السبت، 13 مايو، 2017

اخطاء سيدنا علي رد على الرافضة الذين يتهمون سيدنا عمر رضي الله عنه

طالعت موضوع عنوانه
الفاروق عمر لايفقه شيىء يقول الشيعه

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=152900

و حيث ان سيدنا علي ليس معصوما في معتقد اهل السنة والجماعة

نجد ان الشيعة هم الذين نقلوا اخطاء سيدنا على المعصوم لديهم لتبطل بذلك دعوى المعصومية
=================


أن أبي بكر الصديق رضوان الله عليه وصلواته أفضل من علي بن أبي طالب

أخبرني محمد بن عمرو بن مكرم قال ثنا إبراهيم بن هانىء قال سمعت بشر بن الحارث يقول رفع الخطأ عن أبي بكر وعمر . إسناده صحيح


أخبرنا ( ) ثنا محمد بن داود ( ) قال قال رسول الله أبو بكر وعمر خير أهل السماء وخير أهل الأرض وخير الأولين وخير الآخرين إلا النبيين والمرسلين . هذا الذي أتضح من الإسناد




1- أخبرني عبد الملك الميموني قال ثنا أبو النضر قال ثنا شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت عبدالله بن سلمة قال سمعت عليا يقول ألا أخبركم بخير الناس بعد رسول الله أبو بكر وبعد أبي بكر عمر . إسناده عبد الله بن سلمة وهو صدوق تغير وبقية رواته ثقات




و عمر عملاق الإسلام صلوات الله عليه أفضل من علي بن أبي طالب




و عثمان رضوان الله عليه أفضل من علي بن أبي طالب؛

فسيدنا عثمان هو من نشر المصحف في وسمي المصحف العثماني الذي نقرء فيه

و سيدنا علي كما يقول الشيعة اخفى المصحف عن الصحابة و القرآن الصحيح مع المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام

و علي ليس بمعصوم عند المسلمين جميعاً فيما عدا فرقة تدعي له ما لم يقل به هو نفسه.




و سانقل اقوال نقلت من كتب الشيعة الاثناعشرية







تسقط معصومية و عدالة سيدنا علي و تظهر اخطائه

مثال تلفظ سيدنا على بكلامات سوقية شوراعية مثل




1- شعيرات استك و مثل يا عض اير ابيك

2-يسب امرأة و بشتمها يا سلفع يا جريئة يا بذية يا مذكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء

يا التي على هنها شي‏ء بين مدلى

3-لا يعرف حكم المذي

4-خالف فتوى الرسول في مسألة عدة الحامل المتوفي عنها زوجها

5-خالف امر النبي محمد صلى الله عليه وسلم في صلح الحديبية ورفض امر الرسول صلى الله عليه وسلم

عـــــــــلـــــــــي بـــــــــن أبــــــــي طالــــــــب يرفض قرار النبي صلى الله




عليه وسلم!!!!!!




في مسلم يقول:




"فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان"!!!




‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول له ‏ ‏خلفه ‏ ‏في بعض مغازيه فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان فقال




له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلا أنه لا نبوة بعدي







نخلص من هنا بأن علياً لم يكن مهماً وجوده في غزوات النبي صلى الله عليه وسلم كما قال مسلم.

6-ينظر بين فخذي امرأة

7- اخطىء بقتال الخوارج و قتلهم في النهروان و دليل ذلك قوله

ما تفسير قوله - وهو ضمن نهج البلاغة -:

( لا تقا تلوا الخوارج بعدي، فليس من طلب الحق فأخطأه، كمن طلب الباطل فأصابه).

فسيدنا علي ابطل قوله تعالى: "فقاتلوا التي تبغي حتى تفئ إلى أمر الله"

فقد خلع نفسه بعد التحكيم وصار لا سمع له و لا طاعة في مذبحة الأبرياء




8-يقول الشيعة انه اخفى المصحف وهذا خطىء ارتكبه سيدنا علي حيث ترك الامة بدون القرآن الصحيح الذي هو موجود مع المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام حسب دين الشيعة الاثناعشرية

لكن اهل السنة يؤمنون ان أول من جمع المصحف و كتبه هو أبي بكر صلوات الله عليه وسلامه

و حفظه عمر رضي الله عنه

و مصحفنا اسمه المصحف العثماني و هذه منقبة إن شاء الله، لم يفعلها علي بن أبي طالب فمن دونه.

9- خالف النص الالهي و بايع الظلمة و المغتصبين

10- ولقد اعتدى عمر على بيتك وكسر اضلاع زوجتك واسقط جنينها ثم ماتت بعلة الاسقاط هذه , ولم تحرك ساكنا ولم تدافع عنها , وحتى لم تأخذ بثأرها ممن قتلها وانت تعلم انها ابنة رسول الله (ص) وحبيبته وكنت انت زوجها وسندها , وقد خذلتها كل هذا الخذلان؟؟؟؟؟

11-هل يعقل أن أمير المؤمنين علي رضي الله عنه يعمل مستشارا عند من أسميتموهم كفار؟

12-علي بن أبي طالب يريد النبي أن يطلق أمنا عائشة صلوات الله عليها وسلامه، و ربنا يبطل رأيه و لله الحمد

تبرئة ربانية بقرآن يتلى و يكون شوكة في حلوق أمي عائشة إلى يوم الدين

و عندك آيات القرآن "إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً" و غيرها كثير

و لو ادان بشر امنا عائشة أو حفص فإنه يدين محمداً صلى الله عليه و سلم الذي لم يستبدلها بل مات و في فمه لعاب عائشة

عائشة صلوات الله عليها هي أم المؤمنين، و من عاداها فقد عادى محمداً و من عادى محمداً فقد عادى الله







13-اغضاب سيدنا علي للرسول لانه كان ينوي ان يتزوج على فاطمة الزهراء




القمي الملقب بالصدوق في كتابه عن أبي عبدالله ( جعفر الصادق ) أنه سئل :

هل تشيع الجنازة بنار ويمشى معها بمجمرة أو قنديل أو غير ذلك مما يضاء به ؟ قال : فتغير لون أبي عبد الله (ع) من ذلك واستوى جالسا ثم قال :

إنه جاء شقي من الأشقياء إلى فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لها : أما علمت علياً قد خطب بنت أبي جهل فقالت : حقاً ما تقول ؟ فقال : حقاً ما أقول ثلاث مرات . فدخلها من الغيرة ما لا تملك نفسها وذلك أن الله تبارك تعالى كتب على النساء غيرة وكتب على الرجال جهاداً وجعل للمحتسبة الصابرة منهن من الأجر ما جعل للمرابط المهاجر في سبيل الله .

قال : فاشتد غم فاطمة من ذلك وبقيت متفكرة حتى أمست وجاء الليل حملت الحسن على عاتقها الأيمن والحسين على عاتقها الأيسر وأخذت بيد أم كلثوم اليسرى بيدها اليمنى ، ثم تحولت إلى حجرة أبيها فجاء عليّ فدخل حجرته فلم ير فاطمة فاشتد لذلك غمه وعظم عليه ولم يعلم القصة ما هي ، فاستحيى أن يدعوها من منزل أبيها فخرج إلى المسجد يصلي فيه ما شاء الله ، ثم جمع شيئاً من كثيب المسجد واتكأ عليه ، فلما رأى النبي صلى الله عليه وسلم ما بفاطمة من الحزن أفاض عليها الماء ثم لبس ثوبه ودخل المسجد فلم يزل يصلي بين راكع وساجد ، وكلما صلى ركعتين دعا الله أ، يذهب ما بفاطمة من الحزن والغم ، وذلك أنه خرج من عندها وهي تتقلب وتتنفس الصعداء فلما رآها النبي صلى الله عليه وسلم أنها لا يهنيها النوم وليس لها قرار قال لها : قومي يا بُنية فقامت ، فحمل النبي صلى الله عليه وسلم الحسن وحملت فاطمة الحسين وأخذت بيد أم كلثوم فانتهى إلى علي (ع) وهو نائم فوضع النبي صلى الله عليه وسلم رجله على عليّ فغمزه وقال : قم أبا تراب !! فكم ساكن أزعجته !! ادع لي أبا بكر من داره ، وعمر من مجلسه ، وطلحة ، فخرج عليّ فاستخرجهما من منازلهما واجتمعوا عند رسول الله صلى الله عليه . فقال رسول الله عليه وسلم : يا علـيّ !! أما علمت أن فاطمة بضعة مني أنا منها ، فمن آذاها فقد آذاني ، ومن آذاني فقد آذى الله ، ومن آذاها بعد موتي كان كمن آذاها في حياتي ، ومن آذاها في حياتي كان كمن آذاها بعد موتي .

علل الشرائع لابن بابويه القمي

ص 185 ، 186

مطبعة النجف ،

أيضا أورد الرواية المجلسي في كتابه

( جلاء العيون )










==============




فعليك ان تتعجب من فعل سيدنا علي بن ابي طالب في صلح الحديبية ..حين خالف امر الرسول و رفض سيدنا علي رضي الله عنه مسح كلمة محمد رسول الله حين امره رسول الله صلى الله علسه وسلم وأن يكتب بدلاً عنها محمد بن عبد الله ( صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ) و لكن ما حدث ان خالفه سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وكتب محمد بن عبدالله




======




يتهمون الفاروق بالجهل في الاحكام ويقول المعصوم الزاني المجنون يرجم اذا كان محصنا؟؟؟؟؟




روى الكليني عن أبان بن تغلب قال : (( قال أبو عبد الله : إذا زنى المجنون أو المعتوه جلد ، وإن كان محصناً رجم )) . الكافي : 7/192 ؛ الطوسي ، تهذيب الأحكام : 10/19




ـ على بن ابراهيم عن أبيه عن عمرو بن عثمان عن ابراهيم بن الفضل عن أبان بن تغلب قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): اذا زنى المجنون أو المعتوه (1) جلد الحد وان كان مصحنا رجم قلت: وما الفرق بين المجنون والمجنونة والمعتوه والمعتوهة؟ * (هامش *) (1) عته عتها: نقص عقله من غير جنون.

===============

(570)




فقال: المرأة انما تؤتى والرجل يأتى وانما يأتى اذا عقل كيف يأتى اللذة والمرأة انما تستكره ويفعل بها وهى لا تعقل ما يفعل بها.




تفسير الثقلين ج3 ص569-570




اين علم الامام الا يعلم ان المجنون مرفوع عنه القلم




==============




من كتب الشيعة







السخرية من سيدنا علي رضي الله عنه




سيدنا علي تسخر منه فاطمة الزهراء اشتملت شيمة الجنين وقعدت حجرة الظنين




وصف علي بانه جبان حيث جر سيدنا علي مثل الخروف




الشيعة و اتهام سيدنا علي بالجبن







بالرجوع الي كتب الرافضة واكاذيبهم على سيدنا علي نجد انهم يشهدون ان سيدنا علي جبان وسيدنا عمر اشجع منه وهذه هي القصة التي اختلقها الشيعة حتى تعرفوا حقيقة هؤلاء الرافضة المجوس




عند الشيعة سيدنا علي جبان يجر كالخروف من حبل في عنقه




أين شجاعة علي




.....ثم نادى عمر حتى اسمع عليا عليه السلام: والله لتخرجن ولتبايعن خليفة رسول الله او لاضرمن عليك بيتك نارا، ثم رجع فقعد إلى ابى بكر وهو يخاف أن يخرج علي بسيفه لما قد عرف من بأسه وشدته. ثم قال لقنفذ: ان خرج وإلا فاقتحم عليه، فان امتنع فاضرم عليهم بيتهم نارا. فانطلق قنفذ فاقتحم هو واصحابه بغير اذن، وبادر علي إلى سيفه ليأخذه فسبقوه اليه فتناول بعض سيوفهم فكثروا عليه فظبطوه وألقوا في عنقه حبلا اسود، وحالت فاطمة عليها السلام بين زوجها وبينهم عند باب البيت فضربها قنقذ بالسوط على عضدها، فبقى أثره في عضدها من ذلك مثل الدملوج(1) من ضرب قنفذ اياها، فأرسل ابوبكر إلى قنفذ اضربها فالجأها إلى عضادة باب بيتها، فدفعها فكسر ضلعا من جنبها وألقت جنبا من بطنها، فلم تزل صاحبة فراش حتى ماتت من ذلك شهيدة صلوات الله عليها. ثم انطلقوا بعلي عليه السلام ملببا بحبل حتى انتهوا به إلى ابى بكر وعمر قائم بالسيف على رأسه وخالد بن الوليد وابوعبيدة بن الجراح وسالم والمغيرة بن شعبة واسيد بن حصين وبشير بن سعد وسائر الناس قعود حول ابى بكر عليهم السلاح وهو يقول: أما والله لو وقع سيفي بيدي لعلمتم انكم لن تصلوا الي، هذا جزاء مني وبالله لا ألوم نفسي في جهد ولو كنت في أربعين رجلا لفرقت جماعتكم، فلعن الله قوما بايعوني ثم خذلوني، فانتهره عمر فقال: بايع. فقال: وان لم افعل؟ قال: اذا نقتلك ذلا وضعارا. قال: اذن تقتلون عبدالله واخا رسول الله صلى الله عليه واله. فقال ابوبكر: اما عبدالله فنعم [ كلنا عبيد الله ] واما اخو رسوله فلا نقر لك به.... الاحتجاج / ذكر طرف مما جرى بعد وفاة رسول الله (ص) من اللجاج والحجاج في أمرالخلافة...







يا لغباء القوم حين نسجوا قصة كسر الضلع..

يا له من فخ نصبه الرافضة لأنفسهم من حيث لا يشعرون.

فقد أرادوا التشنيع به على عمر فصار شناعة على علي بن أبي طالب رضي الله عنه.

بل هو شناعة على مذهبهم وحاشا لعلي أن يكون بما وصفوه به.

لإن القصة لو صحت للزم منها جبن علي وارتعاد فرائصه.

لقد جعلوا من علي جبانا رعديدا تضرب زوجته فيبايع الضارب ويزوجه ابنته ويبقى مستشارا له.

ويسمي ابنه باسم قاتل أخيه ((( عمر ))).

ويزوج ابنته لمن ضرب أمها.

ويبايع من ضرب عقيدة الإمامة وسلب عليا حقها.

تبا لهذه العقول التي شلها وعطلها حب المتعة







الاحتجاج للطبرسي أن فاطمة سلام الله عليها قالت لأمير المؤمنين رضي الله عنه : ( يا ابن أبي طالب، ما اشتملت شيمة الجنين، وقعدت حجرة الظنين ).




المعصومة تشتم المعصوم !!!!!

المعصومة لا تعلم وجوب الصبر بداية !!!!

المعصومة ارقتها فدك ولم يؤرقها قتل ابيها عليه السلام !!!!

المعصومة تغضب على المعصوم !!!!!




وصف سيدنا علي بانه دحداح البطن طويل الذراعين ضخم الكراديس أنزع

عظيم العينين لمنكبه مشاشا كمشاش البعير




ورد في تفسير القمي ج2 ص 336 ان السيدة فاطمة رضي الله عنها قالت: ان نساء قريش تحدثني عنه اي المام علي رضي الله عنه انه رجل دحداح البطن طويل الذراعين ضخم الكراديس انزع عظيم العينين لمنكبه مشاشا كمشاش البعير ضاحك السن لا مال له .

يا قوم كيف يمكنهم ان يتحدثوا هكذا عن احد الصحابة الكرام



















جاسمكو 12-07-12 06:58 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شمري طي (المشاركة 1585206)

مادام المسألة نص ساعة ( خلاص ) تنزلنا عن الثقل الأول

خلاص خله عند إبن نرجس يضمه على قلبه ok










عن عبد الله بن عامر عن عبد الرحمن بن أبي نجران عن صالح بن عبد الله الخثعمي قال :

كتبت إلى أبي الحسن (ع) أسأله عن خصي لي في سن رجل مدرك

يحل للمرأة أن يراها وتنكشف بين يديه ؟

فلم يجبني !! :( :o :mad: قرب الإسناد ص : 304













كالعادة المسكين طاح وجهه وياليته ما سأل :)




وللعلم : المسؤول يمتلك كل كل كل شيء

( يتصرف بذارت الكون وقواه وبالاشخاص والماضي والمستقبل )

( معه جبريل وميكائيل وروح القدس )

( معه خزانة سلاح الأنبياء والرسل وأولي العزم والاوصياء )

( كل شي تحت خدمته )

( مستعد بأن يقطع المسافات بطي الأرض )

( و و و و و و الخ الخ الخ الخ الخ من معجزاتهم الموجودة في الكافي والبصائر والبحار )




:10:







جزاك الله خيرا







كتم الائمة







وقال الصادق رضي الله عنه : ( أما والله لو أجدُ منكم ثلاثة مؤمنين يكتُمون حديثي ما استحللتُ أن أكتمهم حديثاً ) أصول الكافي 1/496.




في خبر معلى بن خنيس قال : قال أبو عبد الله عليه السلام : يا معلى اكتم أمرنا ولا تذعه، فإنه من كتم أمرنا ولم يذعه أعزَّه الله به في الدنيا، وجعله نوراً بين عينيه في الآخرة، يقوده إلى الجنة، يا معلى من أذاع أمرنا ولم يكتمه أذلَّه الله به في الدنيا، ونزع النور من بين عينيه في الآخرة، وجعله ظلمة تقوده إلى النار، يا معلى إن التقية من ديني ودين آبائي، ولا دين لمن لا تقية له، يا معلى إن الله يحب أن يُعبد في السِّر كما يحب أن يُعبد في العلانية، يا معلى إن المذيع لأمرنا كالجاحد له (3).




وفي خبر زيد الشحام، قال: قال أبو عبد الله عليه السلام : أُمر الناس بخصلتين فضيَّعوهما، فصاروا منهما على غير شيء: الصبر والكتمان (4).




(3) أصول الكافي 2/223. وسائل الشيعة 11/485.

(4) أصول الكافي 2/222. وسائل الشيعة 11/484.

























جاسمكو 13-07-12 09:23 PM

علي يفتي بفتاوى غريبة




(1467) محمد بن أحمد بنيحيى عن عباد بن سليمان عن سعد بن سعد عن محمد بن القاسم بن الفضيل بن يسار عن الحسن بن الجهم قال سألت أبا الحسن عليه السلام: عن رجل صلى الظهر أو العصرفأحدث حين جلس في الرابعة فقال: ان كان قال: أشهد أن لا إله إلاالله وأن محمدا رسول الله فلا يعيد،وإن كان لم يتشهدقبل أن يحدث فليعد .




* - 1467 - الاستبصار ج 1 ص 401.

المصدر : تهذيب الاحكام في شرح المقنعة للشيخ المفيد رضوان الله عليه

تأليف شيخ الطائفة ابى جعفر محمد بن الحسن الطوسى (قدر)

المتوفى 460 ه****

الجزء الثاني - باب أحكام السهو - ص - [342] ص - [355]




علي جاهل !!










يجهل عدد أضلاع الرجل







وروى ميسرة بن شريح قال: تقدمت الى شريح امراة، فقالت: اني‏جئتك مخاصمة.







فقال: واين خصمك؟فقالت: انت خصمي. فاخلى لها المجلس، فقال لها: تكلمي.







فقالت: اني امراة لي احليل، ولي فرجفقال: قد كان لامير المؤمنين(ع) في







هذا قضية ورث من حيث جاءالبول. قالت: انه يجي‏ء منهما جميعا. قال لها: من







اين يسبق البول؟قالت: ليس منهما شي‏ء يسبق، يجيئان في وقت واحد، وينقطعان‏في







وقت واحد. فقال لها: انك لتخبرين بعجب! فقالت: اخبرك بما هو اعجب من هذا،







تزوجني ابن عم لي،واخدمني خادما فوطئتها فاولدتها، وانما جئتك لما ولد لي







لتفرق‏بيني وبين زوجي. فقام من مجلس القضاء فدخل على علي(ع) فاخبره بما قالت







المراة، فامر بها فادخلت وسالها عما قال القاضي. فقالت: هو الذي اخبرك، فاحضر







زوجها ابن عمها ، فقال له‏علي(ع): اهذه امراتك وابنة عمك؟قال: نعم. قال:







قد علمت ما كان؟ قال: نعم، قد اخدمتها خادما فوطئتها فاولدتها. قال(ع): ثم







وطئتها بعد ذلك؟ قال: نعم. قال له علي(ع): لانت اجرا من خاصى‏ء الاسد، علي







بدينار الخصي‏ وكان عدلا وبمرآتين، فقال (ع): خذوا هذه المراة ان كانت امراة،







فادخلوها بيتا، والبسوها نقابا، وجردوها من ثيابها وعدوا اضلاع‏جنبيها، ففعلوا، ثم







خرجوا اليه ،فقالوا له:عدد الجنب الايمن اثناعشرضلعا، والجنب الا يسر احد عشر ضلعا.







فقال علي(ع): اللّه اكبر، ائتوني بالحجام، فاخذ من شعرها، واعطاها رداء وحذاء،







والحقها بالرجال. فقال الزوج: يا امير المؤمنين، امراتي وابنة عمي الحقتها







بالرجال!ممن اخذت هذه القضية؟

فقال: اني ورثتها من ابي آدم وحواء خلقت من ضلع آدم،

واضلاع الرجال اقل من اضلاع النساء بضلع !

وعدد اضلاعها اضلاع رجل، وامر بهم فاخرجوا .










المصدر/ كتاب عجائب أحكام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب / في الخنثى 66







337 - اخبار القضاة لوكيع: 2/197، دعائم الاسلام: 2/387 ح‏1377، من لا يحضره‏الفقيه: 4/337 ح‏5704، تهذيب الاحكام: 9/354 ح‏1271، المناقب للخوارزمي:101 ح‏105، مناقب ابن شهراشوب: 2/376، الفصول المهمة لابن الصباغ: 35، احقاق‏الحق: 8/73 77، وسائل الشيعة: 26/286 ح‏3 وص‏288 ح‏5، بحار الانوار:40/258 وج‏104/353 ح‏1 و2، نور الابصار: 162، معادن الجواهر: 2/35 ح‏18،قضاء امير المؤمنين (ع): 155 ح‏5.







من أين لكم هذا ؟

(14)










علي يكتب حرز بأسماء الجن !







بسم الله الرحمن الرحيم . أي كنوش أي كنوش أرشش عطنيطنيطح يا ميططرون فريالسنون ما وما ساما سويا طيطاشالوش خيطوش مشفقيش مشاصعوش او طيعينوش ليطفينكش ، هذا هذا وما كنت بجانب الغربي !!







إلى آخر الحرز !!










هل هذه هي سنة محمد صلى الله عليه وسلم ؟







أليس هذا طعناً بالإمام علي بن أبي طالب أن يضع أسماء الجن ( بزعمهم )

كآية قرآنية تبدأ بالبسملة وجزء من آية ؟










وهذا غيض من فيض

وليراجعوا المزيد من كتبهم

كيف أن الشيطان يحب علياً وثبت في القرآن أنه عدو للصالحين ،

وكيف أنه عفا عن لوطي لأنه من شيعته !










والحليم من الإشارة يفهم







ــــــــــــــ










أين في كل ما سبق قدرته التكوينية يقول للشيء كن فيكون ؟







وأين العصمة ؟










كل هذه الصفات لا يستحق حاملها إمامة بضعة أنفار .







هذا ما يريده أعداء الإسلام .







دين مبني على الافتراء والطعن بأسم حب آل البيت زوراً .







أين العقلاء وأين الغافلون؟







جاسمكو 15-07-12 07:06 AM

19 خطاء ارتكبه سيدنا علي الذي يعتبره الشيعة معصوم




اخطاء سيدنا علي على لسان الشيعة




1-لا يعرف حكم المذي

2-خالف فتوى الرسول في مسألة عدة الحامل المتوفي عنها زوجها

-3-يقول الشيعة انه اخفى المصحف وهذا خطىء ارتكبه سيدنا علي حيث ترك الامة بدون القرآن الصحيح الذي هو موجود مع المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام حسب دين الشيعة الاثناعشرية

4- لايعرف حكم الخصي

عن عبد الله بن عامر عن عبد الرحمن بن أبي نجران عن صالح بن عبد الله الخثعمي قال :

كتبت إلى أبي الحسن (ع) أسأله عن خصي لي في سن رجل مدرك

يحل للمرأة أن يراها وتنكشف بين يديه ؟

فلم يجبني !! قرب الإسناد ص : 304

5-خالف النص الالهي و بايع الظلمة و المغتصبين

6-اخطىء في مشورته للنبي بتطليق ام المؤمنين عائشة

و القرآن يبطل رايه

خالف امر النبي صلى الله 7-لم يطع النبي و

و هذا خطا ان يخالف امر النبي

في صلح الحديبية

فمسحها النبي بيده الشريفة

8-اعتدي على زوحته و لم يدافع عنها

9-صار مستشار للظلمة و مغتصبي الولاية و الكافرين

10-

ينظر الي بين فخذيي امرأة

11-

الشيعة باختلاق روايات قذرة على لسان سيدنا علي بالفاظ شوارعية




مثل

شعيرات استك و مثل

12- يشتم امرأة

يا سلفع يا جريئة يا بذية يا مذكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء

يا التي على هنها شي‏ء بين مدلى

13-

اخطىء بقتال الخوارج و قتلهم في النهروان

14-

-اغضاب سيدنا علي للرسول لانه كان ينوي ان يتزوج على فاطمة الزهراء

واغضب علي فاطمة الزهراء مرة ثانية

حينما رأت رأسه في حجر جارية أُهديت له من قبل أخيه . وها هو النص :

يروي القمي والمجلسي عن أبي ذر أنه قال : كنت أنا وجعفر بن أبي طالب مهاجرين إلى بلاد الحبشة ، فأُهديت لجعفر جارية قيمتها أربعة آلاف درهم ، فلما قدمنا المدينة أهداها لعلي (ع) تخدمه ، فجعلها عليّ في منزل فاطمة ، فدخلت فاطمة عليها السلام يوماً فنظرت إلى رأس عليّ عليه السلام في حجر الجارية ، فقالت : يا أبا الحسن !! فعلتها ؟؟ فقال : والله يا بنت محمد ما فعلت شيئاً ، فما الذي تريدين ؟ قالت : تأذن لي في المسير إلى منزل أبي رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقال لها : قد أذنت لك ، فتجلببت بجلبابها ، وأرادت النبي صلى الله عليه وسلم .

انظر علل الشرائع للقمي ص 163 وأيضاً بحار الأنوار ص 43 ، 44 باب (كيفية معاشرتها مع عليّ )




وغضبت عليه (((( مرة ثالثة ))))

( إن فاطمة رضي الله عنها لما طالبت فدك من أبي بكر امتنع أبو بكر أن يعطيها إيّاها فرجعت فاطمة عليها السلام وقد جرعها من الغيظ ما لم يوصف ومرضت ، وغضبت على عليّ لامتناعه عن مناصرته ومساعدته إيّاها وقالت : يا ابن أبي طالب !! اشتملت مشيمة الجنين وقعدت حجرة الظنين بعد ما أهلكت شجعان الدهر وقاتلتهم ، والآن غلبت من هؤلاء المخنثين ، فهذا هو ابن أبي قحافة يأخذ مني فدك التي وهبها لي أبي جبراً وظلماً ويخاصمني ويحاججني ، ولا ينصرني أحد فليس لي ناصر ولا معين وليس لي شافع ولا وكيل ، فذهبت غاضبة ورجعت حزينة أذللت نفسي تأتي الذئاب وتذهب ولا تتحرك ، يا ليتني متّ قبل هذا وكنت نسياً منسياً إنما أشكو إلى أبي وأختصم إلى ربي )

انظر كتاب حق اليقين للمجلسي بحث فدك ص 203 ، 204 ، ومثله في كتاب الأمالي للطوسي ص 295




مع قول النبي صلى الله عليه وسلم ( فاطمة بضعة مني وأنا منها فمن آذاها فقد آذاني .. )




فلماذا آذى علي رضي الله عنه النبي صلى الله عليه وسلم؟؟؟؟




15- يتهمون الفاروق بالجهل في الاحكام ويقول المعصوم الزاني المجنون يرجم اذا كان محصنا؟؟؟؟؟




روى الكليني عن أبان بن تغلب قال : (( قال أبو عبد الله : إذا زنى المجنون أو المعتوه جلد ، وإن كان محصناً رجم )) . الكافي : 7/192 ؛ الطوسي ، تهذيب الأحكام : 10/19




ـ على بن ابراهيم عن أبيه عن عمرو بن عثمان عن ابراهيم بن الفضل عن أبان بن تغلب قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): اذا زنى المجنون أو المعتوه (1) جلد الحد وان كان مصحنا رجم قلت: وما الفرق بين المجنون والمجنونة والمعتوه والمعتوهة؟ * (هامش *) (1) عته عتها: نقص عقله من غير جنون.

===============

(570)




فقال: المرأة انما تؤتى والرجل يأتى وانما يأتى اذا عقل كيف يأتى اللذة والمرأة انما تستكره ويفعل بها وهى لا تعقل ما يفعل بها.




تفسير الثقلين ج3 ص569-570




اين علم الامام الا يعلم ان المجنون مرفوع عنه القلم




16-

يدعي الشيعة ان سيدنا علي بايع مكرها و تم جره من عنقه بحبل مثل الخروف

17-

علي يفتي بفتاوى غريبة




(1467) محمد بن أحمد بنيحيى عن عباد بن سليمان عن سعد بن سعد عن محمد بن القاسم بن الفضيل بن يسار عن الحسن بن الجهم قال سألت أبا الحسن عليه السلام: عن رجل صلى الظهر أو العصرفأحدث حين جلس في الرابعة فقال: ان كان قال: أشهد أن لا إله إلاالله وأن محمدا رسول الله فلا يعيد،وإن كان لم يتشهدقبل أن يحدث فليعد .




* - 1467 - الاستبصار ج 1 ص 401.

المصدر : تهذيب الاحكام في شرح المقنعة للشيخ المفيد رضوان الله عليه

تأليف شيخ الطائفة ابى جعفر محمد بن الحسن الطوسى (قدر)

المتوفى 460 ه****

الجزء الثاني - باب أحكام السهو - ص - [342] ص - [355]




18-

علي جاهل !!










يجهل عدد أضلاع الرجل







وروى ميسرة بن شريح قال: تقدمت الى شريح امراة، فقالت: اني‏جئتك مخاصمة.







فقال: واين خصمك؟فقالت: انت خصمي. فاخلى لها المجلس، فقال لها: تكلمي.







فقالت: اني امراة لي احليل، ولي فرجفقال: قد كان لامير المؤمنين(ع) في







هذا قضية ورث من حيث جاءالبول. قالت: انه يجي‏ء منهما جميعا. قال لها: من







اين يسبق البول؟قالت: ليس منهما شي‏ء يسبق، يجيئان في وقت واحد، وينقطعان‏في







وقت واحد. فقال لها: انك لتخبرين بعجب! فقالت: اخبرك بما هو اعجب من هذا،







تزوجني ابن عم لي،واخدمني خادما فوطئتها فاولدتها، وانما جئتك لما ولد لي







لتفرق‏بيني وبين زوجي. فقام من مجلس القضاء فدخل على علي(ع) فاخبره بما قالت







المراة، فامر بها فادخلت وسالها عما قال القاضي. فقالت: هو الذي اخبرك، فاحضر







زوجها ابن عمها ، فقال له‏علي(ع): اهذه امراتك وابنة عمك؟قال: نعم. قال:







قد علمت ما كان؟ قال: نعم، قد اخدمتها خادما فوطئتها فاولدتها. قال(ع): ثم







وطئتها بعد ذلك؟ قال: نعم. قال له علي(ع): لانت اجرا من خاصى‏ء الاسد، علي







بدينار الخصي‏ وكان عدلا وبمرآتين، فقال (ع): خذوا هذه المراة ان كانت امراة،







فادخلوها بيتا، والبسوها نقابا، وجردوها من ثيابها وعدوا اضلاع‏جنبيها، ففعلوا، ثم







خرجوا اليه ،فقالوا له:عدد الجنب الايمن اثناعشرضلعا، والجنب الا يسر احد عشر ضلعا.







فقال علي(ع): اللّه اكبر، ائتوني بالحجام، فاخذ من شعرها، واعطاها رداء وحذاء،







والحقها بالرجال. فقال الزوج: يا امير المؤمنين، امراتي وابنة عمي الحقتها







بالرجال!ممن اخذت هذه القضية؟

فقال: اني ورثتها من ابي آدم وحواء خلقت من ضلع آدم،

واضلاع الرجال اقل من اضلاع النساء بضلع !

وعدد اضلاعها اضلاع رجل، وامر بهم فاخرجوا .










المصدر/ كتاب عجائب أحكام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب / في الخنثى 66







337 - اخبار القضاة لوكيع: 2/197، دعائم الاسلام: 2/387 ح‏1377، من لا يحضره‏الفقيه: 4/337 ح‏5704، تهذيب الاحكام: 9/354 ح‏1271، المناقب للخوارزمي:101 ح‏105، مناقب ابن شهراشوب: 2/376، الفصول المهمة لابن الصباغ: 35، احقاق‏الحق: 8/73 77، وسائل الشيعة: 26/286 ح‏3 وص‏288 ح‏5، بحار الانوار:40/258 وج‏104/353 ح‏1 و2، نور الابصار: 162، معادن الجواهر: 2/35 ح‏18،قضاء امير المؤمنين (ع): 155 ح‏5.







من أين لكم هذا ؟

(14)







19-

علي يكتب حرز بأسماء الجن !







بسم الله الرحمن الرحيم . أي كنوش أي كنوش أرشش عطنيطنيطح يا ميططرون فريالسنون ما وما ساما سويا طيطاشالوش خيطوش مشفقيش مشاصعوش او طيعينوش ليطفينكش ، هذا هذا وما كنت بجانب الغربي !!







إلى آخر الحرز !!










هل هذه هي سنة محمد صلى الله عليه وسلم ؟







أليس هذا طعناً بالإمام علي بن أبي طالب أن يضع أسماء الجن ( بزعمهم )

كآية قرآنية تبدأ بالبسملة وجزء من آية ؟










وهذا غيض من فيض

وليراجعوا المزيد من كتبهم

كيف أن الشيطان يحب علياً وثبت في القرآن أنه عدو للصالحين ،

وكيف أنه عفا عن لوطي لأنه من شيعته !










والحليم من الإشارة يفهم







ــــــــــــــ










أين في كل ما سبق قدرته التكوينية يقول للشيء كن فيكون ؟







وأين العصمة ؟










كل هذه الصفات لا يستحق حاملها إمامة بضعة أنفار .







هذا ما يريده أعداء الإسلام .







دين مبني على الافتراء والطعن بأسم حب آل البيت زوراً .







أين العقلاء وأين الغافلون؟













جاسمكو 15-07-12 08:38 PM

اخطاء سيدنا علي بانه لم يقتص من قتلة سيدنا عثمان رضي الله عنه

و الخطاء الثاني انه كافىء المجرم مالك الاشتر بتوليته ولاية مصر




تاريخ الاسلام للذهبي




حضر صِفِّين وبين يومئذٍ ، وكاد أن يظهر على مُعَاوِيَة ، فحلّ عليه أصحاب عليّ لما رأوا المصاحف على الأسِنَّة ،

فوبَّخهم الأشتر ، وما أمكنه مخالفة عليّ ، وكف بقومه عن القتال.

قال عَبْد الله بْن سلمة المُرادي : نظر عُمَر بْن الخطاب إِلَى الأشتر ، وأنا عنده فصعَّد فِيهِ عُمَر النَّظَر ، ثُمَّ صوَّبه ،

ثُمَّ قَالَ : إنّ للمسلمين من هَذَا يومًا عصيبًا ، ثُمَّ إنّ عليًّا لما انصرف من صِفِّين أو بعدها ، بعث الأشتر على مصر ،

فمات فِي الطريق مسمومًا ، وكان عليّ يتبرّم به ويكرهه ، لأنّه كان صَعْبَ المِرَاس ، فلمّا بلغه موتُهُ قَالَ : " للمِنْخَرَيْن والفم ".







مشاركة الأشتر في قتل الخليفة المظلوم عثمان بن عفان ذو النورين










و الخطاء الثاني انه كافىء المجرم مالك الاشتر بتوليته ولاية مصر




فلا نتعجب ان يكون مالك الاشتر من هؤلاء




من خلال المواقف المخالفة و لسيدنا علي عليه السلام




بل وصل الي نية قتل سيدنا علي عليه السلام




============




تهذيب الكمال




مالك بن الحارث بن عبد يغوث.....وكان ممن سعى في الفتنة وألب على عثمان وشهد حصره وروي أن عائشة دعت عليه في جماعة ممن سعى في أمر عثمان فما منهم أحد إلا أصابته دعوتها......وروي أن عليا رضى الله تعالى عنه غضب عليه وقلاه واستثقله فكلمه فيه عبد الله بن جعفر إلى أن بعثه إلى مصر وقال إن ظفر فذاك وإلا استرحت منه فلما كان بعض الطريق شرب شربة عسل فمات فأخبر بذلك علي فقال لليدين وللفم لليدين وللفم وقال عمرو بن العاص حين بلغه ذلك إن لله جنودا من عسل وقيل إن الذي سمه كان عبدا لعثمان رضى الله تعالى عنه










انظر واقرأ مالذي قاله علي رضي الله عنه عن الأشتر ثم انظر الى اعتراف الأشتر ووقاحته :




يقول و علي رضي الله عنه :




( ..ثم حدث هذا الحدث الذي جرى على الأمة أقوام طلبوا الدنيا وحسدوا من أنعم الله عليه بها وعلى الفضيلة التي من الله بها وأرادوا رد الإسلام والأشياء على أدبارها والله بالغ أمره ثم قال ألا إني مرتحل غدا فارتحلوا ولا يرتحل معي أحد أعان على قتل عثمان بشيء من أمور الناس فلما قال هذا اجتمع من رؤسهم جماعة كالأشتر النخعي وشريح بن أوفى وعبد الله بن سبأ المعروف بابن السوداء وسالم بن ثعلبة وغلاب بن الهيثم وغيرهم في ألفين وخمسمائة وليس فيهم صحابي ولله الحمد فقالوا ما هذا الرأي وعلى والله أعلم بكتاب الله ممن يطلب قتلة عثمان وأقرب إلى العمل بذلك وقد قال ما سمعتم غدا يجمع عليكم الناس وإنما يريد القوم كلهم أنتم فكيف بكم وعددكم قليل في كثرتهم فقال الأشتر قد عرفنا رأي طلحة والزبير فينا وأما رأي علي فلم نعرفه إلى اليوم فإن كان قد اصطلح معهم فإنما اصطلحوا على دمائنا فإن كان الأمر هكذا ألحقنا عليا بعثمان فرضى القوم منا بالسكوت... ) البداية والنهاية .




وروى الطبري ( 5: 194 ) أن عليا لما فرغ من البيعة بعد وقعة الجمل واستعمل عبدالله بن عباس على البصرة بلغ الأشتر الخبر باستعمال علي لابن عباس فغضب وقال: (على ماذا قتلنا الشيخ إذن؟! اليمن لعبيد الله، والحجاز لقثم، والبصرة لعبد الله، والكوفة لعلى!!) ثم دعا بدابته فركب راجعاً، وبلغ ذلك علياً فنادى: الرحيل! ثم أجد السير فلحق به فلم يره أنه بلغه عنه وقال: (ما هذا السير؟ سبقتنا!)، وخشي إن ترك والخروج أن يوقع في نفس الناس شراً.

























جاسمكو 17-07-12 09:28 AM

اقتباس:

##

ذكرتني ياشكري بقصة اليهودي الذي اسلم فذهب جيرانه ليباركوا له اسلامه ..فسألوه اي المذاهب اتبعت فقال المذهب الوهابي فرد عليه احدهم (ديمه خلفنا بابها )يعني كانك لم تسلم بعد ...

###

الي الرافضي ابن المتعة ا

كالعادة كذب فقد قال الامام ان الشيطان ليحتاج الي كذب الشيعة

كتاب الكافي الجزء 8 صفحة 254 حديث القباب




362 - علي بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن هشام بن سالم قال: قال أبو عبد الله (ع): إن ممن ينتحل هذا الأمر 0 (التشيع ) ليكذب حتى أنا الشيطان ليحتاج إلى كذبه




ثانيا

لنرى اسلامك يا رافضي با من دينك ان القرآن محرف و القرآن الصحيح عند المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام







و بالنظر الي دينك المسخ الذي حتى القرآن لم يسلم من الطعن فيه

القرآن فيه محرف

و السنة ضاعت بسبب التقية

والعترة التي يدعون انهم يتمسكون بها اين هي

والامام غائب في سرداب الغيبة منذ اكثر من 1124 عام

و دينهم قائم على لعن وشتم و تكفير الصحابة وامهات المؤمنين رضوان الله عليهم




فماذا نتوقع عن دين الشيعة الاثناعشرية




الذين لم يسلم من طعنهم حتى الله سبحانه والرسول و الصحابة




فالله سبحانه جعلوا له شركاء مثلما قال المرجع الخراساني ان المهدي صار ربا

و قالوا ان الرب هو الامام

فالله سبحانه الذي تعهد بحفظ القرآن

طعنوا في تعهده و قالوا عن القرآن محرف

و قالوا عن النبي و انه لم يبلغ فشل كما ذكر الخميني

و قالوا عن الصحابة و امهات المؤمنين

كفار الا ثلاثة او ارابعة

بل كفروا جميع المسلمين الا الاثناعشرية

وان جميع المسلمين ابناء بغايا

وفي واقع الحال نرى ان ابناء البغايا هم الشيعة

حيث انتشرت فيهم المتعة و افتى السيستاني باتخاذ المتعة مهنة

و غير البلاوي من الحركة السلوكية و امثال مناف الناجي و شلته .

اعتقادات شيعية باطلة كفرية




1-يعتقد علماء الشيعة ان القرآن محرف

2-ودين الشيعة قائم على تاليه البشر و عبادتهم من دون الله بل ان الرب هو الامام

3- وتحول الدين من عبادة الله الي عبادة الائمة و اللطم على الحسين

4-اصبح اللعن من العبادة مثل سب ولعن معاوية ويزيد و الصحابة بل الامة الاسلامية -و اللعن و الشتم عبادة من شروط التوحيد

5هل البراءة ولعن الصحابة من شروط التوحيد

6-يكفر جميع المسلمين لاننا لا نؤمن بولاية 12 امام

7-اباحة دماء واموال اهل السنة

8-اعطاء الولي الفقيه صلاحية الهية كالغاء العبادات و كالصلاة واباحة المحرمات كاباحة اللواط كما افتى المرجع مصباح يزدي ضد المعتقلين في سجون الولي الفقيه ضد الذين استنكروا تزوير انتخابات الرئاسة الايرانية ام تحليل المخدرات كما افتى الخوئي و للمرحع صلاحية التشريع

9- اتهام امهات المؤمنين بالكفر والفاحشة

10- اباجة الكذب و بهت المخالف فتوى الخوئي التقية لاتجوز للنبي وتجوز للامام

11- اسقاط الجهاد حتى ظهور المهدي

12- المسجد الاقصى ليس في فلسطين

13- الامام افضل من الانبياء موسى و عيسي و ابراهيم و نوح

14- الامام له ولاية تكوينية

15- النبي يدخل النار و كسرى يدخل الجنة

16- الشيعة من قتلوا الحسين و علي

17- الائمة يبغضون الشيعة

18-الاشتر اغضب علي

19- الشيعي شمر قتل الحسين و الشيعي ابن ملجم قتل الحسن

20- الولاية شرط في قبول الشهادتين

21-المرجع يشرع

22- الشيعة لا يدفنون موتاهم في مقابر المسلمين مثلهم مثل النصارى واليهود







يقول السيد نعمة الله الجزائري في كتاب الانوار النعمانية : ــ




((إننا لم نجتمع معهم – أي مع أهل السنة – لاعلى إله و لا على نبي و لا على إمام ، و ذلك أنهم يقولون : إن ربهم هو الذي كان محمداً نبيه ، و خليفته بعده أبو بكر ، ونحن – أي الرافضة – لا نؤمن بهذا الرب و لا بذلك النبي ، إن الرب الذي خليفة نبيه أبو بكر ، ليس ربنا و لا ذلك النبي نبينا )).




وشهد شاهد منهم




هذا هو دين الرافضة




السؤال لماذا لا تدفنون موتاكم في مقابر المسلمين

وتدفنونهم في مقابر خاصة مثل المقابرالخاصة بالنصارى واليهود




واخير ماذا عن ربكم المهدي







المرجع الشيعي الوحيد الخراساني الامام المهدي صار ربا شريك الله







طعن الخميني في النبي محمد صلى الله عليه وسلم







إتهام الخميني للرسول بالفشل في تبليغ الرسالة







إتهام الخميني للرسول صلى الله عليه وسلم بالفشل في تبليغ الرسالة




بسم الله الرحمن الرحيم




لم يسلم النبي صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم من تهجم الرافضة الإمامية عليه بما يفيد عدم تقديرهم لادائة الواجب التبليغ ولجهوده العظيمة في إظهار هذا الدين ونشره بين الناس وتربية اتباعه على تعاليم الإسلام واستجابتهم له وترى في كتاباتهم ومعتقداتهم مايشبر إلى مساواة أئمة أهل البيت العلوي بالنبي صلى الله عليه وسلم بل ربما اكتفوا بحرف (ص) بدلا من الصلاة عليه وقليلا ما يقرنون هذه الصلاة بالتسليم عليه عليه الصلاة والسلام أما عند ذكر الأئمة العلويين فالغالب ربط ذكرهم بالسلام عليهم كتابة لا إشارة وهم في ذلك كله لا يصرحون بوضوح الانتقاص من تبليغ الرسول عليه الصلاة والسلام والطعن في جهوده ولكن كتاباتهم تشير إلى ذلك :




يقول الخميني في كتابه ( كشف الأسرار ) محملا النبي صلى الله عليه وسلم جزءا من مسؤولية ماحدث مع الأئمة من منع الأئمة العلويين من الإمامة بعد وفاة النبي بتقصيره في تبليغ الدعوة في قوله




(( وواضح أن النبي لو كان قد بلغ بأمر الإمامة طبقا لما أمر به الله وبذل المساعي في هذا المجال لما نشبت في البلدان الإسلامية كل هذه الاختلافات والمشاحنات والمعارك ولما ظهر ثمة خلافات في أصول الدين وفروعه )) ( كشف الأسرار ص 155) ويضيف أيضا إلى هذا التقصير في التبليغ




فشل النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم في إرساء قواعد العدل وأصلاح البشرية فيقول الخميني




(( لقد جاء الأنبياء جميعا من اجل إرساء قواعد العدالة في العالم لكنهم لم ينجحوا حتى النبي محمد خاتم الأنبياء الذي جاء لاصلاح البشرية وتنفيذ العدالة لم ينجح في ذلك ))

(من خطبة القاها بمناسبة ذكرى مولد المهدي في 15/شعبان /1400 هـ، انظر كتاب نهج خميني ص46) والرسول كما يزعمون لم يبلغ جميع ما انزل أليه وانما اخرج في حياته قدرا معينا حسب حاجة الناس وأودع الباقي عند أوصيائه أهل السنة حينما تلقوا عن الصحابة لم يتلقوا الإسلام كاملا لانهم تلقوا ذلك القدر المعين وتركوا الباقي المودع عند أئمة الشيعة ( الرافضة )

يقول محمد حسين آل كاشف الغطاء والذي كان مرجعا للشيعة بين سنة 1965م- 1973م كالخميني والخوئي يقول (( أن حكمة التدرج اقتضت بيان جملة من الأحكام وكتمان جملة ولكنه سلام الله عليه أودعها عند أوصيائه كل وصي يعهد بها إلى الأخر ينشره في الوقت المناسب )




هذه خلاصة الفكر الرافضي الاثنى عشري في النبي الكريم صلوات الله وسلامه عليه اتهام بالفشل والتقصير وغمز ولمز كان المراد منه الانتصار لمنهج الباطنية السبئية في تشتيت وسحب جهود هذه الأمة المحمدية أمة الجهاد إلى الخلافات حتى يتمكن الباطنيون والشعوبيون من التغلغل داخل الصفوف فهل من مدافع عن رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه من اتهامات هذا المجوسي الزنديق له بالتقصير الله سبحانه وتعالى يقول {لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم} وهذا الرافضي الشعوبي يقول لقد فشل محمد في تبليغ الرسالة وإرساء قواعد العدل .. اللهم أنا نبرأ إليك من أقوال أهل الكفر والزندقة اللهم أنا نشهد بان نبينا وحبيبنا محمد قد بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وجاهد في الله حق جهاده فأجزه اللهم بخير ما تجزي نبي عن أمته وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحابته أجمعين .




المصدر : كتب ومؤلفات الخميني







قال الخميني في كشف الأسرار ص( 99 ) :

( إن طهران يوجد فيها مشتر لكل متاع

وإن أحداً لو ادعى الألوهية فإنه سيجد من يتبعه ) ا-هـ







اقتباس:

##

وبرجوعي الى ردودك وما اتيت به من التلفيقات التي لااساس لها ولاسند

###

صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى

هات مثال على الذي ذكرته انا لااساس له و لاسند

فغالب مانقلته بالنص والمصدر




اقتباس:

##

تأكد انك مبغض لعلي وقد جعل رسول الله الميزان بين الأيمان والنفاق

.... فقد روى الأمام احمد في كتاب الفضائل بسنده عن مساور الحميري عن أمه عن أم سلمه قالت :سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لعلي : لايحبك الا مؤمن ولايبغضك الا منافق... وعن جابر بن عبد الله قال ( ماكنا نعرف منافقينا معشر الأنصار الا ببغضهم علي) .

###

الصحابي بريدة كان يبغض علي و لم يصفه نبينا محمد صلى الله عليه و سلم بالمنافق

في الحديث الصحيح في البخاري:




‏حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏روح بن عبادة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏علي بن سويد بن منجوف ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن بريدة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

‏بعث النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عليا ‏ ‏إلى ‏ ‏خالد ‏ ‏ليقبض ‏ ‏الخمس ‏ ‏وكنت أبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏وقد اغتسل فقلت ‏ ‏لخالد ‏ ‏ألا ترى إلى هذا فلما قدمنا على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ذكرت ذلك له فقال ‏ ‏يا ‏ ‏بريدة ‏ ‏أتبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏فقلت نعم قال لا تبغضه فإن له في ‏ ‏الخمس ‏ ‏أكثر من ذلك




و اذكر في حديث في البخاري ان الانصار لا يحبهم الا مؤمن و لا يبغضهم الا منافق

و الشيعة كفروا كل الصحابة مهاجرين و انصار الا ثلاثة او اربعة فالحديث ينطبق على الشيعة




عن البراء رضي الله عنه قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الأنصار : لا يحبهم إلا مؤمن ، ولا يبغضهم إلا منافق ، فمن أحبهم أحبه الله ، ومن أبغضهم أبغضه الله " .




رواه البخاري ( 3572 ) ومسلم ( 75 ) .




فإذا كان الإيمان ينتفي عن رجل يبغض الأنصار ويثبت له النفاق : فكيف بمن يبغض الأنصار والمهاجرين والتابعين لهم بإحسان ويشتمهم ويلعنهم ويكفرهم ، ويُكفِّرُ من يواليهم ويترضى عليهم ، كما تفعل الرافضة ؟ لاشك أنهم أولى بالكفر والنفاق ، وانتفاء الإيمان .




قول مستعيناً بالله تبارك وتعالى :

( لا يحب الأنصار إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق )




حكم بغض الصحابة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=45880










==========




بل سيدنا علي لم يكفر الخوارج و لم يصفهم بالمنافقين او الكفار

و هم الذين حاربوه و كفروه

من حارب علي ليس كافر بشهادة علي و الائمة







بعض أقوال بعض علماء الشيعة في اعتقادهم بمعاوية رضي الله عنه:




عن جعفر عن أبيه أن عليا عليه السلم كان يقول لأهل حربه: ( إنا لم نقاتلهم على التكفير لهم ولم يقاتلونا على التكفير لنا ولكنا رأينا أنّا على حق ورأوا أنهم على حق) قرب الإسناد للحميري الشيعي ص 45




الحر العاملي قد أثبت الحديث التالي وصححه:

فعن أبي جعفر عن أبيه أن علياً عليه السلام لم يكن ينسب أحداً من أهل حربـه إلى الشرك ، ولا إلى النفاق ولكنه يقول : هم بغوا علينا . وسائل الشيعة ج 11 ص 62




و الشيء بالشيء يذكر نذكر في الحرب بين سيدنا علي و معاوية رضي الله عنهم




نجد ان سيدنا علي لم يكفر معاوية و قبل التحكيم و خلع سيدنا علي نفسه عن الخلافة لان التحكيم جاء لصالح معاوية رضي الله عنه




هل سيدنا علي امام زمان سيدنا معاوية رضي الله عنهم اجمعين







سيدنا معاوية لم يبايع سيدنا علي رضي الله عنهم لانه كان يطالب بدم الخليفة الشهيد المظلوم سيدنا عثمان رضي الله عنه وسيدنا علي ليس امام زمان سيدنا معاوية لان سيدنا علي قبل التحكيم و بموافقة سيدنا علي قبوله بالتحكيم والعزل جاءت نتيجة التحكيم ان تم عزل سيدنا علي عن الخلافة وفوق هذا




انظر كيف يصف سيدنا علي سيدنا معاوية واتباعه




يذكر الشريف الرضي في كتابكم ( نهج البلاغة ) عن علي أنه قال : (( وكان بدء أمرنا أن إلتقينا والقوم من أهل الشام، والظاهر أن ربنا واحـد ونبينا واحـد، ودعوتنا في الإسلام واحدة، ولا نستزيدهم في الإيمان بالله والتصديق برسوله ولا يستزيدوننا، الأمر واحد إلا ما اختلفنا فيه من دم عثمان ونحن منه براء )) نهج البلاغة جـ3 ص (648).




واستفاضت الآثار أنه كان يقول عن قتلى معاوية : إنهم جميعا مسلمون ليسوا كفارا ولا منافقين. وهذا ثبت بنقل الشيعة نفسها ، فقد جاء في كتبهم المعتمدة عندهم : (( عن جعفر عن أبيه أن عليا – عليه السلام – لم يكن ينسب أحدا من أهل حربه إلى الشرك ولا إلى النفاق ، ولكنه يقول : هم بغوا علينا )) قرب الإسناد ص 62 ، وسائل الشيعة11/62 .







=========

لم يكفر سيدنا علي الخوارج و لم يصفهم بالمنافقين




لما سئل علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن الخوارج

( أكفارهم؟

قال من الكفر فروا، فسئل؛أمنافقون هم؟ قال المنافقون لا يذكرون الله إلا قليلا، وأولئك يذكرون الله صباح مساء؛ وإنما هم أخواننا بغوا علينا) أخرجه البيهقي في السنن الكبرى 8/173




في الحديث الصحيح في البخاري:




‏حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏روح بن عبادة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏علي بن سويد بن منجوف ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن بريدة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

‏بعث النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عليا ‏ ‏إلى ‏ ‏خالد ‏ ‏ليقبض ‏ ‏الخمس ‏ ‏وكنت أبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏وقد اغتسل فقلت ‏ ‏لخالد ‏ ‏ألا ترى إلى هذا فلما قدمنا على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ذكرت ذلك له فقال ‏ ‏يا ‏ ‏بريدة ‏ ‏أتبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏فقلت نعم قال لا تبغضه فإن له في ‏ ‏الخمس ‏ ‏أكثر من ذلك







========




عبدالله بن سبا والشيطان يحبون علي هل هم مؤمنون

كما يرى الشيعة




وكذلك قال المصطفى صلى الله عليه وسلم أية الإيمان حب الأنصار وآية النفاق بغضهم

ومعاشر الإثني عشرية يرون جل الصحابة زنادقة مرتدين

==============

على رضي الله عن من كبار الصحابة الأجلاء رضي الله عنهم أجميعين وكثيراً ما نجد المجوس يتشدقون بالحديث

(( لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغك إلا منافق ))

لا أحد يشك في حبه لعلى بن أبي طالب .. ليس لكونه صاحبي جليل أو رابع الخلفاء الراشدين .. بل من أجل أسلامه الحسن وصحبته الصالحه مع رسول الله صلى الله عليه وسلم . ولنوضح للمجوس دينهم في هذا الحديث .. ولنضحك معاً عليهم

روى الصدوق (ره) بإسناده إلى علي عليه السلام قال : قد كنت جالساً عند الكعبة فإذا شيخ محدوب " فقال يا رسول الله أدعي لي بالمغفره , فقال النبي عليه الصلاة والسلام خاب سعيك ياشيخ وضل عملك فلما ولىّ الشيخ سألته عنه , فقال ذلك اللعين إبليس , قال علي عليه السلام فعدوت خلفه حتى لحقته وصرعته على الأرض وجلست على صدره ووضعت يدي على حلقه لأخنقه , فقال لا تفعل يا أبا الحسن فإني من المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم , والله يا على إني لأحبك جداً وما أبغضك أحد الاّ شركت أباه في أمه فصار ولد زنا فضحكت وخليت سبيله .

( الأنوار النعمانية الجزء2 صفحة 168)

ملاحظة :

الشيطان يحب على رضي الله عنه (لايحبك إلا مؤمن )

حاشاه أن يفعل هذا على رضي الله عنه .. وما هو بالتأكيد إلا من كذب زعماء الشيعة المجوس الذي يحاولون الطعن في آل البيت تحت غطاء الولاء لهم .. لعنهم الله .

المضحك في دين الأُثنى مجوسية هو أن هذا الحديث موجود فيك كتبهم ... وليفسر لي أحد كيف يفهم هذا الحديث

والسؤال هو ... كيف يكون عدو الله مؤمن ؟؟؟




==========

قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح أخرجهُ الإمام مسلم :

( لا يحبكَ إلا مؤمن ولا يبغضكَ إلا منافق )

وفي هذا الأمر نظر من حيث إحتجاج الرافضة والعقيدة الهشة المتهالكة .

قال أهلُ البدع :

( حبهُ دليلُ إيمان ) وقالوا ( بغضهُ دليل نفاق )

أقول مستعيناً بالله تبارك وتعالى :

و قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم

( لا يحب الأنصار إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق )

ألزمتم أنفسكم بحديثٍ اخرجهُ الإمام مسلم في الصحيح ولكنكم تغافلتم عن أمر

وهو أن الرافضة طعنوا في أنصار النبي صلى الله عليه وسلم وقالوا بإيمان ثلاثة

من أصحاب النبي ولا يخفى على أهل العقل والبصيرة أن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لم يقتصر على المهاجرين بل كان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم من الأنصار كذلك وهنا نضع الرافضة في مسألة عليهم أن يبينوها ويوضحوها كيف يقع الأمرُ بهذه الطريقة , ووجب أن يعلموا أنهم إن ألزموا أنفسهم بهذا الحديث ألزمناهم بمثلهِ وهو في الأنصار رضي الله عن المهاجرين والأنصار ولنا أن نسأل .

1- هل تحبون الأنصار , وهل من الـ3 الذين قلتم بإيمانهم أنصار .

2- كثيراً ما تدندنون أن هذه خاصة بعلي رضي الله عنهُ كيف يشاركهُ بها أحد .

3- وهل من جملة المحبة وصفُ علي ( بالبعوضة ) وتارة ( بوسي ) وتارة ( حمار ) .

نسأل الله تعالى العافية من هذا الكذب والإفتراء .... !!

كتبه العضو تقي الدين السني







اقتباس:

##

وبالنسبه لما اوردته من اخطاء علي فسيرد عليك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ليلقمك حجرا حيث قال (علي مع الحق والحق مع علي اينما دار يدور معه) هذا الحديث الذي رواه اكثر من عشرين صاحبيا منهم عائشه وأم سلمه وابو ذر الغفاري وابو سعيد الخدري واخرين ... وهو في صحيح الترمذي... المستدرك على الصحيحين.... مجمع الزوائد... وغيره من كتب السنه ....لاحظ اننا نرد عليك من كتبكم وليس كما تفعل ترد علينا من كتب الأثنى عشريه الذين يكفروننا ولا نؤمن بهم.

###

حديث ضعيف لا يصح




نص الحديث : علي مع الحق, والحق يدور معه حيث دار, ولن يفترقا حتى يردا علي الحوض




شرح الشيخ الألباني رحمه الله : لم يروه أحد عن النبي صلى الله عليه وسلم لا بإسناد صحيح, ولا ضعيف, ولا يعرف عن أحد أصلا, بل هذا من أظهر الكذب على النبي صلى الله عليه وسلم ابن تيمية منهاج السنة 2/212







قال صلى الله عليه وسلم: اللهم أعز الإسلام بأحد العمرين و أعز الله الإسلام بعمر بن الخطاب صلوات الله عليه.




لم يستفد الإسلام شئ من علي بن أبي طالب.




بل خسر الإسلام كثيراً بخلافته فلم يفتح بلداً و لا أرضاً و ما قاتل إلا ضد الصحابة رضوان الله عليهم.




أما عمر فلولاه لهلك علي و كل الأمة.







و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم اللهم اعز الإسلام بأحد العمرين؛ فلو أنت تريد غير ما يريد الله و رسوله فكن مع الهالكين.













فلولا عمر رضوان الله عليه لهلكت الامة بما فيها علي و أولاده




فالحمد لله ان ارسل لهذا الدين عمراً نشره و ثبته




بينما علي كل ما فعله هو انه قاتل المسلمين ثم خلع نفسه و قعد ملوماً محسوراً







اقتباس:

##

هل رد رسول الله عليك كافي ياشكري ....فعلي مع الحق ... وما اوردته من اخطاء ينسفها لك رسول الله ويرد عليك ....

انصحك ان تتوب من النفاق وان تحسن اسلامك ...... موضوعي كان حول اخطاء عمر في الفتوى واستدليت بذلك على توضعه

ورجوعه عن ماكان يعزم عليه بعد ان يرد عليه الآخرين .. دليل عدم تفقهه ..... لكنك لم تلتزم بالنقاش دون الخروج عن موضوعه .

###

الدليل انقلب ليصبح عدم تفقه علي امثلة ذكناها في الموضوع و ارتكب العديد من الاخطاء




و سنضرب المزيد من الامثلة







لم يستفد الإسلام شئ من علي بن أبي طالب.




بل خسر الإسلام كثيراً بخلافته فلم يفتح بلداً و لا أرضاً و ما قاتل إلا ضد الصحابة رضوان الله عليهم.




فالحمد لله ان ارسل لهذا الدين عمراً نشره و ثبته




بينما علي كل ما فعله هو انه قاتل المسلمين ثم خلع نفسه و قعد ملوماً محسوراً




النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمر بالاقتداء بالشيخين ابوبكر و




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=140332







اتباع سنة الخلفاء فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين




صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الصبح فوعظنا موعظة بليغة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب ، فقيل : يا رسول الله ! كأنها موعظة مودع فأوصنا ، قال : " عليكم بالسمع والطاعة ، وإن كان عبدا حبشيا ؛ فإنه من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ، عضوا عليها بالنواجذ . وإياكم ومحدثات الأمور ؛ فإن كل بدعة ضلالة

الراوي: العرباض بن سارية المحدث: ابن عبدالبر - المصدر: جامع بيان العلم وفضله - الصفحة أو الرقم: 2/1164

خلاصة الدرجة: ثابت صحيح




شروط الصلح بين معاوية و الحسن

السير على سيرة الخلفاء




كشف الغمة للإربلي (693 هـ) الجزء2 صفحة193




ومن كلامه ع ما كتبه في كتاب الصلح الذي استقر بينه وبين معاوية حيث رأى حقن الدماء وإطفاء الفتنة

وهو بسم الله الرحمان الرحيم هذا ما صالح عليه الحسن بن علي بن أبي طالب معاوية بن أبي سفيان صالحه على أن يسلم إليه ولاية أمر المسلمين على أن يعمل فيهم بكتاب الله تعالى وسنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وسيرة الخلفاء الراشدين













و روى أحمد: عَنْ عَلِيِّ بنِ أَبِي طَالِبٍ أنه قال: «أَلا إِنِّي لَسْتُ بِنَبِيٍّ وَ لا يُوحَى إِلَيَّ، وَ لَكِنِّي أَعْمَلُ بِكِتَابِ اللَّهِ وَ سُنَّةِ نَبِيِّهِ r مَا اسْتَطَعْتُ. فَمَا أَمَرْتُكُمْ مِنْ طَاعَةِ اللَّهِ، فَحَقٌّ عَلَيْكُمْ طَاعَتِي فِيمَا أَحْبَبْتُمْ وَ كَرِهْتُمْ».




من كتب الشيعة




تمسك جند أمير المؤمنين بصلاة التراويح جماعة ,التي اقرها سيدنا عمر مخالفين سيدنا علي




دليل على ان سيدنا علي ليس معصوم واخطاء

.

موثقة عمار، عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) ، قال : سألته عن الصلاة في رمضان في المساجد ؟ فقال : لما قدم أمير المؤمنين ( عليه السلام ) الكوفة أمر الحسن بن علي أن ينادي في الناس : لا صلاة في شهر رمضان في المساجد جماعة ، فنادى في الناس الحسن بن علي بما أمره به أمير المؤمنين ( عليه السلام ) فلما سمع الناس مقالة الحسن بن علي ( عليه السلام ) صاحوا : واعمراه ، واعمراه ، فلما رجع الحسن إلى أمير المؤمنين ( عليه السلام ) قال له : ما هذا الصوت ؟ قال : يا أمير المؤمنين ( عليه السلام ) الناس يصيحون : واعمراه ، واعمراه ، فقال أمير المؤمنين ( عليه السلام : ) قل لهم صلوا .

المصدر : وسائل الشيعة 8 : 46 / أبواب نافلة شهر رمضان ب 10 ح 2 .










من كتب الشيعة




الخلفاء نشروا كلمة التوحيد ليسوا ظلمة ومغتصبين







ومعلوم أن جمهور أصحابه وجلهم كانوا ممن يعتقد إمامة من تقدم عليه عليه السلام، وفيهم من يفضلهم على جميع الأمة. [4]

فَلاحِظ عَقائِد أصحاب علي -رضى الله عنه- بَل حَتى علي كان يرى أن أبو بكر وعمر نصحوا للإسلام، وأرادوا نشره وإعزازه، لَم يكن يرى أنّ أبو بكر وعمر مستبدين ولا ظالمين، يقول العالم الإمامي كاشف الغطاء:

عَقائِد أصحاب علي -رضى الله عنه- بَل حَتى علي كان يرى أن أبو بكر وعمر نصحوا للإسلام، وأرادوا نشره وإعزازه، لَم يكن يرى أنّ أبو بكر وعمر مستبدين ولا ظالمين، يقول العالم الإمامي كاشف الغطاء:




***

تفريغ النص:

وحين رأى أنَّ المتخلّفين ـ أعني الخليفة الأول والثاني ـ بذلا أقصى الجهد في نشركلمة التوحيد ، وتجهيز الجنود ، وتوسيع الفتوح ، ولم يستأثروا ولم يستبدوا ، بايع وسالم .. وزد على ذلك أنه رأى الرجل الذي تخلف [أي أصبح خليفة وهو أبو بكر -رضى الله عنه-] على المسلمين قد نصح للاسلام ، وصار يبذل جهده في قوته وإعزازه ، وبسط رايته على البسيطة ، وهذا أقصى ما يتوخاه أمير المؤمنين من الخلافة والإمرة ، فمن ذلك كله تابع وبايع [5].

5- أصل الشيعة وأصولها - كاشف الغطاء - الصفحة 123 + 124 + 146.










اخطاء سيدنا علي بانه لم يقتص من قتلة سيدنا عثمان رضي الله عنه

و الخطاء الثاني انه كافىء المجرم المشترك بقتل الخليفة عثمان رضي الله عنه مالك الاشتر بتوليته ولاية مصر




قاتل ولي جم عثمان معاوية و قاتل الصحابة

و ترك المجرمين




خالف امر النبي







فرمى الرجل الراية و راح يعبث بباب خيبر ضارباً بأوامر الرسول عرض الحائط







و عصى الله و رسوله عندما قال يا رسول الله أقاتلهم حتى يكونوا مثلنا فقال الله الرسول لا ..







قاتل الصحابة

و ولي دم عثمان و ترك المجرمين قتلة الخليفة المظلوم عثمان بن عفان رضي الله عنه







4- مقارنة بين موقفين لسيدنا عمر و علي




من صحيح البخاري:







‏حدثنا ‏ ‏موسى بن إسماعيل ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏جويرية ‏ ‏عن ‏ ‏نافع ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله ‏

‏أن ‏ ‏عمر ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏رأى حلة ‏ ‏سيراء ‏ ‏تباع فقال يا رسول الله لو ابتعتها تلبسها للوفد إذا أتوك والجمعة قال ‏ ‏إنما يلبس هذه من لا ‏ ‏خلاق ‏ ‏له وأن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏بعث بعد ذلك إلى ‏ ‏عمر ‏ ‏حلة ‏ ‏سيراء ‏ ‏حرير كساها إياه فقال ‏ ‏عمر ‏ ‏كسوتنيها وقد سمعتك تقول فيها ما قلت فقال إنما بعثت إليك لتبيعها أو تكسوها ‏




قلت:




ها هو عملاق الإسلام صلوات الله عليه رأى حلة سيراء .. فماذا فعل؟




قال يا رسول الله لو ابتعتها تلبسها للوفد؟




لا يفعل العبقري شئ من عنده، إنما يأخذ رأي محمد صلى الله عليه وازواجه وسلم في كل شئ




فأمره النبي أن يقلع عن ذلك معبراً بقوله:"هذه لباس من لا خلاق له"




فتعلمها العبقري و لم ينساها حتى جاء اليوم الذي يكسوه فيه الرسول بمثلها،




فقال له بأدب، قلت لي لا يجوز لبسها أخي و رسولي و زوج ابنتي و حبيب قلبي،




فبين له الرسول الحق و قال: بعها أو اكسوها يا أخي عمر.




هكذا كان عبقري الإسلام عمر، لا يفعل شئ من تلقاء نفسه.




انظر ما حدث مع غيره في نفس الموقف، من البخاري أيضاً:

غضب عليه الرسول؛







‏حدثنا ‏ ‏سليمان بن حرب ‏ ‏حدثنا ‏ ‏شعبة ‏ ‏ح ‏ ‏و حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏غندر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏شعبة ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الملك بن ميسرة ‏ ‏عن ‏ ‏زيد بن وهب ‏ ‏عن ‏ ‏علي بن أبي طالب ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

‏كساني النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏حلة ‏ ‏سيراء ‏ ‏فخرجت فيها فرأيت الغضب في وجهه فشققتها بين نسائي




تجد عمراً أمير المؤمنين قتل الكافر و الفاجر و كبت المارق و المفارق




بينما إمامك لم يرفع سيفه إلا على من قال لا إله إلا الله فقط










خلع نفسه حين قبل التجكيم




و ذكر لنا زيد فقط من الصحابة رضوان الله عليهم و نساء النبي (الأزواج فقط و ليس ابنته) في القرآن

و الحمار و الخنزير و البقرة و لم يذكر سيدنا علي و لا فاطمة الزهراء







أبو بكر صلوات الله عليه فيكفي أن محمد بن الحنفية أمه كانت من سبايا حروب قادها، و أول المنتفعين بها علي،




و أما عمر فيكفي شرفاً أن الأرض كلها بايعته الأبيض و الأسود، و لك فتح بيت المقدس مثالاً




أما فتوحات أئمة الشيعة فما زلنا نبحث عنها.

أما الشيعة فلهم فتوحات كثيرة فقد فتحوا بغداد لهولاكو لكي يخربها




ثم فتحوا بغداد لجورج بوش لكي ينهبها،




لم يستفد الاسلام من علي مثل فتوحات بناء

خسر الاسلام بخلافته




علي قاتل المسلمين وترك الكفار




عمر نشر الاسم و فتح الامصار و اسقط دولة الفرس و الروم و حرر القدس




=========




اضاءة على جرائم مالك الاشتر




تاريخ الاسلام للذهبي




حضر صِفِّين وبين يومئذٍ ، وكاد أن يظهر على مُعَاوِيَة ، فحلّ عليه أصحاب عليّ لما رأوا المصاحف على الأسِنَّة ،

فوبَّخهم الأشتر ، وما أمكنه مخالفة عليّ ، وكف بقومه عن القتال.

قال عَبْد الله بْن سلمة المُرادي : نظر عُمَر بْن الخطاب إِلَى الأشتر ، وأنا عنده فصعَّد فِيهِ عُمَر النَّظَر ، ثُمَّ صوَّبه ،

ثُمَّ قَالَ : إنّ للمسلمين من هَذَا يومًا عصيبًا ، ثُمَّ إنّ عليًّا لما انصرف من صِفِّين أو بعدها ، بعث الأشتر على مصر ،

فمات فِي الطريق مسمومًا ، وكان عليّ يتبرّم به ويكرهه ، لأنّه كان صَعْبَ المِرَاس ، فلمّا بلغه موتُهُ قَالَ : " للمِنْخَرَيْن والفم ".







مشاركة الأشتر في قتل الخليفة المظلوم عثمان بن عفان ذو النورين










و الخطاء الثاني انه كافىء المجرم مالك الاشتر بتوليته ولاية مصر




فلا نتعجب ان يكون مالك الاشتر من هؤلاء




من خلال المواقف المخالفة و لسيدنا علي عليه السلام




بل وصل الي نية قتل سيدنا علي عليه السلام




============




تهذيب الكمال




مالك بن الحارث بن عبد يغوث.....وكان ممن سعى في الفتنة وألب على عثمان وشهد حصره وروي أن عائشة دعت عليه في جماعة ممن سعى في أمر عثمان فما منهم أحد إلا أصابته دعوتها......وروي أن عليا رضى الله تعالى عنه غضب عليه وقلاه واستثقله فكلمه فيه عبد الله بن جعفر إلى أن بعثه إلى مصر وقال إن ظفر فذاك وإلا استرحت منه فلما كان بعض الطريق شرب شربة عسل فمات فأخبر بذلك علي فقال لليدين وللفم لليدين وللفم وقال عمرو بن العاص حين بلغه ذلك إن لله جنودا من عسل وقيل إن الذي سمه كان عبدا لعثمان رضى الله تعالى عنه










انظر واقرأ مالذي قاله علي رضي الله عنه عن الأشتر ثم انظر الى اعتراف الأشتر ووقاحته :




يقول و علي رضي الله عنه :




( ..ثم حدث هذا الحدث الذي جرى على الأمة أقوام طلبوا الدنيا وحسدوا من أنعم الله عليه بها وعلى الفضيلة التي من الله بها وأرادوا رد الإسلام والأشياء على أدبارها والله بالغ أمره ثم قال ألا إني مرتحل غدا فارتحلوا ولا يرتحل معي أحد أعان على قتل عثمان بشيء من أمور الناس فلما قال هذا اجتمع من رؤسهم جماعة كالأشتر النخعي وشريح بن أوفى وعبد الله بن سبأ المعروف بابن السوداء وسالم بن ثعلبة وغلاب بن الهيثم وغيرهم في ألفين وخمسمائة وليس فيهم صحابي ولله الحمد فقالوا ما هذا الرأي وعلى والله أعلم بكتاب الله ممن يطلب قتلة عثمان وأقرب إلى العمل بذلك وقد قال ما سمعتم غدا يجمع عليكم الناس وإنما يريد القوم كلهم أنتم فكيف بكم وعددكم قليل في كثرتهم فقال الأشتر قد عرفنا رأي طلحة والزبير فينا وأما رأي علي فلم نعرفه إلى اليوم فإن كان قد اصطلح معهم فإنما اصطلحوا على دمائنا فإن كان الأمر هكذا ألحقنا عليا بعثمان فرضى القوم منا بالسكوت... ) البداية والنهاية .




وروى الطبري ( 5: 194 ) أن عليا لما فرغ من البيعة بعد وقعة الجمل واستعمل عبدالله بن عباس على البصرة بلغ الأشتر الخبر باستعمال علي لابن عباس فغضب وقال: (على ماذا قتلنا الشيخ إذن؟! اليمن لعبيد الله، والحجاز لقثم، والبصرة لعبد الله، والكوفة لعلى!!) ثم دعا بدابته فركب راجعاً، وبلغ ذلك علياً فنادى: الرحيل! ثم أجد السير فلحق به فلم يره أنه بلغه عنه وقال: (ما هذا السير؟ سبقتنا!)، وخشي إن ترك والخروج أن يوقع في نفس الناس شراً.













نظرت في كتاب الله فوجدت موسى قد جر هارون من شعره و كسر الألواح (منزلة هارون من موسى)

و نظرت في قصص الأنبياء فوجدت هارون لم يخلف موسى في شئ بعد وفاته حيث أنه مات قبل موسى

وليس له درو مهم في الحرب




============










تمسك جند أمير المؤمنين بصلاة التراويح جماعة , وهي بدعة عمر بن الخطاب.




موثقة عمار، عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) ، قال : سألته عن الصلاة في رمضان في المساجد ؟ فقال : لما قدم أمير المؤمنين ( عليه السلام ) الكوفة أمر الحسن بن علي أن ينادي في الناس : لا صلاة في شهر رمضان في المساجد جماعة ، فنادى في الناس الحسن بن علي بما أمره به أمير المؤمنين ( عليه السلام ) فلما سمع الناس مقالة الحسن بن علي ( عليه السلام ) صاحوا : واعمراه ، واعمراه ، فلما رجع الحسن إلى أمير المؤمنين ( عليه السلام ) قال له : ما هذا الصوت ؟ قال : يا أمير المؤمنين ( عليه السلام ) الناس يصيحون : واعمراه ، واعمراه ، فقال أمير المؤمنين ( عليه السلام : ) قل لهم صلوا .

المصدر : وسائل الشيعة 8 : 46 / أبواب نافلة شهر رمضان ب 10 ح 2 .




===




الخلفاء ليسوا ظلمة ومغتصبين







ومعلوم أن جمهور أصحابه وجلهم كانوا ممن يعتقد إمامة من تقدم عليه عليه السلام، وفيهم من يفضلهم على جميع الأمة. [4]

فَلاحِظ عَقائِد أصحاب علي -رضى الله عنه- بَل حَتى علي كان يرى أن أبو بكر وعمر نصحوا للإسلام، وأرادوا نشره وإعزازه، لَم يكن يرى أنّ أبو بكر وعمر مستبدين ولا ظالمين، يقول العالم الإمامي كاشف الغطاء:

عَقائِد أصحاب علي -رضى الله عنه- بَل حَتى علي كان يرى أن أبو بكر وعمر نصحوا للإسلام، وأرادوا نشره وإعزازه، لَم يكن يرى أنّ أبو بكر وعمر مستبدين ولا ظالمين، يقول العالم الإمامي كاشف الغطاء:




***

تفريغ النص:

وحين رأى أنَّ المتخلّفين ـ أعني الخليفة الأول والثاني ـ بذلا أقصى الجهد في نشركلمة التوحيد ، وتجهيز الجنود ، وتوسيع الفتوح ، ولم يستأثروا ولم يستبدوا ، بايع وسالم .. وزد على ذلك أنه رأى الرجل الذي تخلف [أي أصبح خليفة وهو أبو بكر -رضى الله عنه-] على المسلمين قد نصح للاسلام ، وصار يبذل جهده في قوته وإعزازه ، وبسط رايته على البسيطة ، وهذا أقصى ما يتوخاه أمير المؤمنين من الخلافة والإمرة ، فمن ذلك كله تابع وبايع [5].

5- أصل الشيعة وأصولها - كاشف الغطاء - الصفحة 123 + 124 + 146.




===




الحلقة الاولى ( ابو بكر )




فيقول فيه ابن عم النبي وصهره، زوج ابنته، ووالد سبطيه علي بن أبى طالب رضي الله عنه وهو يذكر بيعة أبى بكر الصديق بعد وفاة رسول الله : عند انثيال [انثيال الناس أي انصبابهم من كل وجه كما ينثال التراب (كما قاله ابن أبي الحديد شارح نهج البلاغة)] الناس على أبى بكر، وإجفالهم [الإجفال الإسراع] إليه ليبايعوه: فمشيت عند ذلك إلى أبى بكر، فبايعته ونهضت في تلك الأحداث حتى زاغ الباطل وزهق وكانت "كلمة الله هي العليا" ولو كره الكافرون، فتولى أبو بكر تلك الأمور فيسر، وسدد، وقارب، واقتصد، فصحبته مناصحاً، وأطعته فيما أطاع الله [ فيه ] جاهداً" ["الغارات" ج1 ص307 تحت عنوان "رسالة علي عليه السلام إلى أصحابه بعد مقتل محمد بن أبي بكر"].




ويذكر في رسالة أخرى أرسلها إلى أهل مصر مع عامله الذي استعمله عليها قيس بن سعد بن عبادة الأنصاري "بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الله علي أمير المؤمنين إلى من بلغه كتابي هذا من المسلمين، سلام عليكم فإني أحمد الله إليكم الذي لا إله إلا هو. أما بعد! فإن الله بحسن صنعه وتقديره وتدبيره اختار الإسلام ديناً لنفسه وملائكته ورسله، وبعث به الرسل إلى عباده [ و ] خص من انتخب من خلقه، فكان مما أكرم الله عز وجل به هذه الأمة وخصهم [ به ] من الفضيلة أن بعث محمداً - r - [ إليهم ] فعلمهم الكتاب والحكمة والسنة والفرائض، وأدّبهم لكيما يهتدوا، وجمعهم لكيما [ لا ] يتفرقوا، وزكاهم لكيما يتطهروا، فلما قضى من ذلك ما عليه قبضة الله [ إليه فعليه ] صلوات الله وسلامه ورحمته ورضوانه إنه حميد مجيد. ثم إن المسلمين من بعده استخلفوا امرأين منهم صالحين عملاً بالكتاب وأحسنا السيرة ولم يتعديا السنة ثم توفاهما الله فرحمهاما الله" ["الغارات" ج1 ص210 ومثله باختلاف يسير في شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد، و"ناسخ التواريخ" ج3 كتاب2 ص241 ط إيران، و"مجمع البحار" للمجلسي].




ويقول أيضاً وهو يذكر خلافة الصديق وسيرته : فاختار المسلمون بعده (أي النبي ) رجلاً منهم، فقارب وسدد بحسب استطاعة على خوف وجد" ["شرح نهج البلاغة" للميثم البحراني ص400].




ولم اختار المسلمون أبا بكر خليفة للنبي وإماماً لهم ؟ يجيب عليه المرتضى رضي الله عنه وابن عمة الرسول زبير بن العوام رضي الله عنه بقولهما: وإنا نرى أبا بكر أحق الناس بها، إنه لصاحب الغار وثاني اثنين، وإنا لنعرف له سنة، ولقد أمره رسول الله بالصلاة وهو حي" ["شرح نهج البلاغة" لابن أبي الحديد الشيعي ج1 ص332].










الحلقة الثانية : ((( علي لم يكن اماما ولم يرد ذلك )))




يقول على المرتضى رضي الله عنه نفسه عن نفسه أن أكون مقتدياً خير لي من أن أكون إماماً، فلنكرر قوله مرة ثانية: دعوني، والتمسوا غيري، فأنا كأحدكم، ولعلي أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم، وأنا لكم وزيراً خير لكم مني أميراً" ["نهج البلاغة" خطبه 92 ص136 ط بيروت].










الحلقة الثالثة (( علي اجبر على الخلافة ،، اي يعترف بانه ليس امام ))




وقال النجاشي: مستقيم الطريقة، صالح الأمر، صاحب كتاب "صفين" و"الجمل" و"مقتل الحسين" وغيرها من الكتب (النجاشي ص301 و302)] الشيعي أن معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما أرسل حبيب بن مسلمة الفهري وشرحبيل بن سمط ومعن بن يزيد ليطالبوه بقتلة عثمان ذي النورين رضي الله عنه، فرد عليهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه:




بعد الحمدلة والبسملة "أما بعد! فإن الله بعث النبي ، فأنقذ به من الضلالة وأنعش به من المهلكة وجمع به بعد الفرقة، ثم قبضه الله إليه وقد أدى ما عليه، ثم استخلف أبو بكر عمر وأحسنا السيرة، وعدلا في الأمة.. ثم ولي أمر الناس عثمان، فعلم بأشياء عابها الناس عليه، فسار إليه ناس فقتلوه، ثم أتاني الناس وأنا معتزل أمرهم، فقالوا لي: بايع، فأبيت عليهم، فقالوا لي: بايع، فإن الأمة لا ترضى إلا بك، وإنا نخاف إن لم تفعل أن يفترق الناس، فبايعتهم"







["كتاب صفين" ط إيران ص105].










الحلقة الرابعة (( علي اقر بالخلافة لابو بكر .... لذلك فهو ليس امام ))




والطبرسي أيضاً ينقل عن محمد الباقر ما يقطع أن علياً كان مقراً بخلافته، ومعترفاً بإمامته، ومبايعاً له بإمارته كما يذكر أن أسامة بن زيد حب رسول الله لما أراد الخروج انتقل رسول الله إلى الملأ الأعلى فلما وردت الكتاب على أسامة انصرف بمن معه حتى دخل المدينة، فلما أرى اجتماع الخلق على أبي بكر انطلق إلى علي بن أبى طالب (ع) فقال: ما هذا ؟ قال له علي (ع) هذا ما ترى، قال أسامة: فهل بايعته؟ فقال: نعم" ["




الاحتجاج" للطبرسي ص50 ط مشهد عراق].







ولقد أقر بذلك شيعي متأخر وإمام من أئمة القوم محمد حسين آل كاشف الغطاء بقوله: لما ارتحل الرسول من هذه الدار إلى دار القرار، ورأى جمع من الصحابة أن لا تكون الخلافة لعلي إما لصغر سنه أو لأن قريشاً كرهت أن تجتمع النبوة والخلافة لبني هاشم – إلى أن قال – وحين رأى أن الخليفة الأول والثاني بذلا أقصى الجهد في نشر كلمة التوحيد وتجهيز الجيوش وتوسيع الفتوح، ولم يستأثروا ولم يستبدوا بايع وسالم" ["أصل الشيعة وأصولها" ط دار البحار بيروت 1960 ص91].




الخلاصة ::: علي ليس امام باي حال من الاحوال ،،،




فهو ومعاوية سيان .... !! وان كان علي افضل من معاوية ،،،




لكن كلاهما صحابي جليل ... عالي القدر ... مسلم ... وليس من اهل القبور







===============




الحسن مذل المؤمنين عند الشيعة




1- حجر بن عدي مذل المؤمنين




في كتاب دلائل الإمامة لإبن جرير الطبري، قال:




قال أبو جعفر: حدثنا أبو محمد، قال: أخبرنا عمارة بن زيد، قال: حدثنا إبراهيم بن سعد، قال: حدثنا محمد بن جرير، قال: أخبرني ثقيف البكاء، قال:

رأيت الحسن بن علي (عليه السلام) عند منصرفه من معاوية، وقد دخل عليه حجر ابن عدي ، فقال : السلام عليك يا مذلّ المؤمنين.

فقال: مه، ما كنت مذلهم، بل أنا معزّ المؤمنين، وإنما أردت البقاء عليهم، ثم ضرب برجله في فسطاطه، فإذا أنا في ظهر الكوفة، وقد خرج إلى دمشق ومصر حتى رأينا عمرو بن العاص بمصر ، ومعاوية بدمشق، وقال: لو شئت لنزعتهما، ولكن هاه هاه، مضى محمد على منهاج، وعلي على منهاج، وأنا أخالفهما؟! لا يكون ذلك مني ([1]).




دلائل الامامة لمحمد بن جرير الطبري (الشيعي) ص 166 ونوادر المعجزات لمحمد بن جرير الطبري (الشيعي) ص 101 ومدينة المعاجز للسيد هاشم البحراني ج 3 ص 233.







1 ) هو عمارة بن زيد أبوزيد الخيوانى ، لا يعرف الا من جهة البلوى ، حكى عن رجال النجاشى أنه قال : عمارة بن زيد أبوزيد الخيواني الهمدانى ، لا يعرف من أمره غير هذا ، ذكر الحسين بن عبيد الله أنه سمع بعض أصحابنا يقول : سئل عبدالله بن محمد البلوى عن عمارة بن زيد : هذا الذى حدثك ؟ قال : رجل نزل من السماء حدثنى ثم عرج " وينسب اليه كتب منها : كتاب المغازى ، كتاب حروب أمير المؤمنين عليه السلام ، كتاب مقتل الحسين بن على عليه السلام وأشياء كثيرة تنسب اليه . انتهى وقال ابن الغضائرى : وأصحابنا يقولون : انه اسم ما تحته أحد ، وكل ما يرويه كذب والكذب بين في وجد حديثه . أقول : وباقى رجال السند مثله في الجهالة . ( 2 ) إيعاز إلى بطلان مقالة التجسيم والتشبيه ، وأنه سبحانه مقدس عن ذلك ، وأن قوله تعالى " الرحمن على العرش استوى " وقوله : " ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية " ليسا محمولين على ظاهرهما . ( 3 ) في التوحيد المطبوع : ولا يحيط به الافكار . ( * )
















جاسمكو 18-07-12 09:58 PM




اقتباس:

##

ايها الناصبي الخبيث شكري ....اعلم ان احاديث رسول الله في علي ابن ابي طالب محل اجماع عدى الوهابيه النواصب وعلى رأسهم شيخ النواصب ابن تيميه .. الذين ضعفوها حقدا وحسدا ....واعلم ان الأمام علي سلام الله عليه ... تربى في بيت النبوه منذ نعومة اظافره وشرب العلم والأدب من رسول الله .. وكان حب النبي له يفوق كل حب ....

###

الي الرافضي الاحمق




لا نريد كلام انشائي هات الدليل على تلك الاحاديث مع ذكر السند و النص و المصدر

ثانيا التصحيح و التضعيف يتم وفق قواعد علم الحديث و ليس على المزاج كما هو الحال في دين الشيعة الاثناعشرية المسخ الباطل




ثالثا الاجماع تم على اختيار سيدنا ابوبكر و عمر و عثمان ولم يتم الاجماع على خلافة علي رضي الله عنه




رابعا

ان من تربي في بيت النبوة هو




زيد بن حارثة الذي ذكره الله في القرآن الكريم

و كذلك




اسامة بن زيد تربي في بيت النبوة




و قال النبي محمد صلى الله عليه و سلم من يحب الله و رسوله فليحب اسامة




مسند الإمام أحمد. الإصدار 2.04 - للإمام أحمد ابن حنبل




المجلد السادس. >> حديث السيدة عائشة رضي الله عنها.




حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن مغيرة عن الشعبي قال قالت عائشة لا ينبغي لأحد أن يبغض أسامة بعد ما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

-من كان يحب الله عز وجل ورسوله فليحب أسامة.




اقتباس:

##

فقد اخاء النبي بين المهاجرين والأنصار مهاجري وانصاري ...فلم اكتمل الأمر قال : هذا اخي في الدنيا والآخره ... الم تسأل نفسك لماذا لم يأخي النبي بينه وبين عمر مثلا أو ابوبكر اوعثمان ...بل اختار علي من كل الصحابه ... واخاه ثم لماذا لاتسأل نفسك ماسر مؤخاة النبي لعلي رغم انه من المهاجرين ورسول الله

ايضا هاجر الى المدينه والمؤخاه كانت بين المهاجرين والأنصار .... ان في ذلك سر ورسالك لآمثالك من النواصب الخبثاء.......

###

صدق امامنا الباقر حين قال ان الشيعة حمقى




وقال ابن تيمية: أن أحاديث المؤاخاة لعلي كلها موضوعة




لا تصح




يقول الذهبي في تلخيص الموضوعات: لم يرو لأحد من الصحابة في الفضائل أكثر مما روي لعلي رضي الله عنه، وهي على ثلاثة أقسام: صحاح وحسان، وقسم ضعاف، وفيها كثرة، وقسم موضوعات وهي كثيرة إلى الغاية ولعل بعضها ضلال وزندقة أه، فليس كل ما روي في فضائل علي صحيح، بل قد وضع الكذّابون في فضائله الشيء الكثير، وهذا ما يؤكده الإمامية فيقول ابن أبي الحديد الشيعي إن أصل الأكاذيب في أحاديث الفضائل كان من جهة الشيعة !، فانهم وضعوا في مبدأ الأمر أحاديث مختلقة في صاحبهم حملهم على وضعها عداوة خصومهم ،

ويقر بذلك الكشي حين يورد في كتابه رجال الكشي عن أبي مسكان عمن حدثه من أصحابنا عن أبي عبد الله ع قال: سمعته يقول لعن الله المغيرة بن سعيد إنه كان يكذب على أبي فأذاقه الله حر الحديد ، وأورد عن يونس قال وافيت العراق فوجدت بها قطعة من أصحاب أبي جعفر ع ووجدت أصحاب أبي عبد الله متوافرين، فسمعت منهم وأخذت كتبهم فعرضتها من بعد على أبي الحسن الرضا ع فأنكر منها أحاديث كثيرة أن يكون من أحاديث أبي عبد الله عليه السلام وقال لي: إن أبا الخطاب كذب على أبي عبد الله عليه السلام لعن الله أبا الخطاب، وكذلك أصحاب أبي الخطاب يدسون هذه الأحاديث إلى يومنا هذا في كتب أصحاب أبي عبد الله عليه السلام ، فهل يشك شاك بعد ذلك بأن الكثير من فضائل علي كذب من جهة من يزعمون أنهم من شيعته!




اما الحديث الصحيح كان في سيدنا ابوبكر رضي الله عنه




صحيح البخاري،




الجزء الثاني >> 66 - كتاب فضائل الصحابة >> 5 - باب: قول النبي صلى الله عليه وسلم: (لو كنت متخذا خليلا).




- حدثنا مسلم بن إبراهيم: حدثنا وهيب: حدثنا أيوب، عن عكرمة، عن ابن عباس رضي الله عنهما:

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (لو كنت متخذا من أمتي خليلا، لاتخذت أبا بكر، ولكن أخي وصاحبي).




اقتباس:

##

ثم ماسر رفع رسول الله يد علي ابن ابي طالب حتى شاهدوا أبطه ...قائلا من كنت مولاه فعلي مولاه ... ماذا تعني هذه الكلمه في المفهوم الوهابي من كنت مولاه فعلي مولاه ....قلتوا انه الحب ...وهو تفسير خاطىء وهروب من الحقيقه ... ان علي مولا كل مؤمن ومؤمنه ......




###

الولي هي المحب







الإمامية عن شهادتهم الثالثة في الآذان







وهي ” اشهد أن عليا ولي الله “







مامعنى ولي في قولهم هذا ؟







إن قالوا والي فقد كفروا إذ جعلوه حاكم على ربه







وإن قالوا ولي بمعنى موالي ومحب قلنا لهم هذا هو ما نحاول أن نقوله لكم عن معنى كلمة ولي منذ البداية







القول الفصل في آية الولاية ” انما وليكم الله










http://www.ansaaar.com/play.php?catsmktba=662







اقتباس:

##

لماذا قال له النبي اما ترضى ان تكون مني بمنزلة هارون من موسى .... من يطول هذه الكلمه التي تحمل معنى عظيم حاولتوا طمسها والتقليل منها بشتى الطرق والوسائل وأنى لكم ذلك .... وتضعيفكم للأحاديث في الكرار لن تزيده الا رفعه

###

كذاب من الذي ضعفها




لكن هذا شرح الحديث




هارون مات قبل موسى و خلفه يوشع

نظرت في كتاب الله فوجدت موسى قد جر هارون من شعره و كسر الألواح (منزلة هارون من موسى)

و نظرت في قصص الأنبياء فوجدت هارون لم يخلف موسى في شئ بعد وفاته حيث أنه مات قبل موسى

وليس له درو مهم في الحرب







عـــــــــلـــــــــي بـــــــــن أبــــــــي طالــــــــب يرفض قرار النبي صلى الله




عليه وسلم!!!!!!




في مسلم يقول:




"فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان"!!!




‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول له ‏ ‏خلفه ‏ ‏في بعض مغازيه فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان فقال




له رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلا أنه لا نبوة بعدي







نخلص من هنا بأن علياً لم يكن مهماً وجوده في غزوات النبي صلى الله عليه وسلم كما قال مسلم.




==========




ولو أنني صرت شيعيا لطالبت بتعديل هذا الحديث ليصير هكذا « أنت مني بمنزلة يوشع بن نون من موسى» لأن الحديث عندهم دال على الإمامة. وقد اتفق السنة والشيعة على أن هارون مات قبل موسى. وأن الذي خلف موسى يوشع بن نون وليس هارون. فيوشع بن بنون هو الإمام بعد موسى وليس هارون.




فلا هارون كان إماما بعد موسى عليهم السلام. ولا علي كان إماما بعد محمد صلى الله عليه وسلم وإنما بعد عثمان.

ولكن هل كان يمكن أن يقع الاختلاف بيننا لو أن النبي قال » أنت مني بمنزلة يوشع بن نون»؟

بالطبع سوف يرتفع الخلاف والجدل وسوف تكون حجة تخضع لها كل الأعناق.

ولكن القوم ينسبون إلى النبي صلى الله عليه وسلم تناقضا ووعدا لم يتحقق، ثم يريدون منا أن نوافقهم عليه.




ولكن منزلة أبي بكر أعظم




ولكن منزلة أبي بكر في صحبة رسول الله في هجرته وغزواته حتى كان كالقرين له بل صار كأنه ظله: هي أعظم منزلة من تخليف النبي عليا على المدينة. فقد قال رسول الله « أبو بكر مني بمنزلة الدين من الجسد». وفي رواية « أبو بكر وعمر بمنزلة السمع والبصر».

هذا بالرغم من ورود حديث ضعيف وهو « أبو بكر وعمر مني منزلة هارون من موسى» طعن فيه ابن الجوزي (العلل المتناهية1/199 ميزان الاعتدال5/473) والحافظ ابن حجر. ولو كنا نتعصب للشيخين لحاولنا تصحيح الرواية.

بل قال النبي صلى الله عليه وسلم لأبي بكر ابتداءً « أبى الله أن يختلف عليك يا أبا بكر».

وهذا الخبر ورد أبتداء. أما خبر علي فقد ورد على سبب فوجب أن يكون أبو بكر أولى منه بالإمامة.

بل إن قول النبي صلى الله عليه وسلم ويأبى الله والمؤمنون إلا أبا بكر أصرح من حديث (أنت مني بمنزلة هارون من موسى) الدال على منزلة الأخوة. فإنه إن لم تكن المنزلة نبوة بقيت منزلة الأخوة. أو منزلة تخليفه على المدينة في حياته وهي منزلة كانت لعبد الله بن أم مكتوم وغيره لا لعلي فقط.




لا يخلف الله ولا رسوله الميعاد

وكلام النبي لا يتناقض. فإن كان هو إخبارا عن المستقبل فهذا الخبر لم يتحقق إلا بعد خلافة عثمان. وإما أن يكون التناقض في الفهم.

وكيف يعد النبي عليا أن يكون بالمنزلة التي كان يفترض بهارون أن ينالها لو أنه بقي حيا؟

بل إنه يشبه منزلته منه بالمنزلة التي تحققت في هارون وليس بالتي كان يفترض به أن يحققها لكنه لم يتمكن منها بسبب موته!!!




علي يثبت منزلة أبي بكر من النبي

إن مبايعة علي تبطل كل حجة يأتي بها الشيعة سواء كانت حديثية أم لغوية أو أصولية. فإن كل ذلك لا ينفع ولا يقف في وجه مبايعة علي التي يبرر لها الشيعة بالبيعة الإجبارية تحت طائلة التهديد من غير أن يسندوا هذا التهديد المزعوم برواية واحدة صحيحة. فإن اعترفتم بالبيعة وعجزتم عن إثبات التهديد فقد انهدم دينكم.

وإذا قلتم إن عليا إنما بايع وسكت عن حقه حرصا على بيضة المسلمين. فنقول: فاسكتوا أنتم أيضا واقتدوا به في سكوته واقبلوا البيعة كما قبلها هو تكونوا حينئذ متمسكين بالعترة. ولكن لم يعهد في علي أن يسكت عن الحق، فقد قاتل معاوية يوم أن له حق عليه.




ثم إذا كان ترك علي حقه حرصا على بيضة المسلمين فلماذا لم يحرص الحسين على هذه البيضة؟ فإن هذا يعني وقوع التناقض بين فعل علي وبين فعل الحسين.

فإنه بينما يعتمد علي التقية والمهادنة نجد الحسين يعتمد الثورة والجهاد.




هل كرر النبي هذا القول لعلي؟

هذا وقد زعم الرافضة أن النبي كان يكرر هذا القول لعلي مرات عديدة. وهو كذب فإن الطرق الأخرى ضعيفة مثل رواية زيد بن أرقم « أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلي حين أراد أن يغزو إنه لا بد من أن أقيم أو تقيم. فخلّفه فقال ناس: ما خلّفه إلا شيء كرهه. فبلغ ذلك عليا فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره، فتضاحك ثم قال: يا علي أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى».




قال الهيثمي « رواه ميمون أبو عبد الله البصري وثقه ابن حبان وضعفه آخرون» (مجمع الزوائد9/111).

كذلك رواية ابن عباس قال « قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأم سلمة هذا علي بن أبي طالب لحمه لحمي ودمه دمي فهو مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي. قال الهيثمي « رواه الطبراني وفيه الحسن بن الحسين العرني وهو ضعيف» (مجمع الزوائد9/111).




كذلك رواية أخرى آفتها عبد الله بن بكير الغنوي وحكيم بن جبير أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلي « ما يبكيك يا علي.. أما ترضى..» وفي آخرها « فإن المدينة لا تصلح إلا بي أو بك».

قال الحاكم « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه» (المستدرك2/367). وتعقبه الذهبي فقال « أنى له الصحة والوضع لائح عليه، وفي إسناده عبد الله بن بكير الغنوي منكر الحديث عن حكيم بن جبير وهو ضعيف يترفض».




ثم يأتي الأميني بلا أمانة فيكتم تعقيب الذهبي ويكتفي بقول الحاكم بأن الحديث صحيح. (حديث المنزلة2/71).

كذلك حديث « لا ينبغي أن أذهب إلا وأنت خليفتي من بعدي» ثم قال « أنت مني بمنزلة هارون من موسى» رواه ابن أبي عاصم في السنة2/565). وذهاب الرسول ليس إلى الموت وإنما إلى الغزوة .




كذلك رواية « وأما أنت يا علي فأنت مني بمنزلة هارون من موسى» آفتها عبد الرحمن بن أبي بكر وهو ابن مليكة التيمي المدني. قال البخاري وأحمد « منكر الحديث» وقال النسائي «متروك الحديث» (سلسلة الأحاديث الضعيفة4934).

قال الأميني « وهذا الحديث قطعا صحيح».

قلت: وهذا قطعا كذب. فإن فيه أبو بلج: قال البخاري وابن عدي « فيه نظر» (الكاشف للذهبي2/414 الكامل في الضعفاء7/229). وفي التقريب « ربما أخطأ» (تقريب التهذيب1/625). وقال أبو حاتم « كان ممن يخطئ لم يفحش خطؤه حتى استحق الترك» (كتاب المجروحين3/113).




رواية أخرى:




حدثنا محمود بن محمد المروزي نا حامد بن آدم نا جرير عن ليث عن مجاهد عن بن عباس قال لما آخا النبي صلى الله عليه وسلم بين أصحابه وبين المهاجرين والأنصار فلم يؤاخ بين علي بن أبي طالب وبين أحد منهم خرج علي مغضبا حتى أتى جدولا من الأرض فتوسد ذراعه فتسفى عليه الريح، فطلبه النبي صلى الله عليه وسلم حتى وجده فوكزه برجله فقال له قم فما صلحت إلا أن تكون إلا أبا تراب أغضبت علي حين آخيت بين المهاجرين والأنصار ولم أؤاخ بينك وبين أحد منهم؟ أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس بعدي نبي؟ ألا من أحبك حف بالأمن والإيمان ومن أبغضك أماته الله ميتة جاهلية وحوسب بعمله في الإسلام».

قال الهيثمي « وفيه حامد بن آدم المروزي وهو كذاب» (مجمع الزوائد9/111). وروي من طريق آخر آفته حفص بن جميع وهو ضعيف. قال الساجي « يحدث عن سماك بأحاديث مناكير، وفيه ضعف» (تقريب التهذيب1/172 المجروحين1/256).

رواية أخرى:

« عبدالمؤمن بن عباد قال انا يزيد بن معن عن عبدالله بن شرحبيل عن زيد بن أبي اوفى «... والذي بعثني بالحق ما أخرتك إلا لنفسي وانت مني بمنزلة هارون من موسى غير انه لا نبي بعدي وانت اخي ووارثي قال وما ارث منك يا نبي الله قال ما اورثت الأنبياء قبلي قال ما هو قال كتاب ربهم وسنة نبيهم وانت معي في قصري في الجنة مع فاطمة ابنتي».

قال ابن الجوزي « هذا حديث لا يصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ابو حاتم الرازي عبدالمؤمن ضعيف» (العلل المتناهية1/219). ووصف الذهبي هذا الحديث بالموضوع (سير أعلام النبلاء1/142).

وقد اغتر به عبد الحسين فاحتج به وغفل عن أنه يتضمن فخا ضد مذهبه وهو تلك العبارة « قال وما ارث منك يا نبي الله قال ما اورثت الأنبياء قبلي قال ما هو قال كتاب ربهم وسنة نبيهم» وهذا يؤيد موقف أبي بكر من أرض فدك حيث احتج على فاطمة بمثل هذا الحديث.

فهل كان الأميني أمينا؟ وهل كان عبد الحسين صادقا أم كذابا مدلسا؟




إعتراض علي ينسف التأكيد الالهي على الإمامة المزعومة




ونسأل: ألم يكن علي يعلم أن هذا الاستخلاف سوف يكون دليلا على إمامته؟

ألم يكن يعلم علي عظمة هذه المنزلة حتى احتقرها واعترض على النبي؟

أم أنه اعترض بسبب ما قاله المنافقون استخلفه لأنه كره صحبته، فيصير جواب النبي صلى الله عليه وسلم ردا على المنافقين وإثباتا للأخوة والمحبة.

فلا يعود جواب النبي متعلقا بموضوع الاستخلاف ولا الإمامة. لأنه قد استخلفه أصلا. وإنما جاء لتأكيد منزلة الأخوة التي طعن فيها المنافقون.




هل يقتضي التشبيه المساواة في كل شيء؟

وتشبيه المنزلة بالمنزلة لا يلزم منها مساوتها بها في كل شيء، وإنما يكون بحسب ما دل عليه السياق ولا تقتضي المساواة في كل شيء.

قول النبي صلى الله عليه وسلم « بمنزلة هارون من موسى».




إما أن يكون المقصود منه الاستخلاف في حياة النبي فقط.

وإما الأخوة.




وإما الإمامة بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم.




فإن كان المقصود هو الاستخلاف في حال الحياة فقط فهذا صحيح ومقبول.

لكن هذا لم يكن خاصا بعلي، فقد استخلف النبي عددا من الصحابة غير علي على المدينة عندما كان يخرج غازياً أو حاجاً أو معتمرا. فقد استخلف في غزوة بدر: عبد الله ابن أم مكتوم، واستعمل على المدينة في غزوة بني المصطلق: أبا ذر الغفاري وفي غزوة الحديبية: نُمَيْلَةَ بن عبد الله الليثي كما استعمله أيضاً في غزوة خيبر، وفي عمرة القضاء استعمل: عويف بن الأضبط الديلي، وفي فتح مكة: كلثوم بن حصين بن عتبة الغفاري، وفي حجة الوداع: أبا دجانة الساعدي (السيرة النبوية لابن هشام في سيرته2/650،804،806، 3/ 1113،1133،1154،1197، 4/1241،1457).

فلو كان هذا الاستخلاف يدل على خصوصية في علي لم يجز استخلاف أحد غيره، وذلك من أجل أن يفهم الناس أن عليا هو الإمام دون غيره وجوبا.

غير أنه لم يقل لأحد ممن استخلفه أنه منه بمنزلة هارون من موسى، وسبب ذلك أن كل من استخلفه لم يظن أن في استخلافه نوع نقص، فلم يحتج أن يقول له هذه الجملة.

فيكون معنى الحديث: أنت مني بمنزلة هارون من موسى. فكما أن موسى استخلف هارون في حياته، فكذلك أنا أستخلفك في حياتي.

وإن كان المقصود من ذلك الإمامة بعد النبي فقد نسبتم الجهل إلى النبي صلى الله عليه وسلم بأنه خفى عليه أن هارون مات قبل موسى وأن الخليفة بعد موسى هو يوشع بن نون.

وأيضا لو كان مراد النبي من ذلك هو الإمامة من بعده لقال لعلي (أنت مني بمنزلة يوشع من موسى) ولم يقل له (أنت مني بمنزلة هارون من موسى).

مما يدل على أن المنزلة المقصودة في الحديث هي منزلة الأخوة بين موسى وهارون. أو منزلة الاستخلاف أثناء الحياة. وليس الإمامة من بعده إذ أن هارون مات قبل موسى وكان الخليفة بعد موسى يوشع بن نون.

فهل خفي على النبي صلى الله عليه وسلم أن يوشع كان هو الخليفة بعد موسى وليس هارون؟

وكيف يخفى عليه هذا الأمر الذي لم يخف على الشيعة واعترفوا به؟

فقد رووا عن جعفر الصادق أنه سئل: « أيهما مات: هارون مات قبل أم موسى صلوات الله عليهما؟ قال: هارون مات قبل موسى» (بحار الأنوار12/11).

أما إذا كان الحديث دالا على منزلة الأخوة فلا يكون أن يكون علي أخا للنبي وحده من دون باقي إخوانه الصحابة الآخرين.

ألستم تحتجون بهذه القاعدة (إثبات الشيء لا ينفي ما عداه)؟




وبناء على هذه القاعدة نقول: إثبات أخوة علي للنبي لا تنفي أخوة الصحابة الآخرين للنبي.

وإذا كان هذا النص صريحا في الإمارة بعد النبي مباشرة: فهذا يعني أن النبي يتنبأ بما هو على خلاف الحق، وهو طعن في نبوته لأن عليا لم يكن هو الخليفة من بعد النبي صلى الله عليه وسلم.

بل ويلزم من جعل المنزلة منزلة الإمامة بعد النبي مباشرة أن يكون علي بن أبي طالب رضي الله عنه هو المتسبب في قلب الحديث رأسا على عقب.




فإنه جعل أبا بكر الصديق من النبي بمنزلة هارون من موسى بمجرد بايع أبا بكر بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم وبايع عمر وعثمان. فتصير منزلة أبي بكر من النبي ببركة بيعة علي: بمنزلة هارون من موسى.

فقياس علي على هارون يبطله مبايعة علي لأبي بكر وعمر وعثمان. إذ كيف يخبره النبي أنه سوف يكون الخليفة من بعده ثم يذهب ويبايع أبا بكر بل وعمر بل وعثمان.

ألم يقل علي عندما عرضوا عليه الخلافة: « دعوني والتمسوا غيري… ولعلي أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم، ولأن أكون لكم وزيراً خيراً من أن أكون عليكم أميرأ » (نهج البلاغة 181-182).

ألم يجعل بيعة أبي بكر شرعية ومرضية من الله حين قال «إنما الشورى للمهاجرين والأنصار. فإذا اجتمعوا على رجلٍ وسمّوه (إماماً) كان ذلك لله رضاً، فإن خرج من أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه ، فإن أبى قاتلوه على أتباعه غير سبيل المؤمنين وولاه الله ما تولى » (نهج البلاغة 7:3) أي أن الله يرضى ما رضيه المهاجرون والأنصار.

وقال لمعاويةً « بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان على ما بايعوهم عليه. فلم يكن للشاهد أن يختار، ولا للغائب أن يرد، فإن خرج عن أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه الى ما خرج منه، فإن أبى قاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين » (نهج البلاغة 7:3).

فإذا قلتم كان علي مكرها قلنا لكم (عذر أقبح من ذنب) فإننا لا نعلم مغلوبا على أمره يزوج أعداءه ابنته ويسمي أولاده بأسمائهم إلا غبي أحمق بلغ الذروة جبنا وحماقة. وحاشا لعلي أن يكون كذلك.




هل وعد الله الأئمة بنصرهم ثم خذلهم؟

هذا التناقض يذكرني بما عند النصارى. وهو أن المسيح أخبر اليهود أن الله سوف ينصره عليهم وسوف يأتي وقت يريدون قتله فلن يتمكنوا. لكنهم بعد ذلك تمكنوا منه وصلبوه ثم أخذ يصرخ قائلا « إيلي إيلي لم شبقتني. الذي معناه: إلهي إلهي لماذا تركتني».

وقد شابه الرافضة النصارى بهذه التناقض. فزعموا أن الله وعد الأئمة بالنصر لكنه خذلهم وتركهم يبايعون الآخرين ويستعملون التقية في كل شؤونهم ثم يقرر آخرهم تعليق منصب الإمامة إلى إشعار آخر.

ألم تزعموا معشر الرافضة أن الله وعد أهل البيت بالاستخلاف؟

فعن أبي عبد الله في قوله تعالى } وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الأَرْضِ (النور:55). قال: هم الأئمة» (الكافي1/150).

ألم تزعموا أن الرسول صلى الله عليه وسلم وعد عليا بالاستخلاف كما في هذا الحديث (أنت مني بمنزلة هارون): فيلزم الطعن في كلام الله ورسوله لأن كلا من الآية والحديث لم يتحققا. وأخلف الله وعده ورسوله!!!




مناسبة الحديث




والحديث له مناسبة حين زعم المنافقون أن النبي صلى الله عليه وسلم قد مله وكره صحبته فاستخلفه على النساء والصبيان فكان هذا القول من النبي صلى الله عليه وسلم مبطل لما زعموه. فقد استخلف النبي علياً في غزوة تبوك، وهي الغزوة التي لم يأذن لأحد في التخلف عنها (تاريخ الطبري 3/103-104، والبداية والنهاية لابن كثير 5/7).

فقال المنافقون إنما استخلفه لأنه يبغضه كما جاء في خصائص أمير المؤمنين للنسائي برقم (43) وقال المحقق: إسناده صحيح.

ولهذا خرج عليّ إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال « خلّفتني على النساء والصبيان»؟ فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ذلك، وأراد أن يطيب قلبه وأبان له أن الاستخلاف لا يوجب نقصاً له، لأن موسى استخلف هارون على قومه فكيف يعدّ ذلك نقصاً، فرضي علي بذلك (فقال: رضيت رضيت) كما جاء في رواية ابن المسيب عند أحمد (فتح الباري7/92).

ولو كان هذا الاستخلاف من باب الفضائل الخاصة بعلي ومن الأدلة على منصب الإمامة لما وجد علي في نفسه امتعاضا من هذا الاستخلاف وقال: «أتجعلني مع النساء والأطفال والضعفة»؟.

بل يفترض أن لا يعترض سيدنا علي بن أبي طالب على استخلاف النبي له في المدينة لأنه يبعث على الشك في مدى فهمه لمنصب الإمامة الإلهي بحسب ما زعم الشيعة، أو يبعث على تكذيب الشيعي تنزيها لعلي عن الجهل.

بل كان يفترض بعلي أن يسارع إليه ليكون دليلا له ولعقيدة الإمامة. وحتى لا يقال بأن عليا لم يكن على معرفة بشيء عن هذا المنصب الإلهي المزعوم.

ولكن لا يبدو حتى عند علي رضي الله عنه علم بشيء عن هذه المنزلة!

بخلاف شيعته فإنهم يحملون هذا الحديث ويدورون به، ويزعمون منزلة لم يكن علي على علم بها!!!




مناسبة مكذوبة




وأما ما ورد من أن حديث المنزلة متعلق بمؤاخاة النبي بين المهاجرين والأنصار وترك عليا بدون مؤاخاة وهو:

« حدثنا محمود بن محمد المروزي نا حامد بن آدم نا جرير عن ليث عن مجاهد عن بن عباس قال لما آخا النبي صلى الله عليه وسلم بين أصحابه وبين المهاجرين والأنصار فلم يؤاخ بين علي بن أبي طالب وبين أحد منهم خرج علي مغضبا حتى أتى جدولا من الأرض فتوسد ذراعه فتسفي عليه الريح فطلبه النبي صلى الله عليه وسلم حتى وجده فوكزه برجله فقال له قم فما صلحت إلا أن تكون إلا أبا تراب أغضبت علي حين آخيت بين المهاجرين والأنصار ولم أؤاخ بينك وبين أحد منهم اما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس بعدي نبي ألا من أحبك حف بالأمن والإيمان ومن أبغضك أماته الله ميتة جاهلية وحوسب بعمله في الإسلام».

فإن فيه حامد بن آدم. « عن ابن المبارك كذبه الجوزجاني وابن عدي وعده أحمد بن علي السلماني فيمن اشتهر بوضع الحديث وقال قال أبو داود السنجي قلت لابن معين عندنا شيخ يقال له حامد بن آدم روى عن يزيد عن الجريري عن أبي نضرة عن أبي سعيد وجابر رفعاه: (الغيبة أشد من الزنا) فقال هذا كذاب لعنه الله» (لسان الميزان2/184). وقال ابن عدي « كان يكذب ويحمق في كذبه» (الكامل في الضعفاء2/461).




فهمهم للمنزلة طعن بمنزلة الأنبياء




كذلك يفهم الرافضة من الحديث أن عليا بمنزلة الرسول بما يجعله فوق منزلة الأنبياء لأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو أفضل أنبياء الله. ومن هنا جعلوا هذا الحديث من أهم الأدلة على تفضيله على جميع الأنبياء بعد الحديث المكذوب « علي خير البشر ومن أبى فقد كفر» والذي صححه الشيعة.

بل تعدوا بوقاحة كل حد فنسبوا إليه النبوة كما زعم الرافضي ابن شهر آشوب أن الله قال « علي كسائر الأنبياء». ثم روى عن النطنزي في الخصائص قال « أخبرني أبو علي الحداد قال حدثني أبو نعيم الأصفهاني بإسناده عن الأشج قال سمعت علي بن أبي طالب يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إن اسمك في ديوان الأنبياء الذين لم يوح إليهم» (مناقب آل أبي طالب3/57 بحار الأنوار39/81).

ولهذا اضطربوا في منزلة الإمام والنبي فلم يعودوا يجدون بينهما، حتى عقد المجلسي بابا بعنوان ( باب أن الأئمة أعلم من الأنبياء ) قال فيه:« ولا يصل عقولنا فرقٌ بين النبوة والإمامة » (بحار الأنوار 82:26 وانظر الكافي أيضاً 21: 260).

ولننظر إلى منزلة هارون من موسى في القرآن،، وَاجْعَل لِّي وَزِيرًا مِّنْ أَهْلِي 29 هارون أَخِي 30 اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي 31 وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي 32. أي إجمع بيني وبينه في أمر النبوة كما قاله الطبرسي (مجمع البيان7/19 وقال مثله الطبري في تفسيره16/200).




فإذا كان عليا لا يشرك النبي محمدا في أمر النبوة فلم يبق إلا الأخوة.

فإما أن يكون هذا وعدا من النبي صلى الله عليه وسلم وهذا الوعد لم يتحقق ويكون علي نفسه قد أسهم في إبطال قول النبي صلى الله عليه وسلم عمليا بمبايعته أبا بكر وعمر وعثمان. وإما أن يكون من تحميلات الشيعة للنصوص المعاني الباطلة مثل زعمهم أن المشكاة هي فاطمة والمصباح هو الحسن والزجاجة الحسين والشجرة الملعونة في القرآن هم بنو أمية وأن عليا هو القمر إذا تلاها وأن البحرين هما علي وفاطمة.




هل شد النبي أزره بعلي؟

وقد نسب الشيعة إلى علي رضي الله عنه صمته عن سكوته عن جملة من الإهانات (زعموا) كضرب زوجته فاطمة بنت رسول الله، وقتل ابنها (محسن) حفيد رسول الله، وغصب فرج ابنتها (أم كلثوم) حفيدة رسول الله. وغصب منصب الإمامة الإلهي (زعموا)، فلم ينتقم لعرض رسول الله، بل كافأ المعتدين الغاصبين (زعموا) بأن بايعهم وصار وزيرا لهم وسمى أبناءه الثلاثة بأسمائهم.

وبناء على ذلك فلا يكون علي متوافقا مع هارون في هذه الآية ، أشدد به أزري،إذ لا يكون علي صالحا لأن يشد النبي أزره به.

أن عليا لم يستعمل شيئا من هذه النصوص المزعومة كدليل على وجوب خلافته هو. فإن كان لعجز فيكون لا يستحق الإمارة. وإن كان يقدر ولم يفعل فهو خائن والخائن معزول عن الإمارة. وإن كان لم يعلم بالنص فهو لا يعلم ما كان وما يكون كما يدعي الشيعة. وحاشاه مما ينسبه الشيعة إليه

من التناقضات.







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=127673




اقتباس:

##

لأن النفاق علامه ظاهره فيكم .... وكما كان الصحابه يعرفون المنافق ببغضه علي ... نحن كذلك نميزكم ببغضكم المبطن له .. وانتم في نضرنا منافقون وستلقون الله وعلامة النفاق ظاهره على وجيهكم ...

###

صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى




يارافضي يا ناصي




من الذي قتل الائمة اليس الشيعة




الذين دعى عليهم سيدنا علي و الحسين و الحسن

فالشيعة الخوارج الذين منهم خرج ابن ملجم الذي قتل سيدنا علي بن ابي طالب

و الشيعة الخوارج من امثال شمر بن ذي الجوشن الذين قتلوا الحسين




فالشيعة هم البلاء الذين دعى عليهم الائمة وهم قتلة الائمة

قال الامام زين العابدين عليه السلام مخاطبا أهل الكوفه الخونة:

هل تعلمون أنكم كتبتم إلى أبي وخَدَعْتُموه

وأعطيتموه من أنفسكم العهد والميثاق ثم قاتلتموه وخَذَلْتموه؟

بأي عين تنظرون إلى رسول الله صلى الله عليه وآله

يقول لكم:قاتلتُم عِتْرَتي وانتهكتُم حُرْمَتي فلستم من أمتي




" أي من قتلنا غيرهم { تاريخ اليعقوبي 235:1 } .




ولما تنازل الحسن لمعاوية وصالحه ،

نادى شيعتة الذين غدروا به قائلاً :

" ياأهل الكوفة :

ذهلت نفسي عنكم لثلاث :

مقتلكم لأبي ،

وسلبكم ثقلي ،

وطعنكم في بطني و إني قد بايعت معاوية فاسمعوا و أطيعوا ،

فطعنه رجل من بني أسد في فخذه فشقه حتى بلغ العظم .

{ كشف الغمة540، الإرشاد للمفيد190، الفصول المهمة 162، مروج الذهب للمسعودي 431:1} .




قال الامام الحسن بن علي في شيعـته..

ارى والله ان معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون انهم لي شيعة

ابتغوا قتلي

وانتهبوا ثقلي

وأخذوا مالي

والله لئن آخذ من معاوية عهدا احقن به دمي

واومن به في اهلي

خير من ان يقتلوني فتضيع اهل بيتي واهلي.

كتاب الاحتجاج الجزء2صفحة10 سطر7..




اما سيدنا معاوية فقد بايعه الحسن والحسين على السمع والطاعة فكيف يبايع الائمة ظالم كافر مغتصب

فذلك يسقط معصومية الائمة كما يدعى الشيعة فاما هم جبناء او منافقين كي يبايعوا كافر على السمع والطاعة .




==============




الحسن يتهم الشيعة وان الكوفة اسرع البلاد خرابا




«ويحك أيّها الخارجي! إنّي رأيتُ أهل الكوفة قوماً لا يُوثق بهم، وما اغتُرّ بهم إلّا من ذُلّ، وليس أحدٌ منهم يوافق رأي الآخر،




ولقد لقي أبي منهم أُموراً صعبة وشدائد مُرّة، وهي أسرع البلاد خراباً»(7).أعيان الشيعة







اقتباس:

##

ياشكري لقد فتش اعداء علي عن اخطائه فلم يجدوا له اي خطاء ....لكنك اوغلة في العداء وخرجت باخطاء مفبركه مدبلجه صادره من ناصبي خبيث




###

لماذا الكيل بمكيالين

هاانت تبحث عن اخطاء سيدنا عمر و لم تجد الا اثر اتصخ

انه لصالح سيدنا عمر حيث ان سيدنا عمر لم

لم يرجم المجنونة بعد ان تم اخباره انها مجنونة

لكن في المقابل نجد ان




يتهمون الفاروق بالجهل في الاحكام ويقول المعصوم الزاني المجنون يرجم اذا كان محصنا؟؟؟؟؟




روى الكليني عن أبان بن تغلب قال : (( قال أبو عبد الله : إذا زنى المجنون أو المعتوه جلد ، وإن كان محصناً رجم )) . الكافي : 7/192 ؛ الطوسي ، تهذيب الأحكام : 10/19




ـ على بن ابراهيم عن أبيه عن عمرو بن عثمان عن ابراهيم بن الفضل عن أبان بن تغلب قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): اذا زنى المجنون أو المعتوه (1) جلد الحد وان كان مصحنا رجم قلت: وما الفرق بين المجنون والمجنونة والمعتوه والمعتوهة؟ * (هامش *) (1) عته عتها: نقص عقله من غير جنون.




===============




(570)




فقال: المرأة انما تؤتى والرجل يأتى وانما يأتى اذا عقل كيف يأتى اللذة والمرأة انما تستكره ويفعل بها وهى لا تعقل ما يفعل بها.




تفسير الثقلين ج3 ص569-570




اين علم الامام الا يعلم ان المجنون مرفوع عنه القلم




اقتباس:

##

...فحب علي ايمان وبغضه نفاق

###

الصحابي بريدة كان يبغض علي و لم يصفه نبينا محمد صلى الله عليه و سلم بالمنافق

في الحديث الصحيح في البخاري:




‏حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏روح بن عبادة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏علي بن سويد بن منجوف ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن بريدة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

‏بعث النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عليا ‏ ‏إلى ‏ ‏خالد ‏ ‏ليقبض ‏ ‏الخمس ‏ ‏وكنت أبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏وقد اغتسل فقلت ‏ ‏لخالد ‏ ‏ألا ترى إلى هذا فلما قدمنا على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ذكرت ذلك له فقال ‏ ‏يا ‏ ‏بريدة ‏ ‏أتبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏فقلت نعم قال لا تبغضه فإن له في ‏ ‏الخمس ‏ ‏أكثر من ذلك




و اذكر في حديث في البخاري ان الانصار لا يحبهم الا مؤمن و لا يبغضهم الا منافق

و الشيعة كفروا كل الصحابة مهاجرين و انصار الا ثلاثة او اربعة فالحديث ينطبق على الشيعة




عن البراء رضي الله عنه قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الأنصار : لا يحبهم إلا مؤمن ، ولا يبغضهم إلا منافق ، فمن أحبهم أحبه الله ، ومن أبغضهم أبغضه الله " .




رواه البخاري ( 3572 ) ومسلم ( 75 ) .




فإذا كان الإيمان ينتفي عن رجل يبغض الأنصار ويثبت له النفاق : فكيف بمن يبغض الأنصار والمهاجرين والتابعين لهم بإحسان ويشتمهم ويلعنهم ويكفرهم ، ويُكفِّرُ من يواليهم ويترضى عليهم ، كما تفعل الرافضة ؟ لاشك أنهم أولى بالكفر والنفاق ، وانتفاء الإيمان .




قول مستعيناً بالله تبارك وتعالى :

( لا يحب الأنصار إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق )




حكم بغض الصحابة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=45880










==========




بل سيدنا علي لم يكفر الخوارج و لم يصفهم بالمنافقين او الكفار

و هم الذين حاربوه و كفروه

من حارب علي ليس كافر بشهادة علي و الائمة







بعض أقوال بعض علماء الشيعة في اعتقادهم بمعاوية رضي الله عنه:




عن جعفر عن أبيه أن عليا عليه السلم كان يقول لأهل حربه: ( إنا لم نقاتلهم على التكفير لهم ولم يقاتلونا على التكفير لنا ولكنا رأينا أنّا على حق ورأوا أنهم على حق) قرب الإسناد للحميري الشيعي ص 45




الحر العاملي قد أثبت الحديث التالي وصححه:

فعن أبي جعفر عن أبيه أن علياً عليه السلام لم يكن ينسب أحداً من أهل حربـه إلى الشرك ، ولا إلى النفاق ولكنه يقول : هم بغوا علينا . وسائل الشيعة ج 11 ص 62




و الشيء بالشيء يذكر نذكر في الحرب بين سيدنا علي و معاوية رضي الله عنهم




نجد ان سيدنا علي لم يكفر معاوية و قبل التحكيم و خلع سيدنا علي نفسه عن الخلافة لان التحكيم جاء لصالح معاوية رضي الله عنه




هل سيدنا علي امام زمان سيدنا معاوية رضي الله عنهم اجمعين







سيدنا معاوية لم يبايع سيدنا علي رضي الله عنهم لانه كان يطالب بدم الخليفة الشهيد المظلوم سيدنا عثمان رضي الله عنه وسيدنا علي ليس امام زمان سيدنا معاوية لان سيدنا علي قبل التحكيم و بموافقة سيدنا علي قبوله بالتحكيم والعزل جاءت نتيجة التحكيم ان تم عزل سيدنا علي عن الخلافة وفوق هذا




انظر كيف يصف سيدنا علي سيدنا معاوية واتباعه




يذكر الشريف الرضي في كتابكم ( نهج البلاغة ) عن علي أنه قال : (( وكان بدء أمرنا أن إلتقينا والقوم من أهل الشام، والظاهر أن ربنا واحـد ونبينا واحـد، ودعوتنا في الإسلام واحدة، ولا نستزيدهم في الإيمان بالله والتصديق برسوله ولا يستزيدوننا، الأمر واحد إلا ما اختلفنا فيه من دم عثمان ونحن منه براء )) نهج البلاغة جـ3 ص (648).




واستفاضت الآثار أنه كان يقول عن قتلى معاوية : إنهم جميعا مسلمون ليسوا كفارا ولا منافقين. وهذا ثبت بنقل الشيعة نفسها ، فقد جاء في كتبهم المعتمدة عندهم : (( عن جعفر عن أبيه أن عليا – عليه السلام – لم يكن ينسب أحدا من أهل حربه إلى الشرك ولا إلى النفاق ، ولكنه يقول : هم بغوا علينا )) قرب الإسناد ص 62 ، وسائل الشيعة11/62 .







=========




لم يكفر سيدنا علي الخوارج و لم يصفهم بالمنافقين




لما سئل علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن الخوارج

( أكفارهم؟

قال من الكفر فروا، فسئل؛أمنافقون هم؟ قال المنافقون لا يذكرون الله إلا قليلا، وأولئك يذكرون الله صباح مساء؛ وإنما هم أخواننا بغوا علينا) أخرجه البيهقي في السنن الكبرى 8/173




في الحديث الصحيح في البخاري:




‏حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏روح بن عبادة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏علي بن سويد بن منجوف ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن بريدة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

‏بعث النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عليا ‏ ‏إلى ‏ ‏خالد ‏ ‏ليقبض ‏ ‏الخمس ‏ ‏وكنت أبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏وقد اغتسل فقلت ‏ ‏لخالد ‏ ‏ألا ترى إلى هذا فلما قدمنا على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ذكرت ذلك له فقال ‏ ‏يا ‏ ‏بريدة ‏ ‏أتبغض ‏ ‏عليا ‏ ‏فقلت نعم قال لا تبغضه فإن له في ‏ ‏الخمس ‏ ‏أكثر من ذلك







========




عبدالله بن سبا والشيطان يحبون علي هل هم مؤمنون

كما يرى الشيعة




وكذلك قال المصطفى صلى الله عليه وسلم أية الإيمان حب الأنصار وآية النفاق بغضهم

ومعاشر الإثني عشرية يرون جل الصحابة زنادقة مرتدين




==============




على رضي الله عن من كبار الصحابة الأجلاء رضي الله عنهم أجميعين وكثيراً ما نجد المجوس يتشدقون بالحديث

(( لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغك إلا منافق ))

لا أحد يشك في حبه لعلى بن أبي طالب .. ليس لكونه صاحبي جليل أو رابع الخلفاء الراشدين .. بل من أجل أسلامه الحسن وصحبته الصالحه مع رسول الله صلى الله عليه وسلم . ولنوضح للمجوس دينهم في هذا الحديث .. ولنضحك معاً عليهم

روى الصدوق (ره) بإسناده إلى علي عليه السلام قال : قد كنت جالساً عند الكعبة فإذا شيخ محدوب " فقال يا رسول الله أدعي لي بالمغفره , فقال النبي عليه الصلاة والسلام خاب سعيك ياشيخ وضل عملك فلما ولىّ الشيخ سألته عنه , فقال ذلك اللعين إبليس , قال علي عليه السلام فعدوت خلفه حتى لحقته وصرعته على الأرض وجلست على صدره ووضعت يدي على حلقه لأخنقه , فقال لا تفعل يا أبا الحسن فإني من المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم , والله يا على إني لأحبك جداً وما أبغضك أحد الاّ شركت أباه في أمه فصار ولد زنا فضحكت وخليت سبيله .

( الأنوار النعمانية الجزء2 صفحة 168)

ملاحظة :

الشيطان يحب على رضي الله عنه (لايحبك إلا مؤمن )

حاشاه أن يفعل هذا على رضي الله عنه .. وما هو بالتأكيد إلا من كذب زعماء الشيعة المجوس الذي يحاولون الطعن في آل البيت تحت غطاء الولاء لهم .. لعنهم الله .

المضحك في دين الأُثنى مجوسية هو أن هذا الحديث موجود فيك كتبهم ... وليفسر لي أحد كيف يفهم هذا الحديث

والسؤال هو ... كيف يكون عدو الله مؤمن ؟؟؟




==========




قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح أخرجهُ الإمام مسلم :

( لا يحبكَ إلا مؤمن ولا يبغضكَ إلا منافق )

وفي هذا الأمر نظر من حيث إحتجاج الرافضة والعقيدة الهشة المتهالكة .

قال أهلُ البدع :

( حبهُ دليلُ إيمان ) وقالوا ( بغضهُ دليل نفاق )

أقول مستعيناً بالله تبارك وتعالى :

و قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم

( لا يحب الأنصار إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق )

ألزمتم أنفسكم بحديثٍ اخرجهُ الإمام مسلم في الصحيح ولكنكم تغافلتم عن أمر

وهو أن الرافضة طعنوا في أنصار النبي صلى الله عليه وسلم وقالوا بإيمان ثلاثة

من أصحاب النبي ولا يخفى على أهل العقل والبصيرة أن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لم يقتصر على المهاجرين بل كان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم من الأنصار كذلك وهنا نضع الرافضة في مسألة عليهم أن يبينوها ويوضحوها كيف يقع الأمرُ بهذه الطريقة , ووجب أن يعلموا أنهم إن ألزموا أنفسهم بهذا الحديث ألزمناهم بمثلهِ وهو في الأنصار رضي الله عن المهاجرين والأنصار ولنا أن نسأل .

1- هل تحبون الأنصار , وهل من الـ3 الذين قلتم بإيمانهم أنصار .

2- كثيراً ما تدندنون أن هذه خاصة بعلي رضي الله عنهُ كيف يشاركهُ بها أحد .

3- وهل من جملة المحبة وصفُ علي ( بالبعوضة ) وتارة ( بوسي ) وتارة ( حمار ) .

نسأل الله تعالى العافية من هذا الكذب والإفتراء .... !!

كتبه العضو تقي الدين السني




=================




والتاريخ يشهد أن الإجماع قد ثبت على إمامة أبي بكر بل لا يوجد أصلاً إجماع على إمامة عليّ لا من مصادر السنة ولا من مصادر غيرهم

اختير ابابكر الخليفة الاول و عمر الخليفة الثاني و عثمان الخليفة الثالث

رضي الله عنهم




===========




اختلاق فضائل لعلي مكذوبة




يقول الذهبي في تلخيص الموضوعات: لم يرو لأحد من الصحابة في الفضائل أكثر مما روي لعلي رضي الله عنه، وهي على ثلاثة أقسام: صحاح وحسان، وقسم ضعاف، وفيها كثرة، وقسم موضوعات وهي كثيرة إلى الغاية ولعل بعضها ضلال وزندقة أه، فليس كل ما روي في فضائل علي صحيح، بل قد وضع الكذّابون في فضائله الشيء الكثير، وهذا ما يؤكده الإمامية فيقول ابن أبي الحديد الشيعي إن أصل الأكاذيب في أحاديث الفضائل كان من جهة الشيعة !، فانهم وضعوا في مبدأ الأمر أحاديث مختلقة في صاحبهم حملهم على وضعها عداوة خصومهم ، ويقر بذلك الكشي حين يورد في كتابه رجال الكشي عن أبي مسكان عمن حدثه من أصحابنا عن أبي عبد الله ع قال: سمعته يقول لعن الله المغيرة بن سعيد إنه كان يكذب على أبي فأذاقه الله حر الحديد ، وأورد عن يونس قال وافيت العراق فوجدت بها قطعة من أصحاب أبي جعفر ع ووجدت أصحاب أبي عبد الله متوافرين، فسمعت منهم وأخذت كتبهم فعرضتها من بعد على أبي الحسن الرضا ع فأنكر منها أحاديث كثيرة أن يكون من أحاديث أبي عبد الله عليه السلام وقال لي: إن أبا الخطاب كذب على أبي عبد الله عليه السلام لعن الله أبا الخطاب، وكذلك أصحاب أبي الخطاب يدسون هذه الأحاديث إلى يومنا هذا في كتب أصحاب أبي عبد الله عليه السلام ، فهل يشك شاك بعد ذلك بأن الكثير من فضائل علي كذب من جهة من يزعمون أنهم من شيعته!







ابوبكر وعمر شهدوا الغزوات مع الرسول الا علي لم يشارك في تبوك




أن علياً قد أخذ العلم عن أبي بكر كما في السنن عن أسماء بن الحكم الفزاري قال: سمعت علياً رضي الله عنه يقول: كنت رجلاً إذا سمعت من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حديثاً، نفعني الله منه بما شاء أن ينفعني، وإذا حدثني أحد من أصحابه، استحلفته فإذا حلف لي صدّقته، قال: وحدّثني أبو بكر وصدق أبو بكر رضي الله عنه أنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: ما من عبد يذنب ذنباً فيحسن الطهور ثم يقوم فيصلّي ركعتين ثم يستغفر الله غفر الله له ثم قرأ هذه الآية { والذين إذا فعلوا فاحشةً أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله } إلى آخر الآية وأيضا الأخذ برأيه في مقاتلته مانعي الزكاة وقتاله معه، وأخرج مسلم في صحيحه وأحمد في المسند في الحديث الطويل وفي جزء منه قوله صلى الله عليه وآله وسلم ... فإن يطيعوا أبا بكر وعمر يرشدوا وثبت عن ابن عباس أنه كان يفتي بكتاب الله، فإن لم يجد فبما في سنة رسول الله، فإن لم يجد أفتى بقول أبي بكر وعمر، ولم يكن يفعل ذلك بعثمان ولا بعلي، وابن عباس هو حبر الأمة وأعلم الصحابة في زمانه، وهو يفتي بقول أبي بكر وعمر مقدماً لهما على قول غيرهما، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال اللهم فقّهه في الدين وعلّمه التأويل وهذا يدلل على عميق فقه أبي بكر الصديق رضي الله عنه، بل ولم يثبت أنه قد خالف النصوص ولكن عمر وعليّ ثبت أنهما قد خالفا النصوص في أمور وذلك لأن النصوص لم تبلغهما، ويعلم هذه الحقيقة من له بمسائل العلم وأقوال العلماء أدنى معرفة، وفي صحيحي البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري قال في جزء من الحديث ...كان أبو بكر أعلمنا أي بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم وقال ابن حزم في كتابه القيم الفِصَل في الملل والأهواء والنِّحَل كلاماً نفيساً في هذه القضية أَضّطر لنقله على طوله لأهميته قال أبو محمد: واحتج أي – الشيعة- أيضاً بأن علياً كان أكثرهم علماً، قال أبو محمد: كذب هذا القائل، وإنما يعرف علم الصحابي لأحد وجهين لا ثالث لهما، أحدهما: كثرة روايته وفتاويه، والثاني: كثرة استعمال النبي صلى الله عليه وآله وسلم له، فمن المحال الباطل أن يستعمل النبي صلى الله عليه وآله وسلم من لا علم له، وهذه أكبر الشهادات على العلم وسعته، فنظرنا في ذلك فوجدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم قد ولىّ أبا بكر الصلاة بحضرته طول علته، وجميع أكابر الصحابة حضور، كعليّ وعمر وابن مسعود وأُبي، وغيرهم فآثره بذلك على جميعهم، وهذا خلاف استخلافه عليه السلام إذا غزا لأن المستخلف في الغزوة لم يستخلف إلا على النساء، وذو الأعذار فقط، فوجب ضرورة أن نعلم أنّ أبا بكر أعلم الناس بالصلاة، وشرايعها، وأعلم المذكورين بها وهي عمود الدين، ووجدناه صلى الله عليه وآله وسلم قد استعمله على الصدقات فوجب ضرورة أن عنده من علم الصدقات كالذي عند غيره من علماء الصحابة، لا أقل وربما كان أكثر، أو لا أكثر إذ قد استعمل عليه السلام أيضاً عليها غيره وهو عليه السلام لا يستعمل إلا عالماً بما استعمله عليه، وبرهان ما قلنا من تمام علم أبي بكر رضي الله عنه بالصدقات أن الأخبار الواردة في الزكاة أصحها، والذي يلزم العمل به ولا يجوز خلافه فهو حديث أبي بكر الذي من طريق عمر، وأما من طريق عليّ فمضطرب وفيه ما قد تركه الفقهاء جملة، وهو أن في خمس وعشرين من إبل خمس شياه، فوجدنا عليه السلام قد استعمل أبا بكر على الحج، فصح ضرورة أنه أعلم من جميع الصحابة في الحج، وهذه دعائم الإسلام، ثم وجدناه عليه السلام قد استعمله على البعوث فصح أن عنده من أحكام الجهاد مثل ما عند سائر من استعمله رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على البعوث في الجهاد، إذ لا يستعمل عليه السلام على العمل إلا عالماً له، فعند أبي بكر من الجهاد من العلم به كالذي عند عليّ، وسائر أمراء البعوث، لا أكثر ولا أقل، فإذ قد صح التقدم لأبي بكر على عليّ وغيره في علم الصلاة، والزكاة، والحج، وساواه في علم الجهاد، فهذه عمدة العلم، ثم وجدناه عليه السلام قد ألزم نفسه في جلوسه، ومسامرته، وظعنه، وإقامته أبابكر فشاهد أحكامه عليه السلام، وفتاويه أكثر من مشاهدة عليّ لها، فصح ضرورة أنه أعلم بها فهل بقيت من العلم بقية إلا أبو بكر هو المتقدم فيها الذي لا يلحق؟ أو المشارك الذي لا يسبق؟ فبطلت دعواهم في العلم، والحمدلله رب العالمين.




===========




عبارات سيدنا علي رضي الله عنه صريحة في رفضة الخلافة




من المعلوم أن عليا رضي الله عنه لم يستدل للإمامة المزعومة له من قبل فرق الشيعة بشيء من القرآن الكريم . بل على العكس بايع أبا بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه . وبشهادة الرافضة أنفسهم .




بينما تزعم فرق الشيعة والرافضة على وجه الخصوص أنه الخليفة الشرعي المنصب من الله تعالى , لننظر ما قاله الكرار رضي الله عنه في نفي هذا الزعم الباطل :




( والله ما كانت لي في الخلافة رغبة ولا في الولاية إربة ولكنكم دعوتموني إليها وحملتموني عليها )

نهج البلاغة ج2 / ص 184







سبحان الله لا يرغب في المنصب الإلهي المزعوم ( كما تدعيه له الرافضة ) , بل دعاه الناس إلى الخلافة وحملوه عليها .




وقال رضي الله عنه :

( بسطتم يدي فكففتها ومددتموها فقبضتها ... حتى انقطعت النعل وسقط الرداء ووطئ الضعيف ) .

نهج البلاغة ج 2 / ص 222




يقبض يده عن تولي المنصب الإلهي المزعوم ( كما تدعيه له الرافضة )




وقال رضي الله عنه :

( دعوني والتمسوا غيري .. وأنا لكم وزيراً خير لكم مني أميراً )

نهج البلاغة ج1 / ص 181




يزهد عن تولي المنصب الإلهي المزعوم ( كما تدعيه له الرافضة ) ويتمنى ما دونه أن يكون وزيرا . بل ويرشدهم إلى غيره .







وقال رضي الله عنه :

(فَأَقْبَلْتُمْ إِلَيَّ إِقْبَالَ الْعُوذِ الْمَطَافِيلِ عَلَى أَوْلَادِهَا تقولون البيعة البيعة فقبضت كفي فبسطتموها ونازعتكم يدي فجاذبتموها )

نهج البلاغة ج 2 / ص 20




يقبض يده عن تولي المنصب الإلهي المزعوم ( كما تدعيه له الرافضة ) وينازعهم في تركه لهذا المنصب الإلهي المزعوم .




وقال رضي الله عنه وأرضاه :

( بايعني الناس غير مستكرهين ولا مجبرين بل طائعين مخيرين ) .

نهج البلاغة ج 3 / ص 3




يعني لا نص إلهي ولا شيء من هذا القبيل إنما محض اختيار من الناس .




وقال رضي الله عنه وأرضاه :

( إني لم أرد الناس حتى أرادوني ولم أبايعهم حتى بايعوني )

نهج البلاغة ج3 / ص 111




يعني لا بيعة على الخلافة ولا هم يحزنون يوم غدير خم ولا بعده حتى مقتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه وأرضاه .







وقال رضي الله عنه وأرضاه :




إنه بايَعني القومُ الذين بايعوا أبا بكر، وعمر، وعثمان، على ما بايعوهم عليه، فلم يكن لشاهد أن يختار، ولا للغائب أن يرد،

وإنَّما الشورى للمهاجرين والأنصار، فإنِ اجتمعوا على رجُلٍ، وسموه إماماً، كانَ ذلك لله رِضي،

فإن خرج من أمرِهِم خارج بطعن، أو بدعة، ردوه إلى ما خرج منه، فإن أبَى قاتلوهُ على اتباعهِ غير سبيل المؤمنين، وولَاه الله ما تولَّى

نهج البلاغة ج 3 / ص 7




صاحب المنصب الإلهي ( المزعوم له من الرافضة ) يحصر الشورى في المهاجرين والأنصار , واجتماعهم على رجل وتعيينه إماما لهم هو رضا لله عز وجل . فلا نص إلهي ولا هم يحزنون .




الخلاصة :

ينفي الكرار بأفعاله قبل أقواله أن يكون إمام منصبا من الله تعالى بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم .




ما العبارة التي يريد الرافضة أن يسمعوها من علي رضي الله عنه لينفي عن نفسه أن يكون إماما منصبا من الله تعالى بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم ?




==============




مشاركات ذات صلة

دعوة سيدنا علي الي

اتباع سنة النبي

ومن كلام له عليه السلام

قاله قبل شهادته علي سبيل الوصية لمّا ضربه ابن ملجم لعنة الله عليه:

أمّا وصيّتى فاللّه لا تشركوا به شيئا ، و محمّد صلّى اللّه عليه و آله و سلّم فلا تضيّعوا سنّته . أقيموا هذين العمودين ، و أوقدوا هذين المصباحين

، و خلاكم ذمّ مالم تشردوا .




1. خلاكم ذمّ: عداكم وجاوزكم اللوم بعد قيامكم بالوصية.

2. القارِبُ: طالب الماء ليلاً، ولايقال لطالبه نهاراً.







24 لماذا لم يُصل علي بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ بالناس صلاة واحدة في أيام مرض النبي صلى الله عليه وسلم الذي مات فيه، مادام هو الإمام من بعده ـ كما تزعمون ـ؟! فالإمامة الصغرى دليل على الإمامة الكُبْرى..؟







64 ورد في كتاب ( نهج البلاغة ) الذي تقدره الشيعة ما يلي :

( ومن كتاب له ( عليه السلام ) إلى معاوية :

إنه بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان على ما بايعوهم عليه فلم يكن للشاهد أن يختار ولا للغائب أن يرد وإنما الشورى للمهاجرين والأنصار فإن اجتمعوا على رجل وسمَّوه إماماً كان ذلك لله رضاً فإن خرج عن أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه فإن أبى قاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين وولاه الله ما تولى ولعمري يا معاوية لئن نظرت بعقلك دون هواك لتجدني أبرأ الناس من دم عثمان، ولتعلمن أني كنت في عزلة عنه إلا أن تتجنى فتجن ما بدا لك والسلام) .

ففي هذا دليل على :

1- أن الإمام يختار من قبل المهاجرين والأنصار، فليس له أي علاقة بركن الإمامة عند الشيعة!

2- أن عليا قد بويع بنفس الطريقة التي بويع بها أبو بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم أجمعين.

3- أن الشورى للمهاجرين والأنصار، وهذ يدل على فضلهم ودرجتهم العالية عند الله، ويعارض ويخالف الصورة التي يعكسها الشيعة عنهم.

4- أن قبول المهاجرين والأنصار ورضاهم ومبايعتهم لإمام لهم يكون من رضا الله، فليس هناك اغتصاب لحق الإمامة كما يدعي الشيعة، وإلا فكيف يرضى الله عن ذلك الأمر؟!

5- أن الشيعة يلعنون معاوية رضي الله عنه، ولم نجد عليًا رضي الله عنه يلعنه في رسائله!







65 لا يستطيع الشيعة أن ينكروا أن أبابكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم أجمعين قد بايعوا الرسول صلى الله عليه وسلم تحت الشجرة، وأن الله أخبر بأنه قد رضي عنهم وعلم ما في قلوبهم ، فكيف يليق بالشيعة بعد هذا أن يكفروا بخبر الله تعالى، ويزعموا خلافه؟! فكأنهم يقولون

( أنت يا رب لا تعلم عنهم ما نعلم ) ! ـ والعياذ بالله ـ.




66 بينما نجد الشيعة يتقربون إلى الله بسب كبار الصحابة، وعلى رأسهم الخلفاء الراشدون الثلاثة : أبوبكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم، لا نجد سنيًا واحدًا يسب واحدًا من آل البيت! بل يتقربون إلى الله بحبهم.

وهذا ما لم يستطع الشيعة إنكاره، ولو بالكذب.







71 يزعم الشيعة أن فضائل علي متواترة عن طريق الشيعة، وكذا النص على إمامته. فيقال : أما الشيعة الذين ليسوا من الصحابة فإنهم لم يروا النبى صلى الله عليه وسلم ولم يسمعوا كلامه، فنقلهم هو نقل مرسل منقطع إن لم يسندوه إلى الصحابة لم يكن صحيحا، والصحابة الذين تواليهم الشيعة نفر قليل بضعة عشر أو نحو ذلك، وهؤلاء لا يثبت التواتر بنقلهم! والجمهور الأعظم من الصحابة الذين نقلوا فضائله تقدح الشيعة فيهم وتتهمهم بالكفر!

ثم يلزمهم إذا جوزوا على الجمهور الذين أثنى عليهم القرآن الكذب والكتمان فتجويز ذلك على نفر قليل أولى وأجوز!







141 تتضارب الأقوال المنقولة عن جعفر الصادق في مسائل عديدة؛ فلا تكاد تجد مسألة فقهيه ـ مثلاً ـ إلا وله فيها قولان أو أكثر متناقضة. فمثلاً: البئر التي وقعت فيها نجاسة، قال مرة: هي بحر لا ينجسه شيء، وقال مرة: إنها تنـزح كلها، وقال مرة: ينـزح منها 7 دلاء أو 6. ولما سئل أحد علماء الشيعة عن كيفية المخرج في مثل هذا التناقض والتضارب قال: يجتهد المجتهد بين هذه الأقوال ويرجح واحداً أما الأقوال الأخرى فيحملها على أنها «تقية»! فقيل له: ولو اجتهد مجتهد آخر ورجح قولاً غير الذي رجحه المجتهد الأول فماذا يقول في الأقوال الأخرى؟ قال: نفس الشيء يقول بأنها تقية! فقيل له: إذاً ضاع مذهب جعفر الصادق!! لأنه ما من مسألة تنسب له إلا ويحتمل أن تكون تقية؛ إذ لا علاقة تميز بين ما هو للتقية وما هو لغيره!







188 لقد اختار عمر ـ رضي الله عنه ـ ستة أشخاص للشورى بعد وفاته، ثم تنازل ثلاثة منهم، ثم تنازل عبدالرحمن ابن عوف، فبقي عثمان وعلي ـ رضي الله عنهم ـ، فلماذا لم يذكر عليٌّ منذ البداية أنه موصىً له بالخلافة؟! فهل كان يخاف أحداً بعد وفاة عمر؟




أنتم على قواعدكم وأصولكم في علم الحديث ليس عندكم حديث واحد صحيح فكيف تثبتون دينكم ؟

أي أثبتوا لنا بدليل معتبر عندكم عقيدة واحدة من العقائد الفاسدة التي خالفتمونا فيها

( وحتى لا يأتي مجادل ويحتج علينا بحديث وافقونا فيه زاعماً انه صحيح ذكرت أمر المخالفة )

حديثاً واحداً فقط لا غير







119 قيل لأحد الشيعة: ألم يدعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اختيار الزوجة الصالحة، وإلى مصاهرة الكرام من الناس؟

قال: نعم؛ بلا شك.

قيل له: هل ترتضي لنفسك أن تصاهر ابن زنا؟!

قال : معاذ الله!

قيل له: ها أنتم تدعون ـ كذباً ـ أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان ابن زانية اسمها (صهاك) ! ويدعي عالمكم نعمة الله الجزائري بكل وقاحة أن عمر كان لا يهدأ إلا بماء الرجال ـ والعياذ بالله ، وتدعون أن ابنته حفصة كانت منافقة خبيثة كأبيها، بل كافرة!

أترى رسول الله يصاهر أبناء الزنا؟!

أو يرتضي لنفسه امرأة فاسدة منافقة؟!

والله إنكم لتفترون على رسول الله وعلى الصحابة وترتضون لهم ما لا ترتضونه لأنفسكم.

و معلوم ان ابن صهاك كذبة يرمي بها الشيعة الرافضة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه

مما يدل على انك رافضي و ليس زيدي كما تدعي

ثانيا

للرد على اكاذيب الرافضة

نقول ان ام سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه

هي حيه بنت جابر بن أبي حبيب و ليست صهاك

هي حيه بنت جابر بن أبي حبيب , من فهم . وليست كما يدعون الزنادقة .

إنّ هذا الكذب قد ورثوه الرافضة أبا عن جد لأنهم يعلمون إن أنسابهم ملوثه بالمتعة فيريدون أن يطعنوا بأنساب الأشراف أمثال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه و لكن لم يستطيعوا إلا عن طريق الكذب الذي قام عليه دينهم المنحرف .




لكن نذكر الرافضة ان امهات الائمة جواري و معلومحكم الجواري

وننقل للرافضة ان امهات الائمة جواري وتعلمون حكم الجارية وهي التي تنتقل من يد الي يد في اسواق النخاسة




==================




قال الصدوق:




- حدثنا محمد بن ابراهيم بن اسحق الطالقاني قال حدثنا الحسن بن اسماعيل قال حدثنا ابو عمرو سعيد بن محمد بن نصر القطان قال حدثنا عبد الله بن محمد السلمي قال حدثنا محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا محمد بن سعيد بن محمد قال حدثنا العباس بن ابي عمرو عن صدقة بن ابي موسى عن ابي نضرة قال :

- لما احتضر ابو جعفر محمد بن علي الباقر (ع) عند الوفاة دعا بابنه الصادق فعهد اليه عهدا فقال له اخوه زيد بن علي بن الحسين :

ـ لو امتثلت فيّ تمثال الحسن والحسين لرجوت ان لا تكون أتيت منكرا ، فقال :

ـ ياابا الحسن ان الامانات ليست بالتمثال ، ولا العهود بالرسوم وانما هي امور سابقة عن حجج الله تبارك وتعالى ،

ثم دعا بجابر بن عبد الله فقال له : ياجابر حدثنا بما عاينت في الصحيفة ؟ فقال له جابر:

ـ نعم ياابا جعفر دخلت على مولاتي فاطمة لأهنئها بمولود الحسن فاذا هي صحيفة بيدها من درة بيضاء ، فقلت ياسيدة النسوان ما هذه الصحيفة التي اراها معك ؟ قالت فيها اسماء الأئمة من ولدي، فقلت لها : ناوليني لأنظر فيها ، قالت : ياجابر لولا النهي لكنت افعل لكنه نهي ان يمسها الا نبي او وصي نبي او اهل بيت نبي ، ولكنه مأذون لك ان تنظر الى باطنها من ظاهرها .. قال جابر : فقرأت فاذا فيها:

ـ ( ابو القاسم محمد بن عبد الله المصطفى امه آمنة بنت وهب . (حر و ابن أحرار)

ابو الحسن علي بن ابي طالب المرتضى امه فاطمة بنت اسد بن هاشم بن عبد مناف . (حر و ابن أحرار)

ابو محمد الحسن بن علي البر . (حر و ابن أحرار)

ابو عبد الله الحسين بن علي التقي امهما فاطمة بنت محمد . (حر و ابن أحرار)

ابو محمد علي بن الحسين العدل امه شهربانويه بنت يزدجرد ابن شاهنشاه . (حر و ابن أحرار)

ابو جعفر محمد بن علي الباقر امه ام فروة بنت القاسم بن محمد بن ابي بكر . (حر و ابن أحرار)

ابو ابراهيم موسى بن جعفر الثقة امه جارية اسمها حميدة . (أمه جارية)

ابو الحسن علي بن موسى الرضا امه جارية اسمها نجمة . (أمه جارية)

ابو جعفر محمد بن علي الزكي امه جارية اسمها خيزران . (أمه جارية)

ابو الحسن علي بن محمد الامين امه جارية اسمها سوسن . (أمه جارية)

ابو محمد الحسن بن علي الرفيق امه جارية اسمها سمانة وتكنى بام الحسن . (أمه جارية)

ابو القاسم محمد بن الحسن هو حجة الله على خلقه القائم امه جارية اسمها نرجس صلوات الله عليهم اجمعين .

(معدوم بن عقيم ينسب لأم جارية)

الصدوق:اكمال الدين واتمام النعمة باب 27 ص 305




نومي 18-07-12 10:34 PM

حتى الامام علي مخلص منكم ولله اكبر الحسين يزيدج قتله اتكولن على يزيد الله يرحمه ورضي الله عنه وخال المؤمنين

انوبه على الامام علي اسد الله الغالب قاهركم ولله الامام علي لانه الشخص الوحيد الاقرب لرسول الله وكتبكم التي تاتي بها من كلام احتفظ فيها للذكرى




محب آل البيت الاشراف 18-07-12 11:48 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590590)

حتى الامام علي مخلص منكم ولله اكبر الحسين يزيدج قتله اتكولن على يزيد الله يرحمه ورضي الله عنه وخال المؤمنين

انوبه على الامام علي اسد الله الغالب قاهركم ولله الامام علي لانه الشخص الوحيد الاقرب لرسول الله وكتبكم التي تاتي بها من كلام احتفظ فيها للذكرى

والله لقد كذبت وما انصفت يا ايها الرافضي نومي اولا من قال لك بإننا نترضى عن يزيد رحمه الله ومن قال لك اننا نراه خال للمؤمنين الله يهديك ثم ان يزيد على فرض ما وقع منه من أخطاء إلا أننا نبرئه من تهمة قتل الحسين رضي الله عنه لإن الحسين رضي الله عنه قتله شيعته لا يزيد بن معاوية رحمه الله ونحن نترحم عليه لإنه كان مع اول جيش يغزو القسطنطينية وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم في حق هذا الجيش




حَدَّثَنِي إِسْحَاقُ بْنُ يَزِيدَ الدِّمَشْقِيُّ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ حَمْزَةَ ، قَالَ : حَدَّثَنِي ثَوْرُ بْنُ يَزِيدَ ، عَنْ خَالِدِ بْنِ مَعْدَانَ أَنَّ عُمَيْرَ بْنَ الْأَسْوَدِ الْعَنْسِيَّ ، حَدَّثَهُ أَنَّهُ أَتَى عُبَادَةَ بْنَ الصَّامِتِ وَهُوَ نَازِلٌ فِي سَاحَلِ حِمْصَ وَهُوَ فِي بِنَاءٍ لَهُ وَمَعَهُ أُمُّ حَرَامٍ ، قَالَ عُمَيْرٌ : فَحَدَّثَتْنَا أُمُّ حَرَامٍ أَنَّهَا سَمِعَتِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " أَوَّلُ جَيْشٍ مِنْ أُمَّتِي يَغْزُونَ الْبَحْرَ قَدْ أَوْجَبُوا " ، قَالَتْ : أُمُّ حَرَامٍ ، قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَنَا فِيهِمْ ، قَالَ : " أَنْتِ فِيهِمْ " ثُمَّ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَوَّلُ جَيْشٍ مِنْ أُمَّتِي يَغْزُونَ مَدِينَةَ قَيْصَرَ مَغْفُورٌ لَهُمْ " ، فَقُلْتُ : أَنَا فِيهِمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَالَ : " لَا "




وهذا حديث صحيح رواه البخاري




ولذلك نحن نترحم عليه ونسأل الله ان يغفر له وان يغفر لابيه معاوية رضي الله عنه خال المؤمنين




ثم ان الإمام علي رضي الله عنه لم ننكر انه اسد وكان شجاع وانه قريب من الرسول صلى الله عليه وسلم ولكننا ننكر غلوكم فيه الذي شابهتم فيه غلو النصارى في عيسى بن مريم




نومي 18-07-12 11:55 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب آل البيت الاشراف (المشاركة 1590685)

والله لقد كذبت وما انصفت يا ايها الرافضي نومي اولا من قال لك بإننا نترضى عن يزيد رحمه الله ومن قال لك اننا نراه خال للمؤمنين الله يهديك ثم ان يزيد على فرض ما وقع منه من أخطاء إلا أننا نبرئه من تهمة قتل الحسين رضي الله عنه لإن الحسين رضي الله عنه قتله شيعته لا يزيد بن معاوية رحمه الله ونحن نترحم عليه لإنه كان مع اول جيش يغزو القسطنطينية وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم في حق هذا الجيش




حَدَّثَنِي إِسْحَاقُ بْنُ يَزِيدَ الدِّمَشْقِيُّ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ حَمْزَةَ ، قَالَ : حَدَّثَنِي ثَوْرُ بْنُ يَزِيدَ ، عَنْ خَالِدِ بْنِ مَعْدَانَ أَنَّ عُمَيْرَ بْنَ الْأَسْوَدِ الْعَنْسِيَّ ، حَدَّثَهُ أَنَّهُ أَتَى عُبَادَةَ بْنَ الصَّامِتِ وَهُوَ نَازِلٌ فِي سَاحَلِ حِمْصَ وَهُوَ فِي بِنَاءٍ لَهُ وَمَعَهُ أُمُّ حَرَامٍ ، قَالَ عُمَيْرٌ : فَحَدَّثَتْنَا أُمُّ حَرَامٍ أَنَّهَا سَمِعَتِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " أَوَّلُ جَيْشٍ مِنْ أُمَّتِي يَغْزُونَ الْبَحْرَ قَدْ أَوْجَبُوا " ، قَالَتْ : أُمُّ حَرَامٍ ، قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَنَا فِيهِمْ ، قَالَ : " أَنْتِ فِيهِمْ " ثُمَّ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَوَّلُ جَيْشٍ مِنْ أُمَّتِي يَغْزُونَ مَدِينَةَ قَيْصَرَ مَغْفُورٌ لَهُمْ " ، فَقُلْتُ : أَنَا فِيهِمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَالَ : " لَا "




وهذا حديث صحيح رواه البخاري




ولذلك نحن نترحم عليه ونسأل الله ان يغفر له وان يغفر لابيه معاوية رضي الله عنه خال المؤمنين




ثم ان الإمام علي رضي الله عنه لم ننكر انه اسد وكان شجاع وانه قريب من الرسول صلى الله عليه وسلم ولكننا ننكر غلوكم فيه الذي شابهتم فيه غلو النصارى في عيسى بن مريم




هذا الكلام كوله لحد ثاني مو الي وسيتمر المسلسل الكذب لديكم بهل موظوع 100 الف روايه وتنكرون لكن شو بيدنا نسوي اذا العقول قافله

قال معاويه قال ابن تميه يا اخي هؤلاؤ الاشخاص في مذهبنا لا نعترف بهمنحن نؤمن بالله ورسوله ومحبه اهل البيت ستبقى في قلوبنا

رغم انكم تحاربونا في النت ولقنوات التلفزيونيه لكن لن تستطيعو ابدا تغير حبنا ودفاعنا عن اهل بيت رسول الله

و و وغيرها من كتب تحريفيه طيب

==================

====================




محب آل البيت الاشراف 19-07-12 12:01 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590689)

هذا الكلام كوله لحد ثاني مو الي وسيتمر المسلسل الكذب لديكم بهل موظوع 100 الف روايه وتنكرون لكن شو بيدنا نسوي اذا العقول قافله

قال معاويه قال ابن تميه يا اخي هؤلاؤ الاشخاص في مذهبنا لا نعترف بهمنحن نؤمن بالله ورسوله ومحبه اهل البيت ستبقى في قلوبنا

رغم انكم تحاربونا في النت ولقنوات التلفزيونيه لكن لن تستطيعو ابدا تغير حبنا ودفاعنا عن اهل بيت رسول الله

و و وغيرها من كتب تحريفيه طيب

الكذب تركناه لمعممينكم في الحسينيات يا نومي وأما نحن فديننا ليس بذلك الدين الهش الركيك حتى نستعين بوسيلة الكذب لنصرته والعياذ بالله فالكذب لا يستخدمه إلا من كان دينه مهزوزا من الداخل كحالكم بالضبط




ولا نحن ايضا نؤمن ب 12 امام مفترض الطاعة بنفس قياسك الباطل الهش ارد عليك




نحن لا نحاربكم بل نبين للناس المضللين من عوام الشيعة بطلان دينكم والحمدالله استطعنا تبيان ذلك فتسنن منكم من تسنن بفضل الله ثم بفضل قنواتنا




نومي 19-07-12 12:04 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب آل البيت الاشراف (المشاركة 1590701)

الكذب تركناه لمعممينكم في الحسينيات يا نومي وأما نحن فديننا ليس بذلك الدين الهش الركيك حتى نستعين بوسيلة الكذب لنصرته والعياذ بالله فالكذب لا يستخدمه إلا من كان دينه مهزوزا من الداخل كحالكم بالضبط




ولا نحن ايضا نؤمن ب 12 امام مفترض الطاعة بنفس قياسك الباطل الهش ارد عليك




نحن لا نحاربكم بل نبين للناس المضللين من عوام الشيعة بطلان دينكم والحمدالله استطعنا تبيان ذلك فتسنن منكم من تسنن بفضل الله ثم بفضل قنواتنا

ههه ولله ظحكتني بفظل قنواتنا اي قنوات انا متابعكم لاحظ اذا شخص اتصل فيكم تغلقون الخط او تغلقون الصوت او المذيع يعلق وتيكم كثيرا ولا يجعل المحاور يتكلمون من معه للاسف

وهذا اعتراف انك لا تؤمن باهل البيت طيب روح غير اسمك ليش مسمي نفسك محب اهل البيت اي محبه هذه هذه حرب ضدهم وليس محبه




جاسمكو 19-07-12 12:38 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590590)

حتى الامام علي مخلص منكم




تحبون عليا وتخالفونه من الذي قتل سيدنا علي اليس الشيعي الخارجي ابن ملجم ومن قتل الحسين اليس الشيعي سمر بن ذي الجوشن

بل ان الائمة دعوا عليكم ان لا يرى الولاة عنكم وهي حوبتهم تصيب الشيعة الي اليوم علي يد ملالي الشيعة في ايران و اذناب ايران في العراق

بل ان الائمة يبغضون الشيعة و يدعون عليهم

لنرى من الذي يبغضهم علي انه يبغض الشيعة

سيدنا علي عليه السلام يبغض الشيعة

عن أبي الطفيل قال علي عليه السلام: يا أهل الكوفة دخلت اليكم وليس لي سوط الا الدرة فرفعتموني إلى السوط، ثم رفعتموني إلى الحجارة أو قال: الحديد، ألبسكم الله شيعا وأذاق بعضكم بأس بعض فمن فازبكم فقد فاز بالقدح الاخيب

عن أبي صالح الحنفي قال: رأيت عليا عليه السلام يخطب وقد وضع المصحف على رأسه حتى رأيت الورق يتقعقع على رأسه قال: فقال: اللهم قد منعوني ما فيه فأعطني ما فيه، اللهم قد أبغضتهم وأبغضوني، ومللتهم وملوني، وحملوني على غير خلقي وطبيعتي،

وأخلاق لم تكن تعرف لي، اللهم فأبدلني بهم خيرا منهم ، وأبدلهم بي شرا مني، اللهم مث قلوبهم كما يماث الملح في الماء . عن سعد بن ابراهيم قال: سمعت ابن أبي رافع قال: رأيت عليا عليه السلام قد ازدحموا عليه حتى أدموا رجله فقال: اللهم قد كرهتهم وكرهوني، فأرحني منهم وأرحهم مني




الشيعة النواصب الذين يبغضهم الائمة

.

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=143550

اما بني امية

وبني هاشم ابناء عمومة و بينهم مصاهرة

بل ان الاميون الذين تبغضون الزهراء حفيدها اموي بل النبي محمد النبي صلى الله عليه وسلم حفيده اموي

طامة على دماغ الشيعة حفيد الزهراء اموي بل حفيد النبي




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=148684




اقتباس:

##




ولله اكبر الحسين يزيدج قتله اتكولن على يزيد الله يرحمه ورضي الله عنه وخال المؤمنين




###




من قتل الحسين هم الشيعة







استشهد سيدنا علي عليه السلام و الذي قتله احد الشيعة الخوارج

ابن ملجم




الشيعة قتلة الائمة




فمن قتل الحسين الشيعة و من الذي قتل علي الذي قتله الشيعي الخارجي ابن ملجم و من الذي طعن سيدنا الحسن حتى كادوا ان يقتلوه بعد صلحه مع معاوية رضي الله عنهم الشيعة




في كتب الشيعة مثل “الاحتجاج” للطبرسي




أن الحسن رضي الله عنه تحدث عما فعله به بعض شيعته من أهل العراق، وما قدموا إليه من الإساءات والإهانات قائلاً:




قول الحسن رضي الله عنه




“أرى والله معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون أنهم لي شيعة، ابتغوا قتلي وأخذوا مالي والله لأن آخذ من معاوية عهداً أحقن به دمي وآمن به في أهلي، خير من أن يقتلوني فيضيع أهل بيتي وأهلي، والله لو قاتلت معاوية لأخذوا بعنقي حتى يدفعوا بي إليه سلماً…”.كتاب الاحتجاج







من قتل الحسين هم الشيعة الذين دعوه لينصروه ثم غدروا به و خانوه و قتلوه

زينب وتحميلها الشيعة ما حدث

خطبة زينب بنت علي بن ابي طالب

يقول الامام

زين العابدين عليه السلام ان هؤلاء يبكون علينا فمن قتلنا غيرهم




دعاء الامام الحسين رضي الله عنه على الشيعة




الامام الحسين عليهم التي تلاحقهم وتصيبهم لقد دعا الامام الحسين رضي الله عنه على شيعته قائلاً :




" اللهم إن متعتهم إلى حين ففرقهم فرقاً ( أي شيعاً وأحزاباً ) واجعلهم طرائق قددا ، و لا ترض الولاة عنهم أبدا ، فإنهم دعونا لينصرونا ، ثم عدوا علينا فقتلونا "




{ الإرشاد للمفيد 241 ، إعلام الورى للطبرسي 949، كشف الغمة




الامام الحسن عليه السلام يصرح ان الشيعة قتلوا سيدنا علي و طعنه و سرقته




ولما تنازل الحسن لمعاوية وصالحه ،

نادى شيعتة الذين غدروا به قائلاً :

" ياأهل الكوفة :

ذهلت نفسي عنكم لثلاث :

مقتلكم لأبي ،

وسلبكم ثقلي ،

وطعنكم في بطني و إني قد بايعت معاوية فاسمعوا و أطيعوا ،

فطعنه رجل من بني أسد في فخذه فشقه حتى بلغ العظم .

{ كشف الغمة540، الإرشاد للمفيد190، الفصول المهمة 162، مروج الذهب للمسعودي 431:1} .







( إن الله غضب على الشيعة )

لكثرة مخالفتهم وقلة إطاعتهم وعدم نصرتهم للإمام الحق .

شرح أصول الكافي للمزندراني 6 / 40




=========




و ذكر الحسن عليه السلام




«يا أهل العراق، إنّه سَخي بنفسي عنكم ثلاث: قتلكم أبي، وطعنكم إيّاي، وانتهابكم متاعي»(6).الكامل في التاريخ










دليل اصابة الشيعة بالمصائب نتيجة دعاء سيدنا علي و الحسين عليهم




http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...95#post1547795

جاسمكو




اقتباس:

انوبه على الامام علي اسد الله الغالب قاهركم ولله الامام علي

لانه الشخص الوحيد الاقرب لرسول الله وكتبكم التي تاتي بها من كلام احتفظ فيها للذكرى

لماذا الكيل بمكيالين




الشيعة تلعن و تسب الصحابة فخين نجري مقارنة بين ما اتهمتم بالباطل سيدنا عمر او الصحابة

ننقل لكم من كتبكم و نضع مقارنة بين ابوبكر و عمر وعلي حتى يتضح الخيط الابيط و من الخيط الاسود




فلم نسب او نشتم فسيدنا علي هو سيدنا و تاج راسي لكن عند طرح المقارنة نذكر الشواهد حتى ترون

نفرق بين اباطيلكم و كون سيدنا علي بشر و ليس اله يعبد من دون الله

فسيدنا ابوبكر و عمر و عثمان نالوا اجماع المسلمين قبله

و حققوا للاسلام انجازات للاسلام من فتوحات و انتصارات لم يحققها سيدنا علي رضي الله عنه

بل ان شيعة سيدنا علي و هم الخوارج خرجوا عليه وكفروه وقتله الشيعي الخارجي ابن ملجم

و قد اشار سيدنا الحسن الي قتل الشيعة لسيدنا علي




قال الامام الحسن بن علي في شيعـته..

ارى والله ان معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون انهم لي شيعة

ابتغوا قتلي

وانتهبوا ثقلي

وأخذوا مالي

والله لئن آخذ من معاوية عهدا احقن به دمي

واومن به في اهلي

خير من ان يقتلوني فتضيع اهل بيتي واهلي.

كتاب الاحتجاج الجزء2صفحة10 سطر7..







جاسمكو 19-07-12 01:10 AM

ملف فضائل و مناقب السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69627




الرد على الشيعي عن البخاري و ابوهريرة و روايات اهل البيت في كتب السنة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=151981




ملف الشيعة والطعن في آل البيت وفاطمة الزهراء وامهات المؤمنين رضي الله عنهم







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=70972




ملف منزلة أهل آل البيت عند أهل السنة والجماعة !!




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=61392




امثلة على النواصب الاثناعشرية لال البيت عليهم السلام




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=143550
















هل تصدق ان الشيعة يلعنون جد 7 من ائمة آل البيت الذين يدعون موالاتهم




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=49859




ملف فضائل سيدنا ابوبكر الصديق رضي الله عنه جد 7 من الائمة




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=51197




سيدنا ابوبكر صلى على فاطمة حين وفاتها وغسلتها زوجته




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=136422







طامة على دماغ الشيعة حفيد الزهراء اموي بل حفيد النبي







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=148684




دليل اصابة الشيعة بالمصائب نتيجة دعاء سيدنا علي و الحسين عليهم




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=136336




جاسمكو 19-07-12 07:54 AM







من كتب الشيعة لم يوصي الرسول ص لعلي بالخلافة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=136685







لاوصية

وروى البخاري

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ ، أَنَّ ابْنَ عَبَّاسٍ أَخْبَرَهُ ، " أَنَّ عَلِيًّا خَرَجَ مِنْ عِنْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي وَجَعِهِ الَّذِي تُوُفِّيَ فِيهِ ، فَقَالَ النَّاسُ : يَا أَبَا حَسَنٍ ، كَيْفَ أَصْبَحَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ ، قَالَ : أَصْبَحَ بِحَمْدِ اللَّهِ بَارِئًا ، فَأَخَذَ بِيَدِهِ الْعَبَّاسُ ، فَقَالَ : أَنْتَ وَاللَّهِ بَعْدَ ثَلَاثٍ عَبْدُ الْعَصَا ، وَإِنِّي وَاللَّهِ لَأَرَى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَوْفَ يَتَوَفَّاهُ اللَّهُ مِنْ وَجَعِهِ هَذَا ، إِنِّي أَعْرِفُ وُجُوهَ بَنِي عَبْدِ الْمُطَّلِبِ عِنْدَ الْمَوْتِ ، فَاذْهَبْ بِنَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلْنَسْأَلْهُ فِيمَنْ هَذَا الْأَمْرُ ، فَإِنْ كَانَ فِينَا عَلِمْنَا ذَلِكَ ، وَإِنْ كَانَ فِي غَيْرِنَا كَلَّمْنَاهُ فَأَوْصَى بِنَا ، قَالَ عَلِيٌّ : إِنَّا وَاللَّهِ لَئِنْ سَأَلْنَاهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَمَنَعَنَاهَا لَا يُعْطِينَاهَا النَّاسُ بَعْدَهُ أَبَدًا ، وَإِنِّي وَاللَّهِ لَا أَسْأَلُهَا رَسُولَ اللَّهِ "

=================

لو كان هناك نص الهي و وصية كيف يبايع سيدنا علي سيدنا ابابكر و عمر وعثمان رضي الله عنهم

على السمع و الطاعة

لقد بايع علي رضي الله عنه الخلفاء الراشدون ابي بكر وعمر وعثمان ولو كان يرى ان الله سبحانه وتعالى نصبه وبالتالي لا يجوز للناس اختيار غيره لما بايع ولكان على اقل تقدير قدوة للمسلمين ويمتنع عن البيعة فاذا كان المعني بالامر نفسه قد بايع فماذا سيقال بعدها لمن همم دونه ؟؟؟ هل يقال اخطؤوا ؟؟؟

علي رضي الله عنه عند الشيعة يقول دعوني والتمسوا غيري فإنا مستقبلون أمرا له وجوه وألوان . لا تقوم له القلوب ولا تثبت عليه العقول . وإن الآفاق قد أغامت والمحجة قد تنكرت . واعلموا أني إن أجبتكم ركبت بكم ما أعلم ولم أصغ إلى قول القائل وعتب العاتب . وإن تركتموني فأنا كأحدكم و لعلي أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم . وأنا لكم وزيرا خير لكم مني أميرا .

انتهى

اقول كل كلمة من هذه الاسطر كافية لوحدها لنسف عقيدة الامامة لو تدبر القوم وجعلوا عقولهم تعمل وتؤدي الدور الذي خلقت من اجله

فقوله

دعوني والتمسوا غيري : اذا كان الله سبحانه وتعالى قد نص على علي رضي الله عنه وارضاه بان يكون هو ولي امر المسلمين اف يحق له بعدها ان ينهرهم ويرفض طلبهم ان يمكنوه ... ولنفرض جدلا انهم انما جاؤوه لانه محتاجون اليه مضطرون وانه خاف الا يثبتوا معه وانهم سيخذلونه الى غير ذلك من الشكوك اف يكون ذلك سببا في انه يرفض في البداية ويقول لهم اذهبوا الى غيري ؟؟ أيأمرهم بالمنكر بعد ان امرهم الله الا يذهبوا الى غيره والا يختاروا غيره بل ان بيتعته واجبة ؟؟؟ والمعروف ان العاقل اذا مكن من حقه لم يرفض ذلك الحق ولم يرده فمابالكم اذا كان ذلك حقا لله وروسوله ؟؟اما ن علي كفر او اختاروا غير هذا الخيار وبالتاكيد سيكون اي خيار اخر الالقاء بعقيدة الولاية في اقرب سلة مهملات

قوله

وإن تركتموني فأنا كأحدكم

ان كان الناس قد اذنبوا في اختيارهم خليفة اخر غيره فقد اخطأ علي وان كان علي قد اصاب فقد اصاب الناس فهو يقول بانه سيكون كاحدهم فلايجوز بعدها ان يقال بان علي اصاب والمسلمون اخطؤوا

وقوله

و لعلي أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم

بل ليس كاحدهم بل سيتقدمهم في السمع والطاعة وبالتالي اما في معصية الله او طاعته سيتقدمهم فهل سيحاسب غيره ويترك هو تعالى الله عن الظلم علوا كبيرا

وقوله

وأنا لكم وزيرا خير لكم مني أميرا .

هنا علي رضي الله عنه يقيم نفسه ويقول بانه اصلح للوزارة من الامارة فاذا كان الله سبحانه وتعالى قد اختاره اميرا هل الله سبحانه وتعالى لم يعلم بما هو اهل له ؟؟؟ ام ان علي لا يعلم باختيار الله وجهله وبالتالي قال ما قال ؟؟؟

==================

المعصوم علي ابن ابي طالب عليه السلام يقول ان عمر بن الخطاب رضي الله عنه خليفة

قال علي عليه السلام في الشيخين أبي بكر وعمر رضي الله عنها: وكان أفضلهم في الإسلام كما زعمت وأنصحهم لله ولرسوله الخليفة الصديق،

والخليفة الفاروق،

ولعمري أن مكانهم في الإسلام لعظيم وأن المصاب بهما لجرح في الإسلام شديد. رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملا" ["شرح نهج البلاغة" للميسم ص31 ج1 ط طهران]."










##

مني بمنزلة هارون من موسى

###




إليكم الحديث كاملا مع ذكر سببه :




عن سعد بن أبي وقاص - رضي الله عنه - :« أَنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- خَلَّفَ عليَّ بنَ أبي طالب في غزوة تبوك ، فقال : يا رسولَ الله، تُخَلِّفُني في النساء والصبيان؟ فقال: أما ترضى أن تكونَ مني بمنزلة هارون من موسى، غيرَ أنه لا نبيَّ بعدي ) رواه البخاري ومسلم ..

وإليكم أحبائي شرح وتفسير الخوارج لحديث " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي " ... وأنا أنقل كلامهم بالمعني - ... يقول الخوارج بالمعني ما يلي :







أولا : حديث منزلة هارون من موسى




يظهر ان سيدنا علي يعصى امر الرسول

حيث يبدو ان سيدنا علي معترضا

قائلا تُخَلِّفُني في النساء والصبيان

أليس هذا اعتراضا وعصيانا لأوامر رسول الله عليه الصلاة والسلام

هذا الحديث دليل على أن علي بن أبي طالب لم يكن عنصرا مهما في الجيش المحمدي وإلا لماذا خلفه الرسول مع النسوان والصبيان ؟؟ وفي نفس الوقت فقد أخذ الرسول معه أبو بكر وعمر وترك علي بن أبي طالب في مع النسوان والولدان

ثالثا : الرسول لم يقل لعلي بن ابي طالب : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى " ولكن الرسول قال لعلي بن ابي طالب " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ", فهل رضى علي بن أبي طالب بذلك ؟ ألم يخرج علي بن أبي طالب معترضا على قرار الرسول ؟؟

رابعا : ومن منزلة هارون من موسى أن موسى جر هارون من شعر راسه ومن شعر لحيته , هذه أيضا من منزلة هارون من موسى ...

وأخيرا : فأنا أطرح هذا السؤال على الزملاء الشيعة : فعلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب بالمكوث مع النساء والصبيان ويخرج علي بن أبي طالب معترضا على هذا القرار قائلا للرسول " أتخلفني مع النساء والصبيان ؟ " , أفلم يكن علي بن ابي طالب الذي تزعمون بأنه معصوما يثق بقرارات المصطفى ؟؟










##

حديث الغدير

###

جديث غدير خم ليس فيه دلالة على الامامة

ولو كان دلالة على الامامة لماذا لم يصرح النبي و يقول هذا امامكم




و كيف يخالف سيدنا علي النص الالهي و يبايع ابوبكر عمر وعثمان ويتناول عن الولاية التي هي نص الهي مثل الصلاة و يعتبرها الشيعة من اركان الدين







الامامة الالهية




مما يفند نظرية الامامة الالهية هو عدم وجود او ظهور إمام من ولد الامام الحسن العسكري منذ وفاته في منتصف القرن الثالث الهجري حتى اليوم ، بالرغم من ادعاء ولادة ووجود وغيبة ابن له هو (الامام محمد بن الحسن العسكري) وذلك لتساوي الغيبة مع العدم في ترك الامة في فراغ سياسي دفعها ويدفعها لنقض أسس نظرية الامامة والبحث عن البديل وهو اختيار إمام غير معصوم ولا منصوص عليه من خارج السلالة العلوية الحسينية ، وهو ما يعرف بنظرية الشورى او ولاية الفقيه ، ولا يجدي القول بأن الفقيه هو نائب الامام ، لأن النيابة العامة لم تثبت أساسا وهي ان ثبتت فإنها تشكل نقيضا تاما يتعارض مع أهم أركان نظرية الامامة كالعصمة والنص والسلالة العلوية.

وما دامت العصمة أمرا غير ضروري فان النص ايضا يصبح غير ضروري ، فنعود الى آية الشورى ( وأمرهم شورى بينهم) التي أهملها السيد القزويني ولم يشر اليها أبدا في معرض تنظيره لمسألة النص.

واذا لم يمكن إثبات النص بصورة قاطعة وصريحة على إمامة كل إمام ، وليس في فترة خلافة الرسول فقط ، فانه لا بد من إعطاء الخيار للأمة واستثناء أمر الامامة من الأمور التي لا خيار للمسلمين فيها ، وعدم تعميم تلك الموارد التي نزلت فيها آية القضاء ، خلافا لتأويلات الإمامين لعدد من الآيات الكريمة كآية (ان الأمر كله لله ) وآية (له الخلق والأمر) وآية ( وما كان لمؤمن ولا مؤمنة) وآية (ما كان لهم الخيرة) خاصة اذا كان الامام المختار ملتزما بالشريعة الاسلامية ومنفذا لأوامر الله تعالى.

ومن هنا ينتقض القول بأن اتباع الخليفة المختار اتباع من دون الله ، بل يمكن ان يكون اتباعا لله ولما انزل الله ، وبالتالي فانه ليس بمحرم ولا مأثوما فاعله ، وهكذا تنهار نظرية الامامة بكل تفاصيلها وفلسفتها وتأويلاتها.

ان عدم القدرة على إثبات وجود الامام الثاني عشر ينسف النظرية الامامية الاثني عشرية بالدرجة الاولى ، ويهز نظرية الامامة بالدرجة الثانية ويجعلها نظرية تاريخية بائدة ووهمية ، واذا كان الشيعة الامامية قد تخلوا عنها اليوم وآمنوا بالنظرية المضادة لها وهي نظرية الشورى او ولاية الفقيه ،




ان موضوع الامامة وشروطها وصفات الامام كان موضوعا سياسيا و ان اكتسب صفة

العقائد الدينية فيما بعد ، حيث كان الامامية يختلفون عن الفرق الأخرى في انهم

يعتقدون بضرورة العصمة في الامام وضرورة اتصافه بصفة اعجازية تميزه عن سائر

الناس ثم قالوا بنظرية النص والوصية ، وقد اعتمدوا على تأويلات تعسفية لآيات من

القرآن الكريم وتركيب بعض الآيات على بعض ومع كل ذلك لم يحصلوا على اعتراف من اهل البيت بنظرية الامامة ، لأنهم كانوا ينفون عن انفسهم صفة العصمة ولا ينصون

على أبنائهم بالخلافة ولا يدعون ان الامامة بالنص من الله ، ولكن الامامية

كانوا ينسبون النظرية الى أهل البيت تحت غطاء التقية ويبررون نفي الأئمة

بالخوف ، ومع ذلك واجهت نظرية الامامية تحديا رئيسيا بوفاة الامام الحسن

العسكري دون خلف ظاهر ودون ان يوصي او ينص على امام من بعده ، فتوقفت سلسلة الامامة وتحولت من نظرية واقعية الى نظرية تاريخية مجردة دون اي مصداق خارجي

وان الرد على هذه النظرية او مناقشتها لا يحتاج الى كتب ومجلدات ويكفي في الرد

عليها وابطال التأويلات التعسفية وكشف الأحاديث الضعيفة سؤال واحد هو : أين

الأئمة الذي أوجب الله طاعتهم وجعلهم حكاما على البشرية؟

وقد قلت لك ان التأكد من صحة اية نظرية هو عرضها على الواقع وعلى المحك

التاريخي ، وضربت لك مثلا بمن يأتي بألف دليل ودليل على وجود فيل في غرفة معينة

مساحتها أربعة أمتار في أربعة أمتار ولكنا لا نجد أثرا للفيل في تلك الغرفة ،

فلا نحتاج الى مناقشة أدلته والرد عليها دليلا دليلا وانما يكفي ان نتساءل :

أين الفيل؟

وقلت لك أيضا ان من الممكن ان يعتقد انسان بصحة النظرية الامامية او الاثني

عشرية لو فسر معنى الامامة بغير المعنى السياسي او اعطى للأئمة أدوارا غيبية

غير تنفيذ الشريعة والحكم والخلافة والسلطان بما لا يتعارض مع الغيبة او وجود

حكام وخلفاء غير معصومين ولا منصوص عليهم من الله ، أما ان يفسر الامامة بمعنى

الخلافة والحكم ويقول ان الله عين أئمة لتطبيق الدين وتنفيذ الشريعة والقيام

بدور السلطان ، وحرم على المسلمين انتخاب اي حاكم ، ومع ذلك لا يستطيع ان يأتي

بمصداق واحد منذ أكثر من ألف عام ، لا بل يقول لا بأس او يجب انتخاب الفقهاء

العدول أئمة في الوقت الحاضر فهذا عين التناقض والتخبط

ومن هنا ادعوك اخي العزيز أولا الى تعريف معنى الامام والنظر ثانيا الى الواقع

والتاريخ ومراجعة التأويلات التعسفية والاحاديث الضعيفة

والتفكير اخيرا بمستقبل الامة ودورها في الحياة السياسية




أخوك أحمد الكاتب




http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=442447










جواب حديث غدير خم / اللهم وال من والاه و عاد من عاداه




http://tinyurl.com/3n4g6yx







##







رد على رواية لأحتجنّ عليكم




##

الرد

على رواية المناشدة

قال الرافضي : (( وعن عامر بن واثلة قال : كنت مع عليّ عليه السلام يوم الشورى يقول لهم : لأحتجنّ عليكم بما لا يستطيع عربيّكم ولا عجميّكم تغيير ذلك ، ثم قال : أنشدكم بالله أيها النفر جميعا ، أفيكم أحد وحّد الله تعالى قبلي ؟

http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...38#post1545738







===

##

ما تريدون من علي - ثلاثا - إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي

إن عليا مني و أنا منه و هو ولي كل مؤمن بعدي

###




جواب على رواية شهدت عليا رضي الله عنه في الرحبة ينشد الناس و آية انما وليكم

جواب على رواية و آية انما وليكم




شهدت عليا رضي الله عنه في الرحبة ينشد الناس : أنشد الله من سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يوم غدير خم : من كنت مولاه فعلي مولاه لما قام فشهد قال عبد الرحمن : فقام اثنا عشر بدريا كأني أنظر إلى أحدهم فقالوا : نشهد أنا سمعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يوم غدير خم : ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجي أمهاتهم فقلنا : بلى يا رسول الله قال : فمن كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه

الراوي:عبدالرحمن بن أبي ليلىالمحدث:أحمد شاكر – المصدر:مسند أحمد- الصفحة

==========

الرحبة في الكوفة في العراق وسيدنا علي كان هو الخليفة

عن عبد الرحمن بن أبي ليلى شهدت عليا في الرحبة ينشد الناس فقال اشهد الله من سمع رسول الله يوم غدير خم يقول من كنت

مولاه فعلي مولاه لما قام فشهد

احتج علي لما كفره الخوارج واحتج بإيمانه وعدم كفره

ولم يحتج بالخلافة وأحقيته ولذلك قال أهل السنة:

فأما حديث غدير خم فلا حجة فيه لأنه إنما استخلفه في حياته على المدينة كما استخلف موسى هارون في حياته عند سفره للمناجاة

على بني إسرائيل وقد اتفق الكل من إخوانهم اليهود قاطبة على ان موسى مات بعد هارون فأين الخلافة




==============

ما هي الدلالة على عدم وجود نص والالتزام بالشورى

وبالرغم مما يذكر الاماميون من نصوص حول تعيين النبي (ص) للامام علي بن ابي طالب كخليفة من بعده ، الا ان تراثهم يحفل

بنصوص اخرى تؤكد التزام الرسول الاعظم واهل البيت بمبدء الشورى وحق الامة في انتخاب أئمتها. تقول رواية يذكرها الشريف

المرتضى -وهو من ابرز علماء الشيعة في القرن الخامس الهجري – ان العباس بن عبد المطلب خاطب اميرالمؤمنين في مرض

النبي (ص) ان يسأله عن القائم بالامر بعده ، فان كان لنا بينه وان كان لغيرنا وصى بنا ، وان اميرالمؤمنين قال: دخلنا على رسول

الله (ص) حين ثقل ، فقلنا: يارسول الله.. استخلف علينا ، فقال: لا ، اني اخاف ان تتفرقوا عنه كما تفرقت بنو اسرائيل عن هارون ،

ولكن ان يعلم الله في قلوبكم خيرا اختار لكم.

=====

ومنها احجام الامام عن المبادرة لأخذالبيعة لنفسه

القينا بنظرة على هذه الروايات التي يذكرها اقطاب الشيعة الامامية كالكليني والمفيد والمرتضى ، فاننا نرى انها تكشف عن عدم

وصية رسول الله للامام علي بالخلافة والامامة ، وترك الامر شورى ، وهو ما يفسر احجام الامام علي عن المبادرة الى اخذ البيعة

لنفسه بعد وفاة الرسول ، بالرغم من الحاح العباس بن عبد المطلب عليه بذلك ، حيث قال له_ · امدد يدك ابايعك ، وآتيك بهذا الشيخ

من قريش . يعني ابا سفيان .‏‏‏ فيقال_· ان عم رسول الله بايع ابن عمه¨ فلا يختلف عليك من قريش احد ، والناس تبع لقريش ¨ .

فرفض الامام علي ذلك

====

وقد روى الامام الصادق عن ابيه عن جده _ انه لما استخلف ابو بكر جاء ابو سفيان الى الامام علي وقال له_ أرضيتم يا بني عبد

مناف ان يلي عليكم تيم؟ ابسط يدك ابايعك ، فوالله لأملأها على أبى فصيل خيلا ورجلا ، فانزوى عنه وقال_ ويحك يا ابا سفيان هذه

من دواهيك ، وقد اجتمع الناس على أبى بكر. ما زلت تبغي للاسلام العوج في الجاهلية والاسلام ، ووالله ما ضر الاسلام

ذلك شيئا حتى ما زلت صاحب فتنة .

الامام علي والشورى

ومما يؤكد كون نظام الشورى دستورا كان يلتزم به الامام اميرالمؤمنين علي بن ابي طالب وعدم معرفته بنظام الوراثة الملكية

العمودية في اهل البيت ، هو دخول الامام في عملية الشورى التي اعقبت وفاة الخليفة عمر بن الخطاب ، ومحاججته لأهل الشورى

بفضائله ودوره في خدمة الاسلام ، وعدم اشارته الى موضوع النص عليه او تعيينه خليفة من بعد الرسول ، ولو كان حديث الغدير

يحمل هذا المعنى لأشار الامام الى ذلك ، وحاججهم بما هو اقوى من ذكر الفضائل

لقد كان الامام علي يؤمن بنظام الشورى « وان حق الشورى بالدرجة الاولى هو من اختصاص المهاجرين والانصار ، ولذلك فقد

رفض بعد مقتل عثمان الاستجابة للثوار الذين دعوه الى تولي السلطة وقال لهم_ ليس هذا اليكم هذا للمهاجرين والانصار من أمره

اولئك كان اميرا .

وعندما جاءه المهاجرون والانصار فقالوا _ امدد يدك نبايعك ، دفعهم ، فعاودوه ، ودفعهم ثم عاودوه فقال_ · دعوني والتمسوا غيري

واعلموا اني ان اجبتكم ركبت بكم ما اعلم ,وان تركتموني فأنا كأحدكم ، ولعلي اسمعكم واطوعكم لمن وليتموه امركم وانا لكم وزيرا

خير لكم مني اميرا . ومشى الى طلحة والزبير فعرضها عليهما فقال _ من شاء منكما بايعته ، فقالا _ لا الناس بك ارضى ، واخيرا

قال لهم_· فان ابيتم فان بيعتي لا تكون سرا ، ولا تكون الا عن رضا المسلمين ولكن اخرج الى المسجد فمن شاء ان يبايعني

فليبايعني

ولو كانت نظرية النص والتعيين ثابتة ومعروفة لدى المسلمين ، لم يكن يجوز للامام ان يدفع الثوار وينتظر كلمة المهاجرين

والانصار ، كما لم يكن يجوز له ان يقول_· انا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا¨ ، ولم يكن يجوز له ان يعرض الخلافة على طلحة

والزبير ، ولم يكن بحاجة لينتظر بيعة المسلمين

وهناك رواية في كتاب (سليم بن قيس الهلالي) تكشف عن ايمان الامام علي بنظرية الشورى وحق الامة في اختيار الامام ، حيث

يقول في رسالة له :_· الواجب في حكم الله وحكم الاسلام على المسلمين بعدما يموت امامهم او يقتل .. ان لا يعملوا عملا ولا يحدثوا

حدثا ولا يقدموا يدا ولا رجلا ولا يبدأوا بشيء قبل ان يختاروا لأنفسهم اماما عفيفا عالما ورعا عارفا بالقضاء والسنة ¨ ‍¦

وعندما خرج عليه طلحة والزبير احتج عليهما بالبيعة وقال لهما ـ بايعتماني ثم نكثتما بيعتي ¨ ولم يشر إلى موضوع النص عليه من

رسول الله ، وكلما قاله للزبير فتراجع عن قتاله هو ان ذكره بقول رسول الله له_· لتقاتلنه وانت له ظالم وقال الامام علي لمعاوية الذي

تمرد عليه _· اما بعد .. فان بيعتي بالمدينة لزمتك وانت بالشام لأنه بايعني القوم الذين بايعوا ابابكر وعمر وعثمان ، فلم يكن للشاهد

ان يختار ولا للغائب ان يرد. وانما الشورى للمهاجرين والانصار اذا اجتمعوا على رجل فسموه اماما كان ذلك لله رضا

=======

اود ان اشير الي نقاط مهمة لفهم الحديث

اولا الحديث الذي روي عن النبي صلى الله عليه وسلم سببه ان سيدنا علي قد اشتكى عليه عدد من الصحابة

ومن كتب الشيعة

من كنت مولاه فعلي مولاه

اساس قولها انها بسبب شكوى الصحابة من علي ومن كتب الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=60793

ثانيا

بالنسبة للمناشدة التي تمت في في الرحبة في الكوفة فهي في زمن كان سيدنا علي رضي الله عنه خليفة للمسلمين

لكن السؤال مالذي دعى سيدنا علي ان يتاشد المسلمين لان هناك مشكلة حدثت تجعله فمن كتب الشيعة ذكر انه تعرض للسب من الخوارج زمنازعته في الخلافة واتهامه بما هو بريء منه

اقتباس من كتب الشيعة




والرد على من نازع في خلافته، ولم يبال بوقوع الإجماع عليها وعلى من خرجوا عليه ونازعوه الأمر ورموه بما هو برئ منه، وذلك عملا بما صح عنه صلى الله عليه وسلم وهو: أللهم وال من والاه، وعاد من عاداه، إن عليا مني و أنا منه، وهو ولي كل مؤمن بعدي. ولتأكيد الذب عنه لكثرة أعدائه من بني أمية و الخوارج الذين بالغوا في سبه وتنقيصه / كتاب الغدير الشيخ الأميني

كتاب

====

3 ـ (مناشدة أمير المؤمنين عليه السلام )

يوم الرحبة سنة 35 (2)

إن أمير المؤمنين عليه السلام لما بلغه اتهام الناس له فيما كان يرويه من تقديم رسول الله صلى الله عليه وآله إياه على غيره ، ونوزع في خلافته حضر في مجتمع الناس بالرحبة في الكوفة واستنشدهم بحديث الغدير /كتاب الغدير الأميني

===

كتاب نظرة إلى الغدير

المروج الخراساني

مناشدة أمير المؤمنين عليه السلام واحتجاجه به يوم الرحبة (2)، وكان ذلك لما نوزع في خلافته وبلغه اتهام الناس له فيما كان يرويه من تفضيل رسول الله صلى الله عليه وسلم له وتقديمه إياه على غيره (3). وقال برهان الدين الحلبي في سيرته (4): (احتج به بعد أن آلت إليه الخلافة ردا على من نازعه فيها)

======

اضافة

السؤال : ما معنى من كنت مولاه فعليّ مولاه؟ أليس من كان النبي مولى له، فهذا علي مولاه؟ أي الإمام علي عليه السلام مولى له.

الجواب :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

فقوله -صلى الله عليه وسلم- : “من كنت مولاه فعلي مولاه”. والذي رواه الترمذي (3713).

أقول: (المراد بذلك، المحبة والمودة وترك المعاداة). وهذا الذي فهمه الصحابة -رضوان الله عليهم- حتى قال عمر لعلي -رضي الله عنهما-: هنيئاً يا ابن أبي طالب، أصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة. رواه أحمد (17749).

وليس المراد بذلك الخلافة، ويدل عليه أنه -صلى الله عليه وسلم- أطلق ذلك في حياته، ولم يقل : فعليّ بعد موتي مولاه. وفي بعض الروايات: “من كنت مولاه فعلي مولاه، اللهم وال من والاه، وعاد من عاداه” مسند أحمد (17749) وسنن ابن ماجه (116). والمراد به ولاء الإسلام ومودته، وعلى المسلمين أن يوالي بعضهم بعضاً. ولا يعادي بعضهم بعضاً. وهو في معنى ما ثبت عن علي -رضي الله عنه-أنه قال : والذي فلق الحبة وبرأ النسمة، إنه لعهد النبي الأمي صلى الله عليه وسلم إليّ أنه لا يحبني إلا مؤمن، ولا يبغضني إلا منافق. صحيح مسلم (78) ورُوي عن الشافعي رحمه الله في معنى قول النبي -صلى الله عليه وسلم- لعلي بن أبي طالب -رضي الله عنه-: “من كنت مولاه فعلي مولاه” (يعني بذلك ولاء الإسلام). وذلك قول الله عز وجل: “ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ مَوْلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَأَنَّ الْكَافِرِينَ لَا مَوْلَى لَهُمْ” [محمد:11]. وعن الحسن بن الحسن وسأله رجل: ألم يقل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لعلي: من كنت مولاه فعلي مولاه؟ فقال: أما والله إن رسول الله صلى الله عليه وسلم إن كان يعني بذلك الإمرة، والسلطان، والقيام على الناس بعده لأفصح لهم بذلك، كما أفصح لهم بالصلاة، والزكاة، وصيام رمضان، وحج البيت. ولقال لهم إن هذا ولي أمركم من بعدي فاسمعوا له وأطيعوا. فما كان من وراء هذا شيء. فإن أنصح الناس كان للمسلمين رسول الله صلى الله عليه وسلم.

هذا وقد لمحت من سؤالك هذا بالذات ما أثير حوله من شبهات، وما وقع فيه بعض الخلق في مستنقع المبتدعات ؛لذا أردت أخذ هذا المنحى للبيان، وعدم الكتمان.. وعموماً جاء شرح هذا الحديث في كتاب “الصواعق المحرقة” للإمام ابن حجر الهيتمي. فننصح بقراءته.. والله أعلم.

==========

الولي هي المحب

الإمامية عن شهادتهم الثالثة في الآذان

وهي ” اشهد أن عليا ولي الله “

مامعنى ولي في قولهم هذا ؟

إن قالوا والي فقد كفروا إذ جعلوه حاكم على ربه

وإن قالوا ولي بمعنى موالي ومحب قلنا لهم هذا هو ما نحاول أن نقوله لكم عن معنى كلمة ولي منذ البداية

القول الفصل في آية الولاية ” انما وليكم الله




http://www.ansaaar.com/play.php?catsmktba=662

==============

: استدل معلى بن محمد المغالي ، وأحمد بن البرقي الشاك في الدين ، وراوٍ مجهول آخر ، استدلوا لقول الإمام بآية : { إنما وليكم الله والذين آمنوا } وجعلوها خاصة بعلي وأولاده ، وادّعوا أن الولي بمعنى الأولى والأحق بينما الولي في هذه الآية تعني الولاية والمحبة بدليل القرائن السابقة واللاحقة . وارجعوا إلى القرآن . فقد قال تعالى : { لا تتخذوا الكافرين أولياء … إنما وليكم الله ورسوله والمؤمنون … } ونحن بينا هذا الموضوع في باب وجوب طاعة الأئمة ، وجاء هؤلاء الرواة الذين نعرف أحوالهم ورووا في هذا الحديث أن علياً كانت له حلة تساوي ألف دينار وقد أتاه مَلَك في هيئة سائل في مسجــد الرسول وطلب إليه أن يعطيه فأعطاه إياهــا وقد أنزل الله في وصفه هذه الآيـــة : { ويؤتون الزكاة وهم راكعون } .

ولا بد إذن لأولاد علي ( ويعني بذلك الأئمة ) الأحد عشر أن يعطي كل واحد منهم في ركوعه زكاة للملائكة لتثبت إمامتهم ويتصفوا بصفة علي في تلك .

لاحظوا الآن : إن هؤلاء الوضاعين لم يكونوا لينتبهوا : وهل تتنزل الملائكة على الأئمة ؟. هل ينزل جبريل بعد رسول الله على أحد ؟ وهل تحتاج الملائكة إلى الزكاة ؟. وهل لبس علي حلة ثمينة كتلك التي قالوا إنها تساوي ألف دينار ؟!.

لقد وضع هؤلاء الروايات ، وكذبوا ، ورموا ثم تركوا المسلمين يتخبطون في الحيرة والخلاف وأغرقوهم في الخرافات عندما قالوا إن إمام المسلمين قد أعطى الملائكة حلة تساوي ألف دينار ، وقد قال بذلك عدد من صانعي المذاهب وصدقوه !.

====

{ إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكوة وهم راكعون } .

لم ترد كلمة « الراكعون » بعد الصلاة بل وردت بعد الزكاة ، أي يدفعون الزكاة برضاهم ورغبتهم . وهم على عكس المنافقين الذين يكرهون تأدية الزكاة . كما قال تعالى في سورة التوبة الآية 45 بالنسبة لإنفاق المنافقين { ولا ينفقون إلا وهم كارهون } ، معنى الولي هو الصديق ونحن يجب أن لا نغفل عن تناسب الآيات ونجعل كلام الله لا رابطة بينه ولا قرينة تجمعه . ومن أجل إطاعة الإمام نسقط ما في القرآن من الفصاحة ونختلق الحديث كما فعل علي بن الحكم الكذاب وهو نفسه راوي حديث سلسلة الحمار .

كسر الصنم اية الله البرقعي

===========

فاذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم اوصاهم بالتمسك بالعترة ، فالعترة بايعة ابي بكر وعمر وعثمان ، فهم اما يتبعوها او يخالفوها واذا اتبعوا العترة واعتقدوا بخلافة الثلاثة -رضي الله عنهم- بطل الاستدلال بالحديث اصلا واذا رفضوا عمل العترة في المبايعة بطل الاخذ بالحديث فهم ليس لهم دليل في الحديث الا التهويل والكلام الغير علمي

==========

الشيعة الاثنا عشرية

عقيدتهم بان القرآن محرف

و القرآن الصحيح مع المهدي الغائب في سرداب الغيبة

و العترة غائبة

اين هي العترة التي تتمسك بها

===============

فائدة قال الشيخ ربيع بن هادي المدخلي في كتاب ( الانْتِصار لِكتَابِ العَزيز الْجبَّار ولأصحابِ مُحَمَّد – صلى الله عليه وسلم – الأَخْيار – رضي الله عنهم – على أعدائهم الأشرار ) عن حديث العترة

( أصل الوصية بكتاب الله وأهل البيت صحيح، ولكنّ الروافض طوّروا هذه الوصية، وأضافوا إليها أشياء، وحصروها في بعض أهل البيت كعادتهم في التلاعب بالنصوص!

فأصل هذه الوصية ما رواه مسلم بإسناده إلى يزيد بن حيان عن زيد بن أرقم -رضي الله عنه- قال قام رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يوماً فينا خطيباً بماء يدعى خمَّا بين مكة والمدينة، فحمد الله وأثنى عليه ووعظ وذكر، ثم قالأما بعد، ألا أيها الناس، فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب، وأنا تاركٌ فيكم ثقلين، أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله واستمسكوا به)، فحثّ على كتاب الله ورغّب فيه، ثم قال”وأهل بيتي، أذكركم الله في أهل بيتي، أذكركم الله في أهل بيتي”.

فقال له حصين ومن أهل بيته؟ أليس نساؤه من أهل بيته؟ قال نساؤه من أهل بيته، لكن أهل بيته من حرم الصدقة بعده، قال ومن هم؟ قال هم آل علي وآل عقيل وآل جعفر وآل عباس، قال كل هؤلاء حرم الصدقة؟ قال نعم.

فالقارئ يرى في هذا النص

1- أنّ رسول الله – صلى الله عليه وسلم – خص الهدى والنور بكتاب الله، ثم حثهم على الأخذ به والاستمساك به.

أمّا أهل البيت فقال في شأنهم”أذكركم الله في أهل بيتي”، ثلاث مرات، وهذه وصية بهم وليس فيها أن علياً وصياً على الأمة وأنّ رسول الله أوصى في هذه المناسبة وغيرها بأنه الخليفة بعده.

2- وفيه بيان من هم أهل البيت، بأنهم زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهذا أمر ثابت بالقرآن الكريم كما في سورة الأحزاب.

3-

وفيه أنّ أهل البيت هم آل علي وآل عقيل وآل جعفر وآل عباس، وكلّ المسلمين من الصحابة وغيرهم يعترفون بأنّ هؤلاء جميعاً من أهل البيت إلا الروافض فقد أخرجوا هؤلاء من أهل البيت زوجات الرسول وآل عقيل وآل جعفر وآل عباس وأكثر آل علي، وخصّوا أهل البيت بمن سموهم الأئمة، وهم اثنا عشر رجلاً فقط، فغلوا فيهم غلواً شديداً، وجعلوا الدنيا والآخرة لهم، وأنهم يعلمون الغيوب، ويتصرفون في الكون، بل تخضع لهم كل ذرة من ذرات الكون، وأوجبوا طاعتهم المطلقة على الأمة، وأوجبوا لهم من الحقوق على الأمة مالم يأمر به الله ورسوله، مع أنّ حديث رسول الله لا يتجاوز الوصية بأهل البيت، وهم من ذكرهم زيد بن أرقم.

قلنا أصل الحديث في الوصية بأهل البيت صحيح، لكن قوله”ولن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض … إلخ ” لا يثبت بحال، رواه أحمد (3/17،14) وابن أبي عاصم (1553-1554) بلفظ إنِّي تارك فيكم الثقلين أحدهما أكبر من الآخر كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض، وعترتي أهل بيتي، وإنهما لن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض ).

فالوصية بالكتاب وأهل البيت ثابتة كما في حديث زيد بن أرقم السالف الذكر.

وأما قولهولن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض) فلا يثبت لأن في إسنادها عطية بن سعد العوفي.

قال فيه الحافظ ابن حجر في التقريب”صدوق يخطئ كثيراً، كان شيعياً مدلساً”، وقال فيه الذهبي في الميزان (3/78-79)”تابعي شهير ضعيف”، وقال أبوحاتم”يكتب حديثه، ضعيف”، وقال سالم المرادي كان عطية يتشيع، وقال ابن معين صالح، وقال أحمد ضعيف الحديث، وكان هشيم يتكلم في عطية، وروى ابن المديني عن يحيى، قال عطية وأبو هارون وبشر بن حرب عندي سواء، وقال أحمد بلغني أن عطية كان يأتي الكلبي، فيأخذ عنه التفسير، وكان يكنى بأبي سعيد فيقول قال أبو سعيد.

وجاءت هذه الزيادة من طريق أخرى عن زيد بن أرقم، حيث روى ابن أبي عاصم طرفاً من حديث ابن أرقم، وفيه هذه الزيادة التي رواها عطية بن سعد وزيادة أخرى، وهما… ولن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض وإن الله مولاي وأنا ولي المؤمنين، ثم أخذ بيد علي -رضي الله عنه- فقال من كنت وليه فعلي وليه …)، وفي إسنادهما زيد بن عوف أبو ربيعة، قال فيه الذهبي تركوه، وقال الدارقطني ضعيف، وكتب عنه أبو حاتم وقال يعرف وينكر، وقال الفلاس متروك، وذكره أبو زرعة، واتهمه بسرقة حديثين، الميزان (2/105).

وإذن فلا تصلح هذه الرواية للاستشهاد بها.

يؤكد هذا أنه رواها بإسناده عن زيد بن أرقم، وحديث زيد في صحيح مسلم وغيره ولم ترد فيه هاتان الزيادتان.

ويؤكد عدم ثبوتها أنها مخالفة لما رواه مالك أنه بلغه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال”تركت فيكم أمرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه”. (الموطأ)(2/899).

ورواه الحاكم عن ابن عباس، وهو جزء من حديث”يا أيها الناس إني قد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به كتاب الله وسنة نبيه”. وحسنه الألباني. ) .

==========

كيف يبايع المعصوم ظالم مغتصب هذا يسقط معصومية المعصوم

##مجمع الزوائد – ج7

12032-وعن زيد بن وهب قال‏:‏ بينا نحن حول حذيفة إذ قال‏:‏ كيف أنتم وقد خرج أهل بيت نبيكم صلى الله عليه وسلم فرقتين يضرب بعضهم وجوه بعض بالسيف‏؟‏ فقلنا‏:‏ يا أبا عبد الله وإن ذلك لكائن‏؟‏ فقال بعض أصحابه‏:‏ يا أبا عبد الله فكيف نصنع إن أدركنا ذلك زمان‏؟‏ قال‏:‏ انظروا الفرقة التي تدعوا إلى أمر علي فالزموها فإنها على الهدى‏.‏

رواه البزار ورجاله ثقات‏.‏ ##

[







أقول :

أين النص على إمامة علي هنا ؟!!! فالرواية توافق معتقد أهل السنة والجماعة أن الحق مع علي فما هو وجه استدلالك بها علينا !!!

##

اقتباس













(قلت يارسول الله ابعد هذا الخير شر؟قال ياحذيفه تعلم كتاب الله........................الى ان قالابعد هذا الخير شر قال(فتنه عمياء صماء دعاه على ابواب النار وانت تموت ياحذيفه وانت عاض على جذل خير لك من ان تتبع احد منهم)اناالطالب313 اقول اي فتنه بعد النبي ومن اراد النبي من كلامه لحذيفه

اقول النبي قال لاتتبعهم ابدا والاتباع يكون بالحياه ام بعد الممات اكيدبالحياه ومن هنا نريد ان نعرف متى مات والى متى عاش

في كتاب سيراعلام النبلاء

[ ص: 361 ] حذيفة بن اليمان ( ع )

الجزءالثاني

ان حذيفه مات بعد عثمان باربعين يوم

اي كانت حياته بزمن ابوبكر وعمر وعثمان

وكان النبي – صلى الله عليه وسلم – قد أسر إلى حذيفة أسماء المنافقين ، وضبط عنه الفتن الكائنة في الأمة .

وقداخى رسول الله بينه وبين عماربن ياسر

وقد ناشده عمر : أأنا من المنافقين ؟ فقال : لا ، ولا أزكي أحدا بعدك .

ومن هنااقول ماهي الفتنه ومن امره النبي بعدم الاتباع

والسلام

والان رسول الله لم يامر حذيفه باتباع احد ولنلاحظ كلام حذيفه الاتي ###







باب الفتنة:

الباب الموصدُّ دون الفتن في هذه الأمة كان أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه كما جاء في حديث حذيفه رضي الله عنه وفيه: أن حذيفة قال لعمر رضي الله عنهما لما سأله عن الفتنة التي تموج موج البحر: “ليس عليك منها بأس يا أمير المؤمنين، إن بينك وبينها باباً مغلقاً، قال عمر: أيكسر الباب أم يفتح؟ قال: لا بل يكسر، قال عمر: إذاً لا يغلق أبداً”(1) فلما كسر الباب بقتله انطلقت الفتن في هذه الأمة، فلا تقف إلا بقتل الدجال، ثم هلاك يأجوج ماجوج في آخر الزمان.

مقتل عثمان } أول فتنة:

قال أعلم الصحابة بالفتن، وأمينُ سِرِّ النبي صلى الله عليه وسلم، حذيفه بن اليمان رضي الله عنهما: “أول الفتن قتل عثمان، وآخر الفتن خروج الدجال، والذي نفسي بيده لا يموت رجل وفي قلبه مثقال حبةٍ من حُبِّ قتل عثمان إلا تبع الدجال إن أدركه، وإن لم يدركه آمن به في قبره”(2).

1- أخرجه البخاري في الفتن باب الفتنة التي تموج كموج البحر (6683) ومسلم في الفتن وأشراط الساعة باب في الفتنة التي تموج كموج البحر(144)

(2) أخرجه بهذا اللفظ ابن عساكر في تاريخه (39-447) ونقله عنه ابن كثير في البداية والنهاية (7-154) وهو في تاريخ الخلفاء للسيوطي(162)

كنز العمال الإصدار 2.01 – للمتقي الهندي

المجلد الحادي عشر >> فصل في متفرقات الفتن

31306- عن حذيفة قال: أول الفتن قتل عثمان وآخرها خروج الدجال.

(ش، كر وزاد: والذي نفسي بيده! لا يموت رجل وفي قلبه مثقال حبة من حب قتل عثمان إلا تبع الدجال إن أدركه، وإن لم يدركه افتتن به في قبره).

===========

مرجعنا هو قول علماء الشيعة الاثنا عشرية

1 – أبو الحسن العاملي :

” اعلم أن الحق الذي لا محيص عنه بحسب الأخبار المتواترة الآتية وغيرها أن هذا القرآن الذي في أيدينا قد وقع فيه بعد رسول الله صلى الله عليه وآله شيء من التغييرات ، وأسقط الذين جمعوه بعده كثيرا من الكلمات والآيات “. المقدمة الثانية لتفسير مرآة الأنوار ومشكاة الأسرار ص 36 وطبعت هذه كمقدمه لتفسير البرهان للبحراني .

القول بتحريف كتاب الله من ضروريات المذهب !

- وممن نص على ذلك عندهم :

1 – أبو الحسن العاملي :

قال : ” وعندي في وضوح صحة هذا القول [ تحريف القرآن وتغييره ] بعد تتبع الأخبار وتفحص الآثار ، بحيث يمكن الحكم بكونه من ضروريات مذهب التشيع وانه من أكبر مقاصد غصب الخلافة “. المقدمة الثانية الفصل الرابع لتفسير مرآة الأنوار ومشكاة الأسرار وطبعت كمقدمه لتفسير (البرهان للبحراني) .

2 – العلامة الحجة السيد عدنان البحراني :

قال : ” وكونه [ أي القول بالتحريف ] من ضروريات مذهبهم [ أي الشيعة ] .

مشارق الشموس الدرية ص 126 منشورات المكتبة العدنانية – البحرين .

* المقدمة الثالثة : كبار علماء الشيعة يحكون إجماع الشيعة على القول بتحريف القرآن !

- ومن هؤلاء العلماء :

1 – العلامة الحجة سيد عدنان البحراني :

بعد أن ذكر الروايات التي تفيد التحريف في نظره قال : ” الأخبار التي لا تحصى كثيرة وقد تجاوزت حد التواتر ولا في نقلها كثير فائدة بعد شيوع القول بالتحريف والتغيير بين الفريقين وكونه من المسلمات عند الصحابة والتابعين بل وإجماع الفرقة المحقة [ يعني الإثناعشرية ] وكونه من ضروريات مذهبهم وبه تضافرت أخبارهم “. مشارق الشموس الدرية منشورات المكتبة العدنانية ” البحرين ” ص 126 .

2 – الشيخ يحيى تلميذ الكركي :

قال : ” مع إجماع أهل القبلة من الخاص [يعني الإثناعشرية] والعام [ يعني أهل السنة كذبا وزورا ] إن هذا القرآن الذي في أيدي الناس ليس القرآن كله وأنه قد ذهب من القرآن ما ليس في أيدي الناس”. نـقلا عن فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي ص 23 وينقل النوري الطبرسي هذا الكلام من كتاب الإمامة يحيى تلميذ الكركي .

========

المصحف الاصلي عند المهدي

ويقول الجزائري : أن القرآن لم يجمعه كما أنزل إلا علي وأن القرآن الصحيح عند المهدي وأن الصحابة ما صحبوا النبي إلا لتغيير دينه وتحريف القرآن فيقول 2/360،361،362 :

( قد استفاض في الأخبار أن القرآن كما أنزل لم يؤلفه إلا أمير المؤمنين بوصية من النبي، فبقي بعد موته ستة أشهر مشتغلا بجمعه ، فلما جمعه كما أنزل أتي به إلى المتخلفين بعد رسول الله فقال لهم : هذا كتاب الله كما أنزل فقال له عمر بن الخطاب : لا حاجة بنا إليك ولا إلى قرآنك ، عندنا قرآن كتبه عثمان ، فقال لهم علي : لن تروه بعد اليوم ولا يراه أحد حتى يظهر ولدي المهدي.

و كذلك

مصحف فاطمة

جواب الإمام الخميني قدّس سرّه :

{و نحن نفتخر بأن الصحيفة الفاطميّة ، ذلك الكتاب الملهم من قبل الله تعالى للزهراء، مختص بنا}

(صحيفة النور، ج21، ص171، وصيّة الإمام)

{إنني أرى نفسي قاصراُ عن التحدّث حول السيدة الصدّيقة (عليها السلام)، و أكتفي بذكر رواية منقولة بسند معتبر في الكافي الشريف، و تلك الرواية هي أن الإمام الصادق (عليه السلام) قال: “إن فاطمة مكثت بعد رسول الله خمسة و سبعين يوماً، و كان يدخلها حزن شديد على أبيها، و كان جبرائيل يأتيها فيحسن عزاءها على أبيها، و يطيّب نفسها، و يخبرها عن أبيها و مكانه، و يخبرها بما يكون بعدها في ذريّتها، و كان عليّ (عليه السلام) يكتب ذلك}(الكافي، ج1 ص241) .

و ظاهر الرواية أنه كانت تحصل مراودة خلال هذه الخمسة و السبعين يوماً، أي إن هبوط جبرائيل و صعوده كان كثيراً، و لا أظن أنه قد ورد في حق أحد غير الطبقة الأولى من الأنبياء العظام مثل ما ورد في شأنها من أنّ جبرائيل الأمين و خلال مدة خمسة و سبعين يوماً كان يهبط عليها و يذكر لها القضايا التي ستقع في المستقبل و ما سيجري على ذريتها، و كان الأمير يكتب ذلك، و كما كان أمير المؤمنين كاتباً لوحي رسول الله فقد كان كاتباً لوحي السيدة الصديقة خلال الخمسة و السبعين يوماً، و بالطبع فإن الوحي بمعنى الإتيان بالأحكام قد انتهى بموت الرسول الأكرم (صلى الله عليه و آله) .

إنّ مسألة مجيء جبرائيل لشخص ليست مسألة بسيطة، فلا يُظنّ أن جبرائيل قد هبط أو يمكن أن يهبط لكل فرد، فإن هذا يستلزم تناسباً ما بين روح ذلك الشخص الذي سيهبط عليه جبرائيل و بين مقام جبرائيل الذي هو الروح الأعظم…، و كان مثل هذا التناسب متحقّقاً بين جبرائيل الذي هو الروح الأعظم و بين الأنبياء ذوي الدرجة الأولى مثل رسول الله و موسى و عيسى و إبراهيم و أمثالهم، و لم هذا قد حصل لكل الأفراد و لم يقع بعد ذلك لشخص آخر، بل أنني لم أرَ حتى في حق الأئمّة أن جبرائيل قد نزل عليهم بهذا الشكل، و كل ما شاهدته أنه نزل على الزهراء (عليها السلام) فقط، و بشكل

متكرر خلال هذه الخمسة و السبعين يوماً و كان يحدّثها بما سيجري على ذريّتها…، و على كل حال فإنني أعد هذا الشرف و هذه الفضيلة أعظم من جميع الفضائل التي ذكروها للزهراء رغم إنها فضائل عظيمة، حيث أنه لم تقع مثل هذه الفضيلة لغير الأنبياء (عليهم السلام) بل إنها لم تقع لكل الأنبياء، بل للطبقة الرفيعة من الأنبياء (عليهم السلام) و لبعض الأولياء الذين هم في رتبتهم}.

(صحيفة النور، ج19 ص278

==========

اين هي العترة التي تتمسك بها

========




كذلك الانشغال بإعطاء السائلينَ تُبطل الصلاة كما جاء في ( روح المعاني 6/186).

وان فعل علي رضي الله عنه مخالف لكتاب الله وأمره ، لان الله تعالى يقول (( والذين هم في صلاتهم خاشعون )) فكيف يمدح الله فعله بالتصدق وقت الصلاة ومع ذلك يأمر بالخشوع وعدم الانشغال عن الصلاة ؟ … !

النوري الطبرسي يقول : ( لم يصرح النبي لعلي بالخلافة بعده بلا فصل في يوم غدير خم وأشار إليها بكلام مجمل مشترك بين معانٍ يُحتاج إلى تعيين ما هو المقصود منها إلى قرائن ) فصل الخطاب ص 205 و 206

==========

{ إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ {المائدة/55} وَمَن يَتَوَلَّ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ فَإِنَّ حِزْبَ اللّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ {المائدة/56}

هذة الاية الكريمة .. أقوي دليل عند الشيعة وعند الاخ خورشيد في اثبات الأمامة .. من القرآن الكريم ..

وانا اسأل جميع الاخوة الافاضل ..

عندما تقرأون هذة الاية .. هل تجدون نص واضح ان الأمام علي هو الخليفة والحاكم والأمام بعد الرسول صلى الله عليه وسلم !!!!

حتى الشيعة لايقولون بهذا .. بل يستندون . بسبب نزول هذة الاية . ويقولون ان هناك قصة في سبب نزول هذة الاية ..

يعني بالمختصر .. ليس الدليل بهذة الاية . بل بالقصة وهي كما يقلون زكاة الامام علي في حال الركوع ..

واذا كانت القصة مكذوبة ؟؟

يكون لادليل في هذة الاية ..

الشيعة .. يقولون وليكم في الاية من المولي يعني الحاكم والامام ..

راح امشي معكم .. في هذا التفسير ..

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ .. يعني

الله امامنا وحاكمنا .. !!

هل بعقل هذا ..؟

من يقول بهذا الكلام ؟؟

بل هو خالقنا الله رب العالمين اين الخلافة ؟؟

الاية .. تقول والذين امنوا

الامام علي واحد .. الاية بالجمع .. أليس هذا تفسير غريب

نرجع للمولي ..

لنشاهد كلمة ولي .. في القرآن الكريم .. وهل يقصد فيها حاكم وأمام

«و الله ولي المؤمنين»: «آل عمران – 68»، و قوله تعالى: «النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم»: «الأحزاب: 6»، و قوله تعالى في المؤمنين: «أولئك بعضهم أولياء بعض»: الأنفال: 72»، و قوله تعالى: «و المؤمنون و المؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر» الآية: «التوبة – 71 .

هل يفهم هنا الامام والحاكم ؟؟

ومع هذا نرجع لصياغ الاية .. ونشاهد ماقبلها وما بعدها .. لنشاهد هل تتكلم الاية عن خلافة الأمام علي ..؟؟

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ

فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ فَعَسَى اللَّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَا أَسَرُّواْ فِي أَنفُسِهِمْ نَادِمِينَ

وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُواْ أَهَؤُلاء الَّذِينَ أَقْسَمُواْ بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ إِنَّهُمْ لَمَعَكُمْ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَأَصْبَحُواْ خَاسِرِينَ

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ

وَمَن يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَكُمْ هُزُوًا وَلَعِبًا مِّنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاء وَاتَّقُواْ اللَّهَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ

اولا ..

الاية .. تتكلم عن اليهود والنصارى .. شدخل الأمام علي في الموضوع مادري ..!!

ذكر ابن كثير في تفسير الاية .. ان هناك رويات تقول ان الاية نزلت في الامام علي وقصة الخاتم .. قال..وليس يصح منها شيء بالكلية لضعف أسانيدها وجهالة رجالها ) .

ونريد ان نتكلم بالعقل هنا ..

لو نفترض ان الأمام علي قدم زكاته وهو في حال الركوع من الصلاة ..

أليس هذا عمل يبطل الصلاة … لأن الله سبحانه وتعالي قال (( قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ))

اين الخشوع هنا ؟؟

ونحن عندنا ان الأمام علي هو أمام الخاشعين ..

ثانيا ..

لو كان هذا العمل مدح من الله .. لكان تسابق الناس في اخراج زكاتهم وهم بحال الركوع كما فعل الأمام علي .. ولماذا لانشاهد الشيعة يزكون بحال الركوع ..؟

أليس هذا عمل طيب ؟؟

ثالثا ..

سمع الشيعة كلمة ركوع .. في الاية .. فأعتقدو انه ركوع الصلاة ..

قال الله تعالي (( { يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ }

هل نفهم هنا ان مريم عليها السلام تصلي وتركع مع الراكعين اي الرجال ؟؟ وهي أمرأه لاتجب عليها صلاة الجماعة .. والركوع بالاية معناه الضخوع .. اخضعي مع الخاضعين .

وقال الله تعالي .. {وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ }

والمعروف ان داود عليه السلام خر ساجدا ..

وقبل ان اذهب ..

اذا كانت هذة دلالة الأمامة .. فتكون الاية .. للحصر الله ورسوله والأمام علي .. فقط ..

السؤال .. اين أمامة الحسن والحسين وزين العابدين والباقر والصادق وجميع الائمة .!!

أليست الاية نزلت في علي فقط .؟ وأنما تعني الحصر للحصر

=============

أين النص الألهي بإمامة علي رضي الله عنه على المفهوم الذي تدعونه؟؟؟ كيف تبني كلام وفروع ولا أصل لديكم؟؟؟

=================

كذلك الانشغال بإعطاء السائلينَ تُبطل الصلاة كما جاء في ( روح المعاني 6/186).

وان فعل علي رضي الله عنه مخالف لكتاب الله وأمره ، لان الله تعالى يقول (( والذين هم في صلاتهم خاشعون )) فكيف يمدح الله فعله بالتصدق وقت الصلاة ومع ذلك يأمر بالخشوع وعدم الانشغال عن الصلاة ؟ … !

=========

وفي كتب الشيعة امر سيدنا علي الاشتر بالرد الي الرسول

عهده للأشتر حين ولاه مصر قال الشريف الرضي :

وهو أطول عهد كتبه و اجمعه للمحاسن.

و اردد إلى الله و رسوله ما يضلعك من الخطوب و يشتبه عليك من الأمور فقد قال الله سبحانه و تعالى احب إرشادهم يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله و أطيعوا الرسول و أولي الأمر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه إلى الله و الرسول فالرد إلى الله الأخذ بمحكم كتابه و الرد إلى الرسول الأخذ بسنته الجامعة غير المفرقة. /نهج البلاغة




===========







تأويلهم لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم لعلي ( أنت مني بمنزلة هارون من موسى )

بأنه نص في استخلافه بعده ، مع أن هارون مات في حياة موسى وقد استخلفه على قومه في حياته حينما ذهب لميقات ربه ، فشبه النبي صلى الله عليه وسلم عليا حين استخلفه على أهل بيته

حين خرج إلى غزوة تبوك باستخلاف موسى لهارون ، فأين النص وأين الوصية ؟

ما هو إلا الإفلاس من النص .

*وكذلك تأويلهم لقوله صلى الله عليه وسلم: ( من كنت مولاه فهذا علي مولاه ) بأنه تنصيب لعلي بالخلافة بعده ، متجاهلين سبب ورود القصة ودلالة لفظ الحديث إذ هو لا يتجاوز الأمر بمحبة علي

ومودته ، لا خلافة ولا وصية ولا غير ذلك ، ولو أراد النبي ذلك لبينه أوضح بيان .




جاسمكو 19-07-12 07:54 AM










أكبر دليل على أن علي بن أبي طالب كان يعصي الرسول صلى الله عليه وأزواجه وسلم وإلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وأزواجه وسلم علي بن أبي طالب في المكوث مع النساء والصبيان ويخرج عليا معترضا على قرار الرسول قائلا له ما يلي : " يا رسولَ الله، تُخَلِّفُني في النساء والصبيان؟ " .... أليس هذا اعتراضا وعصيانا لأوامر رسول الله عليه الصلاة والسلام ؟




ثانيا : هذا الحديث يدل دلالة قاطعة على أن علي بن أبي طالب لم يكن عنصرا مهما في الجيش المحمدي وإلا لماذا خلفه الرسول مع النسوان والصبيان ؟؟ وفي نفس الوقت فقد أخذ الرسول معه أبو بكر وعمر وترك علي بن أبي طالب في مع النسوان والولدان ...




ثالثا : الرسول لم يقل لعلي بن ابي طالب : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى " ولكن الرسول قال لعلي بن ابي طالب " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ", فهل رضى علي بن أبي طالب بذلك ؟ ألم يخرج علي بن أبي طالب معترضا على قرار الرسول ؟؟




رابعا : ومن منزلة هارون من موسى أن موسى جر هارون من شعر راسه ومن شعر لحيته , هذه أيضا من منزلة هارون من موسى ...




وأخيرا يقول هذا الخارجي لعلي بن أبي طالب ما يلي - وأنا أنقل بالمعني - : يا أخي اسمع كلام الرسول واجلس مع النسوان والصبيان فأنت هذا هو مستواك .. مستواك الجلوس مع النسوان والصبيان , فأنت لست ابا بكر الصديق أو عمر بن الخطاب ...




وأخيرا : فأنا أطرح هذا السؤال على الزملاء الشيعة : فعلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب بالمكوث مع النساء والصبيان ويخرج علي بن أبي طالب معترضا على هذا القرار قائلا للرسول " أتخلفني مع النساء والصبيان ؟ " , أفلم يكن علي بن ابي طالب الذي تزعمون بأنه معصوما يثق بقرارات المصطفى ؟؟




ملف فضائل سيدنا ابوبكر الصديق رضي الله عنه جد 7 من الائمة




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=51197







أفضلية ابوبكر /عمر/ عثمان/ علي /الادلة القاطعة لافضلية ابا بكر ثم عمر رضي الله عنهم




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=50542

رواية صحيحة تحرج الرافضة وتثبت دخول أم سلمة في أصحاب الكساء !







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=260220




جاسمكو 19-07-12 08:02 AM










اقوال سيدنا علي عن سيدنا ابوبكر و عمر رضي الله عنهم من كتب الشيعة







جاء رجلاً إلى أمير المؤمنين (ع) فقال : سمعتك تقول فى الخطبة آنفاً : اللهم أصلحنا بما أصلحت به الخلفاء الراشدين , فمن هما ؟ قال : حبيباى , و عماك أبوبكر و عمر , إماما الهدى , و شيخا الإسلام , ورجلا قريش , و المقتدى بهما بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم و آله , من أقتدي بهما عصم , و من أتبع آثارهما هدى إلى صراط مستقيم " تلخيص الشافي 2/428










و فى رسالة بعثها أبو الحسن رضي الله عنه إلى معاوية رضي الله عنه يقول فيها " و ذكرت أن الله اجتبى له من المسلمين أعواناً أيدهم به فكانوا فى منازلهم عنده على قدر فضائلهم فى الإسلام كما زعمت و أنصحهم لله و لرسوله الخليفة الصديق و خليفة الخليفة الفاروق , و لعمري أن مكانهما فى الإسلام شديد يرحمهما الله و جزاهم الله بأحسن ما عملا " شرح النهج لابن ميثم ص 488










و جاء عن الإمام السادس جعفر الصادق (ع) انه سئل عن أبى بكر وعمر رضي الله عنهما ففي الخبر " ان رجلاً سأل الإمام الصادق (ع) , فقال : يا ابن رسول الله ! ما تقول فى حق أبى بكر و عمر ؟ فقال (ع) : إمامان عادلان قاسطان , كانا على الحق , وماتا عليه , فعليهما رحمة الله يوم القيامة " إحقاق الحق للشوشترى 1/16










و عن زيد بن على أخو الباقر و عم الصادق " ان ناساً من رؤساء الكوفة و أشرافهم الذين بايعوا زيداً حضروا يوماً عنده , و قالوا له : رحمك الله , ماذا تقول فى حق أبى بكر و عمر ؟ قال : ما أقول فيهما إلا خيراً كما أسمع فيهما من أهل بيتي إلا خيرا , ما ظلمانا و لا أحد غيرنا , و عملا بكتاب الله و سنة رسوله " ناسخ التواريخ للمرزا تقي الدين خان تحت عنوان – أحوال الإمام زين العابدين –










من الصادق هل هو كاتب الشقشقية أم علماؤكم ؟؟؟







وكيف يزوج علي بن أبي طالب إبنته ام كلثوم من رجل مثل سيدنا عمررضي الله عنه بهذه المواصفات ؟؟؟







.....







مبايعة علي







فَمَا رَاعَنِي إِلَّا وَ النَّاسُ كَعُرْفِ الضَّبُعِ إِلَيَّ يَنْثَالُونَ عَلَيَّ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ حَتَّى لَقَدْ وُطِئَ الْحَسَنَانِ وَ شُقَّ عِطْفَايَ مُجْتَمِعِينَ حَوْلِي كَرَبِيضَةِ الْغَنَمِ فَلَمَّا نَهَضْتُ بِالْأَمْرِ نَكَثَتْ طَائِفَةٌ وَ مَرَقَتْ أُخْرَى وَ قَسَطَ آخَرُونَ كَأَنَّهُمْ لَمْ يَسْمَعُوا اللَّهَ سُبْحَانَهُ يَقُولُ تِلْكَ الدَّارُ




الْآخِرَةُ نَجْعَلُها لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الْأَرْضِ وَ لا فَساداً وَ الْعاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ بَلَى وَ اللَّهِ لَقَدْ سَمِعُوهَا وَ وَعَوْهَا وَ لَكِنَّهُمْ حَلِيَتِ الدُّنْيَا فِي أَعْيُنِهِمْ وَ رَاقَهُمْ زِبْرِجُهَا أَمَا وَ الَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ وَ بَرَأَ النَّسَمَةَ لَوْ لَا حُضُورُ الْحَاضِرِ وَ قِيَامُ الْحُجَّةِ بِوُجُودِ النَّاصِرِ وَ مَا







أَخَذَ اللَّهُ عََى الْعُلَمَاءِ أَلَّا يُقَارُّوا عَلَى كِظَّةِ ظَالِمٍ وَ لَا سَغَبِ مَظْلُومٍ لَأَلْقَيْتُ حَبْلَهَا عَلَى غَارِبِهَا وَ لَسَقَيْتُ آخِرَهَا بِكَأْسِ أَوَّلِهَا وَ لَأَلْفَيْتُمْ دُنْيَاكُمْ هَذِهِ أَزْهَدَ عِنْدِي مِنْ عَفْطَةِ عَنْزٍ قَالُوا وَ قَامَ إِلَيْهِ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ السَّوَادِ عِنْدَ بُلُوغِهِ إِلَى هَذَا الْمَوْضِعِ مِنْ خُطْبَتِهِ







ورد في نهج البلاغة 3/7 قولـــ علي رضي الله عنه وآرضاه ..







(إِنَّهُ بَايَعَنِي الْقَوْمُ الَّذِينَ بَايَعُوا أَبَا بَكْر وَعُمَرَ وَعُثْمانَ عَلَى مَا بَايَعُوهُمْ عَلَيْهِ، فَلَمْ يَكُنْ لِلشَّاهِدِ أَنْ يَخْتَارَ، وَلاَ لِلغَائِبِ أَنْ يَرُدَّ، وَإنَّمَا الشُّورَى لِلْمُهَاجِرِينَ وَالاَْنْصَارِ، فَإِنِ اجْتَمَعُوا عَلَى رَجُل وَسَمَّوْهُ إِمَاماً كَانَ ذلِكَ لله رِضىً، فَإِنْ خَرَجَ عَنْ أَمْرِهِمْ خَارِجٌ بِطَعْن أَوْبِدْعَة رَدُّوهُ إِلَى مَاخَرَجَ منه، فَإِنْ أَبَى قَاتَلُوهُ عَلَى اتِّبَاعِهِ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ، وَوَلاَّهُ اللهُ مَا تَوَلَّى.). .







============







أكبر دليل على أن علي بن أبي طالب كان يعصي الرسول صلى الله عليه وأزواجه وسلم وإلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وأزواجه وسلم علي بن أبي طالب في المكوث مع النساء والصبيان ويخرج عليا معترضا على قرار الرسول قائلا له ما يلي : " يا رسولَ الله، تُخَلِّفُني في النساء والصبيان؟ " .... أليس هذا اعتراضا وعصيانا لأوامر رسول الله عليه الصلاة والسلام ؟




ثانيا : هذا الحديث يدل دلالة قاطعة على أن علي بن أبي طالب لم يكن عنصرا مهما في الجيش المحمدي وإلا لماذا خلفه الرسول مع النسوان والصبيان ؟؟ وفي نفس الوقت فقد أخذ الرسول معه أبو بكر وعمر وترك علي بن أبي طالب في مع النسوان والولدان ...




ثالثا : الرسول لم يقل لعلي بن ابي طالب : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى " ولكن الرسول قال لعلي بن ابي طالب " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ", فهل رضى علي بن أبي طالب بذلك ؟ ألم يخرج علي بن أبي طالب معترضا على قرار الرسول ؟؟




رابعا : ومن منزلة هارون من موسى أن موسى جر هارون من شعر راسه ومن شعر لحيته , هذه أيضا من منزلة هارون من موسى ...




وأخيرا يقول هذا الخارجي لعلي بن أبي طالب ما يلي - وأنا أنقل بالمعني - : يا أخي اسمع كلام الرسول واجلس مع النسوان والصبيان فأنت هذا هو مستواك .. مستواك الجلوس مع النسوان والصبيان , فأنت لست ابا بكر الصديق أو عمر بن الخطاب ...




وأخيرا : فأنا أطرح هذا السؤال على الزملاء الشيعة : فعلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب بالمكوث مع النساء والصبيان ويخرج علي بن أبي طالب معترضا على هذا القرار قائلا للرسول " أتخلفني مع النساء والصبيان ؟ " , أفلم يكن علي بن ابي طالب الذي تزعمون بأنه معصوما يثق بقرارات المصطفى ؟؟




ملف فضائل سيدنا ابوبكر الصديق رضي الله عنه جد 7 من الائمة




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=51197







أفضلية ابوبكر /عمر/ عثمان/ علي /الادلة القاطعة لافضلية ابا بكر ثم عمر رضي الله عنهم




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=50542







الكلام في أن أن علياً أولى من أبي بكر بالاتباع




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=153203







رواية صحيحة تحرج الرافضة وتثبت دخول أم سلمة في أصحاب الكساء !







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=260220




جاسمكو 19-07-12 09:06 AM




أمير المؤمنين عليه السلام : ( يا أشباه الرجال ولا رجال، حُلوم الأطفال، وعقول رَبَّات الحِجال، لوددتُ أني لم أركم ولم أعرفكم معرفة حزتُ والله ندماً، وأعتبت صدماً (1) ... قاتلكم الله لقد ملأتم قلبي قيحاً، وشحنتم صدري غيظاً، وجَرَّعْتُموني نغب التهام (2) أنفاسنا، وأفسدتم عَلَيّ رأيي بالعصيان والخذلان، حتى لقد قالت قريش: إن ابن أبي طالب رجل شجاع، ولكن لا علم له بالحرب، ولكن لا رأي لمن لا يُطاع ) نهج البلاغة 70، 71.




وقال لهم مُوَبِّخا : مُنِيتُ بكم بثلاث، واثنتين :

( صُمٌّ ذَوو أسماع، وبُكْمٌ ذَوو كلام، وعُمْي ذوو أبصار، لا أحرارَ وصِدْقَ (1) عند اللقاء، ولا إِخوانَ ثقَةٍ عند البلاء.. قد انفرجتم عن ابن أبي طالب انفَراجَ المرأة عن قُبُلِها ) نهج البلاغة ص 142.

قال لهم ذلك بسبب تَخَاذُلِهِم وغَدرِهم بأمير المؤمنين رضي الله عنه ، وله فيهم كلام كثير.

============

وقال الإمام الحسين رضي الله عنه في دعائه على شيعته: ( اللهم إن مَتَّعْتَهم إلى حين فَفَرِّقْهم فِرَقاً ، واجعلهم طرائق قِدَداً ، ولا تُرْضِ الوُلاةَ عنهم أبداً، فإنهم دَعَوْنا لِينصرونا، ثم عَدَوا علينا فقتلونا ) الإرشاد للمفيد ص 241.




وقد خاطبهم مرة أخرى ودعا عليهم ، فكان مما قال: ( لكنكم استسرعتم (1) إلى بيعتنا كطيرة الدباء، وتهافَتُّم كتَهَافُت الفرش (2)، ثم نقضتموها، سِفَهاً (3) وبُعداً وسُحقاً لطواغيت هذه الأمة، وبقية الأحزاب، وَنَبَذةِ الكتاب، ثم أنتم هؤلاء تتخاذلون عنا، وتقتلوننا، ألا لعنة الله على الظالمين ) (4) الاحتجاج 2/24.




وهذه النصوص تبين لنا مَن هم قَتَلَةُ الحُسين الحقيقيون، إنهم شيعته أهل الكوفة




========

قال الإمام زين العابدين رضي الله عنه لأهل الكوفة :(هل تعلمون أنكم كتبتم إلى أبي وخَدَعْتُموه وأعطيتموه من أنفسكم العهد والميثاق، ثم قاتلتموه وخَذَلْتموه ؟ بأي عين تنظرون إلى رسول الله (ص) ، يقول لكم : قاتلتُم عِتْرَتي، وانتهكتُم حُرْمَتي، فلستم من أمتي ) الاحتجاج 2/32.

وقال أيضاً عنهم: ( إن هؤلاء يبكون علينا، فَمَنْ قَتَلَنا غيرُهم ؟ ) الاحتجاج 2/29.

========

قال الإمام زين العابدين رضي الله عنه لأهل الكوفة :(هل تعلمون أنكم كتبتم إلى أبي وخَدَعْتُموه وأعطيتموه من أنفسكم العهد والميثاق، ثم قاتلتموه وخَذَلْتموه ؟ بأي عين تنظرون إلى رسول الله (ص) ، يقول لكم : قاتلتُم عِتْرَتي، وانتهكتُم حُرْمَتي، فلستم من أمتي ) الاحتجاج 2/32.

وقال أيضاً عنهم: ( إن هؤلاء يبكون علينا، فَمَنْ قَتَلَنا غيرُهم ؟ ) الاحتجاج 2/29.




==============

وقالت فاطمة الصغرى عليها السلام في خطبة لها في أهل الكوفة : ( يا أهل الكوفة، يا أهل الغدر والمكر والخيلاء ، إِنّا أهل البيت ابتلانا الله بكم ، وابتلاكم بنا، فجعل بلاءَنا حسنا.. فكفرتمونا، وكذبتمونا، ورأيتم قتالنا حلالاً، وأموالنا نهباً.. كما قتلتم جدَّنا بالأمس، وسيوفكم تقطر من دمائنا أهل البيت.




تباً لكم، فانتظروا اللعنة والعذاب، فَكأَنْ قد حَلَّ بكم... ويذيق بعضكم بأس (2) ما تخلدون في العذاب الأليم يوم القيامة بما ظلمتمونا، ألا لعنة الله على الظالمين. تَبّاً لكم يا أهل الكوفة، كم قرأت (3) لرسول الله (ص) قبلكم، ثم غدرتم بأخيه علي بن أبي طالب ، وجدي، وبنيه وعِتْرَتِهِ الطيبين.







(1) مرآة العقول 9/286.

(2) في الاحتجاج : بأس بعض، ثم تخلدون.

(3) في كتاب الاحتجاج 2/27: (كم تراث لرسول الله ژ قبلكم، وذحوله لديكم، ثم غدرتم بأخيه علي بن أبي طالب / جدي، وبنيه عِتْرَة النبي الطيبين الأخيار). فانظر ما أصاب الكلمة من التحريف والغلط، مضافاً إلى التحريف المتعمد السابق على هذه العبارة، فراجع.







فرد عليها أحد أهل الكوفة مُفْتَخِرًا، فقال:




نحن قتلنا علياً وبني علي بسيوف هندية ورِماح

وسبينا نساءَهم سبي ترك ونطحناهم فأي نطاح




الاحتجاج 2/28.




وقالت زينب بنت أمير المؤمنين صلوات الله عليها لأهل الكوفة تقريعاً لهم: ( أما بعد ، يا أهل الكوفة، يا أهل الختل والغدر والخذل.. إنما مثلكم كمثل التي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثاً، هل فيكم إلا الصلف والعُجب والشنف والكذب..أتبكون أخي؟! أجل والله فابكوا كثيراً، واضحكوا قليلاً، فقد ابليتم بعارها.. وأنىَّ تُرْخِصون (1) قَتْلَ سليلِ خاتمِ النبوة..) الاحتجاج 2/29 - 30.

========

وروى الطبرسي في الاحتجاج أيضاً كيف أن عمر ومن معه اقتادوا أمير المؤمنين رضي الله عنه والحبل في عنقه وهم يجرونه جراً حتى انتهى به إلى أبي بكر، ثم نادى بقوله: ابن أُم، إن القوم استضعفوني وكادوا يَقْتُلونَنِي!! ونحن نسأل يا ترى أكان أمير المؤمنين جباناً إلى هذا الحد؟




تصريح خطير: القزويني يقول أن النبي تعمد إضلال الناس




http://www.youtube.com/watch?v=PV-J3jJavds




محب آل البيت الاشراف 19-07-12 10:01 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590695)

قال معاويه خال الؤمنين طيب اذكري معركه او تظحيه قدمها معاويه للدفاع عن فاطمه الزهراء او الحسين او حبه الامام علي

وثانيا اذكر لي اذا انتم عشاق لاهل البيت كما تقولون اذكري مره او مفرده واحده قاله علماء السنه في خطبهم في حب فاطمه الزهراء او معارك الامام علي او الحسين الذي اشتهد




معاويه هل قاتل مع رسول الله او يزيد قاتل مع رسول الله

نعم معاوية رضي الله عنه قاتل مع الرسول صلى الله عليه وسلم وقد اطلعت على بحث مصغر في النت فاحببت ان انسخ لك الشاهد من كلامي على ان معاوية رضي الله عنه قد قاتل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم




وقد شهد معاوية، وأخوه يزيد، وسهيل بن عمرو، والحارث بن هشام وغيرهم من مسلمة الفتح مع النبي صلى الله عليه وسلم غزوة حنين، ودخلوا في قوله تعالى‏:‏ ‏{ثثُمَّ أَنَزلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُودًا لَّمْ تَرَوْهَا وَعذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ‏}‏‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 26‏]‏، وكانوا من المؤمنين الذين أنزل اللّه سكينته عليهم مع النبي صلى الله عليه وسلم‏.

‏‏ وغزوة الطائف لما حاصروا الطائف ورماها بالمنجنيق، وشهدوا النصارى بالشام، وأنزل اللّه فيها سورة براءة، وهي غزوة العُسْرَة، التي جهز فيها عثمان بن عفان رضي اللّه عنه جيش العسرة بألف بعير في سبيل اللّه تعالى فأعوزت، وكملها بخمسين بعيرًا، فقال النبي صلى الله عليه وسلم "ما ضَرَّ عثمان ما فعل بعد اليوم‏"‏‏، وهذا آخر مغازي النبي صلى الله عليه وسلم، ولم يكن فيها قتال‏.‏




وقد غزا النبي صلى الله عليه وسلم أكثر من عشرين غَزَاة بنفسه، ولم يكن القتال إلا في تسع غزوات‏:‏ بدر، وأحد، وبني المصطلق، والخندق، وذي قَرَدٍ، وغزوة الطائف، وأعظم جيش جمعه النبي صلى الله عليه وسلم كان بحنين والطائف، وكانوا اثنى عشر ألفًا، وأعظم جيش غزا مع النبي صلى الله عليه وسلم جيش تبوك، فإنه كان كثيرًا لا يحصى، غير أنه لم يكن فيه قتال‏.‏




وهؤلاء المذكورون دخلوا في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏‏لَا يَسْتَوِي مِنكُم مَّنْ أَنفَقَ مِن قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِّنَ الَّذِينَ أَنفَقُوا مِن بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى‏}‏‏ ‏[‏الحديد‏:‏ 10‏]‏، فإن هؤلاء الطلقاء، مسلمة الفتح، هم ممن أنفق من بعد الفتح وقاتل، وقد وعدهم اللّه الحسنى، فإنهم أنفقوا بحنين والطائف، وقاتلوا فيهما رضي اللّه عنهم‏.




وهذا رابط البحث المصغر إذا احببت ان ترجع اليه




http://ar.islamway.net/fatwa/7047




==============

==========

محب آل البيت الاشراف 19-07-12 10:10 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590708)

ههه ولله ظحكتني بفظل قنواتنا اي قنوات انا متابعكم لاحظ اذا شخص اتصل فيكم تغلقون الخط او تغلقون الصوت او المذيع يعلق وتيكم كثيرا ولا يجعل المحاور يتكلمون من معه للاسف

وهذا اعتراف انك لا تؤمن باهل البيت طيب روح غير اسمك ليش مسمي نفسك محب اهل البيت اي محبه هذه هذه حرب ضدهم وليس محبه

لا والله لقد كذبت علينا فقنواتنا لا تغلق الخط في وجه اية متصل سني كان ام شيعي ولكن وضع تحت كلمة لكن 100 خط إذا قام المتصل الشيعي مثلا بسب الصحابة او امهات المؤمنين اغلقنا الخط في وجه ولا كرامة في ذلك ومن الواضح انك لست متابع لقنواتنا بل تريد فقط الكذب والتهريج




أنا قلت يا حبيبي لا اؤمن ب 12 إمام مفترض الطاعة كما تزعمون انتم لإن الله لم يأمرني بطاعتهم واتباعه في كتابه الكريم بآية صريحة واحدة بل أمرني باتباع الصحابة من السابقين الاوليين من المهاجرين والانصار في آية صريحة وواضحة الدلالة في سورة التوبة وهي قوله تعالى :




وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ




ثم لست أنت وامثالك يمكن بإن يشكك في محبتي لآل البيت رضوان الله عليهم وانتم دائما كل من يدافع عن آل البيت رضي الله عنهم وينفي عنهم الغلو والتوسل تتهمونه مباشرة بالنصب وبإنه مبغض لآل البيت رضي الله عنهم ولكن الحمدالله الذي جعلني محبا لآل البيت رضي الله عنهم بدون غلو ولا تفريط




هشام السني 19-07-12 10:24 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نومي (المشاركة 1590689)

هذا الكلام كوله لحد ثاني مو الي وسيتمر المسلسل الكذب لديكم بهل موظوع 100 الف روايه وتنكرون لكن شو بيدنا نسوي اذا العقول قافله

قال معاويه قال ابن تميه يا اخي هؤلاؤ الاشخاص في مذهبنا لا نعترف بهمنحن نؤمن بالله ورسوله ومحبه اهل البيت ستبقى في قلوبنا

رغم انكم تحاربونا في النت ولقنوات التلفزيونيه لكن لن تستطيعو ابدا تغير حبنا ودفاعنا عن اهل بيت رسول الله

و و وغيرها من كتب تحريفيه طيب

الزميل مايعرف يكتب عربي زين :p

يعني اسمه على مسمى :cool:




جاسمكو 21-07-12 11:50 AM

تنبيه الجاهلين بمقولة أمير المؤمنين




بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:-




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..




هذه السطور أهديها للعضو ...... حول تمسكه الشديد بالمقولة التي نسبت إلى الفاروق في ضل إهماله بالعقائد والأحكام الصحيحة الحنيفية ...







لقد نسب إلى عمر مقولة ..(لو لا علي لهلك عمر ) ... ولكن هل هذه المقولة مقبوله أم موضوعه ..؟




- هذه المقوله يتشبث بها الشيعة ويقولون هذا دليل على أفضلية ابن أبي طالب على عمر رضي الله عنهما ، وهم لايعلمون أن هذه المقولة تفضحهم وترد على أكاذيبهم .

لأنهم يطعنون في حكم عمر وظلمه ..! فقول عمر هذا يدل على أن علي كان من وزراء الدولة الظالمة وعمالها ومن المتعاونين مع حاكمها ..

- فرضاً لو سلمنا لكم أن الرواية صحيحة بل لنقل مستفيضة ، فإنها لا تدل على الأفضلية بل هذه تعد مساعدة ونصيحة فكم من طالب نصح أستاذه ..؟

ولقد كان امير المؤمنين عمر رضى الله عنه يستشير معاذ بن جبل كثيرا.. وكان يقول في بعض المواطن التي يستعين فيها برأي معاذ وفقهه : (لو لا معاذ بن جبل لهلك عمر)..!!

فلا يدل ذلك على الأفضلية ...!

- فهذه المقولة: إنما نقلها عن عمر - رضي الله عنه - بعض المؤرخين في قصة المرأة المجنونة التي زنت فأراد عمر رجمها فقال له علي: أما علمت أن القلم رفع عن ثلاثة: عن المجنون حتى يبرأ وعن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصبي حتى يعقل. فترك عمر رجمها. وجاء في بعض كتب التأريخ: فكان عمر يقول: ( لولا عليّ لهلك عمر).‏( الاستيعاب لابن عبد البر المطبوع مع الإصابة 8/157)

وهذه الزيادة وهي قوله: ( لولا علي لهلك عمر ) ليست معروفة في الحديث، ولم يذكرها المحدثون الذي رووا هذا الحديث، فإن هذا الحديث أخرجه جمع من المحدثين من عدة طرق عن علي - رضي الله عنه - كأبي داود، والترمذي، وابن ماجه، والإمام أحمد(انظر : سنن أبي داود: (كتاب الحدود، باب في المجنون يسرق...) 4/558-560، وسنن الترمذي، (كتاب الحدود، باب من لا يجب عليه الحد) 4/32، وسنن ابن ماجه: ( كتاب الطلاق، باب طلاق المعتوه والصغير والنائم) 1/658-659، والمسند للإمام أحمد 1/116،118، 140،155،158. ولم ترد هذه الزيادة في شيء من طرق الحديث، هذا وقد جمع ابن حجر طرق الحديث‏( انظر: فتح الباري 12/121.)، وكذا الشيخ الألباني(انظر: إرواء الغليل 2/4-7، ح297.) فذكرا طرقاً أخرى منقولة عن بعض كتب السنة الأخرى، فلم أعثر فيها لهذه الزيادة على ذكر.

وقد نص على هذا شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- في رده على ابن المطهر الرافضي عند ذكره لهذا الأثر المنسوب لعمر فقال: « إن هذه الزيادة ليست معروفة في هذا الحديث ».( منهاج السنة 6/45، وانظر الكتاب نفسه: 8/62)

ومما يشهد لضعف هذه الزيادة أن عمر - رضي الله عنه - عندما أراد رجم تلك المرأة كان مجتهداً، فلو أخطأ لم يكن آثاماً فكيف يكون هالكاً.

بل قد نبه شيخ الإسلام -رحمه الله- أن الخطأ في مثل هذه المسألة لا يقدح في علم عمر، ولا دينه، قال بعد كلامه السابق:

« ورجم المجنونة لا يخلو إما أن يكون لم يعلم بجنونها فلا يقدح ذلك في علمه بالأحكام، أو كان ذاهلاً عن ذلك فذُكّر، أو يظن الظان أن العقوبات لدفع الضرر في الدنيا، والمجنون قد يعاقب لدفع عدوانه على غيره من العقلاء والمجانين، والزنا هو من العدوان فيعاقب على ذلك حتى يتبين له أن هذا من باب حدود الله تعالى، التي لا تقام إلا على المكلــف...

ففي الجملة قتل غير المكلف: كالصبي، والمجنون، والبهيمة، لدفع عدوانهم جائز بالنص، والاتفاق ، إلا في بعض المواضع كقتلهم في الإغارة، والبيات، وبالمنجنيق، وقتلهم لدفع صيالهم، وحديث ( رفع القلم عن ثلاثة ) إنما يدل على رفع الإثم، لا يدل على منع الحد إلا بمقدمة أخرى، وهو أن يقال: من لا قلم عليه لا حد عليه، وهذه المقدمة فيها خفاء، فإن من لا قلم عليه قد يعاقب أحياناً، ولا يعاقب أحياناً والفصل بينهما يحتاج إلى علم خفي».‎( منهاج السنة 6/45-46.)




منقول




جاسمكو 21-07-12 11:53 AM

##

لا أبقاني الله في ارض ليس فيها ابو الحسن

###

فيه ابوهارون العبدي متروك الحديث

##

قال كل الناس افقه من عمر

###







كشف الحقائق الغامضة في دين الرافضة







كل الناس أفقه من عمر

يقول التيجاني الرافضي

( وهذا عمر بن الخطاب يقول : كل الناس أفقه من عمر حتى ربات الحجال )

ويسأل عن آية من كتاب الله فينتهر السائل ويضربه بالدرة حتى يدميه

ويقول { لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم }).




أقول

هذه الرواية ليست بهذا اللفظ بل روي عنه قوله ( كل أحد أفقه من عمر)

ولا شك أن لهذا القول سبب ولكن التيجاني أخفاه ليوهم أن عمر يقول ذلك دون سبب،

فالرواية بتمامها هي ما أخرجه سعيد بن منصور في سننه عن الشعبي قال

(( خطب عمر بن الخطاب رضي الله عنه الناس، فحمد الله وأثنى عليه،

وقال: ألا لا تغالوا في صداق النساء، فإنه لا يبلغني عن أحد ساق

أكثر من شيء ساقه رسول الله صلى الله عليه وسلم أو سيق إليه

إلا جعلت فضل ذلك في بيت المال، ثم نزل فعرضت له امرأة من قريش

فقالت: يا أمير المؤمنين أكتاب الله أحق أن يتبع أم قولك؟

قال: بل كتاب الله عز وجل، فما ذلك؟

قالت: نهيت الناس آنفاً أن يغالوا في صداق النساء، والله عز وجل يقول في كتابه:

{ وءاتيتم إحداهن قِنطاراً فلا تأخذوا منه شيئاً }

فقال عمر: ( كل أحد أفقه من عمر ) مرتين أو ثلاثاً،

ثم رجع إلى المنبر فقال للناس: إني نهيتكم أن لا تغلوا في صداق النساء

ألا فليفعل رجل في ماله ما بدا له )) ،

قلت: هذه الرواية باطلة سنداً ومتناً،

فأما من ناحية السند: ففيه علّتان، الأولى الانقطاع،

قال البيهقي عقب روايته: ( هذا منقطع ) لأن الشعبي لم يدرك عمر،

يقول ابن أبي الرازي في كتاب ( المراسيل )

(( سمعت أبي وأبا زُرعة يقولان: الشعبي عن عمر مرسل )) .




والعلّة الثانية: أن في سنده مجالد وهو ابن سعيد،

قال عنه البخاري : كان يحي القطان، وكان ابن مهدي لا يروي عنه عن الشعبي

وقال النسائي : كوفي ضعيف

وقال الجوزجاني : مجالد بن سعيد يضعّف حديثه

وقال ابن عدي سألت أحمد بن حنبل عن مجالد فقال : ليس بشيء،

يرفع حديثاً منكراً لا يرفعه الناس وقد احتمله الناس،

وقال ابن عدي أيضاً: عامة ما يرويه غير محفوظ،

وقال ابن معين: لا يحتج بحديثه وقال أيضاً: ضعيف واهي الحديث

وقال ابن حجر : ليس بالقوي، لقد تغير في آخر عمره







وأما من ناحية المتن: ففيه نكارة وذلك للأسباب التالية:




أ - أنه ثبت عن عمر صريحاً نهيه عن المغالاة في المهور بالسند الصحيح،

فقد روى أبو داود عن أبي العجفاء السلمي قال

( خطبنا عمر فقال: ألا لا تغالوا بصُدْقِ النساء، فإنها لو كانت مكرمة في الدنيا،

أو تقوى عند الله لكان أولاكم بها النبي صلى الله عليه وسلم إمرأة من نسائه،

ولا أُصْدِقَتِ امرأة من بناته أكثر من ثنتي عشرة أوقية )

فهذا الحديث الصحيح يظهر نهي عمر عن المغالاة في المهور

وهو يظهر بطلان الرواية الأخرى.







ب - مخالفتها لنصوص صحيحة صريحة في الحث على عدم المغالاة

في المهور وتيسير أمر الصداق منها: ما أخرجه أبو داود في سننه عن عمر

قال (( خير النكاح أيسره))،

وأيضاً ما أخرجه الحاكم وابن حبان في موارد الظمآن عن عائشة قالت:

قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم

(( من يُمن المرأة تسهيل أمرها وقِلّة صداقها ))،

وما أخرجه مسلم في صحيحه عن أبي هريرة قال

(( جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: إني تزوجت امرأة من الأنصار

. فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : هل نظرت إليها؟ فإن في عيون الأنصار شيئاً،

قال: قد نظرت إليها، قال: على كم تزوجتها؟ قال: على أربعة أواق،

فقال له النبي صلى الله عليه وسلم :

على أربع أواق؟ كأنّما تنحتون الفضة من عرض هذا الجبل،

ما عندنا ما نعطيك، ولكن عسى أن نبعثك في بعث تصيب منه ))،

وغير هذه الأحاديث التي تحث على تقليل الصداق.







ت - هذه الآية التي استدلت بها المرأة { وآتيتم إحداهُنَّ قِنطاراً }

معترضة بمفهومها على عمر في نهيه عن المغالات في مهور النساء،

لا تنافي توجيه عمر، فغاية ما تدل عليه جواز دفع القادر على الصداق الكثير

المنوه عنه بالآية بالقنطار لا تكليف العاجز ما لا يقدر عليه أو يستطيعه،

بدليل إنكار النبي على الرجل المتزوج امرأة من الأنصار بأربع أواق

صنيعهما لكون ذلك لا يتناسب وحالهما أو لكثرته، هذا فيما لو كانت الآية

تدل على المغالاة في المهور.







أما وأنها لا تدل على إباحة المغالاة في الصداق لأنه تمثيل على جهة المبالغة

في الكثرة، قال القرطبي رحمه الله بعد أن حكى قول من أجاز المغالاة

في المهور (( وقال قوم: لا تعطي الآية جواز المغالاة، لأن التمثيل بالقنطار

إنما هو على جهة المبالغة، كأنه قال: وآتيتم هذا القدر العظيم الذي لا يؤتيه أحد،

وهذا كقوله صلى الله عليه وسلم

( من بنى لله مسجداً ولو كمفحص قطاة بنى الله له بيتاً في الجنة)

ومعلوم أنه لا يكون مسجداً كمفحص قطاة )) ،

هذا من جهة وأما من جهة ثانية فما نقله أبو حيان عن الفخر الرازي

أنه قال ( لا دلالة فيها على المغالاة لأن قوله تعالى { وآتيتم }

لا يدل على جواز إيتاء القنطار، ولا يلزم من جعل الشيء شرطاً لشيء آخر

كون ذلك الشرط في نفسه جائز الوقوع كقوله صلى الله عليه وسلم

( من قتل له قتيل فأهله بين خيرتين )،

نستخلص مما سبق أن الآية الكريمة لا علاقة لها بإباحة غلاء المهور

وأن نصها ومفهومها يفيدان أن الرجل القادر لو أحب إعطاء زوجته تطوعاً

من نفسه فدفع إليها قنطاراً أو قناطير فهذا جائز،

وهذا ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله فقد قال

(( ومن كان له يسار ووجد فأحب أن يعطي امرأته صداقاً كثيراً فلا بأس بذلك،

كما قال تعالى { وآتيتم إحداهن قنطاراً فلا تأخذوا منه شيئاً} ))




وبعد هذا البيان نخلص إلى بطلان هذا الحديث سنداً متناً،

ونعلم مقدار فقه وعلم عمر!







أما قوله أن عمر ضرب من سأله عن آية بالدرة حتى أدماه وقال

(لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم ) والتي عزاها إلى سنن الدارمي

وتفسير ابن كثير والدر المنثور، فقد بحثت عنها في هذه المصادر

فلم أجد لها أثراً؟!؟ ولا يوجد لها أثر أصلاً،

والحمد لله أن هذه الكتب موجودة في كل مكان وليست هي مخفية مثل كتب الرافضة،

فليبحث فيها من يريد أن يعرف كيف تألف كتب ثلاث أرباعها كذباً محضاً!؟؟







##

واصابت أمرأه واخطاء عمر

###

##

.لولا علي لهلك عمر

###

وقال عمر( لولا علي لهلك عمر ) { ضعيف فيه مؤمل بن إسماعيل }

##

.لولا معاذ لهلك عمر

###

أما بعد




لولا علي لهلك عمر




ضعيف: فيه مؤمل بن إسماعيل كما رواه

في الاستيعاب (3/1103).

ويروى بلا إسناد في حق غير علي هكذا « عجزت النساء أن تلد مثل معاذ لولا معاذ لهلك عمر».

وفيه مجاهيل في السند «عن أشياخ » من هم هؤلاء الأشياخ؟

ولهذا شكك البيهقي في السند قائلا « وهذا إن ثبت»

(سنن البيهقي7/443).

ومع ذلك حرفه الشيعة فحذفوا إسم معاذ ووضعوا مكانه اسم علي رضي الله عنهما

(مسند زيد بن علي ص335).




ويأتي كذاب آخر وهو محمد هادي الأميني فيقول في معرض

تحقيقه لكتاب (خصائص الأمة ما يلي

« هذا الحديث من القضايا التي أجمعت عليها العامة (يعني السنة) والخاصة

(يعني الرافضة)على صحته وجاء في كتب الفريقين مما

يثبت جهل عمر وقصوره في العلم إلى جانب اعترافه بفضل

سيدنا أمير المؤمنين عليه السلام»

(خصائص الأئمة ص85).




قلت هذا يدل على كذب الرافضة الرخيص. أين قال أهل

السنة بصحة هذا الحديث؟




وقد كذب محققو كتاب دلائل الإمامة لمحمد بن جرير الطبري

الرافضي الذي ذكر الرواية هكذا (لولا علي لهلك عمر)

فقالوا « رواه ابن حجر في الإصابة

(دلائل الإمامة ص22)

وهم كذابون أفاكون فإن الرواية في الإصابة هكذا

(لولا معاذ لهلك عمر).

كذاب آخر وهو محمد الباقر البهبودي محقق كتاب ( الصراط

المستقيم3/15) يقول « رواه البخاري» فالمؤلف خلط بين

قصة رجم المجنونة وألصق به القول المزعوم

(لولا علي لهلك عمر)

ثم يأتي البهبودي الكذاب ويجاريه على هذه الأكذوبة ويقول

رواه البخاري. ويسرد مصادر أخرى. وهذا البهبودي

الكذاب هو محقق كتاب الكافي فكيف وثق الشيعة بتحقيق

كذاب زعم لهم أنه سوف يستخرج الصحيح من كتاب

الكافي وهو كذاب؟




ويأتي كذاب آخر وهو عبد الزهراء العلوي فيقول في تحقيقه

لبحار الأنـوار (30/679)

« قولة عمر لولا علي لهلك عمر جاءت بألفاظ متعددة وموارد كثيرة»

وذكر من هذه المصادر سنن أبي داود وسنن البيهقي.

مع أنه في سنن البيهقي بلفظ (لولا معاذ لهلك عمر).

وهو في ذلك كذاب أشر كصاحبه البهبودي




فانظر إلى الرافضة وكذبهم.







جاسمكو 24-07-12 07:38 AM

شبهة جهل عمر بالأحكام







إدعاء البعض على عمر بالجهل كقولهم: (( ونسمع عن علم عمر بن الخطاب الكثير الذي لاحصر له حتى قيل أنه أعلم الصحابة وقيل أنه وافق ربّه في كثير من آرائه التي ينزل القرآن بتأييدها في العديد من الآيات التي يختلف فيها عمر والنبي. ولكنّ الصحيح من التاريخ يدلّنا على أنّ عمر لم يوافق القرآن حتى بعد نزوله، عندما سأله أحد الصحابة أيام خلافته فقال: ياأمير المؤمنين إني أجنبت فلم أجد الماء فقال له عمر: لا تصلّ واضطّر عمار بن ياسر أن يذكّره بالتيمم ولكن عمر لم يقنع بذلك وقال لعمار: إنا نحمّلك ما تحملت، فأين علم عمر من آية التيمّم المنزّلة في كتاب الله وأين علمه من سنة النبي الذي علّمهم كيفية التيمم كما علّمهم الوضوء )).










1 لم يرو البخاري هذا الأثر بهذا اللفظ، إنما جاء عن سعيد بن عبد الرحمن بن أبزى عن أبيه قال (( جاء رجل إلى عمر بن الخطاب فقال: إني أجنبت فلم أُصب الماء، فقال عمار بن ياسر لعمر بن الخطاب: أما تذكر أنّا كنّا في سفر أنا وأنت، فأما أنت لم تُصلِّ، وأما أنا فتمعّكت فصلّيت، فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : إنما كان يكفيك هكذا، فضرب النبي صلى الله عليه وآله وسلم بكفيه الأرض ونفخ فيهما، ثم مسح بهما وجهه وكفيه ))(2).










2 من المعلوم أن عمر بن الخطاب كان لا يجيز للجنب التيمم ويأخذ بظاهر قوله تعالى { وإن كنتم جُنباً فاطّهروا } وقوله { ولا جُنُباً إلا عابري سبيل حتى تغْتسلوا } وبقي عمر كذلك حتى ذكره عمار بالحادثة بينهما ولكنه لم يتذكر ذلك، ولهذا قال لعمار كما جاء في رواية مسلم، اتّق الله يا عمار قال النووي شارح مسلم (( معنى قول عمر ( اتق الله يا عمار ) أي فيما ترويه وتتثبّت فيه، فلعلك نسيت أو اشتبه عليك، فإني كنت معك ولا أتذكرشيئاً من هذا )) ولما قال له عمار:إن شئت لم أحدّث به فقال له عمر: نوليك ما توليت وليس نحملك ما تحملت (( أي لا يلزم من كوني لا أتذكّره أن لا يكون حقاً في نفس الأمر، فليس لي منعك من التحدّث به )) فكلّ ما في الأمر أن عمر لم يتذكر هذه الحادثة وأعتقد أنه ليس معصوماً حتى يُجعل هذا مما يعاب عليه.










3 وأما قوله ( فأين عمر من آية التيمم المنزلة في كتاب الله، وأين علمه من سنة النبي صلى الله عليه وآله وسلم الذي علّمهم كيفية التيمم كما علّمهم الوضوء ) فهذا لا يدل إلا على عظيم جهله وسخفه، فعمر يعلم هذه الآية ولم يجهلها ويعلم كيفيّة التيمم، ولكن المشكلة عنده هي هل تشمل الجنب أم لا؟ فالله سبحانه يقول { وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحدٌ منكم من الغائط أو لامستم النساء فلم تجدوا ماءً فتيمموا صعيداً طيباً } وعمر لم ير الجنب داخلاً في هذه الآية، والملامسة التي في الآية فسّرها بملامسة اليد لا بالجماع لذلك كان يرى وجوب الوضوء لمن لمس المرأة.










ثم يقول ((... وتجرّأ على كتاب الله وسنة رسوله فحكم في خلافته بأحكام تخالف النصوص القرآنية والسنة النبوية الشريفة ))ويقول في موضع آخر (( وكان عمر بن الخطاب يجتهد ويتأول مقابل النصوص الصريحة من السنن النبوية بل في مقابل النصوص الصريحة من القرآن الحكيم فيحكم برأيه، كقوله: متعتان كانتا على عهد رسول الله وأنا أنهى عنهما وأعاقب عليهما ))










فأقول وبالله التوفيق:










بالنسبة لتحريم متعة الحج فالصحيح أن عمر لم يحرّمها نهي تحريم، وإنما كان يريد إرشاد الناس إلى ما هو أفضل والنهي هنا هو نهي أولوية للترغيب في القران بدل التمتع بالعمرة إلى الحج، وحتى لايخلو بيت الله الحرام من المعتمرين باقي أيام السّنة، ولأن التمتّع كان من السهولة بحيث تُرك الاعتمار في غير أشهر الحج، ولهذا أراد عمر ألاّ يخلوا بيت الله من المعتمرين فنهاهم عن التمتع على سبيل الإختيار لا على التحريم، وإلا فقد ثبت عن عمر إباحته فعن ابن عباس قال (( سمعت عمر يقول والله إني لا أنهاكم عن المتعة، وإنها لفي كتاب الله، وقد فعلها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعني العمرة في الحج ))وعن الصُّبي بن معبد في جزء من الحديث أنه قال لعمر: إني أحرمت بالحج والعمرة، فقال له عمر: هديت لسنة نبيك صلى الله عليه وآله وسلم ، ولا شك أن الاعتمار في غير أشهر الحج أفضل من المتعة باتفاق الكثير من الفقهاء.




ثبت أيضاً عن أبي ذر أنه كان يحرِّم متعة الحج مطلقاً كما ثبت ذلك في صحيح مسلم عن إبراهيم التيِّمي عن أبيه عن أبي ذر رضي الله عنه قال (( كانت المتعة في الحج لأصحاب محمد صلى الله عليه وآله وسلم خاصة ))، وأبو ذر من الصحابة المرضيين عندكم فإذا كان الخطأ في مسألة يقتضي القدح والطعن فينبغي أن يشمل أبو ذر أيضاً اللهم إذا كانت القضية هي البحث عن مثالب عمر فقط!










وبالنسبة لمتعة النساء فلم يحرِّمها عمر من تلقاء نفسه بل لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم حرَّمها فقد أخرج مسلم في صحيحه عن الربيع بن سبرة الجهني أن أباه حدَّثه، أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال (( يا أيها الناس إني قد كنت أذنتُ لكم في الاستمتاع من النساء، وإن الله قد حرَّم ذلك إلى يوم القيامة، فمن كان عنده منهنَّ شيء فليخلِّ سبيله ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئاً ))










وأخرج البخاري ومسلم في صحيحيهما عن الزهري عن الحسن بن محمد بن علي، وأخوه عبد الله عن أبيهما (( أن علياً رضي الله عنه قال لابن عباس: إن النبي صلى الله عليه وآله وسلم نهى عن المتعة، وعن لحوم الحمر الأهلية، زمن خيبر ))










فنكاح المتعة حُرِّم عام الفتح ولا إشكال في الرواية الأخرى التي فيها أنها حرِّمت يوم خيبر والصحيح أنها لم تحرَّم عام خيبر (( بل عام خيبر حرِّمت لحوم الحمر الأهلية، وكان ابن عباس يبيح المتعة ولحوم الحمر فأنكر علي بن أبي طالب رضي الله عنه ذلك عليه، وقال له: إن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حرَّم متعة النساء وحرَّم لحوم الحمر يوم خيبر، فقرن علي رضي الله عنه بينهما في الذِّكْرِ لما روى ذلك لابن عباس رضي الله عنهما، لأن ابن عباس كان يبيحهما. وقد روى ابن عباس رضي الله عنه أنه رجع عن ذلك لمَّا بلغه حديث النهي عنهما ))










ولهذا كان سفيان بن عيينة يقول (( قوله ( يوم خيبر) يتعلق بالحمر الأهلية لا بالمتعة ))










وقال (( أبو عوانة في صحيحة سمعت أهل العلم يقولون: معنى حديث علي أنه نهى يوم خيبر عن لحوم الحمر، وأما المتعة فسكت عنها وإنما نُهي عنها يوم الفتح ))










وقيل أنها حرِّمت يوم خيبر ثم أبيحت، ثم حرِّمت مرة أخرى، وعلى العموم فقد ثبت تحريمها بالاتفاق عام الفتح من فم النبي صلى الله عليه وآله وسلم.










لقد اعترف بهذه الحقيقة بعض علماء الإمامية وبيَّن أن متعة النساء حرِّمت في عهد النبي صلى الله عليه وآله وسلم وأن عمر لم يحرَّمها من تلقاء نفسه وقد أقرَّه على ذلك علي بن أبي طالب رضي الله عنه فيقول (( إن النظرية الفقهية القائلة بأن المتعة حُرِّمت بأمر من الخليفة عمر بن الخطاب يفندها عمل الامام علي الذي أقر التحريم في مدة خلافته ولم يأمر بالجواز وفي العرف الشيعي وحسب رأي فقهائنا عمل الامام حجة لا سيما عندما يكون مبسوط اليد ويستطيع إظهار الرأي وبيان أوامر الله ونواهيه. والامام علي كما نعلم اعتذر عن قبول الخلافة واشترط في قبولها أن يكون له اجتهاده في ادارة الدولة. فإذن اقرار الامام علي على التحريم يعني أنها كانت محرمه منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ولولا ذلك لكان يعارضها ويبين حكم الله فيها وعمل الامام حجة على الشيعة ولست أدري كيف يستطيع فقهائنا أن يضربوا بها في عرض الحائط ))




ومن هنا نعلم أن (( أهل السنة اتبعوا علياً وغيره من الخلفاء الراشدين فيما رووه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ،والشيعة الاثني عشرية خالفوا علياً فيما رواه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، واتبعوا قول من خالفه )).










ولما لم يعلم الكثير من الناس بأمر التحريم نبه على ذلك عمر وأعلنه للناس فعن ابن عمر قال (( لما ولي عمر بن الخطاب، خطب الناس فقال: إن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أذن لنا في المتعة ثلاثاً، ثم حرمها. والله! لا أعلم أحداً يتمتع وهو محصن إلا رجمته بالحجارة. إلا أن يأتيني بأربعة يشهدون أن رسول الله أحلَّها بعد إذ حرمها ))




لذلك قال سعيد بن المسيب (( رحم الله عمر لولا أنه نهى عن المتعة لصار الزنا جهاراً ))










فأسأل هذا الطاعن هل عرفت حقاً من يخالف النصوص القرآنية والأحاديث النبوية إنهم شيعتك الذين هديت إليهم فحيهلا من هداية!




ثم يقول ((... وهذا عمر يقول:لولا علي لهلك عمر ))










فأقول:










هذه الجملة لها سبب وهو أن عمر أراد أن يرجم امرأة فأخبره علي بأنها مجنونة فترك حدَّها وقال هذه المقولة وفي أثر آخر أن عمر أراد أن يرجم امرأة حامل فنبهه علي فقال هذه المقولة، والذي أشار إلى ذلك ابن عبد البر في الاستيعاب ومحب الطبري في الرياض النضرة، إضافة إلى ابن المطهر الذي ذكر هاتين الروايتين بهذا السياق، وأما بالنسبة للرواية الأولى فقد ذكرها أحمد في الفضائل، عن ابن ظبيان الجنبي أن عمر بن الخطاب (( أتى امرأة قد زنت فأمر برجمها فذهبوا بها ليرجموها فلقيهم علي فقال ما لهذه؟ قالوا زنت، فأمر عمر برجمها فانتزعها علي من أيديهم وردهم فرجعوا إلى عمر فقال ما ردكم؟ قالوا ردنا يعني علي، قال ما فعل هذا علي إلا لشيء قد علمه فأرسل إلى علي فجاء وهو شبه المغضب فقال ما لك رددت هؤلاء؟ قال أما سمعت النبي صلى الله عليه وآله وسلم يقول: رفع القلم عن ثلاثة عن النائم حتى يستيقظ، وعن الصغير حتى يكبر، وعن المبتلي حتى يعقل؟ قال بلى قال علي هذه مبتلاة بني فلان فلعله أتاها وهو بها. فقال عمر لا أدري قال وأنا لا أدري فلم يرجمها ))، وقد تتبعت الرواية من مظانهافلم أجد في أي منها مقولة عمر (( لولا علي لهلك عمر ))!










المقولة نفسها تثبت عدم قول عمر لهذه المقولة وهي أنه كان لا يعرف بجنون المرأة عندما قال ( لا أدري ) ولا شك أن عمر يكون في هذه الحالة معذور لأنه خفي عنه أمر المرأة ولا ذنب عليه فلماذا يقول إذاً لولا علي لهلك عمر؟ ولماذا يهلك عمر؟! فإن كان قال ذلك تواضعاً منه فهل هذا مما يعتبر ذماً له!؟










أما الرواية الأخرى وهي أن عمر أراد أن يرجم امرأة حامل فقد بحثت عنها فوجدت ابن أبي شيبة قد روى عن أبي سفيان عن أشياخه (( أن امرأة غاب عنها زوجها، ثم جاء وهي حامل فرفعها إلى عمر، فأمر برجمها فقال معاذ: إن يكن لك سبيل عليها فلا سبيل لك على ما في بطنها، فقال عمر: احبسوها حتى تضع، فوضعت غلاماً له ثنيتان، فلما رآه أبوه قال: ابني، فبلغ ذلك عمر فقال: عجزت النساء أن يلدن مثل معاذ، لولا معاذ هلك عمر ))










ثم قال ابن أبي شيبة ((حدثنا خالد الأحمر عن حجاج عن القاسم عن أبيه عن علي مثله ))










وفي سنده الحجاج وهو ابن أرطاه ضعيف، كثير التدليس، ويقول الذهبي (( الحجاج بن أرطاه لا يحتج به ))










فهذه الرواية ضعيفة لا حجة فيها، أما الرواية التي ذكرها محب الطبري (( أن عمر أراد رجم المرأة التي ولدت لستة أشهر، فقال له علي: إن الله تعالى يقول { وحمله وفصاله ثلاثون شهراً } وقال تعالى { وفصاله في عامين } فالحمل ستة أشهر والفصال في عامين، فترك عمر رجمها وقال: لولا علي لهلك عمر، أخرجه العقيلي، وأخرجه ابن السمان عن أبي حزم بن أبي الأسود ))










قلت: قوله أبو حزم خطأ والصواب أبو حرب بن أبي الأسود، وفي سند هذه الرواية عثمان بن مطر الشيباني (( قال يحيى بن معين: ضعيف لا يكتب حديثه، ليس بشيء، وقال علي بن المديني: عثمان بن مطر ضعيف جداً، وقال أبو زُرعة: ضعيف الحديث، وقال أبو حاتم: ضعيف الحديث، منكر الحديث، وقال صالح البغدادي: لا يكتب حديثه، وقال أبو داود: ضعيف، وقال النسائي: ليس بثقة ))










(( وقال البخاري: منكر الحديث، وقال ابن حبان: كان عثمان بن مطر ممن يروي الموضوعات عن الأثبات ))










ولو فرضنا أن هذه الروايات صحيحة، فهي لا تقدح في فضل عمر وعلمه، وليس هو معصوماً عن الوقوع في الخطأ والزلل حتى تصبح هذه القضية منقصة له، ولا تقدح في علمه ولا أن الله وضع الحق على لسانه، فقد وافق حكم الله في اكثر من قضية (( فإذا خفيت عليه قضية من مائة ألف قضية ثم عرفها أو كان نسيها فذكرها فأي عيب في ذلك ))(*)، والذي يدل على علمه وفقهه هو رجوعه إلى الحق وعدم تمسكه برأيه فهل في ذلك مذمة أو مثلبة؟










ثم يقول (( وهذا عمر بن الخطاب يقول ( كل الناس أفقه من عمر حتى ربات الحجال ) ويسأل عن آية من كتاب الله فينتهر السائل ويضربه بالدرة حتى يدميه ويقول { لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم } )).










أقول هذه الرواية ليست بهذا اللفظ بل روي عنه قوله ( كل أحد أفقه من عمر) ولا شك أن لهذا القول سبب ولكن هذا الطاعن أخفاه ليوهم أن عمر يقول ذلك دون سبب، فالرواية بتمامها هي ما أخرجه سعيد بن منصور في سننه عن الشعبي قال (( خطب عمر بن الخطاب رضي الله عنه الناس، فحمد الله وأثنى عليه، وقال: ألا لا تغالوا في صداق النساء، فإنه لا يبلغني عن أحد ساق أكثر من شيء ساقه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أو سيق إليه إلا جعلت فضل ذلك في بيت المال، ثم نزل فعرضت له امرأة من قريش فقالت: يا أمير المؤمنين أكتاب الله أحق أن يتبع أم قولك؟ قال: بل كتاب الله عز وجل، فما ذلك؟ قالت: نهيت الناس آنفاً أن يغالوا في صداق النساء، والله عز وجل يقول في كتابه: { وءاتيتم إحداهن قِنطاراً فلا تأخذوا منه شيئاً } فقال عمر: ( كل أحد أفقه من عمر ) مرتين أو ثلاثاً، ثم رجع إلى المنبر فقال للناس: إني نهيتكم أن لا تغلوا في صداق النساء ألا فليفعل رجل في ماله ما بدا له ))










قلت: هذه الرواية باطلة سنداً ومتناً، فأما من ناحية السند: ففيه علّتان، الأولى الانقطاع، قال البيهقي عقب روايته: ( هذا منقطع ) لأن الشعبي لم يدرك عمر، يقول ابن أبي الرازي في كتاب ( المراسيل ) (( سمعت أبي وأبا زُرعة يقولان: الشعبي عن عمر مرسل ))










والعلّة الثانية: أن في سنده مجالد وهو ابن سعيد، قال عنه البخاري (( كان يحي القطان، وكان ابن مهدي لا يروي عنه عن الشعبي ))










وقال النسائي (( كوفي ضعيف ))










وقال الجوزجاني (( مجالد بن سعيد يضعّف حديثه ))










وقال ابن عدي سألت أحمد بن حنبل عن مجالد فقال (( ليس بشيء، يرفع حديثاً منكراً لا يرفعه الناس وقد احتمله الناس، وقال ابن عدي أيضاً عامة ما يرويه غير محفوظ، وقال ابن معين، لا يحتج بحديثه وقال أيضاً: ضعيف واهي الحديث ))










وقال ابن حجر (( ليس بالقوي، لقد تغير في آخر عمره ))










وأما من ناحية المتن: ففيه نكارة وذلك للأسباب التالية:










أ أنه ثبت عن عمر صريحاً نهيه عن المغالاة في المهور بالسند الصحيح، فقد روى أبو داود عن أبي العجفاء السلمي قال (( خطبنا عمر فقال: ألا لا تغالوا بصُدْقِ النساء، فإنها لو كانت مكرمة في الدنيا، أو تقوى عند الله لكان أولاكم بها النبي صلى الله عليه وآله وسلم إمرأة من نسائه، ولا أُصْدِقَتِ امرأة من بناته أكثر من ثنتي عشرة أوقية ))










فهذا الحديث الصحيح يظهر نهي عمر عن المغالاة في المهور وهو يظهر بطلان الرواية الأخرى.










ب مخالفتها لنصوص صحيحة صريحة في الحث على عدم المغالاة في المهور وتيسير أمر الصداق منها: ما أخرجه أبو داود في سننه عن عمر قال (( خير النكاح أيسره))










وأيضاً ما أخرجه الحاكم وابن حبان في موارد الظمآن عن عائشة قالت: قال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (( من يُمن المرأة تسهيل أمرها وقِلّة صداقها ))










وما أخرجه مسلم في صحيحه عن أبي هريرة قال (( جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال: إني تزوجت امرأة من الأنصار. فقال له النبي صلى الله عليه وآله وسلم : هل نظرت إليها؟ فإن في عيون الأنصار شيئاً، قال: قد نظرت إليها، قال: على كم تزوجتها؟ قال: على أربعة أواق، فقال له النبي صلى الله عليه وآله وسلم : على أربع أواق؟ كأنّما تنحتون الفضة من عرض هذا الجبل، ما عندنا ما نعطيك، ولكن عسى أن نبعثك في بعث تصيب منه ))










وغير هذه الأحاديث التي تحث على تقليل الصداق.










ت هذه الآية التي استدلت بها المرأة { وآتيتم إحداهُنَّ قِنطاراً } معترضة بمفهومها على عمر في نهيه عن المغالات في مهور النساء، لا تنافي توجيه عمر، فغاية ما تدل عليه جواز دفع القادر على الصداق الكثيرالمنوه عنه بالآية بالقنطارلا تكليف العاجز ما لا يقدر عليه أو يستطيعه، بدليل إنكار النبي على الرجل المتزوج امرأة من الأنصار بأربع أواق صنيعهما لكون ذلك لا يتناسب وحالهما أو لكثرته، هذا فيما لو كانت الآية تدل على المغالاة في المهور.










أما وأنها لا تدل على إباحة المغالاة في الصداق لأنه تمثيل على جهة المبالغة في الكثرة، قال القرطبي رحمه الله بعد أن حكى قول من أجاز المغالاة في المهور (( وقال قوم: لا تعطي الآية جواز المغالاة، لأن التمثيل بالقنطار إنما هو على جهة المبالغة، كأنه قال: وآتيتم هذا القدر العظيم الذي لا يؤتيه أحد، وهذا كقوله صلى الله عليه وآله وسلم ( من بنى لله مسجداً ولو كمفحص قطاة بنى الله له بيتاً في الجنة) ومعلوم أنه لا يكون مسجداً كمفحص قطاة ))










هذا من جهة وأما من جهة ثانية فما نقله أبو حيان عن الفخر الرازي أنه قال ( لا دلالة فيها على المغالاة لأن قوله تعالى { وآيتيم } لا يدل على جواز إيتاء القنطار، ولا يلزم من جعل الشيء شرطاً لشيء آخر كون ذلك الشرط في نفسه جائز الوقوع كقوله صلى الله عليه وآله وسلم ( من قتل له قتيل فأهله بين خيرتين )










نستخلص مما سبق أن الآية الكريمة لا علاقة لها بإباحة غلاء المهور وأن نصها ومفهومها يفيدان أن الرجل القادر لو أحب إعطاء زوجته تطوعاً من نفسه فدفع إليها قنطاراً أو قناطير فهذا جائز، وهذا ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله فقد قال (( ومن كان له يسار ووجد فأحب أن يعطي امرأته صداقاً كثيراً فلا بأس بذلك، كما قال تعالى { وآتيتم إحداهن قنطاراً فلا تأخذوا منه شيئاً} ))










وبعد هذا البيان نخلص إلى بطلان هذا الحديث سنداً متناً، ونعلم مقدار فقه وعلم عمر!










2 أما قوله أن عمر ضرب من سأله عن آية بالدرة حتى أدماه وقال (لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم ) والتي عزاها إلى سنن الدارمي وتفسير ابن كثير والدر المنثور، فقد بحثت عنها في هذه المصادر فلم أجد لها أثراً؟!؟ ولا يوجد لها أثر أصلاً، والحمد لله أن هذه الكتب موجودة في كل مكان.










ثم يقول (( وقد سئل عن معنى الكلالة فلم يعلمها، أخرج الطبري في تفسيره عن عمر أنه قال: لئن أكون أعلم الكلالة أحبّ إليّ من أن يكون لي مثل قصور الشام، كما أخرج ابن ماجة في سننه عن عمر بن الخطاب قال: ثلاث لئن يكون رسول الله بيّنهنّ أحب إليّ من الدنيا وما فيها الكلالة والربا والخلافة ))










فأقول:










1 هذا من التدليس الرخيص على القارئ ولتوضيح ذلك أنقل ما أخرجه مسلم في صحيحه عن معدان بن أبي طلحة (( أن عمر بن الخطاب خطب يوم جمعةٍ فذكر نبي الله صلى الله عليه وآله وسلم وذكر أبا بكر. ثم قال: إني لا أدَعُ بعدي شيئاً أهم عندي من الكلالة، ما راجعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في شيء ما راجعته في الكلالة، ما أغلظ لي في شيء ما أغلظ لي فيه، حتى طعن بإصبَعهِ في صدري، وقال: يا عمر ألا تكفيك آيةُ الصيف التي في آخر سورة النساء؟ وإني إن أعش أقْض فيها بقضية، يقض بها من يقرأ القرآن ومن لا يقرأ القرآن ))










ومن هذا الحديث نعلم أنّ عمر لم تكن عدم معرفته بالكلالة سببه قصوره في العلم بل لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أراد له وللصحابة الاعتناء بالاستنباط من النصوص، فأخفى النص الصريح بذلك واكتفى بإرشاده إلى الآية التي تكفيه للوصول لمعنى الكلالة كما في قوله ( ياعمر! ألا تكفيك أية الصيف التي في آخر سورة النساء ) وهي قوله تعالى { يستفتونك قُل الله يُفْتيكم في الكَلالَة } ويقول النووي (( ولعل النبي صلى الله عليه وآله وسلم أغلظ له لخوفه من اتكاله واتكال غيره على ما نص عليه صريحاً وتركهم الاستنباط من النصوص وقد قال الله تعالى { ولو ردوه إلى الرسول وإلى أُولي الأمْرِ منهم لعلِمه الذين يستَنْبِطونه منهُم } فالاعتناء بالاستنباط من آكد الواجبات المطلوبة لأن النصوص الصريحة لا تفي إلا بيسير من المسائل الحادثة، فإذا أهمل الاستنباط فات القضاء في معظم الأحكام النازلة أو في بعضها والله أعلم ))










وكان عمر يرى رأي أبي بكر في أن الكلالة من لا والد له ولا ولد وهذا ما اتفقت عليه جماهير العلماء ومن بعدهم وكان عليّ أيضاً يرى رأيهم، مما يدلل على عظيم علم عمر وفقهه، وكيف لا والرسول صلى الله عليه وآله وسلم يقول (( إن الله وضع الحق على لسان عُمر يقول به )).










2 ذكر الطبري في تفسيره خمس عشرة أثراً عن عمر بن الخطاب في الكلالة منها حديث مسلم السالف الذكر، ولكن هذا الطاعن لا يستطيع أن ينفكّ من عقدة الإنصاف المصاب بها فلا ترى عيناه إلا قول عمر: لئن أعلم الكلالة، أحب إليّ من أن يكون لي مثل جزية قصور الروم. وليس قصور الشام كما نقل هذا الطاعن فسبحان الله حتى مجرّد النقل لا يحْسِنه فكيف بالإنصاف؟ أما هذا الأثر إن صح فغاية ما فيه أن عمر أراد معرفة الكلالة من النبي صلى الله عليه وآله وسلم لكي يكون حكمه موافقاً للصواب، ولا أن يخضع للاجتهاد فقط، وهذا من حرصه على معرفة الحق والصواب في هذه المسألة فهل هذا مما يذم عليه؟!










3 أما الخبر الذي أخرجه ابن ماجة في سننه عن عمر أنه قال: ثلاث لئن يكون رسول الله بينهن...الخ فهو منقطع لأن مرة بن شراحيل الهمداني لم يدرك عمر وضعّفه الألباني في ضعيف سنن ابن ماجة)فلا يحتج به لضعفه.










ثم يتابع فيقول (( ومن أول الصحابة الذين فتحوا هذا الباب على مصراعيه هو الخليفة الثاني الذي استعمل رأيه مقابل النصوص القرآنية بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم فعطّل سهم المؤلّفة قلوبهم الذين فرض الله لهم سهماً من الزكاة وقال: لا حاجة لنا فيكم ))، أقول:










1 الاجتهاد والرأي ثابت عن سائر الصحابة منهم أبو بكر وعمر وعثمان وعليّ وابن مسعود وفي هذا يقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم (( إذا حكم الحاكم فاجتهد ثم أصاب فله أجران، وإذا حكم فاجتهد ثم أخطأ فله أجر ))










ولا يكون اجتهادهم مقابل النصوص فهذا من الجهل البيّن، بل اجتهادهم هو في فهم النصوص القرآنية والنبوية، أو في الأمور العارضة المستجدّة، (( لأن الصحابي شاهد التنزيل ووقف على حكمة التشريع وأسباب النزول ولازم النبي صلى الله عليه وآله وسلم ملازمة طويلة أكسبته معرفة الشريعة ))










إضافة إلى أن بعض الصحابة كانوا يجتهدون بما يخالف النصوص لأنها لم تصلهم فإذا تبيّنوا الحق أنابوا إليه










2 أما بالنسبة لعمر فإنه رأى أن سهم المؤلّفة قلوبهم كان يصرفه النبي صلى الله عليه وآله وسلم عندما كان المسلمون في ضعف تأليفاً لقلوبهم واتقاءً لشرّهم، أما والحال أنّ الأمة في قوة ومنعة، فإنه لا يجوز أن يُعطى هؤلاء الزكاة، ولا شك أن هذا هو اجتهاد عمر في هذه المسألة، وقد وافقه الصحابة على ذلك فكان إجماعاً منهم في وقته، ولا شك أن هذا ليس اجتهاداً في مقابل النص القرآني بل المراد من النص، ولكن أن يأتي في آخر القرن العشرين رويبض لا يفهم النصوص ومدلولاتها ولا يعلم الاجتهاد وصلاحيّاته، يظن نفسه أدرى من صحابي عايش النبي صلى الله عليه وآله وسلم وتلّقى النصوص القرآنية والحديثية طرية نقية من فمه صلى الله عليه وآله وسلم ليدعي عليه أنه يجتهد في مقابل النصوص، ويسمح لنفسه من أول كتابه إلى آخره أن يفسر الآيات القرآنية والأخبار النبوية حسب الكم الهائل من الجهل والكذب والتدليس الذي يتمتع به فهذا هو المصاب الأليم.




3 لقد اجتهد عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه عندما قاتل في الجمل وصفين الذي أفضى بعد ذلك إلى قتل آلاف المسلمين، ولم يصل إلى ماقصده وطلبه، وبالطّبع لم يأتي بنص من النبي صلى الله عليه وآله وسلم يعزز به دليله على القتال وإنما كان من رأيه ولم يوافقه عليه أكثر الصحابة، فإذا كان هذا من الاجتهاد المغفور لصاحبه فاجتهاد عمر أولى وأقنى.




ثم يقول (( وقد وقعت له حادثة أخرى مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لعلها تعطينا صورة أوضح لنفسية عمر الذي أباح لنفسه أن يناقش ويجادل ويعارض صاحب الرسالة تلك هي حادثة التبشير بالجنة إذ بعث رسول الله أبا هريرة وقال له من لقيته يشهد أن لا إله إلا الله مستيقناً بها قلبه فبشّره بالجنة، فخرج ليبشّر فلقيه عمر ومنعه من ذلك وضربه حتى سقط على إسته، فرجع أبو هريرة إلى رسول الله يبكي وأخبره بما فعل عمر فقال رسول الله لعمر ما حملك على ما فعلت؟ قال: هل أنت بعثته ليبشّر بالجنة من قال لا إله إلا الله مستيقناً بها قلبه؟ قال رسول الله نعم، قال عمر: لا تفعل فإني أخشى أن يتكل الناس على لا إله إلا الله! ))










أقول:










هذا الحديث من أعظم الدلائل على فقه عمر وأن الحق على لسانه دائماً، وهذا مصداقاً لقوله صلى الله عليه وآله وسلم (( إن الله وضع الحق على لسان عمر يقول به ))




وعن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (( رأيت كأني أتيت بقدح لبن فشربت منهُ فأعطيت فضلي عمر بن الخطاب، قالوا: فما أولته يا رسول الله؟ قال: العلم ))










وأخرج مسلم حديث أبي هريرة هذا وهو حديث طويل وفي جزء منه (( فقال أي النبي صلى الله عليه وآله وسلم يا أبا هريرة ( وأعطاني نعليه ) قال: إذهب بنعلي هاتين، فمن لقيتَ من وراء هذا الحائط يشهد أنْ لا إله إلا الله مستيقناً بها قلبه فبشِّره بالجنة، فكان أول من لقيت عمر، فقال: ما هاتان النعلان يا أبا هريرة! فقلتُ: هاتان نعلا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بعثني بهما من لقيت يشهد أن لا إله إلا الله مستيقناً بها قلبه، بشرتُه بالجنة فضرب عمر بيده بين ثدييَّ فخررتُ لإستي، فقال: ارجع يا أبا هريرة، فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم . فأجهَشْتُ بُكاءً. وَرَكِبني عُمَرُ. فإذا هو على أثري. فقال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : مالك يا أبو هريرة؟ قلت: لقيتُ عُمَرَفأخبرته بالذي بعثْتني بِهِ. فضرب بينَ ثدْييَّ ضرْبةً. خررتُ لإِسْتى. قال: ارْجع. فقال له رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ( يا عمر! ما حملك على ما فعلتَ؟ ) قال: يا رسول الله! بأبي أنت وأمِّي. أَبعثتَ أبا هريرةَ بِنَعليكَ، منْ لقيَ يشهدُ أن لا إله إلا الله مُستَيْقِناً بها قلبه، بشَّره بالجنة؟ قال: نعم. قال: فلا تفعل. فإني أخشى أن يتَّكل الناس عليها. فخَلِّهم يعملون. قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : فَخَلَّهِمْ. ))










ففي هذا الحديث خشي عمر أن يسمع الناس هذا الخبر فيتكلوا عليه ويتركوا العمل فعرض رأيه على النبي صلى الله عليه وآله وسلم فأخذ به تصويباً له! قال القاضي عياض وغيره من العلماء رحمهم الله: (( وليس فعل عمر رضي الله عنه ومراجعته النبي صلى الله عليه وآله وسلم اعتراضاً عليه ورداّ لأمره إذ ليس فيما بعث به أبا هريرة غير تطبيب قلوب الأمة وبشراهم، فرأى عمر رضي الله عنه أن كتم هذا أصلح لهم وأحرى أن لا يتكلوا، وأنه أعود عليهم بالخير من معجّل هذه البشرى، فلما عرضه على النبي صلى الله عليه وآله وسلم صوّبه فيه والله تعالى أعلم ))










وأما دفع عمر رضي الله عنه له فلم يقصد به سقوطه وإيذاءه، بل قصد رده عما هو عليه، وضرب بيده في صدره ليكون أبلغ في زجره))










وبعد ذلك أقول هل يوجد دليل على أن الحق على لسان عمر وقلبه أبلغ من هذا الحديث الذي احتججت به عليه؟!










ومنها أن عمر كان لا يعلم بعض المسائل الشرعية التى هي شرط في الإمامة والخلافة كأمره برجم الحامل من الزنا ، فرده الأمير وقال له : إن كان لك عليها سبيل فليس لك على ما في بطنها ، فندم حينئذ وقال : لولا علي لهلك عمر . وكما أراد رجم أمرأة مجنونة فرده الأمير بقوله صلى الله عليه وآله وسلم (( رفع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصبي حتى يبلغ ، وعن المجنون حتى يفيق )) ، وكإتمامة عدد الضربات في حد أبنه أبي شحمة بعد ان مات في اثناء الحد ، مع أن الميت غير معقول ، وكعدم علمه بحد شرب الخمر حتى قرره بمشورة الصحابة ورأيهم .










والجواب عن الأول أن عمر رضي الله عنه لم يكن على علم بحمل المرأة لأن هذا أمر لا يدرك بالبصر إلا بعد تمام مدة الحمل وما يقاربه ، والأمير كان مطلعاً على ذلك وأخبر بحملها فنبه عمر إلى ذلك فشكره ، والقضاء على ظاهر الحال لا يوجب النقص في الإمامة ، بل ولا في النبوة . ألا ترى أن موسى عليه لسلام أخذ برأس أخيه الكبير ولحيته مع انه نبي وأهانه حين لم يطلع على حقيقة الآمر.










وقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم (( إنما أن بشر ، وإنكم تختصمون إلى ، وإن بعضكم ألحن بحجته من بعض ، فمن قضيت له بحق أخيه فإنما أقطع له قطعة من نار )).










وقد روى عند الفريقين أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أمر علياً بإقامة الحد على أمرآة حديثة بنفاس فلم يقم عليها الحد خشية أن تموت ، فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال (( أحسنت ، دعها حتى ينقطع دمها )) فقد تبين أن عدم الاطلاع على حقيقة الحال غير الجهل بالمسائل الشرعية .










وعن الثاني أن عمر رضي الله عنه لم يكن واقفاً على جنونها أيضاً ، فقد روى الإمام أحمد عن عطاء بن السايب عن أبي ظبيان الحصين بن جندب الجنبي أن امرأة أتوابها مأخوذة إلى عمر بجريمة الزنا فحكم برجمها بعدما ثبت ، فقادوها للرجم ، فإذا على لا قاهم في الطريق فسألهم : أين تذهبون بهذه المرأة ؟ فقالوا : إن الخليفة أمر برجمها لثبوت الزنا عنده ، فأخذها الأمير من ايديهم وجاء بها إلى عمر وقال : هذه المرأة مجنونة من بني فلان أنا أعلمها كما هي ، وقال (( رفع القلم عن المجنون حتى يفيق )) فمنع عمر من رجمها . فقد علم أن عمر كان يعلم أن المجنونة لا ترجم ، ولكن لم يكن له علم بجنونها . وعن المحدود بقى حياً بعد الحد ، نعم قد غشى عليه أثناء الحد ، ولذا توهم الناس موته .




وعن الرابع أن عدم العلم بشئ لم يحدث من قبل ولم يعين في الشرع حكمه ليس محلاً للطعن ، لأن العلم تابع المعلوم ، وحد شارب الخمر لم يكن في عهده صلى الله عليه وآله وسلم معيناً ومقرراً ، بل كانوا يضربون الشارب بالنعال والجرائد والأسواط ، وقد خمن الصحابة ذلك من زمن أبي بكر بأربعين ضربة ، وقد تعدد شرب الخمر في خلافة عمر فجمع الصحابة كلهم وشاورهم في ذلك فقال الأمير وعبد الرحمن بن عوف : ينبغي أن يكون كحد القذف ثمانين جلدة ، لأن السكران يزول عقله بالسكر فربما يسب أحداً ويشتمه ، فأرتضى جميع الصحابة ذلك الاستنباط وأجمعوا عليه.










وقد ذكر هذه القصة ابن المطهر الحلي أيضاً في ( منهاج الكرامة وبما ذكرنا من أن عمر زاد حد الخمر بقول الأمير أندفع الخامس.










هذا مع أن معرفة جميع الأحكام الشرعية بالفعل ليست شرطاً للإمامة ، بل ولا النبوة ، فقد كانت توحي إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم الأحكام الشرعية على حسب الوقائع . والإمام يعلم بعض الأحكام بالاجتهاد ، وربما يخطئ فيه كما روى الترمذي عن عكرمة أن علياً أحرق قوماً أرتدوا عن الإسلام ، فبلغ ذلك ابن عباس فقال (( لو كنت أنا لقتلتهم )) فبلغ ذلك علياً فقا ل (( صدق ابن عباس )) والله تعالى الهادي .










وقال الطاعن : (( وكان قليل المعرفة بالأحكام : أمر برجم حامل . فقال له عليّ: إن كان لك عليها سبيل ، فلا سبيل لك على ما في بطنها . فأمسك . وقال : لولا عليّ لهلك عمر )).










والجواب : أن هذه القصة إن كانت صحيحة ، فلا تخلو من أن يكون عمر لم يعلم أنها حامل ، فأخبره عليٌّ بحملها . ولا ريب أن الأصل عدم العلم، والإمام إذا لم يعلم أن المستحقة للقتل أو الرجم حامل ، فعرَّفه بعض الناس بحالها ، كان هذا من جملة إخباره بأحوال الناس المغيَّبات ،ومن جنس ما يشهد به عنده الشهود . وهذا أمر لا بد منه مع كل أحد من الأنبياء والأئمة وغيرهم ، وليس هذا من الأحكام الكلية الشرعية .










وإما أن يكون عمر قد غاب عنه كون الحامل لا ترجم ، فلما ذكَّره عليّ ذكر ذلك ، ولهذا أمسك . ولو كان رأيه أن الحامل ترجم لرجمها ، ولم يرجع إلى رأي غيره . وقد مضت سنة النبي صلى الله عليه وآله وسلم في الغامدية ، لما قالت : (( إني حبلى من الزنا فقال لها النبي صلى الله عليه وآله وسلم (( اذهبي حتى تضعيه )).










ولو قدِّر أنه خفى عليه علم هذه المسألة حتى عرفه، لم يقدح ذلك فيه ، لأن عمر ساس المسلمين وأهل الذمّة ، يعطي الحقوق ، ويقيم الحدود ، ويحكم بين الناس كلهم. وفي زمنه انتشر الإسلام ، وظهر ظهورا لم يكن قبله مثله ، وهو دائما يقضى ويُفتى ، ولولا كثرة علمه لم يُطق ذلك . فإذا خفيت عليه قضية من مائة ألف قضية ثم عرفها ،أو كان نسيها فذكرها ، فأي عيب في ذلك ؟!










وعلي ّرضي الله عنه قد خَفِيَ عليه من سنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أضعاف ذلك ، ومنها ما مات ولم يعرفه .










قال الطاعن : (( وأمر برجم مجنونة ، فقال له عليّ رضي الله عنه : إن القلم رُفع عن المجنون حتى يفيق ، فأمسك. وقال: لولا عليّ لهلك عمر )).










والجواب : أن هذه الزيادة ليست معروفة في هذا الحديث . ورجم المجنونة لا يخلو : إما أن يكون لم يعلم بجنونها فلا يقدح ذلك في علمه بالأحكام ، أو كان ذاهلا عن ذلك فذُكِّر بذلك ، أو يظن الظان أن العقوبات لدفع الضرر في الدنيا . والمجنون قد يُعاقب لدفع عدوانه على غيره من العقلاء والمجانين . والزنا هو من العدوان ، فيُعاقب على ذلك حتى يتبين له أن هذا من باب حدود الله تعالى التي لا تقام إلا على المكلف .










والشريعة قد جاءت بعقوبة الصبيان على ترك الصلاة ،كما قال صلى الله عليه وآله وسلم : ((مروهم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر،وفرِّقوا بينهم في المضاجع)).










والمجنون إذا صال ولم يندفع صياله إلا بقتله قُتل ، بل البهيمة إذا صالت ولم يندفع صيالها إلا بقتلها قُتلت ، وإن كانت مملوكة لم يكن على قاتلها ضمان للمالك عند جمهور العلماء ، كمالك والشافعي وأحمد وغيرهم .










وبالجملة فما ذكره من المطاعن في عمر وغيره يرجع إلى شيئين : إما نقص العلم ، وإما نقص الدين . ونحن الآن في ذكره . فما ذكره من منع فاطمة ومحاباته في القَسْم ودرء الحد ونحو ذلك يرجع إلى أنه لم يكن عادلا بل كان ظالما . ومن المعلوم للخاص والعام أن عدل عمر رضي الله عنه ملأ الآفاق ، وصار يُضرب به المثل ، كما قيل : سيرة العمرين ، وأحدهما عمر بن الخطاب ، والآخر قيل : إنه عمر بن عبد العزيز ، وهو قول أحمد بن حنبل وغيره من أهل العلم والحديث وقيل : هو أبو بكر وعمر ، وهو قول أبي عبيدة وطائفة من أهل اللغة والنحو .










وأما قوله : (( وغيَّر حكم الله في المنفيين )).










فالجواب : أن التغيير لحكم الله بما يناقض حكم الله ، مثل إسقاط ما أوجبه الله ، وتحريم ما أحلّه الله . والنفي في الخمر كان من باب التعزير الذي يسوغ فيه الاجتهاد . وذلك أن الخمر لم يقدِّر النبي صلى الله عليه وآله وسلم حدَّها: لا قَدْرُهُ ولا صفتُهُ ، بل جوّز فيها الضرب بالجريد والنعال ، وأطراف الثياب وعُثْكول النخل . والضرب في حد القذف والزنا إنما يكون بالسوط . وأما العدد في الخمر فقد ضرب الصحابة أربعين ، وضربوا ثمانين . وقد ثبت في الصحيح عن علي ّ رضي الله عنه أنه قال : ((وكُلٌّ سُنَّة )).










موقع فيصل نور




جاسمكو 24-07-12 09:43 AM




فقه عمر بن الخطاب




قصة الإسلام










قد يتبادر إلى ذهن البعض أن المقصود بفقه عمر معرفته بجوانب من فقه العبادات كالطهارة وغيرها، ولكن المقصود هنا هو الفقه بمعناه الواسع، أي دقة الفهم المراد في حديث النبي "مَنْ يُرِدِ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ". أي يرزقه فهمًا صحيحًا يدرك به حقائق الشريعة، وأصول الأحكام، وقد رزق الله عمر هذا النوع من الفقه.




من فضائل الفاروق عمر بن الخطاب أنه أوتي الدين، والفقه، والشيء العظيم من العلم، عمر كان رجلًا ملهمًا، ربانيًا، وهذا لا يأتي إلا من الإخلاص مع الله في السرائر والعلن، وأن يعبد الإنسان ربه كأنه يراه وخير من يتصف بهذه الصفات هم صحابة رسول الله ومنهم الفاروق عمر بن الخطاب .




هذا العبقري الفذ أوتي ذكاءً مبدعًا متوقدًا، أفاضه عليه ربه سبحانه فكانت الحكمة تخرج من نواحيه، وارتفع الفاروق إلى أعلى مستويات الذكاء الإنساني وشجاعة التفكير، وحسن التعليل، فالتقت في عبقريته أعمق رؤى البصيرة وأدق أسرار الشريعة.




الرسول والصحابة يشهدون لعمر بن الخطاب بالعلم والفقه :




ولقد أشاد الرسول بهذه النعمة التي حباها الله عمر، ونبه الصحابة على ما عنده لينهلوا منها، فقال: "بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ أُتِيتُ بِقَدَحِ لَبَنٍ فَشَرِبْتُ حَتَّى إِنِّي لأَرَى الرِّيَّ يَخْرُجُ فِي أَظْفَارِي ثُمَّ أَعْطَيْتُ فَضْلِي عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ". قَالُوا: فَمَا أَوَّلْتَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: "الْعِلْمُ"[1].




قال عبد الله بن مسعود: لو أن علم عمر بن الخطاب وضع في كفة الميزان، ووضع علم الأرض في كفة لرجح علم عمر، وقال أيضًا: إني لأحسب عُمر قد ذهب بتسعة أعشار العلم.




فقد كان حريصًا على حضور مجالس العلم بين يدي الرسول لا يترك واحدة منها تفوته.




قال عمر: "كنت أنا وجار لي من الأنصار من بني أمية بن زيد وهي من عوالي المدينة وكنا نتناوب النزول على رسول الله ينزل يومًا وأنزل يومًا، فإذا نزلت جئت بخبر ذلك اليوم من الوحي وغيره، وإذا نزل فعل مثل ذلك".




وها هو يحث غيره على الفقه :




عن سفيان قال: قال الأحنف: قال لنا عمر بن الخطاب: "تفقهوا قبل أن تسودوا". قال سفيان: لأن الرجل إذا أفقه لم يطلب السؤدد[2].




ولم يكن عمر بالذي يحفظ العلم دونما فقه، ويحمله داخل عقله فتاوى جامدة، بل كان يتمتع بنظر ثاقب، وفهم سديد، يتحرك في كل الجهات يعرف لكل موقف ما يناسبه، وقد وصفته السيدة عائشة رضي الله عنها في ذلك فقالت: "كان والله أحوذيًّا، نسيج وحده، فقد أعد للأمور أقرانها".




وذكاء عمر واسع عميم، ونظراته الثاقبة تجلي كل غامض، وتدخل الحنايا فتكشف الخفايا، وتنفذ إلى غور الأمور، وكان عليمًا بأحداث الدنيا وأسرار الحياة.




وكان عمر ذا فقه عظيم بطبائع النفوس، لا تغره المظاهر، ولا يكتفي بالنظرة العابرة لتكوين أحكام على الآخرين فهو يقضي بذكائه لا بعواطفه، ولا يرضى بأحكام جزئية ممزقة، بل تتراحب أبعاد فكره الوقاد، لإيجاد الحلول الناجحة للمشاكل الواقعة.




يروي أبو وائل شقيق بن سلمة فيقول: حدثني الصبي بن معبد -وكان رجلاً من بني تغلب- قال: إن رجلا كان نصرانيا يقال له الصبي بن معبد أسلم فأراد الجهاد فقيل له ابدأ بالحج فأتى الأشعري فأمره أن يهل بالحج والعمرة جميعا ففعل فبينما هو يلبي إذ مر يزيد بن صوحان وسلمان بن ربيعة فقال أحدهما لصاحبه: لهذا أضل من بعير أهله فسمعها الصبي فكبر ذلك عليه فلما قدم أتى عمر فذكر ذلك له فقال له عمر : "هديت لسنة نبيك". قال: وسمعته مرة أخرى يقول: "وفقت لسنة نبيك".




وفي رواية فأقبل عمر عليهما، فلامهما ثم أقبل عليّ فقال. فذكره. فمن سنة النبي القران بين الحج والعمرة، وهو الجمع بينهما، فكأن من اعترض على ذلك لم يكن له العلم بالمسألة، أو ظن أنها من الأحكام المنسوخة.




ويستشعر المرء من كلمات الفاروق الحرص على اتباع السنة، وتعليماتها.




فإن قلت: كان عمر يمنع من الجمع، فكيف قرره على ذلك بأحسن تقرير؟




قلت: كأن عمر يرى جواز ذلك لبعض المصالح، ويرى أنه جوز النبي لذلك، فكأنه كان يرى أن من عرض له مصلحة اقتضت الجمع في صفة، فالجمع في حقه سنة، والله أعلم. وهذا فيه ما فيه من الفقه العميق لعمر .




وكان عبد الله بن مسعود يخطب ويقول: "إني لأحسب عمر بين عينيه ملك يسدده ويقويه، وإني لأحسب الشيطان يفرق من عمر، أن يحدث حدثًا فيرده".




قيل: يغفر الله لك أنت أحق، أنت صاحب رسول الله . فقال: ويحك إني سمعت رسول الله يقول: "إِنَّ اللَّهَ وَضَعَ الْحَقَّ عَلَى لِسَانِ عُمَرَ وَقَلْبِهِ يَقُولُ بِهِ".




وقال ابن عمر رضي الله عنهما: ما نزل بالناس أمر قط فقالوا فيه، وقال عمر بن الخطاب، إلا نزل فيه القرآن على نحو ما قال عمر.




وكان علي يقول: ما كنا نبعد أن السكينة تنطق على لسان عمر .




وفي رواية أخرى: لقد كنا نتحدث أن السكينة تنطق على لسان عمر وقلبه.




العوامل التي ساعدت عمر بن الخطاب على تحصيل العلم :




لقد بذل الفاروق جهدا مضنيا حتى يحصل هذا الكم الكبير من العلوم وقد كان على علم بأسباب النزول.




حفظ عمر القرآن كله. في الفترة التي بدأت بإسلامه، وانتهت بوفاة الرسول ، وقد حفظه مع أسباب التنزيل إلا ما سبق نزوله قبل إسلامه، فذلك مما جمعه جملة، ولا مبالغة إذا قلنا إن عمر كان على علم كثير بأسباب النزول، لشدة اتصاله بالتلقي عن رسول الله ، ثم هو قد حفظ منه ما فاته، فأن يُلم بأسباب النزول والقرآن بكر التنزيل، والحوادث لا تزال تترى فذلك أمر يسير.




وقد كان عمر سببًا في التنزيل لأكثر من آية بعضها متفق على مكيته وبعضها مدني، بل كان بعض الآيات يحظى من عمر بمعرفة زمانه ومكانه على وجه دقيق قال عن هذه الآية: {اليَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا} [المائدة: 3].




قال الفاروق عمر: والله إني لأعلم اليوم الذي نزلت فيه على رسول الله ، والساعة التي نزلت فيها على رسول الله ، عشية عرفة في يوم جمعة.




ولا ننس ونحن في سياق الكلام عن تميز عمر بن الخطاب بكثرة العلم أنه كان أحد سبعة عشر رجلا في قريش يعرفون القراءة والكتابة مما جعله مؤهلا لحمل هذا الكم الكبير من العلوم والمعارف.




ولم يتمتع عمر بالعلم والفقه إلا بعد أن كابد في سبيل هذا العلم والفقه، وتجرع آلام تحصيله، وترك فراش نومه كثيرًا، ولازم رسول الله كثيرًا، فلا ينال العلم إلا من مصاحبة العلماء، وخير من تميز بهذه الصفة هو الفاروق عمر بن الخطاب الذي لازم الرسول طيلة حياته، وكان يشاركه الآراء، ومما ساعده أيضًا على تحصيل العلم:




1- حب عمر بن الخطاب للنبي :




أول الأشياء التي تدل على أن صاحبها يريد العلم النافع هي حب الرسول ، والدفاع عنه بكل ما يملك، ويجود بنفسه رخيصة ولا يشاك رسول الله بشوكة بسيطة.




والمواقف والأحداث تشير إلى حبه العميم، والمتدفق، فلا يكاد يشم رائحة إهانة النبي إلا ويشهر سيفه (دعني أقطع عنقه يا رسول الله) ويهدئ الرسول من روع عمر، ويطلب إليه الهدوء، والنبي يعلم أن ما حمل عمر على هذا التصرف إلا أنه يحب رسوله أشد ما يكون الحب.




لقد كان من بين أسرى بدر العباس بن عبد المطلب عم المعصوم وحرص عمر على هدايته، وقال له: أسلم يا عباس، فوالله لأن تسلم أحب إلي من أن يسلم الخطاب. ولذلك لما رأيت رسول الله يعجبه إسلامك.




ومن شدة حب عمر بن الخطاب للنبي تظهر منه بعض المواقف التي تبين شدة هذا الحب وعمقه وتغلغله في نفس هذا الصحابي الجليل وليفصح لنا أبو هريرة عن هذا الأمر العجيب..




يقول أبو هريرة لما توفي رسول الله قام عمر بن الخطاب فقال: إن رجالاً من المنافقين يزعمون أن رسول الله قد توفي، فإن رسول الله والله ما مات. ولكنه ذهب إلى ربه، كما ذهب موسى بن عمران، فقد غاب عن قومه أربعين ليلة ثم رجع إليهم بعد أن قيل قد مات، والله ليرجعن رسول الله كما رجع موسى، فليقطعن أيدي رجال وأرجلهم زعموا أن رسول الله قد مات.




ويقول أبو هريرة: وأقبل أبو بكر حتى نزل على باب المسجد حين بلغه الخبر وعمر يكلم الناس فلم يلتفت إلى شيء حتى دخل على رسول الله وهو مسجى في ناحية البيت عليه بردة حبرة، فأقبل حتى كشف عن وجه رسول الله ثم أقبل عليه فقبله، ثم قال: بأبي أنت وأمي، أما الموتة التي كتب الله عليك فقد ذقتها، ثم لن تصيبك بعدها موتة أبدًا.




ثم رد الصديق البرد على وجه الرسول وخرج على الناس وقرأ قول الحق تبارك وتعالى: {وَمَا مُحَمَّدٌ إِلا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللهُ الشَّاكِرِينَ} [آل عمران: 144]. فقال عمر: فو الله ما هو إلا أن سمعت أن أبا بكر تلاها فعقرت، حتى وقعت إلى الأرض ما تحملني رجلاي، وعرفت أن رسول الله قد مات[3].




عن عبد الله بن عباس قال: كان للعباس ميزاب على طريق عمر فلبس عمر ثيابه يوم الجمعة وقد كان ذبح للعباس فرخان فلما وافى الميزاب صب ماء بدم الفرخين، فأصاب عمر، فأمر عمر بقلعه، ثم رجع عمر فطرح ثيابه ولبس ثيابًا غير ثيابه، ثم جاء فصلى بالناس فأتاه العباس فقال: والله إنه للموضع الذي وضعه رسول الله . فقال عمر للعباس: وأنا أعزم عليك لما صعدت على ظهري حتى تضعه في الموضع الذي وضعه رسول الله . ففعل ذلك العباس. رواه أحمد.




فقد لازم الفاروق رسول الله في مكة بعد إسلامه، كما لازمه كذلك في المدينة المنورة -حيث سكن العوالي- وهي ضاحية من ضواحي المدينة وفي هذه الضاحية نظم عمر نفسه، وحرص على أن يتعلم في مدرسة النبوة في فروع شتى من المعارف والعلوم على يدي معلم البشرية وهاديها، وقد كان لا يفوته علم من قرآن أو حديث، أو أمر أو حدث أو توجيه، قال عمر: "كنت أنا وجار لي من الأنصار من بني أمية بن زيد -وهي من عوالي المدينة- وكنا نتناوب النزول على رسول الله ينزل يومًا وأنزل يومًا، فإذا نزلت جئت بخبر ذلك اليوم من الوحي وغيره، وإذا نزل فعل مثل ذلك".




وهذا الخبر يوقفنا على الينبوع المتدفق، الذي استمد منه عمر علمه وتربيته، وثقافته، وهو كتاب الله الحكيم، الذي كان ينزل على رسول الله منجمًا على حسب الوقائع والأحداث، وكان الرسول يقرأه على أصحابه الذين وقفوا على معانيه وتعمقوا في فهمه، وتأثروا بمبادئه، وكان له عميق الأثر في نفوسهم وعقولهم وقلوبهم وأرواحهم، وكان عمر من هؤلاء الذين تأثروا بالمنهج القرآني في التربية والتعليم، وعلى كل دارس ومحب لتاريخ عمر أن يقف وقفة متأملة أمام هذا الفيض الرباني الصافي، الذي غذّى المواهب وفجر العبقريات.




وقد حرص الفاروق منذ إسلامه على حفظ القرآن الكريم وفهمه وتأمله وظل ملازمًا للرسول يتلقى عنه ما أنزل عليه، حتى تم له حفظ جميع آياته وسوره وقد أقرأه الرسول بعضه وحرص على الرواية التي أقرأه بها الرسول وكان لعمر كثير من الأوقات فضل السبق إلى سماع بعض آياته فور نزوله.




2- الأخلاق والتواضع :




ثاني الأشياء التي جعلت الفاروق عمر بن الخطاب يصل إلى هذه الدرجة من العلم والفقه هي إخلاصه وابتغاؤه بهذا العلم وجه الله . وهذا هو السبب الأول الذي جعله يرتقي إلى هذه الدرجة العالية من العلم.




يقول رب العزة تبارك وتعالى: {وَاتَّقُوا اللهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللهُ وَاللهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ} [البقرة: 282].




فمن طلب العلم لله بارك الله فيه، ونفعه به، ونفع به المسلمين، وعمر لم يطلب العلم كي يجاري به العلماء ويماري به السفهاء، ولكن طلب العلم تقربًا إلى الله ؛ لأنه القائل في كتابه العزيز: {إِنَّمَا يَخْشَى اللهَ مِنْ عِبَادِهِ العُلَمَاءُ إِنَّ اللهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ} [فاطر: 28]. فأشد الناس خشية لله هم العلماء.




وكانت دعوة الرسول في الكتاب العزيز: {وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا} [طه: 114]. لأن العلم يرفع من درجات الإنسان في الدنيا والآخرة، ويرفع الحق تبارك وتعالى بالعلم أقوامًا ويضع به آخرين. ولا بد لهذا العلم أن يتوج بالأخلاق لأن العلم وحده لا ينفع ما لم تزينه الأخلاق فعلم بلا أخلاق كشجرة بلا ثمر.




لا تَحَسَبَنَّ الْعِلْمَ يَنْفَعُ وَحْدَهُ *** مَا لَمْ يُتَوَّجُ رَبُّهُ بِخَلاقِ




وقال الشاعر:




إِنَّمَا الأُمَمُ الأَخْلاقُ مَا بَقِيَتْ *** فَإِنْ هُمُ ذَهَبَتْ أَخْلاقُهُمْ ذَهَبُوا




لم تمنع المنزلة العالية التي وصل إليها عمر في الفقه والعلم من التواضع لله ، ولين الجانب لإخوانه، وحسن المعاملة، وعدم التعالي بهذا العلم.




أمثلة من فقه عمر بن الخطاب :




فقه الطهارة :




من فقه عمر في الطهارة، أنه يكفي في خروج المذي: غسل الفرج، والوضوء.




يروي أبو عثمان النهدي رحمه الله أن سليمان بن ربيعة تزوج امرأة من عقيل، فرآها فلاعبها. قال: فخرج منه ما يخرج من الرجل. قال سليمان: أو قال: المذي. قال: فاغتسلت، ثم أتيت عمر، فقال: ليس عليك في ذلك غسل، ذلك أيسر.




وفي رواية عن عمر فقال: ليس عليك في ذلك غسل، ذلك أيسر.




فقه الصلاة :




جمع الناس على إمام واحد في صلاة قيام رمضان، وكانوا يصلون متفرقين على أكثر من قارئ.




يروي عبد الرحمن بن القاري أنه خرج مع عمر بن الخطاب في رمضان إلى المسجد، فإذا الناس أوزاع متفرقون، يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرهط.




فقال عمر: والله إني لأراني لو جمعت هؤلاء على قارئ واحد لكان أمثل، فجمعهم على أُبي بن كعب. قال: ثم خرجت معه ليلة أخرى والناس يصلون بصلاة قارئهم. فقال عمر: نعمت البدعة هذه، والتي ينامون عنها أفضل من التي يقومون. يعني آخر الليل، وكان الناس يقومون أوله.




سجود التلاوة :




من فقه عمر أن سجود التلاوة ليس بواجب فلا إثم على تاركه، وإن كان ثواب فاعله عظيمًا.




يقول ربيعة بن عبد الله التميمي رحمه الله: قرأ عمر بن الخطاب يوم الجمعة على المنبر سورة النحل، حتى إذا جاء السجدة نزل فسجد وسجد الناس حتى إذا كانت الجمعة القابلة قرأ بها، حتى إذا جاء السجدة قال: أيها الناس، إنا نمر بالسجود، فمن سجد فقد أصاب، ومن لم يسجد فلا إثم عليه، إن الله لم يفرض السجود، إلا أن نشاء. ولم يسجد عمر بن الخطاب .




وفي الخبر من الفوائد: أن للخطيب أن يقرأ القرآن في الخطبة وأنه إذا مر بآية سجدة ينزل إلى الأرض ليسجد بها إذا لم يتمكن من السجود فوق المنبر، وأن ذلك لا يقطع الخطبة ووجه ذلك فعل عمر مع حضور الصحابة ولم ينكر عليه أحد منهم.




وهنا نرى الفقه المتوازن الذي يفرق بين الفرض والنفل، ثم التعليم الرائع في كونه لم يسجد في المرة الثانية مع فضل السجود لكي يثبت للناس عدم فرضيته.




فقه الإمام والمأموم :




قال الإمام أحمد في مسنده: حدثنا أبو المغيرة، حدثنا صفوان، حدثنا عبد الرحمن بن جبير بن نفير، عن الحارث بن معاوية الكندي، أنه ركب إلى عمر بن الخطاب يسأله عن ثلاث خلال قال: فقدم المدينة، فسأله عمر : ما أقدمك؟ قال: لأسألك عن ثلاث خلال. قال: وما هن؟ قال: ربما كنت أنا والمرأة في بناء ضيق فتحضر الصلاة، فإن صليت أنا وهي كانت بحذائي وإن صلت خلفي خرجت من البناء؟ فقال عمر: تستر بينك وبينها بثوب، ثم تصلي بحذائك إن شئت. وعن الركعتين بعد العصر؟ فقال: نهاني عنهما رسول الله . قال: وعن القصص؟ فإنهم أرادوني على القصص. فقال: ما شئت. كأنه كره أن يمنعه. قال: إنما أردت أن أنتهي إلى قولك. قال: أخشى عليك أن تقص فترتفع عليهم في نفسك، ثم تقص فترتفع حتى يخيل إليك أنك فوقهم بمنزلة الثريا، فيضعك الله تحت أقدامهم يوم القيامة بقدر ذلك[5].




الواقع يفرض أحكامًا جديدة :




لقد كان الاجتهاد في أمور الشريعة هو دأب الفاروق عمر ، يريد الوصول إلى الرأي الصواب، يريد تقديم الحلول التي تجلب المنفعة للمسلمين والتخفيف عنهم، والتقرب إلى الله ، فها هو عمر يرى أن من الفقه إعطاء المؤلفة قلوبهم في حال الضعف وعدم إعطائهم في حال القوة، فلم يُعطهم، رغم أن النبي لم يفعل ذلك، ولم يفعله أبو بكر الصديق ، ولكن عمر رأى أن الإسلام ليس بحاجة إلى هؤلاء المؤلفة قلوبهم، فقد غدا الإسلام قويًّا، يُخشى بأسه، وتُسمع كلمته في العالم كله.




يقول تعالى في سورة التوبة: {إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالمَسَاكِينِ وَالعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللهِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ} [التوبة: 60].




فقد ذكرت الآية الكريمة الأنواع التي تجب فيها الزكاة، ثمانية أنواع ومنهم المؤلفة قلوبهم.




ولكن عمر رأى أن ذلك يكون عندما يكون الإسلام ضعيفًا يحتاج إلى من يزيد قوته، ولكن الإسلام زمان عمر قد أصبح القوة الأولى في العالم.




لم يعد الإسلام. بحاجة إلى المؤلفة قلوبهم، فهم عبء على الإسلام وأهله، فاجتهد عمر وأبطل سهم المؤلفة قلوبهم ولم ينكر أحد من الصحابة فعله هذا.




حد السرقة وعام الرمادة :




ومعلوم من سيرة عمر في عام الرمادة أنه لم يقطع سارقًا كما في (المنتقى شرح موطأ مالك)




ومن فقهه كما في غريب الحديث لابن سلام[6]حديث عمر أنه أخّر الصدقة عام الرمادة فلما أحيا الناس في العام المقبل أخذ منهم صدقة عامين.




وهكذا نرى عمر يجول بفكره في القضايا المعاصرة التي تطرأ على الدولة الإسلامية إبان خلافته، يقارن ويرجح ويبحث حتى يصل إلى الرأي الصواب الذي يعود بالخير والإيمان على أمة الإسلام.




فرحم الله أمير المؤمنين عمر بن الخطاب .




موافقات عمر بن الخطاب للقرآن الكريم:




لقد نزل القرآن الكريم في الكثير من آياته موافقًا لرأي الفاروق عمر ، فلقد كان الحق على لسان عمر وقلبه، فقد كان رجلاً ربانيًّا راقب ربه في كل أموره، حتى غدا يعبد الله كأنه يراه.




"عن ابن عمر مرفوعًا: ما قال الناس في شيء وقال فيه عمر إلا جاء القرآن بنحو ما يقول عمر"[7].




وإليك طرفًا من موافقات القرآن الكريم لآراء الفاروق عمر .




1- أسرى غزوة بدر :




شارك عمر في غزوة بدر، وعندما استشار رسول الله أصحابه بعد المعركة في شأن الأسرى، وقد كان رأي الصديق والرسول فداء الأسرى بالأموال، وتعليم المسلمين القراءة والكتابة، وكان من رأي الفاروق عمر قتل هؤلاء الأسرى.




ونزل القرآن الكريم موافقًا لرأي الفاروق عمر بن الخطاب.




قال تعالى: {مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَكُونَ لَهُ أَسْرَى حَتَّى يُثْخِنَ فِي الأَرْضِ تُرِيدُونَ عَرَضَ الدُّنْيَا وَاللهُ يُرِيدُ الآَخِرَةَ وَاللهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} [الأنفال: 67].




2- رأيه في الحجاب :




كان من رأي الفاروق عمر هو وجوب التزام نساء النبي بالحجاب لدخول كثير من الصحابة عليهن يستفتون الرسول ، فنزل قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [الأحزاب: 59].




"حديث عمر رضي الله تعالى عنه: قلت: يا رسول الله، إن نساءك يدخل عليهن البر والفاجر، فلو أمرتهن أن يحتجبن. فنزلت آية الحجاب"[8].




3- الصلاة في مقام إبراهيم :




كان من رأي الفاروق الصلاة في مقام إبراهيم، ونزل القرآن الكريم مؤيدًا لرأيه : {وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى} [البقرة: 125].




أخرج الشيخان عن عمر قال: "وَافَقْتُ رَبِّي فِي ثَلاثٍ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ لَوِ اتَّخَذْنَا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلَّى، فَنَزَلَتْ: {وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى} [البقرة: 125]. وَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، يَدْخُلُ عَلَى نِسَائِكَ الْبَرُّ وَالْفَاجِرُ فَلَوْ أَمَرْتَهُنَّ يَحْتَجِبْنَ، فَنَزَلَتْ آيَةُ الْحِجِابِ. وَاجْتَمَعَ نِسَاءُ النَّبِيِّ عَلَيْهِ فِي الْغِيرَةِ، فَقُلْتُ: {عَسَى رَبُّهُ إِنْ طَلَقَكُنِّ أَنْ يًبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِنْكُنَّ} [التحريم: 5]، فَنَزَلَتْ كَذَلِكَ"[9].




4- استئذان الأطفال :




كان من رأي الفاروق استئذان الأطفال قبل الدخول، عند بلوغ الأطفال مرحلة الحلم، فنزل القرآن الكريم موافقًا لرأي عمر بن الخطاب .




"يروى أن رسول الله بعث غلامًا من الأنصار يقال له: مدلج إلى عمر بن الخطاب ظهيرة ليدعوه فوجده نائمًا قد أغلق عليه الباب فدق عليه الغلام الباب فناداه ودخل فاستيقظ عمر وجلس فانكشف منه شيء, فقال عمر: وددت أن الله نهى أبناءنا ونساءنا وخدمنا عن الدخول علينا في هذه الساعات إلا بإذن ثم انطلق إلى رسول الله فوجد هذه الآية قد أنزلت فخر ساجدًا شكرًا لله.




قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الحُلُمَ مِنْكُمْ ثَلاثَ مَرَّاتٍ مِنْ قَبْلِ صَلاةِ الفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُمْ مِنَ الظَّهِيرَةِ وَمِنْ بَعْدِ صَلاةِ العِشَاءِ ثَلاثُ عَوْرَاتٍ لَكُمْ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلا عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ طَوَّافُونَ عَلَيْكُمْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللهُ لَكُمُ الآَيَاتِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ} [النور: 58][10].




5- موافقته في ترك الصلاة على المنافقين :




قال عمر: لَمَّا تُوُفِيَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أُبَيٍّ دُعِيَ رَسُولُ اللَّهِ لِلصَّلاةِ عَلَيْهِ، فَقَامَ إِلَيْهِ، فَلَمَّا وَقَفَ عَلَيْهِ يُرِيدُ الصَّلاةَ، فَتَحَوَّلْتُ حَتَّى قُمْتُ فِي صَدْرِهِ فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَعَلَى عَدُّوِ اللَّهِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أُبَيٍّ الْقَائِلِ يَوْمَ كَذَا وَكَذَا كَذَا وَكَذَا -يُعِدُّ أَيَّامَهُ- قَالَ: وَرَسُولُ اللَّهِ يَبْتَسِمُ، حَتَّى إِذَا أَكْثَرْتُ عَلَيْهِ، قَالَ: أَخِّرْ عَنِّي يَا عُمَرُ، إِنِّي خُيِّرْتُ فَاخْتَرْتُ، قَدْ قِيلَ لِي: {اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللهُ لَهُمْ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللهِ وَرَسُولِهِ وَاللهُ لا يَهْدِي القَوْمَ الفَاسِقِينَ} [التوبة: 80]. لَوْ أَعْلَمُ أَنِّي لَوْ زِدْتُ عَلَى السَّبْعِينَ غُفِرَ لَهُ لَزِدْتُ. قَالَ: ثُمَّ صَلَّى عَلَيْهِ، وَمَشَى مَعَهُ، فَقَامَ عَلَى قَبْرِهِ حَتَّى فَرَغَ مِنْهُ. قَالَ: فَعَجَبْتُ لِي وَجَرْأَتِي عَلَى رَسُولِ اللَّهِ ، وَاللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ.




فَوَاللَّهِ مَا كَانَ إِلا يَسِيرًا حَتَّى نَزَلَتْ هَاتَانِ الآيَتَانِ: {وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ} [التوبة: 84].




فَمَا صَلَّى رَسُولُ اللَّهِ بَعْدَهُ عَلَى مُنَافِقٍ وَلا قَامَ عَلَى قَبْرِهِ حَتَّى قَبَضَهُ اللَّهُ .




6- عمر وتحريم الخمر :




قال عمر: لَمَّا نَزَلَ تَحْرِيمُ الْخَمْرِ قَالَ: اللَّهُمَّ بَيِّنْ لَنَا فِي الْخَمْرِ بَيَانًا شِفَاءً. فَنَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ الَّتِي فِي الْبَقَرَةِ: {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الخَمْرِ وَالمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلِ العَفْوَ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللهُ لَكُمُ الآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ} [البقرة: 219]. قَالَ فَدُعِيَ عُمَرُ: فَقُرِئَتْ عَلَيْهِ، فَقَالَ: اللَّهُمَّ بَيِّنْ لَنَا فِي الْخَمْرِ بَيَانًا شِفَاءً. فَنَزَلَتِ الآيَةُ الَّتِي فِي النِّسَاءِ: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لا تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى} [النساء: 43]. فَكَانَ مُنادِي رَسُولِ اللَّهِ إِذَا أَقَامَ الصَّلاةَ نَادَى أَلا يَقْرَبَنَّ الصَّلاةَ سَكْرَانُ. فَدُعِيَ عُمَرُ، فَقُرِئَتْ عَلَيْهِ فَقَالَ: اللَّهُمَّ بَيِّنْ لَنَا فِي الْخَمْرِ بَيَانًا شِفَاءً. فَنَزَلَتِ الآيَةُ الَّتِي فِي الْمَائِدَةِ، فَدُعِيَ عُمَرُ، فَقُرِئَتْ عَلَيْهِ فَلَمَّا بَلَغَ: {فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ} [المائدة: 91]. قَالَ عُمَرُ: انْتَهَيْنَا، انْتَهَيْنَا. وهكذا خضع تحريم الخمر لسنة التدرج، وفي قوله: {فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ} [المائدة: 91]؟ فهم عمر من الاستفهام الاستنكاري أن المراد به التحريم، لأن هذا الاستفهام أقوى وأقطع في التحريم من النهي العادي، ففي ألفاظ الآية وتركيبها وصياغتها تهديد رهيب واضح كالشمس في التحريم.




جمع القرآن الكريم :




كان من بين شهداء المسلمين في حرب اليمامة الكثير من حفظة القرآن الكريم، وقد نتج عن ذلك أن قام أبو بكر الصديق بمشورة عمر بن الخطاب بجمع القرآن، حيث جُمع من الرقاع والعظام والسعف ومن صدور الرجال.




"لقي زيد بن ثابت عمر بن الخطاب فقال له: إن هذا القرآن هو الجامع لديننا فإن ذهب القرآن ذهب ديننا، وقد عزمت على أن أجمع القرآن في كتاب. فقال له: انتظر حتى نسأل أبا بكر. فمضيا إلى أبي بكر فأخبراه بذلك، فقال: لا تعجل حتى أشاور المسلمين. ثم قام خطيبًا في الناس فأخبرهم بذلك فقالوا: أصبت.




فجمعوا القرآن، وأمر أبو بكر مناديًا فنادى في الناس: من كان عنده من القرآن شيء فليجئ به. قالت حفصة: إذا انتهيتم إلى هذه الآية فأخبروني:




{حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلاةِ الوُسْطَى وَقُومُوا للهِ قَانِتِينَ} [البقرة: 238]. فلما بلغوا إليها قالت: اكتبوا والصلاة الوسطى وهي صلاة العصر. فقال لها عمر: ألك بهذا بينة؟ قالت: لا. قال: فوالله لا نُدخل في القرآن ما تشهد به امرأة بلا إقامة بينة"[11].







--------------------------------------------------------------------------------







[1]البخاري: كتاب العلم، باب فضل العلم، حديث رقم 8.







[2]صفة الصفوة: جزء 2 صفحة 236.







[3]صفة الصفوة: جزء 1- صفحة 284.







[5]مسند أحمد: حديث رقم 106.







[6] (جزء 3 صفحة 194).







[7]الصواعق المحرقة: جزء 1، صفحة 287.







[8]عمدة القاري: جزء 2- ص 284.







[9]الصواعق المحرقة: جزء 1، صفحة 287.







[10]تفسير القرطبي: جزء 12 ص 276.







[11]الدر المنثور: جزء 1، ص 723.




جاسمكو 24-07-12 09:44 AM




كتاب أوليات الفاروق السياسية الدكتور غالب عبدالكافي القرشي




http://www.d-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69370










موسوعة فقه عمر بن الخطاب محمد رواس قلعجي




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69371




الفتوحات في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه













و اسمع مناقب عمر هذا و التي يفتخر بها كل من ينتي لأمة الاسلام

1-جمع القرآن الكريم في مصحف

2-جمع الناس للصلاة في رمضان على امام واحد

3-وضع التاريخ الهجري

4-اتخاذه بيت مال للمسلمين

5-استقضاؤه القضاة في الأمصار و المدن

6-تدوينه الدواويين

7-سنة اجازة الجندي

8-سنته في عدم اقامة الحدود في دار الحرب خشية أن تحمل المحدود الحمية فيلتحق بالعدو

9-اتخاذه دار الضيافةحيث اتخذ دارا و جعل فيها الدقيق و أنواع المأكولات ليعيش بذلك الوافد و المنقطع

10-اتخاذه محطات اسعاف بين مكة و المدينة من أجل اسعاف المنقطع لجوع أو مرض

11-اتخاذه 80 جلدة حدا لشارب الخمر قياسا على حد القاذف المنصوص عنه في القرآن

و اسمع فضائل عمر و مزاياه

-دعاء الرسول له بأن يعز الله الاسلام بأحد العمرين

2- عزة الاسلام و المسلمين به فعن ابن مسعود ""مازلنا أعزة منذ أسلم عمر""

3-إضفاء الرسول لقب الفاروق عليه

4- شهوده المشاهد كلها مع الرسول و ثباته يوم أحد

5- هروب الشيطان من مواجهته ز فراره منه

6-عظم غيرته و تقدير الرسول له

7-كماله في الدين و بلوغه مبلغا عظيما فعن أبي سعيد الخدري أنه قال سمعت رسول الله يقول بينما أنا نائم رأيت الناس قد عرضوا علي و عليهم قمص فمهما ما يبلغ الثدي و منها ما يبلغ دون ذلك و عرض علي ""عمر"""و عليه قميص يجره فقالوا فما أولت القميص؟؟ فقال الرسول الدين

8-استعداه الروحي للنبوة إلا أنه لم يبلغها فقد قال عقبة عن عامر ان النبي صلى الله عليه و سلم قال لو كان بعدي نبي لكان ""عمر بن الخطاب""

9-جريان الحق على لسانه و صدق ظنه فقد قال ابن عمر رضي الله عنه عن الرسول :ان الله أجرى الحق على لسان عمر و قلبه

و قال عنه ولده عبدالله رضي الله عنه ما قال أبي في شئ أظنه إلا كان كما ظن

10-نطق الملائكة على لسانه.....و اسمع هذا لقد قال """علي رضي الله عنه""" عنه قال كنا أصحاب محمد لا نشك أن السكينة تنطق على لسان عمر و السكينة تعني الملائكة

11-مباهاة الله به في عرفة....فعن سعيد الخدري رضي الله عنه قال أن الرسول ((صلى الله عليه و سلم)) قال من أبغض عمر فقد أبغضني و من أحب عمر فقد أحبني و ان الله باهى بالناس يوم عرفة عامة و باهى بعمر خاصة و إنه لم يبعث الله نبيا إلا كان في أمته محدث و إن يكن في أمتي منهم أحد فهو عمر قالوا يا نبي الله و كيف محدث قال تتكلم الملائكة على لسانه




وقد اتسم عهد الفاروق "عمر" بالعديد من الإنجازات الإدارية والحضارية، لعل من أهمها أنه أول من اتخذ الهجرة مبدأ للتاريخ الإسلامي، كما أنه أول من دون الدواوين، وهو أول من اتخذ بيت المال، وأول من اهتم بإنشاء المدن الجديدة، وهو ما كان يطلق عليه "تمصير الأمصار"، وكانت أول توسعة لمسجد الرسول في عهده، فأدخل فيه دار "العباس بن عبد المطلب"، وفرشه بالحجارة الصغيرة، كما أنه أول من قنن الجزية على أهل الذمة، فأعفى منها الشيوخ والنساء والأطفال، وجعلها ثمانية وأربعين درهمًا على الأغنياء، وأربعة وعشرين على متوسطي الحال، واثني عشر درهمًا على الفقراء.

فتحت في عهده بلاد الشام و العراق و فارس و مصر و برقة و طرابلس الغرب وأذربيجان و نهاوند و جرجان. و بنيت في عهده البصرة والكوفة. وكان عمر أوّل من أخرج اليهود من الجزيرة العربية إلى الشام.




ملف شجاعة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه و مميزات قيادته للامة و فتوحاته




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69695




ملف الرد على شبهات سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه ‏




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83041




المنهج الترضوي .. حل؟ أم مشكلة تحتاج إلى حل؟!







http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=153396













جاسمكو 26-07-12 09:59 AM

نسف طرق: "أصابت إمرأة و أخطأ عمر" .. بل أصاب عمر أصاب عمر أصاب عمر







كتب شيخنا أبو طارق إحسان العتيبي حفظه الله:







بسم الله الرحمن الرحيم




تخريج قصة المرأة مع عمر - رضي الله عنه -

وفيه : أصابت امرأة وأخطأ عمر







الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله :

الأثر عن عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – له ثلاث طرق ، ولا تخلو طريق من مقال :




الأولى :

رواه أبو يعلى – كما في " تفسير ابن كثير " ( 1 / 468 ) – قال : حدثنا أبو خيثمة حدثنا يعقوب بن إبراهيم حدثنا أبي عن ابن إسحاق حدثني محمد بن عبد الرحمن عن مجالد بن سعيد عن الشعبي عن مسروق قال : ركب عمر بن الخطاب منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال : أيها الناس ما إكثاركم في صداق النساء وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه وإنما الصَّدُقات فيما بينهم أربع مائة درهم فما دون ذلك ، ولو كان الإكثار في ذلك تقوى عند الله أو كرامة لم تسبقوهم إليها فلا أعرفنَّ ما زاد رجل في صداق امرأة على أربع مئة درهم ، قال : ثم نزل فاعترضته امرأة من قريش فقالت : يا أمير المؤمنين نهيتَ النَّاس أن يزيدوا في مهر النساء على أربع مائة درهم ؟ قال : نعم ، فقالت : أما سمعت ما أنزل الله في القرآن ؟ قال : وأي ذلك ؟ فقالت : أما سمعت الله يقول { وآتيتُم إحداهنَّ قنطاراً } الآية ؟ قال : فقال : اللهمَّ غفراً ، كل النَّاس أفقه من عمر ، ثم رجع فركب المنبر ، فقال : أيها الناس إني كنت نهيتكم أن تزيدوا النساء في صدقاتهن على أربع مائة درهم ، فمن شاء أن يعطى من ماله ما أحب . قال أبو يعلى : وأظنه قال : فمن طابت نفسه فليفعل .




قلت : وإسناده ضعيف ، فيه : مجالد بن سعيد ، وقد ضعَّفه يحيى بن سعيد القطان وعبد الرحمن مهدي وأحمد بن حنبل والنسائي والدارقطني وغيرهم .




انظر " التاريخ الكبير " للبخاري ( 8 / 9 ) ، و" الضعفاء والمتروكين " لابن الجوزي ( 3 / 35 ) .

والأثر رواه البيهقي ( 7 / 233 ) لكن بإسقاط " مسروق " بين الشعبي وعمر ، لذا قال عنه البيهقي : هذا منقطع .




فالشعبي – وهو عامر بن شراحيل – وُلد لست سنين مضت من خلافة عمر على المشهور ، كما في " تهذيب الكمال " للمزي ( 14 / 28 ) ، وروايته عن عمر مرسلة كما قال أبو زرعة الرازي وأيده العلائي في " جامع التحصيل " ( ص 204 ) ، وبيَّن المزي في " تهذيب الكمال " ( 14 / 30 ) أنه لم يسمع من عمر .




وأظن أن الوهم فيه من " مجالد " فيكون قد ذكر – مرة – مسروقاً ، ومرة أسقطه .




تنبيه :

الحديث في " أبي يعلى الكبير " كما قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 4 / 284 ) والعجلوني في " كشف الخفاء " ( 2 / 154 ) ، وليس هو في " مسنده " المطبوع البتة .




قلت: (الشاذلي) - وضاع الطريق الأول




الثانية :

رواه عبد الرزاق في " المصنف " ( 6 / 180 ) عن قيس بن الربيع عن أبي حصين عن أبي عبد الرحمن السلمي قال : قال عمر بن الخطاب : لا تغالوا في مهور النساء ، فقالت امرأة : ليس ذلك لك يا عمر ؛ إن الله يقول " وآتيتم إحداهن قنطاراً من ذهب " – قال : وكذلك هي في قراءة عبد الله بن مسعود – " فلا يحل لكم أن تأخذوا منه شيئاً " ، فقال عمر : إن امرأة خاصمتْ عمر فخصمتْه .

قلت : وهو ضعيف ، فيه علتان :

أولاهما : الانقطاع بين أبي عبد الرحمن السلمي وعمر بن الخطاب ، فهو لم يسمع منه كما قال ابن معين وأقره العلائي في " جامع التحصيل " ( ص 208 ) .

والثانية : ضعف قيس بن الربيع ، قال يحيى بن معين – عنه - : ليس بشيءٍ ، وقال - مرة - : ضعيف ، وقال - مرة - : لا يُكتب حديثه ، وقيل لأحمد :لم ترك الناس حديثه ؟ قال : كان يتشيع ، وكان كثير الخطأ في الحديث ، وروى أحاديث منكرة ، وكان ابن المديني ووكيع يضعفانه ، وقال السعدي : ساقط ، وقال الدارقطني : ضعيف الحديث ، وقال النسائي : متروك الحديث .

انظر " ميزان الاعتدال " ( 5 / 477 ) و " الضعفاء والمتروكين " لابن الجوزي ( 3 / 19 ) .

وقد ذكر شيخنا الألباني – رحمه الله – العلتين في " إرواء الغليل " ( 6 / 348 ) .




قلت: (الشاذلي) - وضاع الطريق الثاني




الثالثة :

رواه الزبير بن بكار – كما في " تفسير ابن كثير " ( 1 / 468 ) – قال : حدثني عمِّي مصعب بن عبد الله عن جدِّي قال : قال عمر بن الخطاب : لا تزيدوا في مهور النساء وإن كانت بنت ذي الغصة - يعني : يزيد بن الحصين الحارثي - فمَن زاد ألقيتُ الزيادة في بيت المال ، فقالت امرأةٌ من صفة النِّساء طويلة ، في أنفها فطس : ما ذاك لك ، قال : ولم ؟ قالت : إنَّ الله قال { وآتيتم إحداهنَّ قنطاراً } الآية ، فقال عمر : امرأة أصابت ، ورجل أخطأ .

قلت : وإسناده ضعيف ، فيه علتان :

الأولى : ضعف جدِّ مصعب بن عبد الله وهو مصعب بن ثابت ، قال يحيى بن معين : ضعيف ، وقال - مرة - : ليس بشيءٍ ، وقال أحمد : أراه ضعيف الحديث ، وقال السعدي :لم أر النَّاس يحدِّثون عنه ، وقال ابن حبان : انفرد بالمناكير عن المشاهير فلمَّا كثر منه استحق مجانبة حديثه .

انظر " الضعفاء " للعقيلي " ( 4 / 196 ) ، و" المجروحين " لابن حبان ( 3 / 28 ) ، و" الضعفاء والمتروكين " لابن الجوزي ( 3 / 122 )

والثانية : الانقطاع بينه وبين عمر – رضي الله عنه - .




قلت: (الشاذلي) - وضاع الطريق الثالث







وبعد ، فلا يطمئن القلب لتحسين القصة عن عمر لكثرة علل طرقها ، ولعل هذا مما يزيدها ضعفاً ، وهو أن لا تأتي مثل هذه القصة المشهورة إلا من طريق هؤلاء الضعفاء .




ومما يدل على ضعف إنكار المرأة على عمر أمران :

الأول : أنه قد صح عن عمر النهي عن المغالاة في المهور من طريق صحيح ، وليست فيه هذه الزيادة المنكرة :

عن أبي العجفاء السلمي قال : قال عمر بن الخطاب : " ألا لا تغالوا صدقة النساء ؛ فإنها لو كانت مكرمة في الدنيا أو تقوى عند الله لكان أولاكم بها نبيُّ الله صلى الله عليه وسلم ، ما علمتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم نكح شيئاً مِن نسائه ولا أَنكح شيئاً مِن بناته على أكثر من ثنتي عشرة أوقية " . رواه الترمذي ( والنسائي ( 3349 ) وأبو داود ( 2106 ) وابن ماجه ( 1887 ) .

قال أبو عيسى الترمذي : هذا حديث حسن صحيح .

والأوقية : أربعون درهماً – كما ذكره الترمذي - .




تنبيه :

ذكر العجلوني في " كشف الخفاء " ( 1 / ) و ( 2 / 155 ) رواية عبد الرزاق من طريق أبي عبد الرحمن السلمي عن عمر ، وجعلها عن أبي العجفاء عن عمر ! وهو وهم ، فلم يأت إنكار المرأة من طريق أبي العجفاء البتة ، وهي رواية السنن ، وها هما الروايتان - ولله الحمد – بين أيدينا ، وإنما نبهتُ على هذا لأن الدارقطني – كما سيأتي - رجح رواية أبي العجفاء فلعل أحداً أن يخلط بين الخطأ الذي في " الكشف " وبين الصواب الذي في السنن " فلزم التنبيه .




والثاني : أنه لا يخفى على مثل عمر – إن شاء الله – مثل هذه الآية ، وأنه كلامه ليس في النهي الشرعي ، بل هو للإرشاد كما هو واضح عند أدنى تأمل ، ومما يمكن الاستئناس به للأمرين – وهما علمه بالآية وأنه لم ينه النهي الشرعي – ما رواه البيهقي عنه قال – رضي الله عنه - : " لقد خرجتُ وأنا أريد أن أنهى عن كثرة مهور النساء حتى قرأت هذه الآية { وآتيتم إحداهن قنطاراً } .

قال البيهقي : هذا مرسلٌ جيِّدٌ .




وقضية غياب آية { وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ } [ آل عمران / 144 ] التي غابت عنه يوم وفاة النبي صلى الله عليه وسلم فلا يمكن الاستدلال بها لتثبيت غياب هذه الآية كذلك ؛ لأن سبب غياب تلك الآية معقول وهو مصيبة وفاة النبي صلى الله عليه وسلم التي تنسي المحب ما يعلم ، وليس الأمر كذلك هنا ، فلا سبب يمكن أن يقال في ذهول عمر عن هذه الآية ، أو يقال كان جاهلا بها ، ويرده ما سبق ذكره من أثر البيهقي ، وما هو معلوم عن عمر من دقة فهمه – لا حفظه فقط – لكتاب الله تعالى ، ويدل على ذلك حديث الصحيحين في اختبار الصحابة في معنى قوله تعالى { إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ …} الآيات ، فلما لم يعلم الصحابة معناها وأمر ابنَ عباس أن يقول لهم ما يعلم وقال : إنها أجلُ النبي صلى الله عليه وسلم ، قال عمر : ما أعلم منها إلا ما تعلم ، والحديث في الصحيحين :




عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كان عمر يدخلني مع أشياخ بدر ، فقال بعضهم :لم تُدخل هذا الفتى معنا ولنا أبناء مثله ؟ فقال : إنه ممن قد علمتم ، قال : فدعاهم ذات يوم ودعاني معهم ، قال : وما رئيته دعاني يومئذ إلا ليريهم مني ، فقال : ما تقولون في { إذا جاء نصر الله والفتح . ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجاً } حتى ختم السورة ؟ فقال بعضهم : أُمرنا أن نحمد الله ونستغفره إذا نصرنا وفتح علينا ، وقال بعضهم : لا ندري ، أو لم يقل بعضهم شيئاً ، فقال لي : يا ابن عباس أكذاك تقول ؟ قلت : لا ، قال : فما تقول ؟ قلت : هو أجَلُ رسول الله صلى الله عليه وسلم أعلمه الله له { إذا جاء نصر الله والفتح } فتح مكة فذاك علامة أجلك { فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان تواباً } قال عمر : ما أعلم منها إلا ما تعلم .

رواه البخاري ( 4043 ) في كتاب المغازي ، باب منزل النبي يوم الفتح ، و ( 4686 ) في كتاب تفسير القرآن ، باب قوله { فسبِّح بحمد ربِّك واستغفره إنه كان توَّاباً } .

وأما ما ورد من حفظه للقرآن فكثير ومن أشهره : إنكاره على هشام بن حكيم قراءته سورة الفرقان ، وهو حديث مشهور معلوم رواه البخاري ( 2287 ) ومسلم ( 818 ) .




فائدة ( 1 ) :

سئل الدارقطني – رحمه الله – عن حديث السنن السابق ، وتكلم عليه ، وذكر طريق مجالد وتكلَّم عليها ، وخلاصة ما قال :

ولا يصح هذا الحديث إلا عن أبي العجفاء .

" علل الدارقطني " ( 2 / 238 ) .




فائدة ( 2 ) :

يستدل الرافضة بهذا الأثر كثيراً للطعن في عمر – رضي الله عنه – وأنه صوَّبته امرأة في حكم شرعي ، ولما كان الرافضة أغبى الطوائف المنتسبة للإسلام فإنهم لم يتنبهوا إلى أن في القصة – على فرض صحتها - تزكية عظيمة لعمر – رضي الله عنه – من قبوله للحق ممن هو دونه ، بل ومن امرأة ، ومن ثّمَّ اعترافه بذلك أمام الناس ، وهو مما لا يفعله إلا القلائل من خلق الله على مدى العصور .




قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله – :

والجواب : أن هذه القصة دليل على كمال فضل عمر ودينه وتقواه ورجوعه إلى الحق إذا تبين له ، وأنه يقبل الحق حتى من امرأة ، ويتواضع له ، وأنه معترف بفضل الواحد عليه ولو في أدنى مسألة ، وليس من شرطِ الأفضل أن لا ينبهه المفضول لأمرٍ من الأمور ، فقد قال الهدهد لسليمان { أحطت بما لم تحط به وجئتك من سبأٍ بنبأٍ يقينٍ } [ سورة النمل / 22 ] ، وقد قال موسى للخضر { هل أتبعك على أن تعلمني مما علمت رشداً } [ سورة الكهف / 66 ] ، والفرق بين موسى والخضر أعظم من الفرق بين عمر وبين أشباهه من الصحابة ، ولم يكن هذا بالذي أوجب أن يكون الخضر قريباً من موسى فضلاً عن أن يكون مثله ، بل الأنبياء المتِّبعون لموسى كهارون ويوشع وداود وسليمان وغيرهم أفضل من الخضر . وما كان عمر قد رآه فهو مما يقع مثله للمجتهد الفاضل .

" منهاج السنة " ( 6 / 76 ، 77 ) .

والله أعلم .




جاسمكو 26-07-12 10:04 AM

إسقاط رواية ( أصابت إمرأة وأخطأ عمر )




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=95350




جاسمكو 26-07-12 10:33 AM

اختار مايكل هارت في كتاب المائة الاوائل في العالم النبي محمد ص رقم واحد في العالم و سيدنا عمر بن الخطاب رقم 51 في العالم

====================

======================

جاسمكو 27-07-12 10:09 PM

اقتباس:

##




حتى لو نسخت ولصقت من خزعبلاتك حتى يمتلىء المنتدى ... انت تحاول ان تغطي على اشعت الشمس با اصبعك وهذا محال ...عمر ابن الخطاب رجل منصف.. ويعترف بجهله وهذه من الأمور التي لانقاش حولها ... ونحن نعلم ان اي حديث لايعجبكم انتم جاهزين لتضعيفه هذا هو اسلوبكم ونحن نعلم به ولاتأثير له على الحقائق الثابته .....

###

اولا تم نسف موضوعك واتضح

سيدنا عمر على صواب وسيدنا علي ارتكب ما يزيد عن 30 خطا بين معصية واغضاب للنبي و جهل بالاحكام و تصرفات عشوائية مدمرة

ثانيا

الخزعبلات هي عند الرافضة وليس عند اهل السنة يا رافضي

و نذكر امثلة على كون سيدنا يوافق على قضاء عمر

مثال النزاع الذي حدث بين سيدنا علي و العباس طلبوا من سيدنا عمر ان يحكم بينهم

فيما يخص فدك

و كان سيدنا العباس وصف سيدنا علي بانه خائن آثم غادر

ونزلوا الي حكم سيدنا عمر رضي الله عنهم

مثال اخر

و ان سيدنا علي عندما تولى الخلافة طلب ان يقضي قضاته كما كان يقضون في عهد الخلفاء من قبلة فهو يكره مخالفتهم

صحيح البخاري - 7 - حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الجَعْدِ، أَخْبَرَنَا شُعْبَةُ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنِ ابْنِ سِيرِينَ، عَنْ عَبِيدَةَ، عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: «اقْضُوا كَمَا كُنْتُمْ تَقْضُونَ، فَإِنِّي أَكْرَهُ الِاخْتِلاَفَ، حَتَّى يَكُونَ لِلنَّاسِ جَمَاعَةٌ، أَوْ أَمُوتَ كَمَا مَاتَ أَصْحَابِي




بل ان الحسن والحسين يسيرون على سيرة ابوبكر وعمر وعثمان




شروط صلح الحسن مع معاوية

اتباع سنة النبي و سيرة الخلفاء




من كتب الشيعة




كشف الغمة للإربلي (693 هـ) الجزء2 صفحة193




ومن كلامه ع ما كتبه في كتاب الصلح الذي استقر بينه وبين معاوية حيث رأى حقن الدماء وإطفاء الفتنة

وهو بسم الله الرحمان الرحيم هذا ما صالح عليه الحسن بن علي بن أبي طالب معاوية بن أبي سفيان صالحه على أن يسلم إليه ولاية أمر المسلمين على أن يعمل فيهم بكتاب الله تعالى وسنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وسيرة الخلفاء الراشدين







ومن اخطاء سيدنا علي




يكفي ان سيدنا عمر هو من اشار على سيدنا ابوبكر جمع القرآن و حفظ القرآن في نسخة حفظتها ابنته ام المؤمنين

حفصة بنت عمر

رضي الله عنها

و جاء سيدنا عثمان و نسخ منه نسخ للامصار

اما سيدنا علي بن ابي طالب

فقام باكبر خطأ يمكن اعتباره و هذا ما يقوله الشيعة الاثناعشرية

بانه

اخفى القرآن الصحيح الغير محرف كما يقول الشيعة الاثناعشرية عن المسلمين

و كما يقول الشيعة الاثناعشرية ان القرآن الصحيح مع المهدي الخرافة في سرداب الغيبة منذ 1124 عانم

هذا اول طعن قام به الشيعة الاثناعشرية في سيدنا علي انه اخفى القرآن الصحيح عن المسلمين

فهناك فرق بين من سيدنا ابوبكر و عمر وعثمان الذين حفظوا القرآن ونشروه و بين سيدنا علي الذي اخفاه عن المسلمين

غير الافعال التي قام بها سيدنا علي التي اغضبت النبي محمد صلى الله عليه وسلم

من مخالفات و عصيان لاوامر النبي محمد صلى الله عليه وسلم

عديدة تم ذكرها في الموضوع تبين جهل سيدنا علي في الاحكام

اقتباس:

##

سيضل الوهابي الناصبي الخبيث قاذورة الأمه الأسلاميه حتى يرث الله الأرض ومن عليها

###

هل رايت يا رافضي انك ابن متعة




فقد تعهدت للهادوي انك لا تتهجم في مشاركاتك و قلت سمعا وطاعة لكنك خبيث مجوسي ناصبي ماذا نقول في الشيعة النواصب قتلة الائمة الذين دعى عليهم

سيدنا علي و الحسن و الحسين




ان النواصب هم الشيعة الذدين قتلوا الحسين وطعنوا الحسن وقتلوا سيدنا علي على يد الشيعي الخارجي ابن ملجم




الشيعة قتلة الائمة




فمن قتل الحسين الشيعة و من الذي قتل علي الذي قتله الشيعي الخارجي ابن ملجم و من الذي طعن سيدنا الحسن حتى كادوا ان يقتلوه بعد صلحه مع معاوية رضي الله عنهم الشيعة




في كتب الشيعة مثل “الاحتجاج” للطبرسي




أن الحسن رضي الله عنه تحدث عما فعله به بعض شيعته من أهل العراق، وما قدموا إليه من الإساءات والإهانات قائلاً:




قول الحسن رضي الله عنه




“أرى والله معاوية خير لي من هؤلاء يزعمون أنهم لي شيعة، ابتغوا قتلي وأخذوا مالي والله لأن آخذ من معاوية عهداً أحقن به دمي وآمن به في أهلي، خير من أن يقتلوني فيضيع أهل بيتي وأهلي، والله لو قاتلت معاوية لأخذوا بعنقي حتى يدفعوا بي إليه سلماً…”.كتاب الاحتجاج







من قتل الحسين هم الشيعة الذين دعوه لينصروه ثم غدروا به و خانوه و قتلوه

زينب وتحميلها الشيعة ما حدث

خطبة زينب بنت علي بن ابي طالب

يقول الامام

زين العابدين عليه السلام ان هؤلاء يبكون علينا فمن قتلنا غيرهم




دعاء الامام الحسين رضي الله عنه على الشيعة




الامام الحسين عليهم التي تلاحقهم وتصيبهم لقد دعا الامام الحسين رضي الله عنه على شيعته قائلاً :




" اللهم إن متعتهم إلى حين ففرقهم فرقاً ( أي شيعاً وأحزاباً ) واجعلهم طرائق قددا ، و لا ترض الولاة عنهم أبدا ، فإنهم دعونا لينصرونا ، ثم عدوا علينا فقتلونا "




{ الإرشاد للمفيد 241 ، إعلام الورى للطبرسي 949، كشف الغمة




الامام الحسن عليه السلام يصرح ان الشيعة قتلوا سيدنا علي و طعنه و سرقته




ولما تنازل الحسن لمعاوية وصالحه ،

نادى شيعتة الذين غدروا به قائلاً :

" ياأهل الكوفة :

ذهلت نفسي عنكم لثلاث :

مقتلكم لأبي ،

وسلبكم ثقلي ،

وطعنكم في بطني و إني قد بايعت معاوية فاسمعوا و أطيعوا ،

فطعنه رجل من بني أسد في فخذه فشقه حتى بلغ العظم .

{ كشف الغمة540، الإرشاد للمفيد190، الفصول المهمة 162، مروج الذهب للمسعودي 431:1} .







( إن الله غضب على الشيعة )

لكثرة مخالفتهم وقلة إطاعتهم وعدم نصرتهم للإمام الحق .

شرح أصول الكافي للمزندراني 6 / 40




=========




و ذكر الحسن عليه السلام




«يا أهل العراق، إنّه سَخي بنفسي عنكم ثلاث: قتلكم أبي، وطعنكم إيّاي، وانتهابكم متاعي»(6).الكامل في التاريخ










دليل اصابة الشيعة بالمصائب نتيجة دعاء سيدنا علي و الحسين عليهم




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=136336







الشيعة و تكفير الحسن و اباه




لماذا قال الشيعة للحسن أشركت ياحسن كما أشرك ابوك؟ماهو الشرك الذي وقع فيه والده؟




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=151823










جاسمكو 27-07-12 10:34 PM




النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمر بالاقتداء بالشيخين ابوبكر و عمر




من كتب اهل السنة والشيعة الاثناعشرية










http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=140332




جاسمكو 27-07-12 11:59 PM

اكثر من 30 خطىء ارتكبه سيدنا علي الذي يعتبره الشيعة معصوم




اخطاء سيدنا علي على لسان الشيعة




1-لا يعرف حكم المذي

2-خالف فتوى الرسول في مسألة عدة الحامل المتوفي عنها زوجها

-3-يقول الشيعة انه اخفى المصحف وهذا خطىء ارتكبه سيدنا علي حيث ترك الامة بدون القرآن الصحيح الذي هو موجود مع المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام حسب دين الشيعة الاثناعشرية

4- لايعرف حكم الخصي

عن عبد الله بن عامر عن عبد الرحمن بن أبي نجران عن صالح بن عبد الله الخثعمي قال :

كتبت إلى أبي الحسن (ع) أسأله عن خصي لي في سن رجل مدرك

يحل للمرأة أن يراها وتنكشف بين يديه ؟

فلم يجبني !! قرب الإسناد ص : 304

5-خالف النص الالهي و بايع الظلمة و المغتصبين

6-اخطىء في مشورته للنبي بتطليق ام المؤمنين عائشة

و القرآن يبطل رايه

خالف امر النبي صلى الله 7-لم يطع النبي و

و هذا خطا ان يخالف امر النبي

في صلح الحديبية

فمسحها النبي بيده الشريفة

8-اعتدي على زوحته و لم يدافع عنها

9-صار مستشار للظلمة و مغتصبي الولاية و الكافرين

10-

ينظر الي بين فخذيي امرأة

11-

الشيعة باختلاق روايات قذرة على لسان سيدنا علي بالفاظ شوارعية




مثل

شعيرات استك و مثل

12- يشتم امرأة

يا سلفع يا جريئة يا بذية يا مذكرة يا التي لا تحيض كما تحيض النساء

يا التي على هنها شي‏ء بين مدلى

13-

اخطىء بقتال الخوارج و قتلهم في النهروان

14-

-اغضاب سيدنا علي للرسول لانه كان ينوي ان يتزوج على فاطمة الزهراء

واغضب علي فاطمة الزهراء مرة ثانية

حينما رأت رأسه في حجر جارية أُهديت له من قبل أخيه . وها هو النص :

يروي القمي والمجلسي عن أبي ذر أنه قال : كنت أنا وجعفر بن أبي طالب مهاجرين إلى بلاد الحبشة ، فأُهديت لجعفر جارية قيمتها أربعة آلاف درهم ، فلما قدمنا المدينة أهداها لعلي (ع) تخدمه ، فجعلها عليّ في منزل فاطمة ، فدخلت فاطمة عليها السلام يوماً فنظرت إلى رأس عليّ عليه السلام في حجر الجارية ، فقالت : يا أبا الحسن !! فعلتها ؟؟ فقال : والله يا بنت محمد ما فعلت شيئاً ، فما الذي تريدين ؟ قالت : تأذن لي في المسير إلى منزل أبي رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقال لها : قد أذنت لك ، فتجلببت بجلبابها ، وأرادت النبي صلى الله عليه وسلم .

انظر علل الشرائع للقمي ص 163 وأيضاً بحار الأنوار ص 43 ، 44 باب (كيفية معاشرتها مع عليّ )




وغضبت عليه (((( مرة ثالثة ))))

( إن فاطمة رضي الله عنها لما طالبت فدك من أبي بكر امتنع أبو بكر أن يعطيها إيّاها فرجعت فاطمة عليها السلام وقد جرعها من الغيظ ما لم يوصف ومرضت ، وغضبت على عليّ لامتناعه عن مناصرته ومساعدته إيّاها وقالت : يا ابن أبي طالب !! اشتملت مشيمة الجنين وقعدت حجرة الظنين بعد ما أهلكت شجعان الدهر وقاتلتهم ، والآن غلبت من هؤلاء المخنثين ، فهذا هو ابن أبي قحافة يأخذ مني فدك التي وهبها لي أبي جبراً وظلماً ويخاصمني ويحاججني ، ولا ينصرني أحد فليس لي ناصر ولا معين وليس لي شافع ولا وكيل ، فذهبت غاضبة ورجعت حزينة أذللت نفسي تأتي الذئاب وتذهب ولا تتحرك ، يا ليتني متّ قبل هذا وكنت نسياً منسياً إنما أشكو إلى أبي وأختصم إلى ربي )

انظر كتاب حق اليقين للمجلسي بحث فدك ص 203 ، 204 ، ومثله في كتاب الأمالي للطوسي ص 295




مع قول النبي صلى الله عليه وسلم ( فاطمة بضعة مني وأنا منها فمن آذاها فقد آذاني .. )




فلماذا آذى علي رضي الله عنه النبي صلى الله عليه وسلم؟؟؟؟




15- يتهمون الفاروق بالجهل في الاحكام ويقول المعصوم الزاني المجنون يرجم اذا كان محصنا؟؟؟؟؟




روى الكليني عن أبان بن تغلب قال : (( قال أبو عبد الله : إذا زنى المجنون أو المعتوه جلد ، وإن كان محصناً رجم )) . الكافي : 7/192 ؛ الطوسي ، تهذيب الأحكام : 10/19




ـ على بن ابراهيم عن أبيه عن عمرو بن عثمان عن ابراهيم بن الفضل عن أبان بن تغلب قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): اذا زنى المجنون أو المعتوه (1) جلد الحد وان كان مصحنا رجم قلت: وما الفرق بين المجنون والمجنونة والمعتوه والمعتوهة؟ * (هامش *) (1) عته عتها: نقص عقله من غير جنون.

===============

(570)




فقال: المرأة انما تؤتى والرجل يأتى وانما يأتى اذا عقل كيف يأتى اللذة والمرأة انما تستكره ويفعل بها وهى لا تعقل ما يفعل بها.




تفسير الثقلين ج3 ص569-570




اين علم الامام الا يعلم ان المجنون مرفوع عنه القلم




16-

يدعي الشيعة ان سيدنا علي بايع مكرها و تم جره من عنقه بحبل مثل الخروف

17-

علي يفتي بفتاوى غريبة




(1467) محمد بن أحمد بنيحيى عن عباد بن سليمان عن سعد بن سعد عن محمد بن القاسم بن الفضيل بن يسار عن الحسن بن الجهم قال سألت أبا الحسن عليه السلام: عن رجل صلى الظهر أو العصرفأحدث حين جلس في الرابعة فقال: ان كان قال: أشهد أن لا إله إلاالله وأن محمدا رسول الله فلا يعيد،وإن كان لم يتشهدقبل أن يحدث فليعد .




* - 1467 - الاستبصار ج 1 ص 401.

المصدر : تهذيب الاحكام في شرح المقنعة للشيخ المفيد رضوان الله عليه

تأليف شيخ الطائفة ابى جعفر محمد بن الحسن الطوسى (قدر)

المتوفى 460 ه****

الجزء الثاني - باب أحكام السهو - ص - [342] ص - [355]




18-

علي جاهل !!










يجهل عدد أضلاع الرجل







وروى ميسرة بن شريح قال: تقدمت الى شريح امراة، فقالت: اني‏جئتك مخاصمة.







فقال: واين خصمك؟فقالت: انت خصمي. فاخلى لها المجلس، فقال لها: تكلمي.







فقالت: اني امراة لي احليل، ولي فرجفقال: قد كان لامير المؤمنين(ع) في







هذا قضية ورث من حيث جاءالبول. قالت: انه يجي‏ء منهما جميعا. قال لها: من







اين يسبق البول؟قالت: ليس منهما شي‏ء يسبق، يجيئان في وقت واحد، وينقطعان‏في







وقت واحد. فقال لها: انك لتخبرين بعجب! فقالت: اخبرك بما هو اعجب من هذا،







تزوجني ابن عم لي،واخدمني خادما فوطئتها فاولدتها، وانما جئتك لما ولد لي







لتفرق‏بيني وبين زوجي. فقام من مجلس القضاء فدخل على علي(ع) فاخبره بما قالت







المراة، فامر بها فادخلت وسالها عما قال القاضي. فقالت: هو الذي اخبرك، فاحضر







زوجها ابن عمها ، فقال له‏علي(ع): اهذه امراتك وابنة عمك؟قال: نعم. قال:







قد علمت ما كان؟ قال: نعم، قد اخدمتها خادما فوطئتها فاولدتها. قال(ع): ثم







وطئتها بعد ذلك؟ قال: نعم. قال له علي(ع): لانت اجرا من خاصى‏ء الاسد، علي







بدينار الخصي‏ وكان عدلا وبمرآتين، فقال (ع): خذوا هذه المراة ان كانت امراة،







فادخلوها بيتا، والبسوها نقابا، وجردوها من ثيابها وعدوا اضلاع‏جنبيها، ففعلوا، ثم







خرجوا اليه ،فقالوا له:عدد الجنب الايمن اثناعشرضلعا، والجنب الا يسر احد عشر ضلعا.







فقال علي(ع): اللّه اكبر، ائتوني بالحجام، فاخذ من شعرها، واعطاها رداء وحذاء،







والحقها بالرجال. فقال الزوج: يا امير المؤمنين، امراتي وابنة عمي الحقتها







بالرجال!ممن اخذت هذه القضية؟

فقال: اني ورثتها من ابي آدم وحواء خلقت من ضلع آدم،

واضلاع الرجال اقل من اضلاع النساء بضلع !

وعدد اضلاعها اضلاع رجل، وامر بهم فاخرجوا .










المصدر/ كتاب عجائب أحكام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب / في الخنثى 66







337 - اخبار القضاة لوكيع: 2/197، دعائم الاسلام: 2/387 ح‏1377، من لا يحضره‏الفقيه: 4/337 ح‏5704، تهذيب الاحكام: 9/354 ح‏1271، المناقب للخوارزمي:101 ح‏105، مناقب ابن شهراشوب: 2/376، الفصول المهمة لابن الصباغ: 35، احقاق‏الحق: 8/73 77، وسائل الشيعة: 26/286 ح‏3 وص‏288 ح‏5، بحار الانوار:40/258 وج‏104/353 ح‏1 و2، نور الابصار: 162، معادن الجواهر: 2/35 ح‏18،قضاء امير المؤمنين (ع): 155 ح‏5.







من أين لكم هذا ؟

(14)







19-

علي يكتب حرز بأسماء الجن !







بسم الله الرحمن الرحيم . أي كنوش أي كنوش أرشش عطنيطنيطح يا ميططرون فريالسنون ما وما ساما سويا طيطاشالوش خيطوش مشفقيش مشاصعوش او طيعينوش ليطفينكش ، هذا هذا وما كنت بجانب الغربي !!







إلى آخر الحرز !!










هل هذه هي سنة محمد صلى الله عليه وسلم ؟







أليس هذا طعناً بالإمام علي بن أبي طالب أن يضع أسماء الجن ( بزعمهم )

كآية قرآنية تبدأ بالبسملة وجزء من آية ؟










وهذا غيض من فيض

وليراجعوا المزيد من كتبهم

كيف أن الشيطان يحب علياً وثبت في القرآن أنه عدو للصالحين ،

وكيف أنه عفا عن لوطي لأنه من شيعته !










والحليم من الإشارة يفهم







ــــــــــــــ










أين في كل ما سبق قدرته التكوينية يقول للشيء كن فيكون ؟







وأين العصمة ؟










كل هذه الصفات لا يستحق حاملها إمامة بضعة أنفار .







هذا ما يريده أعداء الإسلام .







دين مبني على الافتراء والطعن بأسم حب آل البيت زوراً .







أين العقلاء وأين الغافلون؟







===========

20-اخطاء سيدنا علي بانه لم يقتص من قتلة سيدنا عثمان رضي الله عنه

و الخطاء الثاني انه كافىء المجرم مالك الاشتر بتوليته ولاية مصر

21 و قاتل ولي دم الخليفة عثمان معاوية وترك القتلة




21-تنازل علي لمعاوية عن الخلافة بعد قبل التحكيم و خلع نفسه و جاء التحكيم لصالح معاوية

و بعدها بايع الحسن والحسين معاوية على السمع والطاعة

22-لم يستفد الإسلام شئ من علي بن أبي طالب.




24-بل خسر الإسلام كثيراً بخلافته فلم يفتح بلداً و لا أرضاً

25-و ما قاتل إلا ضد الصحابة رضوان الله عليهم.

فالحمد لله ان ارسل لهذا الدين عمراً نشره و ثبته

بينما علي كل ما فعله هو انه قاتل المسلمين ثم خلع نفسه و قعد ملوماً محسوراً

26-النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمر بالاقتداء بالشيخين ابوبكر و عمر و لم يذكر يقل اقتدوا بعلي

27-تزويج علي ابنته ام كلثوم لسيدنا عمر

28- تحريف القرآن روايات التحريف كثيرة لا تعد ولا تحصى

ولكن سنختار منها ما ذكره علماء الشيعة في كتبهم




5 - حدثنا أبوسليمان أحمد بن هوذة قال: حدثنا إبراهيم بن إسحاق النهاوندي، قال: حدثنا عبدالله بن حماد الانصاري، عن صباح المزني، عن الحارث ابن حصيرة، عن الاصبغ بن نباتة، قال: سمعت عليا(عليه السلام) يقول: " كأنى بالعجم فساطيطهم في مسجد الكوفة يعلمون الناس القرآن كما انزل، قلت: يا أميرالمؤمنين أو ليس هو كما انزل؟ فقال: لا محي منه سبعون من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم، وما ترك أبولهب إلا ازراء على رسول الله(صلى الله عليه واله وسلم) لانه عمه "(5).الغيبة

صفحة:138

29-الإجماع قد ثبت على إمامة أبي بكر بل لا يوجد أصلاً إجماع على إمامة عليّ لا من مصادر السنة ولا من مصادر غيرهم

اختير ابابكر الخليفة الاول و عمر الخليفة الثاني و عثمان الخليفة الثالث

30-عقيل بن أبي طالب يترك اخية سيدنا علي في صفين و يذهب الي معاوية رضي الله عنهم

ومن المفارقين لعلي عليه السلام أخوه عقيل بن أبي طالب، قدم على أمير المؤمنين بالكوفة يسترفده ، فعرض عليه عطاءه، فقال: إنما أريد من بيت المال، فقال: تقيم إلى يوم الجمعة، فلما صلى عليه السلام الجمعة، قال له: ما تقول فيمن خان هؤلاء أجمعين؟ قال: بئس الرجل! قال: فإنك أمرتني أن أخونهم وأعطيك، فلما خرج من عنده شخص إلى معاوية، فأمر له يوم قدومه بمائة ألف درهم، وقال له: يا أبا يزيد، أنا خير لك أم علي؟ قال: وجدت علياً أنظر لنفسه منه لي، ووجدتك أنظر لي منك لنفسك. شرح نهج البلاغة /ابن ابي الحديد

31-ابن عباس يتهم سيدنا علي بقتل المسلمين في كتب الشيعة




وقد روى أرباب هذا القول أن عبدالله بن عباس كتب إلى علي عليه السلام جوابا عن هذا الكتاب قالوا : وكان جوابه : أما بعد فقد أتاني كتابك تعظم علي ما أصبت من بيت مال البصرة ولعمري إن حقي في بيت المال لاكثر مما أخذت والسلام .

قالوا فكتب إليه علي عليه السلام : أما بعد فإن من العجب أن تزين لك نفسك أن لك في بيت مال المسلمين من الحق أكثر مما لرجل من المسلمين فقد أفلحت إن كان تمـنـيـك الباطل وإدعاؤك مالا يكون ينجيك من المأثم ويحل لك المحرم إنك لانت المهتدي السعيد إذا .

وقد بلغني أنك اتخذت مكة وطنا وضربت بها عطنا ( 1 ) تشتري بها مولدات مكة والمدينة والطائف تختارهن على عينك وتعطي فيهن مال غيرك .

فارجع هداك الله إلى رشدك وتب إلى الله ربك واخرج إلى المسلمين

________________________________ ______




( 1 ) وللمصنف العلامة رفع الله مقامه هاهنا في هامش الكتاب حاشية هذا نصها - عدا ما زدنا بين المعقوفات توضيحا - : [ قوله عليه السلام : ] ( وضربت بها عطنا ) كناية عن اتخاذ الابل الكثيرة أو عن إتساعه في المأكل والمشرب وغيرهما .

قال [ ابن الاثير ] في [ مادة ( عطن ) من كتاب ] النهاية .

في حديث الرؤيا : ( حتى ضرب الناس بعطن ) العطن : مبرك الابل حول الماء يقال : عطنت الابل فهي عاطنة وعواطن إذا سقيت وبركت عند الحياض لتعاد إلى الشرب مرة أخرى .

وأعطنت الابل إذا فعلت بها ذلك ، ضرب ذلك مثلا لاتساع الناس في زمن عمر ، وما فتح الله عليهم من الامصار .

[ وأيضا قال ابن الاثير في مادة ( ولد ) من كتاب النهاية ] .

وفي حديث شريح : ( أن رجلا اشترى جارية وشرط أنها مولدة فوجدها تليدة ) المولدة التي ولدت بين العرب ونشأت مع أولادهم وتأدبت بآدابهم .

وقال الجوهري : رجل مولد إذا كان عربيا غير محض .

والتليدة : التى ولدت ببلاد العجم وحملت فنشأت ببلاد العرب .




[502]

من أموالهم فعما قليل تفارق من ألف وتترك ما جمعت وتغيب في صدع من الارض غير موسد ولا ممهد قد فارقت الاحباب وسكنت التراب وواجهت الحساب غنيا عما خلفت فقيرا إلى ما قدمت والسلام .

قالوا فكتب إليه عبدالله بن عباس أما بعد قد فإنك أكثرت علي والله لان ألقى الله قد احتويت على كنوز الارض كلها من ذهبها وغقيانها ولجينها أحب إلي من أن ألقاه بدم امرء مسلم والسلام .




بحار الأنوار

===




سيدنا علي رضي الله عنه افتتح دولته بمقتل اخوه بالرضاعة وابن عمته الشهيد الزبير رضي الله عنه حواري رسول الله صلى الله عليه وسلم واختتمها بواقعة صفين .

وكذلك قيام الزبير بالمطالبة بدم سيدنا عثمان رضي الله عنه رغم موقفه يوم السقيفة والدخول في حرب مع ابن عمته سيدنا علي يسقط دعوى الوصية




32-




علي ليس حجة لانه لم يعلم

روايات الشيعة تعارض كتاب الله في هذه الرواية:




1 - محمد بن يحيى، عن سلمة بن الخطاب، عن سليمان بن سماعة وعبدالله بن محمد، عن عبدالله بن القاسم البطل، عن أبي بصير قال: قال أبوعبدالله عليه السلام:

أي إمام لا يعلم ما يصيبه وإلى ما يصير، فليس ذلك بحجة لله على خلقه.

الكافي

الجزء الأول

باب أن الائمة عليهم السلام يعلمون متى يموتون،

33

العباس و علي يطلبون ان يقضي بينهم و يصف سيدنا عمر و العباس يصف سيدنا علي بالكاذب الاثم الغادر الخائن

عباس ‏ ‏يا أمير المؤمنين اقض بيني وبين هذا الكاذب الآثم الغادر الخائن

نذكر امثلة على كون سيدنا يوافق على قضاء عمر

مثال النزاع الذي حدث بين سيدنا علي و العباس طلبوا من سيدنا عمر ان يحكم بينهم

فيما يخص فدك

و كان سيدنا العباس وصف سيدنا علي بانه خائن آثم غادر

ونزلوا الي حكم سيدنا عمر رضي الله عنهم

مثال اخر

و ان سيدنا علي عندما تولى الخلافة طلب ان يقضي قضاته كما كان يقضون في عهد الخلفاء من قبلة فهو يكره مخالفتهم

صحيح البخاري - 7 - حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الجَعْدِ، أَخْبَرَنَا شُعْبَةُ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنِ ابْنِ سِيرِينَ، عَنْ عَبِيدَةَ، عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: «اقْضُوا كَمَا كُنْتُمْ تَقْضُونَ، فَإِنِّي أَكْرَهُ الِاخْتِلاَفَ، حَتَّى يَكُونَ لِلنَّاسِ جَمَاعَةٌ، أَوْ أَمُوتَ كَمَا مَاتَ أَصْحَابِي




سيد قطب 12-08-12 06:53 AM

الامر المختلق والمصطنع هو عبارة علي " ولي الله"

فهي كلمة مرفوضة شكلا ومضمونا

وهي كلمة مشحونة وتحمل في طياتها معاني وايحائات كثيرة لا تمت لها بصلة

وهي كلمة غير متوفرة في اللغة العربية المتداولة منذ القديم

ومن صمم ونشر وحاول تعميم والاكثار من قولها له هدف زعزعة الدين الاسلامي بحيث لا يعود هناك تراتبية ويضرب التنظيم الذي سنه الخالق في تعريف الاسلام ووضع قيادة له ومراجع تدير بحكمة هذا الدين

----

علي الكرار؟؟

هي عبارة تقال وبكثافة ولا يقال شيء عن صفات باقي الصحابة

وكأنه ينقصهم صفة تعطيهم المقام الذي يؤكد كفائتهم وقدرتهم فاذا بقيوا بدون صفة ملازمة لهم يعني بنظر الرافضة انهم ناقصين وهذا نوع من الحيل والتلاعب بالفكر والمناورات الخبيثة

---

علي داحي باب خيبر؟

يظن العوام وبعض السذج ان باب خيبر هي معركة حاسمة بين الامبراطورية الاسلامية وبين امبراطورة اخرى كان الفوز فيها لعلي بعد ان حطم باب خيبر ؟وهل باب خيبر هو جدار الصين العظيم الذي طوله الاف الكيلومترات ,او هو معركة حاسمة كان الاسلام سيفنى لولاها ولولا قوة علي

فماذا سيقول الباحث او الطالب عن خالد بن الوليد ومعاركه المئة ضد الامبراطورية الفارسية والامبراطورية الرومية ,وفي احيان كانت بعض تلك المعارك حاسمة ولولاها فعلا لكانت ا لامة الاسلامية من اقصاها لاقصاها معرضة للتهديد المريع والذي يهدد بوجودها؟لكن لم نرى المؤلفات وتقولات بعض المراجع تتكلم عن انتصارات خالد الخطيرة والصارخة على انها امر مهم ينبغي التوقف عنده وترديد ذكره لافهام الرأي العام عما حصل

--

هناك قدرة وقوة اعلامية تضليلية يقوم بها مخططي الفرس في اختراع وتداول عبارات وصفات ومدح لا اساس لها الا التضخيم والنية القبيحة في تعميم الجهل والضرر ضد قيادات المسلمين وبعده ضرب الامة الاسلامية وهي اليوم تتمحور على كلمة مقاومة وممانعة وصمود وتصدي والدفاع عن اهل البيت في الشام؟




جاسمكو 30-08-12 08:43 PM

افتتح سيدنا علي عهده بمعركة الجمل

و المجزرة التي ارتكبها جيش سيدنا علي رضي الله عنه بحق قراء القرآن الكريم من اهل النهروان وقتل 2800 من القراء وكان منهم من الصحابة اضافة لشنه الحرب على المسلمين وفيهم الصحابة في صفين والجمل

كذلك سيدنا علي رضي الله عنه افتتح دولته بمقتل اخوه بالرضاعة وابن عمته الشهيد الزبير رضي الله عنه حواري رسول الله صلى الله عليه وسلم واختتمها بواقعة صفين .

و مما يسقط دعوى الوصية قيام الزبير بالمطالبة بدم سيدنا عثمان رضي الله عنه رغم موقفه يوم السقيفة والدخول في حرب مع ابن عمته سيدنا علي يسقط دعوى الوصية

=====




ابن عباس يتهم سيدنا علي بقتل المسلمين في كتب الشيعة










وقد روى أرباب هذا القول أن عبدالله بن عباس كتب إلى علي عليه السلام جوابا عن هذا الكتاب قالوا : وكان جوابه : أما بعد فقد أتاني كتابك تعظم علي ما أصبت من بيت مال البصرة ولعمري إن حقي في بيت المال لاكثر مما أخذت والسلام .

قالوا فكتب إليه علي عليه السلام : أما بعد فإن من العجب أن تزين لك نفسك أن لك في بيت مال المسلمين من الحق أكثر مما لرجل من المسلمين فقد أفلحت إن كان ت**************** الباطل وإدعاؤك مالا يكون ينجيك من المأثم ويحل لك المحرم إنك لانت المهتدي السعيد إذا .

وقد بلغني أنك اتخذت مكة وطنا وضربت بها عطنا ( 1 ) تشتري بها مولدات مكة والمدينة والطائف تختارهن على عينك وتعطي فيهن مال غيرك .

فارجع هداك الله إلى رشدك وتب إلى الله ربك واخرج إلى المسلمين




__________________________________________________ ______

( 1 ) وللمصنف العلامة رفع الله مقامه هاهنا في هامش الكتاب حاشية هذا نصها - عدا ما زدنا بين المعقوفات توضيحا - : [ قوله عليه السلام : ] ( وضربت بها عطنا ) كناية عن اتخاذ الابل الكثيرة أو عن إتساعه في المأكل والمشرب وغيرهما .

قال [ ابن الاثير ] في [ مادة ( عطن ) من كتاب ] النهاية .

في حديث الرؤيا : ( حتى ضرب الناس بعطن ) العطن : مبرك الابل حول الماء يقال : عطنت الابل فهي عاطنة وعواطن إذا سقيت وبركت عند الحياض لتعاد إلى الشرب مرة أخرى .

وأعطنت الابل إذا فعلت بها ذلك ، ضرب ذلك مثلا لاتساع الناس في زمن عمر ، وما فتح الله عليهم من الامصار .

[ وأيضا قال ابن الاثير في مادة ( ولد ) من كتاب النهاية ] .

وفي حديث شريح : ( أن رجلا اشترى جارية وشرط أنها مولدة فوجدها تليدة ) المولدة التي ولدت بين العرب ونشأت مع أولادهم وتأدبت بآدابهم .

وقال الجوهري : رجل مولد إذا كان عربيا غير محض .

والتليدة : التى ولدت ببلاد العجم وحملت فنشأت ببلاد العرب .







[502]




من أموالهم فعما قليل تفارق من ألف وتترك ما جمعت وتغيب في صدع من الارض غير موسد ولا ممهد قد فارقت الاحباب وسكنت التراب وواجهت الحساب غنيا عما خلفت فقيرا إلى ما قدمت والسلام .

قالوا فكتب إليه عبدالله بن عباس أما بعد قد فإنك أكثرت علي والله لان ألقى الله قد احتويت على كنوز الارض كلها من ذهبها وغقيانها ولجينها أحب إلي من أن ألقاه بدم امرء مسلم والسلام .







بحار الأنوار







===========




بل ان شقيق سيدنا علي عقيل فارقه و ذهب الي معاوية




عقيل بن أبي طالب يترك اخية سيدنا علي في صفين و يذهب الي معاوية رضي الله عنهم

ومن المفارقين لعلي عليه السلام أخوه عقيل بن أبي طالب، قدم على أمير المؤمنين بالكوفة يسترفده ، فعرض عليه عطاءه، فقال: إنما أريد من بيت المال، فقال: تقيم إلى يوم الجمعة، فلما صلى عليه السلام الجمعة، قال له: ما تقول فيمن خان هؤلاء أجمعين؟ قال: بئس الرجل! قال: فإنك أمرتني أن أخونهم وأعطيك، فلما خرج من عنده شخص إلى معاوية، فأمر له يوم قدومه بمائة ألف درهم، وقال له: يا أبا يزيد، أنا خير لك أم علي؟ قال: وجدت علياً أنظر لنفسه منه لي، ووجدتك أنظر لي منك لنفسك. شرح نهج البلاغة /ابن ابي الحديد




هادم لذات المجوس 31-08-12 07:19 AM

بارك الله فيك اخي الحبيب جاسمكو




جاسمكو 01-09-12 03:15 AM

هادم لذات المجوس




و لك بمثله جزاك الله خيرا




جاسمكو 01-09-12 06:51 AM

اقتباس:

كتب الرافضي

##




لولم يكن علي ابن ابي طالب موجود لما تهاوت حصون خيبر ...

###

لولا عمر لما تهاوى عرش كسرى و فتحت بلاد الفرس

و طرد الروم من المسجد الاقصى و الشام

و لمافتحت العراق ومصر والشام

اقتباس:

##

رجع عمر مهزوما وغيره ..فقال المصطفى لأعطين الرآية غدا رجل يحبه الله ورسوله ويحب الله ورسول كرارا غير فرار لايرجع الا وقد فتح الله عليه .... لو لم يكن علي موجود لكان غزوة الخندق اكبر انتكاسه للأسلام ..

##

من فتح خيبر النبي و الصحابة أبي بكر و عمر و عثمان و سائر المؤمنين هم الذين فتحوا خيبر




النبي يخلف سيدنا علي مع النساء والاطفال

في غزوة تبوك لانه لا فائدة عسكرية منه

وفي خيبر

يجري وراء الجيش مندفعاً متهوراً




النبي يعطيه الراية




فيترك الراية و يجري ليلعب بباب خيبر




النبي يقول له لا تقاتل




فيقول له نقاتلهم يا رسول الله حتى يكونوا مثلنا




مخالفات × مخالفات

وعصيان اوامر النبي




للفتح رجاله أيها الحبيب و إمامك ليس من الفاتحين




اولا هذا رد على شبهتك

ملف شجاعة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه و مميزات قيادته للامة و فتوحاته عرض مشاركة واحدة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showp...4&postcount=42




ثانيا

يكفي أنه هو الذي اقتحم دار علي وكسر ضلعها وأسقط جنينها وبعلها يرتجف ولم يدافع

:و الذي أخاف مظهر العجائب واقتاده ممسكا برقبته وبثيابه الداخلية ليبايع مكرها

فمن يخيف مظهر العجائب , لا يسأل

اقتباس:

##

فقد تجاوز الخندق عمر ابن ود وطلب المبارزه وكان بطل الجزيره العربيه واشجعها لايبارزه شخص الا فقتك به لقوته وشجاعته حيث قال متحديا اين جنتكم التي تدعون هل من مبارز فقال النبي ص من لعمر فكأن على رؤسهم الطير ذهبت شجاعة عمر ادراج الرياح من لعمر وأنا ضمينه الجنه ولا حراك فقام لها الكرار فقتل عمر ابن ود بمعجزه ألهيه اذهلت المشركين وتحقق النصر المبين .....

###

عمربن ود رجل كبير السن بلغ من العمر 80

سبب عدم خروجهم له فكما قلت لك قد يكون لأنه كان سيموت لوحده ،




راجل عنده 80 سنة ، أكيد كان عنده سكر و ضغط و تصلب في الشرايين و أمراض الشيخوخة

اقتباس:

##

من سيرقد في فراش النبي عند هجرته المدينه ليوهم القوم ان النبي راقد لن يجرؤ احد على هذه المغامره .....لولم يكن علي موجود لما وجد للزهراء كفؤ لها فقد رفض النبي خطبت ابوبكر وعمر لها وقال أمرها ليس بيدي ....

###

علي عند الرافضة يعلم الغيب فما هي الشجاعة عند ذلك اذا كان يعلم انه لن يصيبه ضرر

ثانيا

سيدنا عثمان بن عفان تفوق عليه و تزوج 2 من بنات النبي محمد صلى الله عليه وسلم

و عثمان كذلك حفيده جدته فاطمة الزهراء

و ابوبكر جد 7 من الائمة الاثناعشر

اقتباس:

##

لو لم يكن علي موجود لما وجد الحسن والحسين الذين عوضوا النبي محبة الأبناء فلاعبهم كأبنائه وتعلق بهم كتعلق الأب بأبنائه ....وبادلهم الحنا الأبوي ...لو لم يكن آل البيت موجودين لكانت صلاتنا بتراء فمن لايقول في تشهده اللهم صلي على محمد وآل محمد صلاته باطله ...




###

اولا الحسن رضي الله عنه طعنه الشيعة وكادوا يقتلونه وسرقوا متاعه

و ازالوا ذرية الحسن من الامامة لانه بايع سيدنا معاوية

و قتل الشيعة سيدنا الحسين ويتهمون يزدي

اما الصلاة البتراء

اتحداك ان تاتي بحديث صحيح يقول ان هناك صلاة بتراء

ثانيا




قال قولوا اللهم صل على محمد و على آل محمد و ليس "صلى الله عليه وآله" كما يكتبها الشيعة




أما آل محمد فهم قوم محمد و إلا لكان آل فرعون هم أسرته فقط و هذا لا يصح.




و على آله ليس وآله .. أما الصلاة بدون "وعلى فهي للأزواج المطهرات فقط كما قال البخاري"




نفس الرواية التي تكررها ثم تخالفها بجهل غريب.




أين أبو بكر و عمر في الصلاة، خذ:




خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ




سورة التوبة




و أين صلى الله على أبي بكر و عمر صلوات الله عليهما:




هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا




سورة الأحزاب




ربنا صلى على الصحابة حبيبي و على الرسول فقط و لم يصلي لا على محمد بن الحسن العسكري و لا علي بن الحسين و لا أحداً بينهم.




الآل هم قوم النبي كلهم صلى الله عليه و عليهم وسلم،

اقتباس:

##

والشرح طويل جدا ....لكن في المقابل لو لم يكن ابوبكر وعمر وعثمان ومعاويه وعائشه موجودين لكان الأسلام افضل ..اسلام نضيف خالي من الخلافات والأحقاد والضغائن .....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هذا لوا لكن ارادت الله قضت ان يكونوا موجودين . لحكمه يعلمها.

###

لما كان للنبي صاحب في الغار

لو لم يكن ابوبكر موجود لما قال الامام الصادق ان ابوبكر ولدني مرتين

و لولا عمر لما فتحت بلاد الفرس والروم و العراق والشام ومصر

و لولاعثمان

عماله

تجهيزه جيش العسرة

يقال لغزوة تبوك غزوة العُسرة، مأخوذة من قوله تعالى‏:‏ ‏{‏الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ‏}‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 117‏]‏‏.‏

حفره بئر رومة

واشترى بئر رومة من اليهود بعشرين ألف درهم، وسبلها للمسلمين‏.‏ كان رسول اللَّه قد قال‏:‏ ‏(‏من حفر بئر رومة فله الجنة‏)‏ ‏[‏تذكرة الحفاظ ج 1/ص 9‏]‏ ‏[‏ص 30‏]‏‏.

كونه أول من وسع مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما ضاق بأهله استجابة لرغبة النبي صلى الله عليه وسلم، فقد روى الترمذي بسند حسن أن عثمان لما حوصر أشرف على الناس فقال: أنشدكم بالله والإسلام، هل تعلمون أن المسجد ضاق بأهله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من يشتري بقعة آل فلان فيزيدها في المسجد بخير له في الجنة" فاشتريتها من صلب مالي، وأنتم اليوم تمنعوني أن أصلي فيها ركعتين؟ قالوا: اللهم نعم[14

سيرة عطرة و من لم يقرأها

قال صلى الله عليه و سلم

ما ضر عثمان ما فعل بعد اليوم

ذلك بعد تجيهزه جيش العسرة




و عثمان رضوان الله عليه أفضل من علي بن أبي طالب؛

فسيدنا عثمان هو من نشر المصحف وسمي المصحف العثماني الذي نقرء فيه

و سيدنا علي كما يقول الشيعة اخفى المصحف عن الصحابة و القرآن الصحيح مع المهدي في سرداب الغيبة منذ 1124 عام

و علي ليس بمعصوم عند المسلمين جميعاً فيما عدا فرقة تدعي له ما لم يقل به هو نفسه.




فضائل أبو بكر وعمر رضي الله عنهم من كتب الشيعة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=84991

==============

===================

جاسمكو 06-03-13 01:45 AM

ما هذا الإحراج يارافضه هل بر لإمام ا بيمينه




##




وباعث محمد وإبراهيم! لأقتلن أهل الشام بكم قتلات وأي قتلات، وحقي وعظمتي لأقتلن أهل الشام بكم قتلات وأي قتلات، ولأقتلن أهل صفين بكل قتلة سبعين قتلة، ولأردن إلى كل مسلم حياة جديدة، ولأسلمن إليه صاحبه وقاتله، إلى أن يشفي غليل صدري منه، ولأقتلن بعمار بن ياسر وبأويس القرني ألف قتيل أولا يقال لا وكيف وأين ومتى وأنى وحتى، فكيف إذا رأيتبعم صاحب الشام ينشر بالمناشير، ويقطع بالمساطير، ثم لأذيقنه أليم العقاب، ألا فأبشروا، فإلي يرد أمر الخلق غدا بأمر ربي، فلا يستعظم ما قلت، فإنا أعطينا علم المنايا والبلايا، والتأويل والتنزيل، وفصل الخطاب وعلم النوازل، والوقايع والبلايا، فلا يغزب عنا شئ.

كأني بهذا وأشار إلى الحسين عليه السلام قد ثار نوره بين عينيه، فأحضره لوقته بحين طويل يزلزلها ويخسفها، وثار معه المؤمنون في كل مكان،

###




من خطبة طويله اجتزأت منها هذ القول يقول المعصوم




1- ويقسم بحقه وعظمته يقتل اهل الشام بكم قتلات واي قتلات . هل فعلا قتل اهل الشام بعد صفين

2- ولأردن إلى كل مسلم حياة جديدة، هل رد حياة كل من قتل من جيشه حياة جديده




3-ولأسلمن إليه صاحبه وقاتله، إلى أن يشفي غليل صدري منه، هل سلم كل فتيل وردة له حياته وسلم له قاتله ليشفي غليله منه

4- ولأقتلن بعمار بن ياسر وبأويس القرني ألف قتيل أولا يقال لا وكيف وأين ومتى وأنى وحتى، هل قتل بعمار واويس الف قتيل وكيف يطلب منا ان لا نساله متى يتم له ذلك بعد ان توفاه الله




5-فكيف إذا رأيتم صاحب الشام ينشر بالمناشير، ويقطع بالمساطير، ثم لأذيقنه أليم العقاب، لم يروه يقطع ولا ينشر بل حكم بعد صفين عشرون عام




6- كأني بهذا وأشار إلى الحسين عليه السلام قد ثار نوره بين عينيه، فأحضره لوقته بحين طويل يزلزلها ويخسفها، وثار معه المؤمنون في كل مكان،

لم يثر معه احد بل قتل لوحده ولم يخرج معه احد ولا ناصر له اين المؤمنون الذين قامو معه .




السؤال موجه للشيعه من يفسر لنا هذه الخطبه الإمام حسب هذه الخطبة وقع في حرج اقسم وتوعد واغلظ ولم يبر بيمينه




======================




لقد اقسم و لم يبر بقسمه و كما هو معلوم ان الامام يعلم الغيب فكيف يقسمعلى امر لم يستطيع تحقيفه و بدل عن دلك تم قتل الامام علي على احد الشيعة الخوارج




===========




لقد ابر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بوعده بينما لم يبرسيدنا علي بقسمه




=============

##

هل قال امير المؤمنين عليه السلام متى هذا يحصل

###




نعم لم يقل ولكنه توفاه الله ولم يبر بيمينه وهو اقسم بحقه وعظمته







##




لقد قيل لرسول الله صل الله عليه واله لقد وعدتنا اننا سوف نعتمر فقال لهم و هل قلت لكم هذا العام

###




فقد رد عليك استاذنا العضو العباس ولكن او ان اضيف لماذا تقارنون الرسول صلى الله عليه وسلم بمن دونه




##

لقد قال امير المؤمنين عليه السلام سيأخد عمار ابن ياسر بثأرة من قاتله

فمتى

###




طيب قتلة عمار توفاهم الله ولم يتسنى لأمامك ان يأخذ بثأره متى هل يبعثهم ليقتص منهم كما يفعل امامك خسرو مجوس بالشيخين




جاسمكو 02-05-13 08:25 PM




وجدت موضوع مفيد من احد الروافض




اراد الرافضي ان يطعن في فقه اهل السنة, فأثبت ان علي بن ابي طالب خالف فتوى الرسول

فذكر فتوى علي بن ابي طال في مسألة عدة الحامل المتوفي عنها زوجها : وهي اطول الاجلين

اي لو توفى عنها زوجها ووضعت قبل انقضاء عدة الوفاة, فتكون عدتها 4اشهر وعشرا

بينما لو رجعنا الى السنة والنص لوجدنا ان الزوجة الحامل المتوفي عنها زوجها تنقضي عدتها بمجرد الوضع

الدليل :

صحيح البخاري - باب وأولات الأحمال أجلهن أن يضعن حملهن-

..... قال أبو هريرة أنا مع ابن أخي يعني أبا سلمة فأرسل ابن عباس غلامه كريبا

إلى أم سلمة يسألها فقالت قتل زوج سبيعة الأسلمية وهي حبلى فوضعت بعد

موته بأربعين ليلة فخطبت فأنكحها رسول الله صلى الله عليه وسلم .... الخ




فهنا علي بن ابي طالب اخطأ في حكم عدة المتوفي عنها زوجها

وهي من المسائل العادية جدا

الخـــلاصــة

علي وابوبكر وعمر مجتهدون, وقد يحصل منهم خطأ في الفتوى,,,

ولكن هوس الرافضة في الطعن اعمى ابصارهم




جاسمكو 03-05-13 12:21 PM




علي لا يعرف ان عمه حمزة اخ للنبي بالرضاعة







حدثنا معاذ بن المثنى ويوسف القاضي قالا ثنا مسدد ثنا سفيان بن عيينة عن علي بن زيد عن سعيد بن المسيب قال قال علي رضي الله تعالى عنه يا رسول الله هل لك في بنت عمك أجمل فتاة في قريش قال أما علمت أن حمزة أخي من الرضاعة معجم الطبراني الكبير




حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا وكيع حدثنا سفيان عن علي بن زيد عن سعيد بن المسيب قال: قال علي:

-قلت: يا رسول الله ألا أدلك على أجمل فتاة في قريش قال: ومن هي قلت: ابنة حمزة قال: أما علمت أنها ابنة أخي من الرضاعة إن الله حرم من الرضاعة ما حرم من النسب. مسند الإمام أحمد




حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا عبد الله بن بكر قال: حدثنا سعيد عن علي بن زيد عن سعيد بن المسيب عن ابن عباس أن:

-عليا قال للنبي صلى الله عليه وسلم في ابنة حمزة وذكر من جمالها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنها ابنة أخي من الرضاعة ثم قال نبي الله صلى الله عليه وسلم: أما علمت أن الله عز وجل حرم من الرضاعة ما حرم من النسب. مسند الإمام أحمد







======




علي لا يعرف ان عمه حمزة اخ للنبي بالرضاعة




من كتب الشيعة







[ 25920 ] 2 ـ وعن الحسين بن محمد ، عن معلي بن محمد ، عن الحسن بن علي ، عن أبان بن عثمان ، عمن حدثه ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : قال أمير المؤمنين ( عليه السلام ) : عرضت على رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ابنة حمزة فقال : أما علمت انها ابنة أخي من الرضاع . المصدر وسائل الشيعة / 8 ـ باب تحريم الام والبنت والاخت والعمة والخالة وبنت الاخ وبنت الاخت من الرضاع من الحرائر والاماء مع الشرائط




[ 25924 ] 6 ـ وعن محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ، عن ابن محبوب ، عن علي بن رئاب ، عن أبي عبيدة قال : سمعت أبا عبدالله ( عليه السلام ) يقول : ان عليا ( عليه السلام ) ذكر لرسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ابنة حمزة ، فقال : أما علمت انها ابنة أخي من الرضاعة ، وكان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وعمه حمزة قد رضعا من امرأة . المصدر وسائل الشيعة / 8 ـ باب تحريم الام والبنت والاخت والعمة والخالة وبنت الاخ وبنت الاخت من الرضاع من الحرائر والاماء مع الشرائط




جاسمكو 24-05-13 04:01 AM

يقول الشيعي لماذا تقول علي اخطا

و

لكنهم يبيحون لانفسهم ان يتهموا النبي بالخطا




هل هذا يدل ان علي ان الامام اعلى من مرتبة النبي عند الشيعة




الرافضي جابر آغائي : يطعن في الرسول صلى الله عليه وسلم

النبي أخطأ لم يوصي في ولاية علي




http://www.youtube.com/watch?v=kB0W18kw3OQ







الشيخ الشجاعي




يطعن بامر الله بكون الرسول رسول رحمة و يطعن في الرسول بكونه ليس رسول رحمة لانه لم يصرح بان الخليفة فلان يقصد سيدنا علي , وجعل الامة تفترق ويكفر بعضها بعضا

الشيخ الشيعي علي الشجاعي يعترف ان النبي لم يوصي بان علي خليفة يعد النبي




http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?p=423783







طلال الراوي 24-05-13 04:16 AM

لاتتحسس يا أخونا جاسمكو بارك الله فيك ونعرف انك موالي لعلي وللصحابة مثلي ومثلك ومثل كل سني ولانعير للرافضة اي اهتمام لوقالوا نواصب فهم النواصب !




فعلي بن ابي طالب هو حارب معاوية وفق رأي رآه هو بلاوصية كما هو معروف وأنه أحدث أحداثآ بعد رسول الله ص خل الرافضة تسمع هذا الكلام الغير عاطفي الآن وهو خبر علقمة الصحيح لما ضرب على المنبر فقال قال علي وانقل الروايه حرفيآ لأهميتها:




عن إبراهيم ، قال : ضرب علقمة هذا المنبر فقال : " خطبنا علي رضي الله عنه على هذا المنبر ، فحمد الله وأثنى عليه ، ثم ذكر ما شاء الله أن يذكر ، ثم قال : " ألا إنه بلغني أن قوما يفضلوني على أبي بكر وعمر ، ولو كنت تقدمت في ذلك لعاقبت فيه ولكن أكره العقوبة قبل التقدم من قال شيئا من ذلك فهو مفتر عليه ما على المفتري ، خير الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبو بكر ثم عمر ثم أحدثنا بعدهم أحداثا يقضي الله عز وجل فيها ما أحب




جاسمكو 21-08-13 07:42 PM










روايات احداث سيدنا علي رضي الله عنه




الاحداث!!!!!







قام علي فقال : خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر وعمر وإنا قد أحدثنا بعدهم أحداثا يقضي الله تعالى فيها ما شاء

الراوي: عبد خير الهمداني المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 2/182

خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح




سمعت عليا على المنبر فرب بيده على منبر الكوفة يقول بلغني قوما يفضلوني على أبي بكر و عمر و لو كنت تقدمت في ذلك لعاقبت فيه و لكني أكره العقوبة قبل التقدمة من قال شيئا من هذا فهو مفتر عليه ما على المفتري إن خير الناس رسول الله و بعد رسول الله أبو بكر ثم عمر و قد أحدثنا أحداثا يقضي الله فيها ما أحب

الراوي: علقمة المحدث: الألباني - المصدر: تخريج كتاب السنة - الصفحة أو الرقم: 993

خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن







قام علي رضي الله عنه فقال : خير هذه الأمة بعد نبيها صلى الله عليه وسلم أبو بكر وعمر وإنا قد أحدثنا بعد أحداثا يقضي الله فيها ما شاء

الراوي: عبد خير الهمداني المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 2/225

خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح




جاسمكو 21-08-13 07:42 PM

أمير المؤمنين علي بن ابي طالب خالف سنة النبي فما رأيكم يا اثنا عشريه ؟




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135042










جاسمكو 11-10-13 04:50 AM




اغضاب سيدنا علي لسيدتنا فاطمة الزهراء لاكثر من مرة من كتب الشيعة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...96#post1731896










بحار400 24-12-13 02:42 AM

سب الصحابة فسوق




سيدنا علي يسب سيدنا خالد بن الوليد




كتب الشيعة تطعن في سيدنا على بانه سباب فاحش اليس ذلك فسوق







الشيخ مجتبى الشيرازي على لسان على بن ابي طالب رضي الله عنه




ضد الصحابي خالد بن الوليد




الشيرازي والشذوذ الجنسي




لنرى اخلاق مشايخ الاثناعشرية




الشيخ مجتبى الشيرازي على لسان على بن ابي طالب رضي الله عنه




شاهد القذارة التي يتلقظ بها الشيخ مجتبى الشيرازي على لسان على بن ابي طالب رضي الله عنه




http://www.youtube.com/watch?v=sd2vA...eature=related




في كتب الشيعة سيدنا علي يتلفظ بكلمات فاحشة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=159429







=========




سيدنا علي




في كتبكم ان الرسول عليه الصلاة والسلام حرم ان يقتل احد إحراقا بالنار لأنه لايعذب بالنار إلا رب النار




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=111171




بحار400 24-12-13 03:06 AM




اسئلة اباضية للرافضة الاثني عشرية

هذه الاسئلة منقوله من نقاش يدور بين الاباضية والاثتي عشرية وجدتها منقولة في منتدى الدفاع عن السنة واحببت ان انقلها بدوري الى الاعضاء الاثني عشرية في هذا المنتدى




*************************




1- أكتشاف أباضي ومن كتب الشيعة: علي ابن أبي طالب يصلي في الناس علي غير طهارة ....

وهذا نص المداخلة من أحد الأباضية مع أحد الأحاديث الشيعية كما كتبه هو وكما نقله هو من كتب الشيعة فماذا قال الأباضي؟ كتب الأباضي ما يلي:

( وبإسناده عن علي بن الحكم، عن عبد الرحمن العرزمي، ( عن أبيه ) (1)، عن أبي عبدالله (عليه السلام) قال: صلى علي (عليه السلام) بالناس على غير طهر وكانت الظهر ثم دخل، فخرج مناديه، أن أمير المؤمنين (عليه السلام) صلى على غير طهر فأعيدوا فليبلغ الشاهد الغائب.

(1)ـ التهذيب 3: 40 | 140، والاستبصار 1: 433 | 1671

كتاب وسائل الشيعة ج8 ص352 ـ ص376

(مع أن العصمة اصلاً مردودة فلا فائدة اصلاً من إمام معصوم لا فائدة منه للأمة و لا يقتل إلا من قال لا إله إلا الله))

الشيعي الذي يتناقش مع الأباضي عصره الألم مما يسمع ومما يقرأ وتورط ولم يستطع أن يرد بكلمة فما كان من هذا الشيعي المسكين والمغلوب علي أمره سوي أنه بدأ يذكر هذا الأباضي ببعض أفضال سيدنا علي ابن أبي طالب ( وقد يكون منها بعض الأكاذيب ) عله أن يجد ما يرد به علي هذا الأباضي....

فما كان من أحد الأباضية إلا أنه سأل الشيعي السؤال التالي:

ايش دخل هذا الكلام بالموضوع




2- يستمر الاعصار الأباضي بسؤال للشيعة: ما هو الدليل علي أن علي ابن أبي طالب لم يسجد لصنم.....




يسأل الأباضية زملاؤهم الشيعة: هل عندكم أي دليل من القرآن أو من أحاديث الرسول الصحيحة علي أن علي ابن أبي طالب لم يسجد لصنم قط؟

الأباضية يقولون بأن علي ابن أبي طالب ولد قبل بعثة الرسول حتي أصبح صبيا في العاشرة من عمره تقريبا... وحيث أنه ولد في بيت كفار وأنه عاش في بيئة تعبد الأصنام فكيف نضمن أنه لم يسجد لصنم قط إلا بدليل من قرآن أو من أقوال الرسول الصحيحة؟... فهل عند الشيعة دليلا من قرآن أو دليلا من أحاديث الرسول الصحيحة تثبت أن علي ابن أبي طالب لكي نخرم به عين الأباضية؟

يعني الأباضية: يريدون دليلا صحيحا كالتالي: عن فلان عن فلان عن فلان قال... قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: علي ابن أبي طالب لم يسجد لصنم قط..

ملاحظة: لو قال أحد الزملاء الشيعة: وهل عندكم دليل علي أن علي بن أبي طالب سجد لصنم لقلنا إذن فإن مسألة عدم سجوده لصنم قط ليست مؤكدة فليس هناك ما يثبت عدم سجوده وليس هناك ما يثبت سجوده... ولكن الأباضية يرجحون سجوده للأصنام خاصة وأنه ولد في بيت كفار وعاش في بيئة كان السجود للأصنام أمر عادي وطبيعي..




3- سؤال أباضي بسيط: من الذي أطلق لقب الزهراء علي السيدة فاطمة؟ هل الله تعالي أم الرسول؟




يسأل الأباضية سؤالا بسيطا جدا وهو: من الذي أطلق لقب الزهراء علي السيدة فاطمة؟ (هل الله سمّاها هذا الاسم أم رسول الله هو الذي سمّاها هذا الاسم؟ ) مع الدليل من فضلكم...

الأباضية يريدون دليلا صحيحا علي أن لقب فاطمة هو الزهراء... كأن يقال ما يلي:

عن فلان عن فلان عن فلان قال, قال رسول الله – صلي الله عليه وسلم - فاطمة هي الزهراء... أو ما شابه ذلك..

فهل عند الزملاء الشيعة دليلا من القرآن أو من السنة النبوية المطهرة يثبت بأن فاطمة لقبها الزهراء؟

(( الحمد لله تعالي أن نجانا نحن أهل السنة والجماعة من الأوحال التي سقطت بها هذه المذاهب المنحرفة فاليهود تخصصوا بالهجوم علي السيدة مريم والنصاري تخصصوا بالهجوم علي السيدة هاجر والشيعة تخصصوا بالهجوم علي السيدة عائشة والآن جاء دور السيدة فاطمة...))




4- سؤال أباضي صاروخي: ماذا استفدنا من خلافة علي ابن أبي طالب سوي قتله للمسلمين؟!!...




قال أحد الأباضية (( وأنا أتكلم علي لسانه بالمعني)):

ماذا استفدنا من خلافة علي ابن أبي طالب سوي قتله للمسلمين؟ يعني كل خليفة من خلفاء المسلمين عرفنا فائدته:

1- أبو بكر: حارب المرتدين الذين ارتدوا عن الإسلام وحارب من ادعوا النبوة وكانوا يريدون أن يعيثوا في دين الإسلام خرابا ودمارا حتي ثبت الدين في الجزيرة من جديد واستمر نقيا كما تركه المصطفي صلي الله عليه وأزواجه وسلم.

2- عمر بن الخطاب: هذه الفتوحات التي تمت في عهده وانتشار رقعة الإسلام التي جعلت الإسلام ينتشر انتشارا رهيبا لدرجة أن إيران نفسها والتي تلعن عمر بن الخطاب لم تكن ستعرف الإسلام لولا الله تعالي ثم عمر.

3- عثمان بن عفان: كفاية عليه حفظه للقرآن وتوحيده للقراءة التي حتي الشيعة يتبعونها الآن.

ولكن أنا نفسي أعرف ماذا استفدنا من علي ابن أبي طالب منذ أن استلم الخلافة سوي قتله للمسلمين... اذكروا لي فائدة واحدة استفادها المسلمين من خلافة علي ابن أبي طالب سوي حروبه مع المسلمين وقتله للمسلمين..... الشهادة لله أن علي ابن أبي طالب منذ أن مسك الخلافة لم يقتل يهوديا واحدا ولا نصرانيا واحدا ولا كافرا واحدا إلا كل الذي قتلهم كانوا مسلمين... وختمها بقتله لقراء القرآن في معركة النهروان.... قراء القرآن الذين خرجوا معه لمساعدته في حربه مع معاوية فترك معاوية وأخذ يقتلهم في معركة النهروان.... وعندما قالوا له نحكم كتاب الله قال لهم: "إنها كلمة حق أريد بها باطل". يا سبحان الله لقد علم علي ابن أبي طالب بأنها كلمة حق فكيف عرف أنهم أرادوا بها باطلا؟!!

(انتهي).

=================

================

سيد قطب 29-12-13 05:51 PM

علي تكلم بالباطل عن عائشة وانها لا تليق كزوجة للنبي الا ان الله ارسل أية من السماء تتكلم عن برائتها؟




بحار400 22-08-14 05:39 PM

اقرء ياشيعي هذا هو المعصوم




الامام علي ( ع) يجهل حكم المذي ! اين العصمة وباب مدينة العلم ؟!

الحدائق الناضرة - المحقق البحراني - رقم الجزء : (5)- رقم الصفحة : (36)-وعن اسحاق بن عمار في الصحيح عن الصادق (عليه السلام)(3) قال: " سألته عن المذي فقال ان عليا (عليه السلام) كان رجلا مذاء واستحيى ان يسأل رسول الله (صلى الله عليه وآله) لمكان فاطمة (عليها السلام) فامر المقداد ان يسأله وهو جالس فسأله فقال له ليس بشئ




منتهى المطلب - ابن المطهر الحلي - رقم المجلد : (1)- رقم الصفحة : (190)-وروي في الصحيح عن إسحاق بن عمار، عن أبي عبد الله عليه السلام، قال: سألته عن المذي؟ فقال: (إن عليا كان رجلا مذاءا واستحيى أن يسأل رسول الله صلى الله عليه وآله لمكان فاطمة، فأمر المقداد (1) أن يسأله وهو جالس، فسأله، فقال له النبي: ليس بشئ







في (ص 248) من كتاب «رجال الكشي» الذي يُعَدُّ من كتب الشيعة المشهورة،

والذي لخَّصه الشيخ الطوسي، ما نصُّه:




«عَنْ عَنْبَسَةَ بْنِ مُصْعَبٍ قَالَ

قَالَ لِي أَبُو عَبْدِ اللهِ (ع): أَيَّ شَيْ‏ءٍ سَمِعْتَ مِنْ أَبِي الخَطَّابِ؟

قَالَ: سَمِعْتُهُ يَقُولُ إِنَّكَ وَضَعْتَ يَدَكَ عَلَى صَدْرِهِ وَقُلْتَ لَهُ عِهْ وَلَا تَنْسَ! وَإِنَّكَ تَعْلَمُ الغَيْبَ وَإِنَّكَ قُلْتَ لَهُ عَيْبَةُ عِلْمِنَا وَمَوْضِعُ سِرِّنَا أَمِينٌ عَلَى أَحْيَائِنَا وَأَمْوَاتِنَا!




قَالَ: لَا وَاللهِ مَا مَسَّ شَيْ‏ءٌ مِنْ جَسَدِي جَسَدَهُ إِلَّا يَدَهُ.

وَأَمَّا قَوْلُهُ: إِنِّي قُلْتُ أَعْلَمُ الغَيْبَ!

فَوَ اللهِ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ مَا أَعْلَمُ.

فَلَا آجَرَنِيَ اللهُ فِي أَمْوَاتِي وَلَا بَارَكَ لِي فِي أَحْيَائِي إِنْ كُنْتُ قُلْتُ لَهُ.

قَالَ:

وَقُدَّامَهُ جُوَيْرِيَةٌ سَوْدَاءُ تَدْرُجُ، قَالَ: لَقَدْ كَانَ مِنِّي إِلَى أُمِّ هَذِهِ أَوْ إِلَى هَذِهِ كَخَطَّةِ القَلَمِ فَأَتَتْنِي هَذِهِ فَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الغَيْبَ مَا كَانَتْ تَأْتِينِي. وَلَقَدْ قَاسَمْتُ مَعَ عَبْدِ اللهِ بْنِ الحَسَنِ حَائِطاً بَيْنِي وَبَيْنَهُ فَأَصَابَهُ السَّهْلُ وَالشِّرْبُ وَأَصَابَنِي الجَبَلُ.

وَأَمَّا قَوْلُهُ:

إِنِّي قُلْتُ هُوَ عَيْبَةُ عِلْمِنَا وَمَوْضِعُ سِرِّنَا أَمِينٌ عَلَى أَحْيَائِنَا وَأَمْوَاتِنَا، فَلَا آجَرَنِيَ اللهُ فِي أَمْوَاتِي وَلَا بَارَكَ لِي فِي أَحْيَائِي إِنْ كُنْتُ قُلْتُ لَهُ شَيْئاً مِنْ هَذَا قَطُّ!».







روى «محمد بن إدريس العجلي الحلي» في كتابه القيم «السـرائر» (ص486)، في قسم المستطرفات منه، نقلاً عن كتاب «محمد بن علي بن محبوب» أنه روى عن عباس عن حماد بن عيسى عن ربعي بن عبد الله عن الفضيل قال:

«ذكرتُ لأبي عبد الله - عليه السلام - السهوَ فقال:

وَينفلتُ من ذلك أحدٌ؟!

ربما أقعدتُ الخادمَ خَلفي يحفظ علىَّ صلاتي. إياكم وَالغلو فينا!...»

المجلسي، بحار الأنوار ج 10/ ص 92، من الطبعة الجديدة







وروى «هاشم البحراني» في تفسيره «البرهان» عن أيوب بن الحرّ عن أبي عبد الله جعفر الصادق عليه السلام أنه قال لمن سأله:

الأئمة بعضهم أعلم من بعض؟

فقال: «نعم! وعلمهم بالحلال والحرام وتفسير القرآن واحد»

( ورواه محمد بن الحسن الصفّار في كتابه «بصائر الدرجات» من عدة طرق، ص 479.







اما الفاروق ياشيعي فهو هادم دوله المجوس




قال علي بن ابي طالب عندما استشاره عمر بن الخطاب في الشخوص إلى قتال الفرس بنفسه، فأشار عليه بعدم فعل ذلك وقال له فيما قال: نهج البلاغة، خطبة رقم 146.).




إِنَّ هذَا الاْمْرَ لَمْ يَكُنْ نَصْرُهُ وَلاَ خِذْلاَنُهُ بِكَثْرَة وَلاَ بِقِلَّة، وَهُوَ دِينُ اللهِ الَّذِي أَظْهَرَهُ، وَجُنْدُهُ الَّذِي أَعَدَّهُ وَأَمَدَّهُ، حَتَّى بَلَغَ مَا بَلَغَ، وَطَلَعَ حَيْثُ طَلَعَ، وَنَحْنُ عَلَى مَوْعُود مِنَ اللهِ، وَاللهُ مُنْجِزٌ وَعْدَهُ، وَنَاصِرٌ جُنْدَهُ.

وَمَكَانُ الْقَيِّمِ بِالاْمْرِ(القائم به.) مَكَانُ النِّظَامِ(السِّلْك ينظم فيه الخرز.) مِنَ الْخَرَزِ يَجْمَعُهُ وَيَضُمُّهُ فَإِنِ انْقَطَعَ النِّظَامُ تَفَرَّقَ وَذَهَبَ، ثُمَّ لَمْ يَجْتَمِعُ بِحَذَافِيرِهِ(أي بأصله، والحذافير: جمع حِذْفار، وهو أعلى الشيء وناحيته.) أَبَداً.




وَالْعَرَبُ الْيَومَ وَإِنْ كَانُوا قَلِيلاً، فَهُمْ كَثِيرُونَ بَالاْسْلاَمِ، عَزِيزُونَ بَالاجْتِماعِ! فَكُنْ قُطْباً، وَاسْتَدِرِ الرَّحَا بِالْعَرَبِ، وَأَصْلِهِمْ دُونَكَ نَارَ الْحَرْبِ، فَإِنَّكَ إِنْ شَخَصْتَ(خرجت)

مِنْ هذِهِ الاَرْضِ انْتَقَضَتْ عَلَيْكَ الْعَرَبُ مِنْ أَطْرَافِهَا وَأَقْطَارِهَا، حَتَّى يَكُونَ مَا تَدَعُ وَرَاءَكَ مِنَ الْعَوْرَاتِ أَهَمَّ إِلَيْكَ مِمَّا بَيْنَ يَدَيْكَ.

إِنَّ الاَعَاجِمَ إِنْ يَنْظُرُوا إِلَيْكَ غَداً يَقُولُوا:

هذا أَصْلُ الْعَرَبِ، فَإِذَا اقْتَطَعْتُمُوهُ اسْتَرَحْتُمْ، فَيْكُونُ ذلِكَ أَشَدَّ لِكَلَبِهِمْ عَلَيْكَ، وَطَمَعِهِمْ فِيكَ.فَأَمَّا مَا ذَكَرْتَ مِنْ مَسِيرِ الْقَوْمِ إِلَى قِتَالِ المُسْلِمِينَ، فَإِنَّ اللهَ سُبْحَانَهُ هُوَ أَكْرَهُ لِمَسِيرِهِمْ مِنْكَ، وَهُوَ أَقْدَرُ عَلَى تَغْيِيرِ مَا يَكْرَهُ. وَأَمَّا مَا ذَكَرْتَ مِنْ عَدَدِهِمْ، فَإِنَّا لَمْ نَكُنْ نُقَاتِلُ فِيَما مَضَى بِالْكَثْرَةِ، وَإِنَّمَا كُنَّا نُقَاتِلُ بِالنَّصْرِ وَالْمَعُونَةِ!







في رساله سيدنا علي التي بعث بها إلى أهالي مصر مع قيس بن سعد بن عبادة واليه على مصر، كما أوردها إبـراهيم بن هلال الثقفي فـي كتـابـه: "الغارات" (ج1/ص210) والسيد علي خان الشوشتري في كتابه " الدرجات الرفيعة " (ص 336) والطبري في تاريخ الأمم والملوك (ج3/ص550)




قال: [.. فلما قضى من ذلك ما عليه قبضه الله عز وجل صلى الله عليه ورحمته وبركاته ثم إن المسلمين استخلفوا به أميرين صالحين عملا بالكتاب والسنة وأحسنا السيرة ولم يعدُوَا لِسُنـَّتِهِ ثم توفّاهما الله عز وجل رضي الله عنهما].




وفي الخطبة 228 من نهج البلاغة قال عليه السلام عن الخليفة الثاني عمر بن الخطاب: [..فلقد قوَّم الأود وداوى العمد وأقام السنة وخلَّف الفتنة، ذهب نقيَّ الثوب، قليل العيب، أصاب خيرها وسبق شرَّها، أدَّى إلى الله طاعته واتَّقاه بحقِّه.].




فهل اقامته لسنه رسول الله لاتكفيك ياشيعي




السؤال لماذا تحاور في الشبهات لماذا لاتحاور في اصول دينك الذي اسسه عبدالله بن سبا اليهودي

=================




علي بن أبي طالب لم يعرف حكم المذي في كتبكم بسند صحيح وليس هذا منقصة




ولكن الكارثة أن شيخكم زرارة بن أعين لم يكن يعرف




من هو إمام زمانه حتى مات !!










طالب علام 22-08-14 06:19 PM

هل كان علي (رض) معصوماً ؟ يقول الإثناعشرية إن الإمام معصوم من الذنوب والخطأ والنسيان والسهو (عقائد الإمامية للمظفر ص 67 ) . لكننا لم نسمع هذا الكلام من فم الإمام علي! بل قال العكس. فقد روي عنه أنه قال : إني لستُ بفوقِ أن أُخطئ (نهج البلاغة 2/ 201 ) .

وكان (ع) خائفاً من تولّي الحكم خشية ألا يعدل بين الناس! فقد قال يوماً:- إني كنتُ كارهاً للولاية على أمة محمد (:salat:) ،، لأني سمعتُ رسولَ الله (:salat:) يقول:- أيّما والٍ وليَ الأمرَ من بعدي، أُقِيمَ على حد الصراط، ونشرت الملائكةُ صحيفته، فإن كان عادلاً أنجاه اللهُ بعدله، وإن كان جائراً إنتقض (هوى) به الصراط حتى تتزايل مفاصله، ثم يهوي إلى النار ( البحار للمجلسي 32/ 17 ، 32/ 26 ).

ومن كتابٍ له (ع) إلى أهل الكوفة عند مسيره من المدينة إلى البصرة:- أما بعد، فإني خرجتُ من حيي هذا إمّا ظالماً أو مظلوماً، وإمّا باغياً أو مبغياً عليه، وأنا أذكّر اللهَ مَنْ بَلَغَهُ كتابي هذا لَما نَفَرَ إليّ (يقصد أن يأتيني) ، فإن كنتُ مُحسناً أعانني، وإن كنتُ مسيئاً إستعتبني ( البحار 32/ 68 ، 32/ 87 ). هذا الكلام رائع، لكن لا أظن أنه يصدر من معصوم.

وهناك أفعال قام بها علي، هي ليست بذنوب ولا أخطاء في نظر الكثيرين، لكن يبدو أنها لا تصدر من معصوم من الخطأ، لأنها أدت إلى نتائج عكسية ضد علي وضد الرعية في دولته! فمثلاً: قام العديد من رجاله الذين إختارهم كولاة للأمصار بأخطاء وتجاوزات أضرّت بالناس، وإستاء منها علي، وسبّبت خيبة أمل له، ولم يكن إختياره لهم صائباً! ولا أدري إن كان هذا جائزاً لرجل معصوم من الخطأ !! وإليكم الأمثلة :-

الأشعث بن قيس، واليه على أذربيجان (نهج البلاغة 3/ 6). قال له (ع): أنت منافق بن كافر (نهج البلاغة 1/ 56 ، مصباح البلاغة 4/ 151 ) . والغريب أنه (ع) زوّج إبنه الحسن من إبنته (جعدة) التي إتُّهمت فيما بعد بدسّ السم للحسن !

لا أظن أن الأشعث بن قيس بهذا السوء ، ولكن الإثناعشرية يصرّون على تشويه سمعته ، فيقعون في ورطة : كيف يعيّن (المعصوم!) والياً مثله ؟!

زياد بن أبيه، واليه على (فارس أو البصرة) . وبّخه الإمام أكثر من مرة ، وإتهمه بالكذب (نهج البلاغة 3/ 19 - 3/ 20 – 3/ 69 ، مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 111 – 4/ 157 ). وكما تعلمون، أصبح زياد هذا فيما بعد من أشد أعوان معاوية وأقسى ولاته!

البعض يعتبر قساوة زياد مطلوبة أحياناً ، لتأديب المتمردين ، والذين تعوّدوا على الشغب ! ولكن في كل الأحوال ، هو مرفوض تماماً عند الإثناعشرية ، فكيف يعيّنه الإمام (المعصوم!) والياً على المسلمين ؟!

المنذر بن الجارود، واليه على فارس. سرق من مال الخراج ، فوبّخه الإمام قائلاً: إنّ صلاحَ أبيك غَرّني منك ،،، تُعمّرُ دنياكَ بخرابِ آخرتك (نهج البلاغة 3/ 132 ، دراسات في ولاية الفقيه للمنتظري 2/ 486 ، قاموس الرجال للتستري 10/ 242 ).

مصقلة بن هبيرة، واليه على أردشير. أكلَ أموال الناس، وهرب إلى الشام (نهج البلاغة 3/68 - 1/ 94 ، مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 126 – 4/ 153 ) .

النعمان بن العجلان، أرسله الإمام إلى البحرين ، فقيل أنه سرق مالها ، فوبّخه الإمام (مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 153 ).

يزيد بن قيس الأرحبي ، وبّخه الإمام لأنه تأخّر في جلب الخراج ( مصباح البلاغة للميرجهاني (إثناعشري) 4/ 125 ) .

المسيب بن نجبة الفزاري، أرسله الإمام للقتال، وقال له : إنك ممن أثقُ بصلاحه . ولكن المسيب غشّ إمامه وخانه ، وترك الأعداء ينسحبون بسلام ! (تاريخ اليعقوبي (شيعي) 2/ 196 ) .

شريح بن الحارث، قاضي الكوفة (العاصمة) . غضب منه الإمام، ولم يستطع عزله (نهج البلاغة 3/ 4) .

أبو موسى الأشعري، واليه على الكوفة . رفض الخروج لقتال أهل الجمل ، فعزله (ع) ( البحار 32/ 65، مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 164 ) . أنا شخصياً لا أعتبره فاسداً .. بل أميل إلى رأيه في إعتزال الطرفين .. ولكنه .. في نظر الإثناعشرية .. من أسوأ الناس ! .. فكيف ولّاه (المعصوم!) على رقاب الرعية ؟!

قثم بن العباس، إبن عم الإمام، وواليه على مكة. يقولون أنه كان جباناً! ما أنْ رأى كتيبة معاوية تقترب حتى هرب من مكة! ( شرح نهج البلاغة 2/ 11) .

عبيد الله بن العباس، إبن عم الإمام، وواليه على اليمن. هرب هو الآخر عندما رأى جيش معاوية! وقد عاتبه الإمام على ذلك (شرح نهج البلاغة 2/ 15 ، مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 127 ) .

عبد الله بن عباس، إبن عم الإمام، وواليه على البصرة. كان من أشد الشيعة إنحيازاً لعلي (ع) منذ وفاة النبي (:salat:). لكنه ترك الإمام في النهاية وأخذ من بيت مال البصرة، وسكن مكة! وقد عاتبه الإمام قائلاً:- أما بعد،فإني كنتُ أشركتُك في أمانتي، وجعلتُك شعاري وبطانتي، ولم يكن في أهلي رجلٌ أوثق منك في نفسي ،، فلما رأيتَ الزمانَ على إبن عمك قد كَلَبَ (إشتد) ،، قلبتَ لإبن عمك ظهر المجن (صِرتَ ضده) ، ففارقتَه مع المفارقين، وخذلتَه مع الخاذلين، وخنتَه مع الخائنين . فردّ عليه إبن عباس:- إن حقي في بيت المال أكثرُ مما أخذتُ . فكتب إليه علي :- فارجع هداك الله إلى رشدك، وتب إلى الله . فكتب إليه إبن عباس:- والله، إنْ ألقى اللهَ قد إحتويتُ على كنوز الأرض أحبُّ إليّ من أن ألقاهُ بدم إمرئ مسلم (شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحديد 16/ 167 وما بعدها، مصباح البلاغة للميرجهاني 4/ 159 ) .

وقد إحتار إبن أبي الحديد في تفسير تصرفات إبن عباس هذه. ولكنني أراها واضحة المعنى! فيُحتمل أن عبد الله بن عباس كان من أوائل شيعة علي، وكان يراه الأجدر بالخلافة ، ليس لوجود وصية ، ولكن بسبب سابقته في الإسلام وعلمه وقرابته وصهره (البحار 31/ 363 ) .

ولكن لم يكن إبن عباس يرى علياً معصوماً! فلما رأى إبن عباس في النهاية ولاية علي وهي تسير إلى الهاوية، وبدأ جيشه يتفكك، وأنصاره ينقصون، أظنه أحسّ بأن سياسة علي لا تُجدي، فآثر الإعتزال. أما بخصوص الأموال التي أخذها إبن عباس من بيت مال البصرة، فأظن، والله أعلم، أن السيناريو كان كالآتي :- كان عمر بن الخطاب (رض) قد فرض لآل محمد (عليه الصلاة والسلام) وأقاربه (من ضمنهم أولاد العباس) رواتب عالية تُغنيهم عن الناس. فلما جاء علي ساوى بين رواتب كل المسلمين، فإنخفضت الرواتب العالية! ويبدو أن إبن عباس سكت عن ذلك على مضض. فلما تدهورت الأمور، فتح إبن عباس بيت مال البصرة، وأخذ ما رآه حقاً له. وأخبر علياً بأن هذا أقل من راتبه القديم ، وأخبره أن الإجتهاد في أخذ الأموال أهون بكثير من الإجتهاد في سفك دماء المسلمين !! والله أعلم .

خلاصة الكلام: قد يكون إبن عباس شيعياً ، ولكنه لم يكن إمامياً إثناعشرياً .

فقيه أم سياسي ؟ يقول التستري (إثناعشري) :- هو (ع) لا يريد منهم ، بل ولا يقبل منهم أن يعاملوه بغير الصدق والتقوى . من أجل هذا سنراه حين يقع الصدام بينه وبين معاوية يؤثر الهزيمة مع الإخلاص والتقوى على إنتصار يتحقق بالمكر والمراوغة . ويقول له ابن عمه عبد الله بن عباس وهو الصالح الورع : خادعهم ، فإن الحرب خدعة ، فيجيبه الإمام الطاهر : لا والله لا أبيع ديني بدنياهم أبدا . مسلم عظيم يفجر الدنيا من حواليه ذمة وإستقامة وطهراً . وكذلك نراه وهو يخطب أصحابه في أول جمعة ، بالكوفة ، وهو أمير المؤمنين ، لا يخطب خطبة خليفة ولا أمير ولا حاكم . لا يصدر قرارات ، ولا يرسم سياسة على كثرة ما كانت الظروف تتطلب من قرارات وسياسة ن بل لا يجعل خطابه الأول هذا استجابة لحماس أصحابه وشد زناد الحمية في أنفسهم استعدادا للمعركة التي سيخوضونها مع جيش الشام المقاتل ، المدرب ، الصعب المراس ، لا شئ من ذلك كله يضمنّه الخليفة والإمام خطابه . إنما هي الدعوة الخالصة لتقوى الله وحسن عبادته وطاعته، اسمعوا : أوصيكم عباد الله بتقوى الله فإن تقوى الله خير تواصى به عباده ، وأقرب الأعمال لرضوانه ، وأفضلها في عواقب الأمور عنده . وبتقوى الله أمرتم ، وللإحسان خلقتم . ( حديث : أنت مني بمنزلة هارون/ مركز المصطفى ، نقلاً عن: إحقاق الحق للتستري 32/ 400 ) .

وبعد أن أثبتنا أنه (ع) لم يكن معصوماً من الخطأ ، وجدنا في كتب الإثناعشرية روايات عديدة فيها قرارات وتصرفات له (ع) ، لو درسناها بكل حيادية لوجدناها تُثير التساؤل والإستغراب . وإليكم بعض الأمثلة :-

أولاً:- تعامله مع مراكز القوة:- يروى أن طلحة والزبير قالا له :- أعطيناك بيعتنا على أن لا تقضي في الأمور ولا تقطعها دوننا، وأن تستشيرنا في كل أمر ولا تستبد بذلك علينا، ولنا من الفضل على غيرنا ما قد علمتَ. (ولكنك) أنت تقسم القسم (الأموال)، وتقطع الأمر وتُمضي الحكم بغير مشاورتنا ولا علمنا (البحار 32/ 21). فكان جوابه أنه قال(ع) لهما :- فوالله، ما كانت لي في الولاية رغبة، ولكنكم دعوتموني إليها، وجعلتموني عليها، فخفتُ أن أردّكم فتختلف الأمة(البحار 32/ 21)، ويُروى أنهما طلبا منه أن يوليهما بعض البلاد، فرفض وقال:- إرضيا بقسم الله لكما حتى أرى رأيي، وإعلما أني لا أشرك في أمانتي إلا من أرضى بدينه وأمانته من أصحابي، ومن قد عرفتُ دخيله ( ما في قلبه !! ). فإنصرفا عنه وقد دخلهما اليأس (البحار 32/ 6 ) .

ثانياً:- إعتداده برأيه . قال (ع) لهما :- نظرتُ في كتاب الله وسنة رسوله، فأمضيتُ ما دلاني عليه واتبعته، ولم أحتج إلى رأيكما فيه ولا رأي غيركما(!!)( البحار 32/ 22 ) .على فرض صحة الرواية وما قبلها، لاحظ تلميحه (ع) لهما وإتهامه إياهما بقلة الدين والأمانة. وهو يعلم أن طلحة والزبير من كبار الصحابة، ومن أهل بدر، ومن كبار المستشارين في الدولة، ومنافسان كبيران له، ولهما أتباع وأنصار، حتى من بعض الذين ثاروا ضد عثمان. كأنه (ع) يريد من البداية تأليب الناس ضده ! فهل هذا تصرف دبلوماسي صائب ؟ الله أعلم . وأظنه (ع) كان يشعر بهذه الخصلة ( وهي أن الفقيه لا يصلح بالضرورة للسياسة ). لهذا رفض الخلافة بعد مقتل عثمان، قائلاً :- أتركوني، فأنا كأحدكم، بل أنا أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم ،، واعلموا إني إن أجبتكم (قبلتُ بالخلافة) ركبتُ بكم ما أعلم (آخذ برأيي) ولم أصغِ إلى قول القائل وعتب العاتب (أرفض أي إعتراض) وأنا لكم وزيراً (مستشاراً) خير لكم مني أميراً( شرح النهج لإبن أبي الحديد 1/169 – 7/33 ، البحار 32/ 24 ). وفي رواية أخرى:- دعوني وإلتمسوا غيري، فإنا مستقبلون أمراً له وجوه وله ألوان، لا تقومُ له القلوب، ولا تثبتُ عليه العقول( البحار 32/ 8 ، 32/ 23 )!!كأنه (ع) يشير إلى أن الظروف الصعبة حينها ذات وجوه مختلفةغير واضحة، وعقله الفقهي (الذي لا يعرف سوى هذا حلال وهذا حرام) قد يفهمها بطريقة تختلف عن فهم الآخرين، فتحصل المشاكل. وقد حصلت !!

وكم مرة نصحه شيعته أن يبذل المال لإستمالة الناس ، بدلاً من ذهابهم إلى معاوية ، فرفض (ع) رفضاً شديداً ( البحار 34/ 164 ، الكافي للكليني 4/ 31 ) . بصراحة ، لا أعلم كيف غابت عنه (ع) حكمة الله تعالى عندما جعل للمؤلفة قلوبهم نصيباً مفروضاً من زكاة المسلمين ! أليس في ذلك إباحة لإستخدام المال لتأليف الناس وإستمالتهم ؟!

ثالثاً:- إستعجاله في تغيير نظام توزيع الأموال. كان عمر بن الخطاب قد قسّم الرواتب بين الناس حسب سابقتهم في الإسلام وقرابتهم من النبي (:salat:) ، ولم يعترض علي (ع) على ذلك وقتها . وإستمر الأمر في زمن عثمان. فلما تولى علي (ع) الخلافة تصوّر أن توزيع الأموال بالتساوي قد يهدئ الفتنة، فأعطى للكافر الذي أسلم قبل يوم كما يعطي للسابقين الأولين الذين جاهدوا مع النبي (:salat:) . وقد حذر بعض الشيعة الإمام (ع) من مغبة هذا التصرف ، فرفض ( الكافي للكليني 4/ 31 ) . كما أضر هذا القرار بأخوته وأقاربه ، حتى تركه بعضهم وذهب إلى معاوية ( البحار 29/ 495 ، 42/ 114 ) .

كذلك يروون أنه (ع) قال في أول خطبة له :- ألا وإن كل قطيعة (قطعة أرض) أقطعها عثمان، أو مال أخذه من بيت مال المسلمين فهو مردود عليهم في بيت مالهم ، ولو وجدتُه قد تزوج به النساء وفُرّق في البلدان !! ( البحار 32/ 16 ). لاحظ قدرته (ع) العجيبة على تهييج الناس ضده، وخلق أعداء له! علماً أن هذه الأموال تم توزيعها على مدى إثناعشر سنة (فترة خلافة عثمان) وأمام عينه (ع) فلم نسمع منه (ع) حينذاك أي إعتراض ، وقد كان (ع) يعترض على أبسط من ذلك !!

رابعاً:- إستعجاله في عزل معاوية. قيل له (ع):- إن معاوية مَنْ قد علمتَ، قد ولاه الشام مَنْ كان قبلك، فولّه أنت، كيما تتسق عُرى الاسلام، ثم إعزله إن بدا لك..قال (ع) : لا يسألني اللهُ عن توليته على رجلين من المسلمين ليلة سوداء أبداً (البحار 32/ 34 ) .

خامساً:- عدم فتح ملف مقتل عثمان (رض) . قسّم علي (ع) الناس حسب موقفهم من عثمان إلى ثلاثة أقسام :- من يعتبر ابن عفان ظالماً كان ينبغي له أن ينضم إلى قاتليه أو ينابذ (يحارب) ناصريه . ومن كان يعتبره مظلوماً لقد كان ينبغي له أن يكون من المنهنهين (المدافعين) عنه والمعذرين فيه (يلتمسون له العذر) . ومن كان في شك من الخصلتين لقد كان ينبغي له أن يعتزله ويركن جانباً (البحار 32/ 95 ) .

فلو إعتقد علي أن عثمان قُتِلَ مظلوماً فالمفروض أن يقوم علي بمحاسبة قتلته، أو على الأقل تقديمهم للمحاكمة، وبذلك يتخلص من المسؤولية الجنائية ويُسكِت المعترضين. أما لو كان عثمان في نظر علي ظالماً يستحق القتل فالمفروض أن ينضمّ علي إلى الثوار من البداية، لا أن ينتظر ويتربص حتى يُقتل عثمان، ثم يركب الموجة ويؤيد الثوار بالعفو عنهم ويتركهم يسيطرون على الجيش! هذا تصرف إنتهازي لا يليق برجل عظيم مثل علي. وإذا قلنا أنه (ع) لم ينضم إلى الثوار بسبب التقية، فعثمان قد أصبح في الأيام الأخيرة ضعيفاً جداً لا يستطيع الخروج من بيته ليشرب الماء العذب! وقد أرسل (ع) ولديه الحسن والحسين ليحرسا عثمان وقتها! (مروج الذهب للمسعودي (شيعي زيدي لا إثناعشري) / من الإنترنيت 1/ 484 ). يقول البعض أنه (ع) لم يستطع محاكمة قتلة عثمان لأنهم كانوا أقوياء ومسيطرين على جيشه، وكان ينتظر تهدئة الأمور. بصراحة لم أقتنع بهذا التبرير! لأن القائد الحقيقي إما أن يطبّق القانون في دولته أو يحترم نفسه ويتنازل عن السلطة! رأيي المتواضع:- أظن ان علياً لم يكن متأكداً من صحة إعتراضات الثوار ضد عثمان، ولهذا لم ينضم إليهم. لكنه رأى أن عثماناً رفض أن يدافع عنه أحد حتى قُتِل، أي أن عثماناً قد تبرّع بدمه حقناً للدماء. فلماذا يفتح الملف بعد ذلك ويقتص من القتلة بينما صاحب الشأن (عثمان) لم يُرِد ذلك ؟! لكن بعض الصحابة أصرّوا على تطبيق القانون ومحاسبة القتلة. فإعتبر (ع) قرارهم هذا خروجاً على السلطة الشرعية. عندها بدأت المشاكل! ولصعوبة الموقف آنذاك والتحرّج من مقاتلة المسلمين آثر فريق من الصحابة الوقوف على الحياد وإعتزال القتال بين الطرفين (البحار 32/ 124 ) . وبعض الباحثين يؤيد رأي هذا الفريق، خصوصاً وأن علياً لم يُجبرهم على الخروج معه، فيبدو أنه (ع) رأى أن (المحايدين) أخطأوا لكن بتأويل جدير بالإعتبار! فكما تأوّل الثوار وقتلوا عثماناً، كذلك تأوّل (المحايدون) ورفضوا القتال. وأظن أن الإجتهاد بحقن دماء المسلمين أفضل من الإجتهاد بإراقتها! والله أعلم.




بقيت مسألة أخيرة في الموضوع، وهي أن الإثناعشرية يقولون إن طلحة والزبير وعائشة كانوا ضد عثمان، وساهموا في تأليب الناس ضده! ( البحار 32/ 58 ، 32/ 69 ، 32/ 78 ، 32/ 84 ، 32/ 126 ، 32/ 136 ) . إن كان هذا صحيحاً، فلماذا لم يتخلص الإمام منهم بمناورة سياسية بارعة، وهي إعطاء القضية إلى القضاء! عندها سيُحرج الثلاثة ويضعهم في قفص الإتهام، ويُسكت معاوية، وإذا عاتبه أحد فيقول له : إن الأمر بيد القضاء، ولا دخل لي فيه! أكان هذا خطأً سياسياً ؟! الله أعلم .

سادساً :- تغييره لقراراته تحت الضغط . يقال أنه (ع) لم يقبل بالتحكيم في صفين لأنه على وشك الإنتصار، ثم وافق بسبب ضغط جيشه عليه (شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحديد 2/ 219 ) .وكان علي يريد عزل أبي موسى الأشعري ، ولكن شيعته أجبروه على إبقائه ، فقال علي : والله ما كان عندي بمؤتمن ولا ناصح ولقد أردتُ عزله ، فأتاني الأشتر ، فسألني أن أقرّه (أبقيه) وذكر أن أهل الكوفة به راضون ، فأقررته . وعندما رفض أبو موسى الأشعري الإشتراك في القتال ، قال له أمير المؤمنين في رسالة :- أما بعد ، يا ابن الحائك ، يا عاض أير أبيه ! (البحار 32/ 86 – 87 ) . تخيّل ، إمام معصوم يتلفظ بهذه الألفاظ المخجلة !! وكذلك عندما أراد أن يُرسل إبن عباس ممثلاً عنه في التحكيم، فأجبروه على إختيار أبي موسى الأشعري . لا أدري إن كان من خصال القائد الناجح أن يرضخ لضغوط جيشه حتى لو أدت إلى الخسارة !! وأظنه (ع) أحسّ بهذا، فقال في النهاية : كنتُ أمس أميراً فأصبحتُ اليوم مأموراً (نهج البلاغة 2/ 186) . فهل هذا إعلان رسمي منه (ع) بإنتهاء ولايته السياسية ؟! هذا يشير إلى أن شيعته لم يؤمنوا بعصمته، وإلا كيف يُعارضوا ويناقشوا رجلا معصوماً ؟ وحتى مالك الأشتر – أشهر قادة جيش علي – ذات مرة إعترض على إمامه (ع) وغضب منه ! (راجع البحار 32/ 71 – 32/ 381 – 32/ 452 ) .




لوميه 21-12-14 10:15 AM

شكرا انك وضحت لنا انك ناصبي

فلا جدال مع اعمى قلب




بحار400 21-12-14 10:53 AM







اغلب الاخطاء منقولة من كتب الشيعة فالمفترض ان يكون مشايخ الشيعة هم النواصب الذين نقلوا تلك الاخطاء والكاتب مجرد ناقل لاخطاء سيدنا علي من كتب الشيعة




======




صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى

مثلما لعلي اخطاء لعمر اخطاء و لم اذكر اخطاء علي الا بعد ان قام الشيعة باتهام سيدنا عمر باكاذيب فاردت ان ابين لهم ان سيدنا علي كذلك لديه اخطاء وليس معصوم ام حلال تتهمون سيدناعمر بالباطل ونصبح نواصب عندما ننقل اخطاء علي من كتب الشيعة والسنة




========




الا يقول الشيعة

((( أن الله يغضب لغضب فاطمة )))

كيف يقوم سيدنا علي باغضاب فاطمة الزهراء رضي الله عنها

وخطبتة بنت ابوجهل ليتزوج على فاطمة الزهراء يعني يترك بنت رسول الله التي قلتم انها زوجت من السماء ليتزوج بنت ابي جهل اليس هذا خطأ

وغضب منه النبي على فعلته

سؤالي هل اخطا سيدنا علي هنا ام اصاب بقيامه بخطبة بنت ابي جهل على فاطمة الزهراء




========




لم يسلم من الشيعة لا الصحابة و لا ال البيت




لقد وصف الائمة الشيعة بانهم اشر من المجوس و اليهود و النصارى




امثلة على النواصب الاثناعشرية لال البيت عليهم السلام




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=143550




الشيعة والطعن في فاطمة الزهراء وامهات المؤمنين رضي الله عنهم




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=55136




===========




صدق امامنا الصادق ان الشيطان ليحتاج الي كذب الشيعة




الشيعة قتلة الائمة والائمة يدعون على الشيعة ثم يقول قلان من النواصب ياليت كان اتهامي فقط بالناصبي فانتم كفرتم صحابة رسول الله و امهات المؤمنين وكفرتم جميع المسلمين فقول تحصيل حاصل

ثانيا كيف يكون اهل السنة نواصب وفضائل اهل البيت تحتجون بها من كتب اهل السنة تعلم لماذا لانكم يا قتلة الائمة ليس لديكم روايات صحيحة عن النبي بل حتى عن الائمة صحيحة فكيف تدعون اتباع الائمة وليس لديكم روايات صحيحة عنهم







==========




صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى

و زاد على ذلك امامنا الكاظم ان الشيعة شبه الحمير




لنرى من هو الناصبي




ومن الذي يبغض علي انهم الشيعة







نذكر في قول سيدنا علي ان الذين يبغضهم و يبغصونه هم الشيعة ودعى على الشيعة




المصدر كتاب الغارات




لابراهيم بن محمد الثقفي ج 2 ص 458




عن أبي الطفيل قال علي عليه السلام: يا أهل الكوفة دخلت اليكم وليس لي سوط الا الدرة فرفعتموني إلى السوط، ثم رفعتموني إلى الحجارة أو قال: الحديد، ألبسكم الله شيعا وأذاق بعضكم بأس بعض فمن فازبكم فقد فاز بالقدح الاخيب

. [ 458 ]




عن أبي صالح الحنفي قال: رأيت عليا عليه السلام يخطب وقد وضع المصحف على رأسه حتى رأيت الورق يتقعقع على رأسه قال: فقال: اللهم قد منعوني ما فيه فأعطني ما فيه، اللهم قد أبغضتهم وأبغضوني، ومللتهم وملوني،







الموضوع عن اخطاء سيدنا علي منقول من كتب الشيعة التي تثبت ان سيدنا علي ليس معصوم




بل ان سيدنا علي لم يدعي انه معصوم

و كان الموضوع ردا على محاولة الرافضة الطعن في سيدنا ابوبكر و عمر رضي الله عنهم

ثانيا يا رافضي على كيفك تحكم على الاخرين بالنواصب

و مالانواصب الا الشيعة الذين قتلوا الائمة

فقد قتل الشيعةالحسين بعد ان دعوه وغدروا به وقتلوه ودعى عليه م الحسين ان لايرضى الولاة عنهم

وقتل الشيعة سيدنا علي بشهادة سيدنا الجسن الذي قال عن الشيعة ا قتلهم ابي

ومعلوم ان الشيعي الخارجي ابن ملجم هو قاتل سيدنا علي

وقد طعن الشيعة الحسن وكادوا يقتلوه و شرقوا متاعه

واقشم سيدنا الحسن ان معاوية خيرا له من الشيعة

هؤلاء هم الشيعة النواصب قتلة الائمة مثل اليهود قتلة الانبياء







فتى الشرقيه 21-12-14 10:53 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لوميه (المشاركة 1812237)

شكرا انك وضحت لنا انك ناصبي

فلا جدال مع اعمى قلب

لو لم تكوني ناصبيه بل وكارهة لآل البيت

لدافعنتي عنهم مما ينشر في كتبكم من شركيات تنسبونها لهم

ولكنها عقيدة الرافضة المجوسيه اليهوديه التي أنشأها لكم سيدكم عبدالله بن سبأ




بحار400 21-12-14 12:27 PM

عجيب امر الرافضة !!!




الطاعن في الثقل الأكبر وان القرآن قد حرف وقد زيد فيه وأنقص منه آيات مجتهد !!!




ومن يبين بعض أخطأ علي رضي لله عنه حتى يبين لنا انه بشر يصيب ويخطأ وليس بمعصوم صار ناصبي وصار كافر !!




إني لأعجب حقيقة من هؤلاء الذين يكفرون أصحاب رسول الله و يتفنون في شتمهم ليل نهار و يكفرون من لم يؤمن بإمامة الأئمة الإثنى عشر، كيف لا يكفرون من يطعن بالقرآن؟!!







بحار400 21-12-14 12:28 PM




علي (رض) : ينقض عصمته بقوله :




فاني لست في نفسي بفوق ان اخطئ




نهج البلاغة - رقم (216) – (من خطبة له بصفين)-قال الامام علي ( ع) :

فلا تكفو عن مقالة بحق أو مشورة بعدل، فإني لست في نفسي بفوق أن أخطئ، ولا آمن ذلك من فعلي إلا أن يكفي الله من نفسي ما هو أملك به مني




==============







الامام علي يعترف بالخطأ والذنب ! فاين العصمة ؟




مستدرك الوسائل – النوري الطبرسي – رقم الجزء : (5)- رقم الصفحة : (132)- مانصه : كان أمير المؤمنين (ع) يقول في سجدة الشكر: يا من لا يزيده إلحاح الملحين إلا جوداً وكرماً... أبوء إليك بذنوبي كلها، وأعترف بها، كي تعفو عني، وأنت أعلم بها مني، بؤت إليك، بكل ذنب أذنبته، وكل خطيئة أخطأتها، وكل سيئة عملتها، يا رب اغفر وارحم، وتجاوز عما تعلم إنك أنت الأعز الأجل الأكرم




===========




الامام علي (ض) يحرش على فاطمة !!- نقض عصمتها




علل الشرائع – ابن باويه القمي – رقم الصفحة : ( 413)- وأقبل علي عليه السلام من اليمن حتى وافى الحج فوجد فاطمة عليها السلام قد أحلت ووجد ريح الطيب، فانطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وآله مستفتياً و((محرشاً على فاطمة)) عليها السلام، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله: يا علي بأي شئ أهللت؟ فقال أهللت بما أهل النبي صلى الله عليه وآله، فقال: لا تحل أنت




ملاحظة : ولو كانت فاطمة الزهراء رضي الله عنها معصومة لما أنكر عليها الإمام علي بن أبي طالب وذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مستفتياً ومحرشاً عليها (كما في الرواية)، فإنّ المعصوم لا يُخالف الشرع فكيف جاز للإمام علي أن يظن ذلك في فاطمة إن كانت بالفعل معصومة؟!




==============




الامام علي ( ض) يوبخ ابنه الحسن ( ع) !! ويحذره من النار




خصائص الأئمة – الشيخ الرضي – رقم الصفحة : (78)-( قصة استعارة الحسن وتوبيخ الامام علي له )فقيل له:

إنّ الحسن بن علي(ع)استعارها في ليلته على أن يردها اليوم فهرول عليه السلام مغضباً إلى منزل الحسن بن علي(ع)وهو يهمهم وكان من عادته أن يستأذن على منزله إذا جاء فهجم بغير إذن، فوجد القطيفة في منزله فأخذ بطرفها يجرها وهو يقول: النار يا أبا محمد النار النار يا أبا محمد، النار حتى خرج بها




ملاحظة : ولو كان الإمام علي يعتقد العصمة في ابنه الإمام الحسن لما خشي عليه من النار وخطأه على فعله وهو معصوم (لا يذنب بل لا يخطئ ولا يسهو عند الشيعة الإثنى عشرية!).




==============




الامام زين العابدين : فانا الظالم المفرط المضيع !




الصحيفة السجادية - جمع محمد باقر نجل الشيخ المرتضى الموحد الأبطحي الأصفهاني- رقم الصفحة : (377)- دعاء علي بن الحسين ( زين العابدين ) : إلهي فلا تحرمني خير الآخرة والأولى لقلة شكري، واغفر لي ما تعلم من ذنوبي ، إن تعذب فأنا الظالم المفرط المضيع الآثم المقصر المضجع المغفل حظ نفسي، وإن تغفر فأنت أرحم الراحمين




====




الامام زين العابدين : كيف لا ادعوك وانا العاصي ؟!




الصحيفة السجادية - جمع الابطحي- رقم الصفحة : (476)- دعاء علي بن الحسين ( زين العابدين ) : إلهي أسألك أن تعصمني حتى لا أعصيك فإني قد بهت وتحيرت من كثرة الذنوب مع العصيان ومن كثرة كرمك مع الإحسان وقد أكلت لساني كثرة ذنوبي، وأذهبت عني ماء وجهي فبأي وجه ألقاك وقد أخلقت الذنوب وجهي وبأي لسان أدعوك وقد أخرست المعاصي لساني وكيف أدعوك وأنا العاصي




======




الامام زين العابدين : الهي البستني الخطايا !




بحار الانوار – المجلسي – رقم الجزء : (91)- رقم الصفحة : (142)- [مناجاة علي بن الحسين " زين العابدين " ] بسم الله الرحمن الرحيم، إلهي ألبستني الخطايا ثوب مذلتي، وجللني التباعد منك لباس مسكنتي، وأمات قلبي عظيم جنايتى فأحيه بتوبة منك يا أملي وبغيتي ويا سؤلى ومنيتي، فوعزتك ما أجد لذنوبي سواك غافراً




============




خلاف بين أولاد الرسول !ومنهم الباقر ! فاين العصمة ؟!




الكليني –الكافي- بسند حكم المجلسي بأنه (حسن أو موثّق) مرآة العقول 25/194عن عبد الملك قال: وقع بين أبي جعفر وبين ولد الحسن (عليهما السلام) كلام فبلغني ذلك، فدخلت على أبي جعفر (ع) فذهبت أتكلم فقال لي: مه ، لا تدخل فيما بيننا قال المجلسي في شرح الخبر: قوله: (وكذلك نحن) أي: ليس لكم أن تحاكموا بيننا لأنّ الخصمين كليهما من أولاد الرسول




الامام جعفر الصادق (ع) : كيف ادعوك وقد عصيتك ؟!




الامالي – الصدوق – رقم الصفحة : (438)- ( دعاء الامام جعفر الصادق) : إلهي كيف أدعوك وقد عصيتك...إلهي لئن طالبتني بذنبي لأطالبنك بكرمك ولئن طالبتني بجريرتي لأطالبنك بعفوك، ولئن أمرت بي إلى النار لأخبرن أهلها أني كنت أقول: لا إله إلا الله، محمد رسول الله، اللهم إنّ الطاعة تسرك، والمعصية لا تضرك، فهب لي ما يسرك، واغفر لي ما لا يضرك




ملاحظة : مثل هذا الكلام لا يقوله من هو معصوم عن الذنوب صغيرها وكبيرها، فإنّ الإمام الصادق إنما يسأل الله تعالى أمراً جائز الوقوع، لا أمراً يستحيل وقوعه منه!




الامام جعفر الصادق (ع) كان يلهو بإيذاء الطير في الحرم حتى نهاه جده ! اين العصمة ؟!




الكافي – الكليني – الجزء : (6)- الصفحة : (224)- بسند حسنه المجلسي في ( مرآة العقول)- الجزء : (21)- الصفحة : (370)- عن جميل بن دراج قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن قتل الخطاف أو إيذائهن في الحرم ، فقال : لا يقتلن فإني كنت مع علي بن الحسين عليه السلام فرآني وأنا ((اؤذيهن ((فقال لي : يا بني لا تقتلهن ولا تؤذهن فإنهن لا يؤذين شيئا .




الامام الكاظم (ع) : ان ذنوبي وكثرتها قد غبرت وجهي !!




بحار الانوار – المجلسي – رقم الجزء : (91)- رقم الصفحة : (182)-عن علي ابن مهزيار أنه قال: سمعت مولاي موسى بن جعفر صلوات الله عليه يدعو بهذا الدعاء وهو دعاء الاعتقاد:إلهي إنّ ذنوبي وكثرتها قد غبرت وجهي عندك، وحجبتني عن استئهال رحمتك، وباعدتني عن استنجاز مغفرتك، ولولا تعلقي بآلائك، وتمسكي بالرجاء لما وعدت أمثالي من المسرفين، وأشباهي من الخاطئين




ملاحظة : ولا يجوز شرعاً وعقلاً أن يدعو الإنسان ربه عز وجل ويطلب منه مغفرة ذنوبه عبثاً لكونه معصوماً عنها بل وعن الخطأ والنسيان والسهو البشري!




ملاحظة : قد يقول الرافضة ان هذه الادعية كان يقولها الائمة لكي يقتدي الناس بهم والجواب هو : ان الائمة كانوا يقولون بعض الادعية في حال فراغهم وخلوتهم بالله وليس عندهم احد !




الامام موسى بن جعفر ( ع) يعترف ! وعصيتك




!!الكافي - الكليني - الجزء : (3)- الصفحة : (319)-خرجت مع أبي الحسن موسى بن جعفر(ع)الى بعض أمواله فقام إلى صلاة الظهر فلما فرغ خر لله ساجدا فسمعته يقول بصوت حزين وتغرغر دموعه رب عصيتك بلساني ولو شئت وعزتك لاخر ستني وعصيتك ببصري ولو شئت وعزتك لا كمهتني وعصيتك بسمعي ولو شئت وعزتك لاصممتني وعصيتك بيدي ولو شئت وعزتك لكنعتني وعصيتك برجلي ولو شئت وعزتك لجذمتني وعصيتك بفرجي ولو شئت وعزتك لعقمتني وعصيتك بجميع جوارحي




اثبات سهو النبي ( ص) والائمة من باب اولى ! ونقضا للعصمة !




الصدوق – من لايحضره الفقيه – رقم الجزء : (1) – رقم الصفحة : (234)"إنّ الغلاة والمفوّة - لعنهم الله - ينكرون سهو النّبيّ(ص)يقولون: لو جاز أن يسهو في الصّلاة لجاز أن يسهو في التّبليغ؛ لأن الصلاة فريضة كما أن التبليغ فريضة.. وليس سهو النبي(ص) كسهونا؛ لأن سهوه من الله عز وجل وإنّما أسهاه الله ليعلم أنّه بشر مخلوق فلا يتّخذ ربًا معبودًا دونه




الصدوق – من لايحضره الفقيه – رقم الجزء : (1) – رقم الصفحة : (234)"

وكان شيخنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد يقول: أوّل درجة في الغلو نفي السّهو عن النّبيّ(ص) وأنا أحتسب الأجر في تصنيف كتاب مفرد في إثبات سهو النّبيّ والرّد على مُنكريه"




============




الامام علي ( ع) : يخطأ ويخالف نهي النبي عن الاحراق بالنار !




الشيخ الاميني – الغدير - الجزء : (7 ) - رقم الصفحة : (155)وصح عنه صلى الله عليه وآله النهي عن الإحراق وقوله :لا يعذب بالنار إلا رب النار ./ الشيخ الصدوق – من لايحضره الفقيه - الجزء : (3 ) - رقم الصفحة : (150) وإنما عذبهم أمير المؤمنين عليه الصلاة والسلام على قولهم بربوبيته بالنار دون غيرها.




الامام علي ( ع) : يخالف امر النبي في محو الكتاب !




النوري الطبرسي – مستدرك الوسائل - الجزء : (8 ) - رقم الصفحة : (437)- علي بن إبراهيم في تفسيره: عن أبيه عن ابن أبي عمير عن ابن سنان عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) في حديث طويل في قصة صلح الحديبية : "...فقال رسول الله(ص) : أنا رسول الله وإن لم تقروا ثم قال : امح يا علي واكتب محمد بن عبد الله فقال أمير المؤمنين(ع) : ما أمحو اسمك من النبوة أبدا ، فمحاه رسول الله(ص)بيده "الخبر







الامام علي ( ع) يجهل حكم المذي ! اين العصمة وباب مدينة العلم ؟!




الحدائق الناضرة - المحقق البحراني - رقم الجزء : (5)- رقم الصفحة : (36)-وعن اسحاق بن عمار في الصحيح عن الصادق (عليه السلام)(3) قال: " سألته عن المذي فقال ان عليا (عليه السلام) كان رجلا مذاء واستحيى ان يسأل رسول الله (صلى الله عليه وآله) لمكان فاطمة (عليها السلام) فامر المقداد ان يسأله وهو جالس فسأله فقال له ليس بشئ




منتهى المطلب - ابن المطهر الحلي - رقم المجلد : (1)- رقم الصفحة : (190)-وروي في الصحيح عن إسحاق بن عمار، عن أبي عبد الله عليه السلام، قال:

سألته عن المذي؟ فقال: (إن عليا كان رجلا مذاءا واستحيى أن يسأل رسول الله صلى الله عليه وآله لمكان فاطمة، فأمر المقداد (1) أن يسأله وهو جالس، فسأله، فقال له النبي: ليس بشئ




نقض عصمة الامام الحسن ! وانه مطلاق ! والله يبغض المطلاق




الكليني – الكافي – رقم الجزء : (6) – رقم الصفحة : (56)- وثق هذه الرواية المجلسي في مراة العقول 21/96 - عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن عليا قال وهو على المنبر : لا تزوجوا الحسن فإنه رجل مطلاق ، فقام رجل من همدان فقال : بلى والله لنزوجنه وهو ابن رسول الله صلى الله عليه وآله وابن أمير المؤمنين عليه السلام فإن شاء أمسك وإن شاء طلق .




الكليني – الكافي – رقم الجزء : (6) – رقم الصفحة : (56) -عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن الحسن بن علي عليهما السلام طلق خمسين امرأة فقام علي عليه السلام بالكوفة فقال : يا معاشر أهل الكوفة لا تنكحوا الحسن فإنه رجل مطلاق فقام إليه رجل فقال : بلى والله لننكحنه فإنه ابن رسول الله صلى الله عليه وآله وابن فاطمة عليها السلام فإن أعجبته أمسك وإن كره طلق




السيد المرعشي – شرح احقاق الحق – رقم الجزء : ( 26) – هامش رقم الصفحة : (329)أخلاقه وفضائله رضي الله عنه : كان الحسن حليما ، كريما ، ورعا ، ذا سكينة ووقار وحشمة ، جوادا ، ممدوحا ميالا للسلم ، يكره الفتن وإراقة الدماء ، ما سمعت منه كلمة فحش قط ، إلا أنه كان كثير الزواج ، مطلاقا للنساء ، ولا يفارق امرأة إلا وهي تحبه ، وكان أبوه رضي الله عنه يأخذ عليه كثرة الطلاق ويخشى عواقبها




ملاحظة : صفة اكثار الطلاق مبغوضة عند الله والدليل




الشيخ الكليني – الكافي – رقم الجزء : (6) – رقم الصفحة : (54 -55)علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن غير واحد ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : ما من شئ مما أحله الله عزوجل أبغض إليه من الطلاق وإن الله يبغض المطلاق الذواق




سيد قطب 26-12-14 07:56 PM

طالما انه في الاساس الهدف من الرسالة الالهية هو نشر الاسلام والهدى في كل بقاع الارض فيكون الخليفة الاكثر نشر للاسلام والفتوحات هو الاكثر اصابة يعني في عهد عمر بن الخطاب وفي عهد معاوية بن ابي سفيان




في اول بزوغ دعوة النبي وطالما ان جهوده تنصب على نشر الدعوة والحوار والجدال مع الكفار وطالما ان هذا يستوجب جهد فكري ومعاناة واحتمال للنكران والنفي والتهجم اللفظي والتكذيب فيكون المرافق له في هذه الحالات والاوقات هو الاكثر محبة له والاكثر دعما وسندا له : اي انه ابو بكر الصديق فهو كان صديقه الملازم له في كل حواراته ولقائاته مع الكفار وهو من كان يدعمه بالموقف والتأييد والتصديق واعطائه القوة المعنوية والتأييد في كل الخطابات والبيانات والحجج والجدلية الفكرية وهو كان حتى يؤيد وبقوة مطلقة اي موقف للنبي مهما كان وهذا كان يعطي النبي الهدوء والثبات والاصرار على الموقف في اللحطات الصعبة من المواجهة




خاض ابناء علي واحفاده وكل سلالته معارك لاجل المنصب والكرسي وحتى بدون ان يقدموا شيء ملموس خدمة للاسلام فهم كانوا يريدو الكرسي كيفما كان دون ان يقدموا الجهد والتضحية الكبيرة امام الناس لكي تقتنع وتتحمس لهم ولدورهم بل كانوا فقط يتوجهوا نحو كرسي الزعامة تحت الحجة الواهية الوحيدة التي هي انهم يقربوا النبي بصلة الدم وليس شيء اخر يفيد الامة ويفيد الرسالة ويفيد الحكمة الالهية التي ارادت نشر الاسلام على العالم كله




معاوية حول الامة العربية من مجتمع قبائل الى مجتمع مؤسسات ودوواين وحكومة




عمر اراد بمسعى وجهد جبار الى ان يلغي الطبقية ويحول البشر الى فئة واحدة بدون تمييز او طبقات اجتماعية




خالد الاكثر محارب في التاريخ خاض اهم واخطر الحروب المصيرية التي كتبت تاريخ الامة وهو الوحيد صاحب السجل الذهبي الحقيقي




رغم كل هذا لا نسمع اي تكريم لهم بل مبالغة وفذلكة مصطنعة وعبادة للبشر بحجة حق اهل البيت وقدسية اهل البيت وفضل اهل البيت لكن في الواقع لا دور لاهل البيت بالمقارنة مع الغير




بحار400 16-10-16 08:39 PM

علي ميزان النفاق و الايمان

لايحبك الا مؤمن ولا يبغضك الا منافق




كيف يكون علي ميزان الايمان والنفاق وشيعته خرجوا عليه وكفروه وقالوا له لم تحكم بماانزل الله ولم يكفرهم




الشيعة الخوارج كفروا علي ولم يكفرهم لمادا لم يقل لهم انه ميزان النفاق والايمان يا اتباع حيدر طوطو

عند شيعة الخلفاء طواغيب ومن بايع طاغوت وادعى انه مؤمن فهو كاذب تعني علي بايع الطواغيب فهو كاذب








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق