الأحد، 18 مارس 2018

حقيقة دور الامارات التخريبي في المنطقة

18/03/2018
 دبي.. قبل الموت وبعد الجنون

في الآونة الأخيرة، بدأت دولة الإمارات العربية تكشِّر عن أنيابها بشكل واضح للعيان، وتتعالى على دول وشعوب المنطقة بشكل مستفز أكثر من كونه لافتاً، فأي مصيبة تصيب دول وشعوب الشرق الأوسط فستجد دولة الإمارات حاضرة هناك.

وكما يبدو، فإن الأرز الإماراتي -إن صح التعبير- أثبت نجاعته في قلب وتغيير الموازين في المنطقة، الأكثر من ذلك سعيها إلى فرض أجندتها وهيمنتها على دول ذات ثقل وباع سياسي عريق في المنطقة، ولكن ما سر هذا التعالي؟! ولماذا في هذه الآونة بالذات، حيث تمر الأمة العربية بحالة من الفوضى وعدم الاستقرار السياسي؟ إلامَ تسعى دولة الإمارات من وراء نشر الفوضى والتخلف في المنطقة؟

وحتى نتمكن من فهم هذا الجنون والاندفاع الإماراتي، علينا أن نمر على دبي، لؤلؤة الخليج العربي التي تتعالى ولا يُتعالى عليها، هذه المدينة الصغيرة التي خلال فترة قياسية قصيرة أصبحت مدينة المال والأعمال في الشرق الأوسط، مستفيدةً من موقعها الاستراتيجي وثورة النفط في الخليج العربي، فيكفينا زيارة واحدة لها حتى نتيقن أننا في مدينة متعددة الثقافات والجنسيات والأعراق، فقد أصبحت بحقٍ، واحة غنّاء وسط الصحراء بلا منازع.

ولكن، مع هبوب رياح الربيع العربي على منطقتنا العربية، وارتفاع الأصوات المنادية بالإصلاح والتغيير، بالإضافة إلى ظهور تيارات وحركات تطرح نفسها بديلاً للأنظمة القديمة، بدأت الإمارات العربية تستشعر أن عزَّها ومجدها سوف يتآكل مع الوقت، وستصبح -حسب التقارير الغربية- مدينة أشباح لا تزورها سوى عواصف الغبار التائهة وسط الصحراء.

فلم تمرَّ عدة سنوات على ثورات الربيع العربي حتى بدأت الإمارات تضخ أجود أنواع الأرز لديها؛ لدعم الثورة المضادة في الدول التي زارها الربيع العربي، وفعلاً بدأنا نشهد خريفاً عربياً قاتماً حالك السواد مع عودة الأنظمة القديمة بالتدريج في مصر وتونس وغيرهما، هذا غير الدول التي غرقت في حرب أهلية لا نهاية لها في المنظور القريب.

قد نتمكن من تفهُّم الدور الإماراتي في مساعيه لإقصاء تيار الإسلام السياسي؛ لاختلاف الرؤى والمصالح والأجندة وغيرها، أما عندما يكون الأمر مرتبطاً بدبي، فهذا الأمر لا يمكننا هضمه، فإغراق بلدان بعينها في الفوضى؛ حتى لا تتمكن من استغلال مقدراتها وثرواتها كليبيا ومصر مثلاً، فهنا تكمن المصيبة.

فعدم قدرة دولة الإمارات العربية على استيعاب أن لؤلؤة الخليج العربي ستطمرها الرمال عاجلاً أم آجلاً، خلال مدة أقصاها من 10 إلى 15 عاماً حسب تقارير غربية - جعلها تفقد قدرتها على ضبط نفسها درجة الجنون، فأصبحت تضرب هنا وتضرب هناك، تشتري هذا ثم تبيع فلان، تأمن هذا ثم تغدر بذاك.

فحسب تقارير تركية، كانت الإمارات من الدول الممولة للانقلاب الفاشل في 15 يوليو/تموز عام 2016، أضف إلى ذلك التسريبات التي بُثت على قناتي "الجزيرة" و"مكملين" والتي توضح حجم الدعم الإماراتي للثورة المضادة في مصر وليبيا.

فليبيا مثلاً تعتبر من الدول النفطية والتي يؤهلها مخزونها النفطي لبناء دولة قوية قادرة على الاعتماد على نفسها. أضف إلى ذلك، مدينة سرت ذات الموقع الاستراتيجي على البحر المتوسط، والتي يمكن أن تصبح دبي الثانية، وهذا نفسه ينطبق على مشروع قناة السويس الذي نادى به الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي في حال إتمامه، وسعيها (أي الإمارات) لتحجِّم دور قطر من خلال شراء ذمم بعض القادة والرؤساء حتى الدول حول العالم، حسب تقارير غربية.

ورغم نجاحها الكبير في المنطقة العربية، فإنها وقفت عاجزةً أمام التنين الصيني الصاعد، فالصين تسعى لبناء وتطوير طرق حول العالم؛ لإيصال بضائعها إلى الأسواق العالمية، ومن ضمن هذه الطرق مشروع ميناء "قوادر" الباكستاني الذي يطل على بحر العرب، وهو بالمناسبة قريب من دولة الإمارات العربية، وهذا الميناء في حال نجاحه واستمراريته، فإن دبي ستختفي من خارطة المال والأعمال الدولية خلال مدة أقصاها 15 عاماً كما ذكرنا سابقاً.

ولمواجهة هذا الكابوس، فقد حاولت عرقلة مشروع ميناء "قوادر"، من خلال الضغط على الحكومة الباكستانية، وعندما فشلت في مساعيها أسقطت رأس الحكومة الباكستانية نواز شريف بفضيحة مدوية أنهت بها حياته السياسية إلى الأبد، إضافة إلى ذلك عقدها لمجموعة من الأحلاف مع دول الجوار كالهند وإيران اللتين تستشعران خطر التمدد الصيني.

ومع فشلها في مواجهتها مع مشروع ميناء "قوادر"، سعت الإمارات لتعويض خسارتها، من خلال السيطرة على موانئ البحر الأحمر، فأدخلت اليمن في حرب أهلية طاحنة؛ للسيطرة على موانئها الحيوية وباب المندب، إضافة إلى التحرش بكل من عُمان وقطر والصومال، ومحاولة إيقاظ صراعات وأطماع قديمة بين دول المنطقة، كل هذا وذاك بهدف المحافظة على دبي عاصمة دولية للمال الأعمال.

المصادر:


ميناء غوادر الباكستاني.. شهوة الإمارات التي اصطدمت بأسوار الصين

ميناء قد يشعل الحرب بين باكستان والإمارات.. ويصطدم مباشرة بمصالح واشنطن ومرتبط باستراتيجية الموانئ الصينية.. وتدعمه قطر.. فهل يلغي دور دبي للأبد؟

http://midan.aljazeera.net/eye/video/2017/11/21/ميناء-غوادر-الباكستاني-شهوة-الإمارات-التي-اصطدمت-بأسوار-الصين


ما حقيقة الدور الإماراتي في المنطقة؟


http://www.aljazeera.net/home/Getpage/38be7932-b835-4105-80c2-825048417d29/4ea36893-9420-4026-bf19-370108dab75d


الإمارات العربية: تحولات القوة والدور http://studies.aljazeera.net/ar/reports/2017/06/170608103329366.html



سقطرى الجزيرة اليمنية المحتلة إماراتيا باسم إستعادة الشرعية تقرير بلسان يمني وطني من المهم مشاهدته ونشره pic.twitter.com/rEUUCLyaIn

الموانئ الصومالية بعيون مواطنيها - تعليقًا على أزمة ميناء بربرة مع الإمارات 

الامارات تسعى للسيطرة على الموانىء الاخرى ليس لغرض الاستثمار انما لغرض  تعطيل الموانىء المنافسة و واخراجها من الخدمة
لمصلحة موانىء دبي جبل علي 

https://youtu.be/dSyVWTwm-8E

هروب جورج نادر الي الامارات بعد تحقيق مولر معه

Hard to know whether this is true. "A source close to Zayed [MbZ}has said that Nader has now fled to the UAE after the Emirati prince pulled strings with US officials to secure his freedom to move."

 via @MailOnline

====

سعت "أبو ظبي" لشراء نفوذ سياسي في أروقة "واشنطن" فكانت فرصتها في دعم "ترمب" للوصول للبيت الأبيض.. فعمَ كشفت تحقيقات "مولر" بهذا الشأن؟ ومن هو جورج نادر ودوره الخفي في أروقة واشنطن؟

http://bit.ly/2DJbJeb


فضيحة كامبريدج أناليتكا... سقوط إمبراطورية "فيسبوك"؟ الرابط البديل: https://goo.gl/P1zBVk

صحفي ألماني: أموال دولة عربية تمول منصة إعلامية معادية لأردوغان

https://www.turkpress.co/node/44565 


بات  محمد بن زايد يحرض مسندم للانفصال عن  عمان pic.twitter.com/wgalestUUI

١ - الإمارات.. الأبواب الخلفية
٢- ما خفي أعظم - قطر 96 
هذه هي العقيدة التي شكّلت التفكير الإجرامي للصهاينة: * كم عربيا ستقتل؟ * اريد قتل أكبر عدد من العرب * رؤية العربي مقتولا تجعلني سعيدا


==========

لحكومة #الصومال: القانون الدولي لا يمنح حصانة مطلقة فاتفاقات جنيف 51 وفينا 61 و 63 رتبت الحصانة كضمان
 فتسقط بسقوط العمل ولأن دبلوماسيي #الإمارات يمولوا #الإرهاب وجب اعتقالهم وطلب #الجنائية_الدولية
 مباشرة قضية وتسليمهم لها بالتأكد من فتح القضية والا محاكمتهم محليا لخطورة الجرم

لحظة مصادرة الحقيبة الاماراتية وبها 10 ملايين دولار بمطار #الصومال لاستخدامهم ضد الدولة، دليل حي ستتناقله أجيال كتوثيق على صناعة #الإمارات ل #الإرهاب كما ستتناقل دفع #أبوظبي رشوة لمبعوث #الأمم_المتحدة الى #ليبيا لتخريب البلد.. هل يغار أحد في #الجيش_المصري؟
فيديو > السلطات الصومالية تصادر في مطار مقديشو مبالغ مالية تقدر بـ 10 ملايين دولار وصلت على متن طائرة إماراتية pic.twitter.com/iSM0qP0Arm

======

📌 #الإمارات تريد خطف الزعيم الكيني المعارض لسياسة #أبوظبي وترحيلة الى #دبي بالقوة حتى يخلوا لها الجو وتمارس سياستها الهوجاء ونشر الفوضى في القرن الافريقي

بلطجة محمد بن زايد👇🏽
 https://twitter.com/qr69_2002/status/983331251229741058


جيبوتي تتهم الإمارات بمحاولة التأثير على مصالحها العليا https://emiratiaffairs.com/news/view/3088

الأموال المهربة على الطائرة #الإماراتية في #الصومال كانت لتمويل عملية تمويل #إنقلاب على الرئيس الصومالي، ولذلك جاء قرار الإشراف المباشر لوزارة الدفاع الصومالية على الجنود الذين دربتهم #أبوظبي. https://twitter.com/gtawst/status/984189094782754816 …

الحكومة الفيدرالية الصومالية تنهي دور دولة #الإمارات في تدريب القوات الصومالية pic.twitter.com/ez3JCunstR

عصابة أبو ظبي بدل أن تحرر جزرها المحتلة ذهبت لإحتلال الجزر والموانئ اليمنية واليوم امتدت الى دول القرن الأفريقي!! pic.twitter.com/78ZkPQSz1a



===========


بطلوا عبث محمد الحامدي يرد على عبث السعودية و الامارات

بطلوا شغل ورعان pic.twitter.com/l9zWUoVURD


اتهمت منظمة «سام» الحقوقية اليمنية، دولة #الإمارات «بإنشاء سجون ومعتقلات سرية مارست فيها أعمالا بشعة ضد المدنيين في #اليمن».


http://www.emasc-uae.com/news/view/11387

تقرير خطير عن جرائم محمد بن زايد في اليمن 

pic.twitter.com/H5CXMJngMM

===============
تغريدات منقولة من المغرد 


Somali Libaax

عن التخريب الذي تقوم به الامارات في الصومال

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/07/blog-post_10.html

استراتيجة الامارات للسيطرة على الموانىء التي يمكن تشكل منافس لها

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/06/blog-post_24.html

صحيفة روسية: الإمارات بصدد إنشاء "إمبراطورية استعمارية"

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/05/blog-post_16.html

مؤسسة أبحاث أمريكية.. استهداف "حزب الإصلاح" محور الاستراتيجية الإماراتية لتقسيم اليمن

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/05/blog-post_5.html


تسجيلات العدوان الذي تقوم به الامارات على الدول العربية و الاسلامية

اليمن

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_124.html

ملف روابط مواضيع التجسس الذي تمارسه الامارات على الدول و الافراد

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/12/blog-post_130.html

تورط محمد بن زايد في تمويل جرائم ارهابية

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/10/blog-post_65.html

اغرب من الخيال اوهام الامارات لحكم مصر و فلسطين واليمن بل الشرق الاوسط

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/10/blog-post_27.html

اضاءة على تدخل الامارات في الصومال

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/10/blog-post_15.html

الإمارات والدور الهدام الذي تقوم به ضد الأمة؟؟؟ / العقيد م د/زايد محمد البناوي

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/08/blog-post_97.html

جامع ملف مؤامرات الامارات و انتهاكات حقوق الانسان

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/07/blog-post_27.html

جامع ملفات ارشيف ازمة حصار قطر من السعودية و الامارات

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/07/blog-post_54.html

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق