lost long before the advent of Islam, because the Arabs did not use any mathematical calculation in their intercalation. and that was why the Muharram of the 2nd year of Hijra began on 5th July, 623 C.E. (Al-Munjid, 21st ed.), months before Tishri (which always coincides with September-October).
But why would Jews fast rather than feast to show appreciation for being redeemed from slavery? Fasting for Jews is connected to mourning, as in the case of the ninth of Av which often does fall in early July.
And Rabbi Yohanan ben Zakki, who escaped from the besieged city of Jerusalem shortly before it was captured by the Romans in 70 CE says that mourning over the destruction of Jerusalem and its Holy Temple should be observed on Av 10th because while the Temple was set on fire on the 9th; it was not totally destroyed until the 10th.
So it is possible that the Jews of Medina, a long established Jewish community (the town was known a Yatrib-city of Jews before it was named Medina) followed the teaching of Rabbi Yohanan ben Zakki and were indeed fasting on Av the tenth.
In the year 2022, the Muslim fast of Ashura (Muhharam 10th) will coincide with the Jewish fast of Tisha b’Av (Av 9th) as it did 1400 solar years previously in 622 CE, the year Muhammad escaped from Makka and settled in Medina.
Actually, the two dates will overlap since Muslim scholars say that the 9th or the 11th should also be observed, and Rabbis say that if Av 9th falls on Shabbat it should be observed on Av 10th.
The observance of Ashura will begin at sunset August 7th 2022; and the observance of Tisha b’Av will begin (a day late due to Shabbat) at sunset August 7th 2022.
Perhaps, if both Jews and Muslims start working on preparing for it, that auspicious occasion could feature a joint mourning for the thousands of lives lost on both sides; and celebrate the end of the long conflict between Palestinians and the Israelis.
About the Author
Rabbi Allen S. Maller has published over 250 articles on Jewish values in over a dozen Christian, Jewish, and Muslim magazines and web sites. Rabbi Maller is the author of "Tikunay Nefashot," a spiritually meaningful High Holy Day Machzor, two books of children's short stories, and a popular account of Jewish Mysticism entitled, "God, Sex and Kabbalah." His most recent books are "Judaism and Islam as Synergistic Monotheisms' and "Which Religion Is Right For You?: A 21st Century Kuzari" both available on Amazon.
Related Topics
https://blogs.timesofisrael.com/ashura-yom-kippur-and-tisha-bav/
=======================

While the Islamic tradition teaches the Exodus occurred on Yom Kippur (in Judaism, the day of atonement) Jews actually commemorate the Hebrews' escape from Egypt on Passover. عاشوراء في تراث اليهود
==================


كيف بدء التاريخ الهجري


ننشر كيفية بدء التاريخ الهجرى.. أنشأه عمر بن الخطاب ويتكون من 12 شهرا.. الرسول لم يهاجر بشهر محرم بل كانت هجرته فى ربيع الأول..

 وننشر معانى أسماء جميع الشهور المسجد النبوى 
كتب لؤى على

يحتفل المسلمون فى أرجاء المعمورة ببداية العام الهجرى لسنة 1437 وهو التقويم الذى أنشأه أمير المؤمنين عمر بن الخطاب، رضى الله عنه، على الميقات القمرى الذى أمر الله فى القرآن باتباعه تبعا للأية 36 من سورة التوبة "إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِى كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ".

أشهر التقويم الهجرى

يتكون التقويم الهجرى من 12 شهرا قمريا أى أن السنة الهجرية تساوى 354 يوما تقريبا، بالتحديد 354.367056 يوما، والشهر فى التقويم الهجرى إما أن يكون 29 أو 30 يوما (لأن دورة القمر الظاهرية تساوى 29.530588 يوم). وبما أن هناك فارق 11.2 يوم تقريبًا بين التقويم الميلادى الشائع والتقويم الهجرى، فإن التقويمين لا يتزامنان مما يجعل التحويل بين التقويمين أكثر صعوبة.
وتقول عدد من المصادر الإسلامية أنه فى خلافة سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه تحديدًا فى السنة السابعة عشرة للهجرة، ورد خطاب إلى أبى موسى الأشعرى مؤرخًّا فى شعبان، فأرسل إلى الخليفة عمر بن للخطاب رضى الله يقول: يا أمير المؤمنين، تأتينا الكتب، وقد أرِّخ بها فى شعبان، ولا ندرى أى شعبان هذا، هل هو فى السنة الماضية؟ أم فى السنة الحالية؟.
فجمع عمر رضى الله عنه الصحابة رضوان الله عليهم ليضعوا حلًا لهذا اللبس، وبدأت اقتراحات الصحابة تتوالى، فمنهم من قال نأخذ بتاريخ مولد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وآخر قال: نأخذ بتاريخ وفاته، إلا أنهم أجمعوا فيما بعد على أن أهم حدث بتاريخ الدولة الإسلامية هو تاريخ الهجرة النبوية المشرفة كونها بداية إقامة دولة الإسلام.
فاستشار عمر بن الخطاب رضى الله عنه سيدنا عثمان بن عفان والإمام على بن بى طالب رضى الله عنهما فى هذا الاقراح فأقروه، فأصبح هذا الحدث المهم بداية التأريخ للأمة العربية الإسلامية جمعاء، وكان هذا فى سنة 622م أى بداية شهر "محرم" حيث تبدأ فى السنة الثانية والعشرين وستة مائة ميلادية، وبدأ التأريخ بهجرة الرسول صلى الله عليه وأله وسلم منذ ذلك التاريخ.
كما ذكرت بعض المصادر أنه المشهور أن أول من أرَّخَّ بالهجرة فى الإسلام هو عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سنة سبع عشرة للهجرة، فقد أخرج الحاكم عن الشعبى أن أبا موسى كتب إلى عمر: إنه يأتينا منك كتب ليس لها تاريخ، فجمع عمر الناس، فقال بعضهم: أرخ بالمبعث، وبعضهم أرخ بالهجرة، فقال عمر: الهجرة فرقت بين الحق والباطل، فأرخوا بها، وذلك سنة سبع عشرة، فلما اتفقوا قال بعضهم: ابدأوا برمضان فقال عمر: بل المحرم، فإنه منصرف الناس من حجهم فاتفقوا عليه.
واعتمد المسلمون التقويم العربى ليكون تقويم الدولة الإسلامية، ونظرا لاعتماده الهجرة النبوية الشريفة بداية له فقد سمى بالتقويم الهجرى، وقد اعتمد بعد سنتين ونصف السنة من خلافة عمر بن الخطاب رضى الله عنه، فى ربيع الأول من عام 16 للهجرة، وكان يوم 1 المحرم من عام 17 للهجرة بداية أول سنة هجرية بعد اعتماد التقويم الهجرى.
فهجرة النبى صلى الله عليه وآله إلى المدينة المنورة لم تكن فى بداية شهر محرم الحرام، بل كانت بعد شهرين، أى فى بداية شهر ربيع الأوّل وبالتحديد 22 ربيع الأول، (24 سبتمبر عام 622م).

الأشهر فى التقويم الهجرى
1. 
1- محرّم : (مُحَرَّم الحَرَام) وهو أول شهور السنة الهجرية ومن الأشهر الحرم: سمى المحرّم لأن العرب قبل الإسلام كان يحرّمون القتال فيه.
2- صفر: سمى صفرا لأن ديار العرب كانت تصفر أى تخلو من أهلها للحرب وقيل لأن العرب كان يغزون فيه القبائل فيتركون من لقوا صفر المتاع.
3- ربيع الأول: سمى بذلك لأن تسميته جاءت فى الربيع فلزمه ذلك الاسم.
4- ربيع الآخر: (أو ربيع الثانى) سمى بذلك لأنه تبع الشّهر المسمّى بربيع الأول.
5- جمادى الأولى: كانت تسمى قبل الإسلام باسم جمادى خمسة، وسميت جمادى لوقوعها فى الشتاء وقت التسمية حيث جمد الماء وهى مؤنثة النطق.
6- جمادى الآخرة : (أو جمادى الثانية) سمى بذلكَ لأنّه تبع الشّهر المسمّى بجمادى الأولى.
7- رجب: وهو من الأشهر الحرم، سمى رجبا لترجيبهم الرّماح من الأسنة لأنها تنزع منها فلا يقاتلوا، وقيل: رجب أى توقف عن القتال، ويقال رجب الشىء أى هابه وعظمه.
8- شعبان: لأنه شعب بين رجب ورمضان، وقيل: يتفرق الناس فيه ويتشعبون طلبا للماء، وقيل لأن العرب كانت تتشعب فيه (أى تتفرق)؛ للحرب والإغارات بعد قعودهم فى شهر رجب.
9- رمضان: وهو شهر الصّوم عند المسلمين، سُمّى بذلك لرموض الحر وشدة وقع الشمس فيه وقت تسميته، حيث كانت الفترة التى سمى فيها شديدة الحر، ويقال: رمضت الحجارة، إذا سخنت بتأثير الشمس.
10- شوال: وفيه عيد الفطر، لشولان النوق فيه بأذنابها إذا حملت "أى نقصت وجف لبنها"، فيقال تشوَّلت الإبل: إذا نقص وجفّ لبنها.
11- ذو القعدة: وهو من الأشهر الحرم: سمى ذا القعدة لقعودهم فى رحالهم عن الغزو والترحال فلا يطلبون كلأً ولا ميرة على اعتباره من الأشهر الحُرُم.
12- ذو الحجة: وفيه موسم الحج وعيد الأضحى ومن الأشهر الحرم، سمى بذلك لأن العرب قبل الإسلام يذهبون للحج فى هذا الشهر.

المدرسة التاريخية الجزائرية تكشف تحريف وتزيف المدرسة الكلونيالية الاستعمارية لتاريخ شمال إفريقيا

18/09/11 - 02:26:27pm
خاص






الإعلامية والباحثة الأكاديمية: د.حورية ومان

صدرت مؤخرا العديد من الدراسات والأبحاث التاريخية الأكاديمية الجزائرية، التي اختصت في تصحيح المغالطات التاريخية المتداولة في الدراسات الاستعمارية الفرنسية والألمانية، وقد شملت هذه المغالطات جميع العصور التاريخية، من الفترة القديمة إلى الفترة التاريخية المعاصرة.
ومن أهم الأبحاث والدراسات الجادة، نذكر أبحاث الدكتور لخضر بن كولة، وهو باحث جزائري متخصص في التاريخ القديم، الذي اهتم من وقت بعيد على إعادة كتابة الحقائق التاريخية الصحيحة و كشف المغالطات التاريخية التي نسبت لسكان شمال إفريقيا، فقد أكد الدكتور بن كولة أن هدفه"من الأبحاث والمقالات التي نشرها هو من أجل هدم التحريف و أكاذيب المدرسة الفرنسية و تأسيس وعياً جديداً و رؤيةً علمية أكثر موضوعية و تحرّراً من تلك التي فرضتها فرنسا على النخبة الجزائرية، هذا الوعي الجديد و هذه القراءة الجديدة لتاريخ الجزائر القديم تنتمي لمدرسة تاريخية ما بعد الكلونياليةAlgeria’s Post-colonial History ] و روّاده كلهم ألمان من المدرسة الأنجلوسكسونية...كما أكد أنه هدفه و الإستمرارية ثم الإستمرارية في نشر الوعي لكل فئات المجتمع و كتابة التاريخ الحقيقي و الصورة الصحيحة لخيانة ماسينسا و ذريته و عمالتهم مع روما و اليوم مع فرنسا و التركيز على نشر الحقائق التاريخية..."
ومن النتائج السلبية لهذه المغالطات التاريخية كما أكده الدكتور بن كولة هو جهل العديد من الجزائريين بما فيهم الإطارات والنخبة المثقفة لحقيقة الخائن ماسينيسا الذي سيقام له تمثال في العاصمة الجزائرية عن قريب، فقد أكد الدكتور" أن ماسينسا كان عميلاً و وكيلاً رسمياً على مصالح روما في نوميديا و أنه كان سبباً رئيسيا في سقوط الحضارة االفينقية القرطاجية و كان سبباً هو و ذريته في استعمار لنوميديا و لكامل شمال افريقية من طرف الاستعمار الروماني.
كما أكد أن المدرسة الكلونيالية عملت على طمس وتشويه الحقائق التاريخية لسكان شمال إفريقيا، وقد أكد في هذا السياق:" أن تسمية البربر التي وصف بها الرومان السكان الأصليين للجزائر خصوصا والمغرب العربي عموما تعديا صارخا على حقيقة تاريخية واضحة وضوح الشمس كونها كانت عاملا رئيس في إكنان وغمر أن العرب اليمنيين والكنعانيين هم أول من سكن الجزائر بإتفاق جميع المؤرخين ومن مختلف المدارس التاريخية .ويؤكد الكاتب James Wilson Stevens في كتابه المنشور سنة 1797 ( ترجمه الأستاذ Ali Tablit) أن خمس قبائل من العربية (يقصد بها اليمن ) كانت أول ساكني الجزائر بالإضافة الى الكنعانيين الذين هربوا من بلاد كنعان قديما بعد طردهم من قبل يوشع بن نون وبني إسرائيل ".
وفي نفس السياق ذكر الأستاذ الجزائري فاروق شروف أن المدرسة الغربية واليهود ساهموا بشكل كبير في تشويه التاريخ العربي القديم قبل الإسلام مما ساهم في ضعف الفرد العربي وإحساسه بالنقص أمام الأجناس الأخرى بأنه فرد بدوي غير متحضر قائلا في هذا الصدد: " ساهمت كتابات المؤرخين الغربيين واليهود في طمس التاريخ العربي القديم بشكل أوحى إلى من يدرس التاريخ اليوم يرى أن العرب كانوا عبارة عن بدو رحّل لم يعرفوا من الحضارة إلا بعد الإسلام وهذا من النقاط المهمة التي جعلت الفرد العربي عموما وفي المغرب العربي خصوصا بالإضافة إلى الحملات البربرستية ظاهرا والفرنسية باطنا يعد نفسه " إنسان متخلف وفد على المتحضرين "وهذا من الكوارث التي تهدد الوعي مباشرة وتنذر بخطورة الوضع على الجزائر لأن المنهزم نفسيا، يستحيل، استحالة مطلقة أن يدافع عن وطنه.
مستندا على حقائق تاريخية ترجع الى الاحتلال الروماني لشمال إفريقيا قائلا: أن روما وعميلها اوغستين عملوا على نشر اللاتينية وترتيل الصلوات المسيحية بها في منطقة الشمال الإفريقي وخاصة الجزائر علما أن الدوناتيين كانوا يرتلون صلواتهم بالعربية الكنعانية .
ولهدم هذا التزيف رفع الدكتور بن كوله شعار "الإسلام هدانا و لم يعربنا "مؤكدا أن سكان شمال إفريقيا كانوا يتكلمون اللغة العربية أثناء الإستعمار الروماني، منذ سنة 63 إلى 380 ميلادية، أي
قبل الفتح الإسلامي، وكان التمسك باللغة العربية/البونيقية رمزاً للصمود و الإفتخار بالهوية النوميدية/الإفريقية.
مستشهدا بداراسة الباحث الامريكي Conant Jonathan من جامعة Brown university الصادر في 2012 ، يؤكد من خلالها أن اللغة البونيقية/العربية هي اللغة التي كانت متداولة في أيام القسيس أوغسطين (370 ميلادية) و في جميع الأرياف في نوميديا و استعمل عبارة "numidian countryside" التي تعني "أرياف نوميديا و ليس فقط ضواحي "عنابة/hippo" و هذا ما يؤكد لنا أن سكان شمال افريقية كانوا يتكلمون اللغة العربية/البونيقية عند مجيء الفاتحين المسلمين و لم يكونوا بحاجة لمترجم للتواصل و لفهم رسالة الإسلام.

https://alnahdanews.com/single.php?Id=20180911142627



المصدر: النهضة نيوز

مضار التطعيم / وفي عدة دول اختياري و ليس اجباري



بريطانيا
بدأت بالتطعيم الاجباري و حدثت حالاة وفاة كثيرة للاطفال من بعد تطعيم ال small pox او الجدري
الناس تظاهرت رفضا للتطعيم
ومن يومها التطعيم اختياري في بريطانيا!! https://twitter.com/Makkitter/status/1044114218360950784 …

======
بريطانيا، الدولة اللي اخترعت التطعيم، و على الرغم من ايمانها المتأصل بالتطعيم تعطي حرية الاختيار للأهالي بالتطعيم و ما في اي نوع من العقاب للممتنعين.!!!

واحنا إهنى تهديد بالسجن لولى الأمر؟!

لذلك تقدمت بالإقتراح بقانون لتعديل تلك المواد pic.twitter.com/KB9CRY9gdZ
======

موقع برنامج التعويض البريطاني لضحايا التطعيم

https://www.gov.uk/vaccine-damage-payment …

طبعا بالكويت ما يعترفون فيه!!!!!
===========

يجب أن يكون الاهل على دراية بالعواقب الصحية والاثار الجانبية لهذه التطعيمات، و يكون القرار قرارهم بالنهاية لهذا الاجراء الطبي.

#خلوها_إختيارية_ياحكومة_إرحموا_أبناؤنا pic.twitter.com/vyjp4wweOB
===

=====
الوزارة تهدد بالسجن لولى الأمر فى حال عدم الإمتثال لتطعيمات ليست ضرورية "حتى الأمراض هذى انقرضت"!! لكن مافيا تجار الأدوية لايهمهم.
بالمقابل مايقدر ولي الامر يطالب بتعويض عند اصابة الطفل باحد الاثار الجانبية للتطعيم ولا تتكفل الوزارة بالعلاجات ولا تتحمل مسؤولية حدوث مضاعفات.٢ pic.twitter.com/Uo2AimRcpK


====
وأرغب كذلك بأن تزودني مشكورا بنسخة وزارة الصحة من برنامج تعويض اللقاحات الأمريكي VAERS و كذلك البريطاني و حجم المبالغ التي تم تعويضها من قبل الحكومتين و سبب عدم وجود برنامج مشابه في
مركز اليقظة الدوائية يكشف ويرصدالأعراض العكسية لأي مستحضردوائي عن طريق نظام عالمي للإبلاغ عن أضرارالدواء:يتم استلام البلاغ وتقييمه وموازنة منافعه مع آثاره السلبيةووضع خطط لإدارة مخاطره واتخاذ القرار اللازم بالاستمرار بتداوله من عدمه.الكويت عندهاكل مايلزم لإنشاء المركز،بس نبي قرار!

==
ما يزيد عن ٤٠٪ من أطباء الأطفال الأمريكيون تلقوا دفعات مالية (مكافآت) من شركات تصنيع العقاقير واللقاحات وذلك عن أدوية اضطراب قصور الانتباه وفرط الحركة و #اللقاحات في العام ٢٠١٤.


خلال العام تلقى الأطباء من الشركات ما مجموعه مليار و١٨٦ مليون و٢١٧ ألف دولار أمريكي.

======

لرصد الأعراض العكسية لأي دواء أو لقاح يجب ان يكون هناك مركز لليقظة الدوائية أسوة بجميع الدول التي تهتم بسلامة الدواء فهناك ١٣١ دولة تحظى بمراكز لليقظة الدوائية مهمتها رصد الأعراض العكسية لأي مستحضر دوائي واتخاذ الإجراء اللازم بعد تقييم البلاغ..همتچ معانا استاذة..متنا واحنا نتكلم!

=======
حكم المحكمة الاوروبية الذى يقر أنه ممكن القاء اللوم عالتطعيم عند حدوث عارض صحي.
حكم المحكمة الأوروبية في انه لا يشترط دليل حديث على وجود ارتباط بين التطعيم والضرر بعد التطعيم

http://curia.europa.eu/juris/document/document.jsf;jsessionid=9ea7d0f130d553d9b786104d40b2a28ac49e62ec8ed1.e34KaxiLc3eQc40LaxqMbN4PaxqLe0?text=&docid=192054&pageIndex=0&doclang=en&mode=req&dir=&occ=first&part=1&cid=838310 …
المحكمة الأوروبية
الحكم بكل ملابساته
========
وبالفم المليان أقولها

الدليل القانوني والعملي بأن التطعيمات ليست آمنة ولا يوجد دليل علمي ولا قانوني يشير بأنها آمنة !!
وهذا من المحكمة ومن مؤسسة الخدمات البشرية الصحية (HHS)

تعال فهم واقنع اللي عندنا الحين !!

https://twitter.com/calivaxchoice/status/1018495583458340864?s=12 …
============
There are many scientific researches that confirm the risk of vaccinations for children. But government agencies do not recognize it,becoz recognition harms their political and economic interests. Parents must be given their inherent right to care, protect and educate their kids https://twitter.com/safaalhashem/status/1044084433245143041 …


هناك ابحاث علمية عديدة تؤكد خطر التطعيمات للإطفال!!
لكن الجهات الحكومية ما تعترف فيها، لان الاعتراف يضر بمصالحها السياسية و الاقتصادية!!

يجب إعطاء الأهالى حقهم الاصيل بالرعاية و الحماية و التعليم لابناءهم و كما يرونه مناسبا. لا وصاية! pic.twitter.com/86JXJ1WENU

=========

رسالة لكل الأهالى، إذا بتروحون تطعمون عيالكم، يجب أن تصرّوا على أن تقدم لكم ورقة من الوزارة بعرض مكونات التطعيم والأخطار المترتبة عليه والاثار الجانبية!!
 من حقكم !!!
وان تكونوا على دراية بالعواقب الصحية و يكون القرار قراركم بالنهاية لهذا الاجراء الطبي. pic.twitter.com/dkzDfoGIXy
========

الخارجيه الاماراتيه تستدعى السفير النرويجى وتحذره بشده من ظاهره انتشار الاسلام فى النرويج :D pic.twitter.com/bKnfDQsiyg