السبت، 25 فبراير، 2017

ملف علماء الشيعة الاخبارية الاصولية الوسطي بينهم / اقوال الائمة جدة على القرآن و لا ترد اقوالهم

وقفه مع كمال الحيدري وعبدالحليم الغزي

كثيرا نسمع خلافات المعممين على قنواتهم حول علم الرجال وعلم الدرايه, هناك مع وهناك ضد مثل الحيدري والغزي, لكن كلا الطرفين لديه روايات يستند عليها. وهذا يدلك على بطلان وتناقض هذا الدين:

هذا بحث حول كتب الرجال عند الرافضه:

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=179315

وهذا بحث حول علم الدرايه عند الرافضه:

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=177785

أولا نبدأ في الأصوليه (المراجع) أصحاب علم الدرايه والرجال:
عندهم روايات تدعم ما ذهبوا إليه:

مع : أبي ، عن علي ، عن أبيه ، عن اليقطيني ، عن ابن أبي عمير ، عن زيد الزراد ، عن أبي عبدالله عليه ‌السلام قال : قال أبوجعفر عليه‌السلام: يا بني اعرف منازل الشيعة على قدر روايتهمومعرفتهم ، فإن المعرفة هي الدراية للرواية ، وبالدرايات للروايات يعلو المؤمن إلى أقصى درجات الايمان. بحار الأنوار ج2ص184

وعن علي بن محمد بن قتيبة ، عن أحمد بن إبراهيم المراغي ، قال : ورد على القاسم بن العلاء ـ وذكر توقيعا شريفاً ، يقول فيه ـ : فانه لا عذر لأحد من موالينا في التشكيك فيما يرويه عنا ثقاتنا ، قد عرفوا بأنا نفاوضهم سرنا ، ونحملهم إياه إليهم . وسائل الشيعه ج27صص150

علي بن إبراهيم، عن أبيه، وعن أحمد بن محمد بن خالد، عن النوفلي، عن السكوني، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال أمير المؤمنين عليه السلام إذا حدثتم بحديث فأسندوه إلى الذي حدثكم فإن كان حقا فلكم وإن كان كذبا فعليه. الكافي ج1ص52

لكن المعترضين قالوا أن لا يوجد تراجم الرجال ولا توثيقات والكتب الرجاليه لم يوثقوا سوى القليل وبدون دليل, وبهذا تسقط معظم الروايات!. (وهذا صحيح). كما أن روايات صحيحه تخالف معتقدهم وروايات ضعيفه توافق معتقدهم. لهذا الأصوليه وقعوا في مشكله كبيره تهدم معتقدهم.

أدلة المعترضين ومنهم الإخباريه:

وروى الصدوق في العلل بإسناده الصحيح عن أبي بصير عن أحدهما عليهما‌السلام قال : لا تكذبوا بحديث أتاكم به مرجىء ولا قدري ولا خارجي نسبه إلينا ، فإنكم لا تدرون لعله شيء من الحق فتكذبوا الله عز وجل فوق عرشه. مرأة العقول ج4ص314

عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسين بن سعيد ومحمد بن خالد البرقي عن عبد الله بن جندب عن سفيان بن السمط قال قلت لابي عبد الله (ع) جعلت فداك يأتينا الرجل من قبلكم يعرف بالكذبفيحدث بالحديث فنستبشعه فقال أبو عبد الله (ع) يقول لك اني قلت الليل انه نهار والنهار انه ليل قلت لا قال فان قال لك هذا اني قلته فلا تكذب به فانك انما تكذبني. بحار الأنوار ج2ص211

عنه ، عن أحمد بن محمد ، عن ابن محبوب ، عن جميل بن صالح ، عن أبي عبيدة الحذاء قال سمعت أبا جعفرعليه‌السلاميقول والله إن أحب أصحابي إلي أورعهم وأفقههم وأكتمهملحديثنا وإن أسوأهمعنديحالاوأمقتهم للذي إذا سمع الحديث ينسب إلينا ويروى عنافلم يقبله اشمأز منه وجحده وكفر من دان به وهو لا يدري لعل الحديث من عندنا خرجوإلينا أسند فيكون بذلك خارجا عن ولايتنا.الحديث السابع صحيح. مرآة العقول ج9ص1911 المجلسي
وأدلتهم صحيحه, فلا يجوز تكذيب روايتهم وإن كان الراوي ناصبي أو كذاب! لكن أيضا في دينهم هناك آلاف الروايات تناقض بعضها وروايات مكذوبه بإعتراف الجميع, إذن لا يصح هذا المسلك فلابد من معرفة الصحيح من الضعيف. ولو سألت فمن هو الذي على أحق؟ أقول هذا دليل بطلان معتقد الدين الإثناعشري.

نرجع لنظرية:
كمال الحيدري: يقول لنعرف الروايه الصحيحه من الضعيفه, نعرضها على القرآن وما خالف يضرب بالحائط!. طبعا هذا لا يصح:
أولا: لابد من معرفة تفسير وتأويل القرآن ولا يعلم تفسيره وتأويله سوى المعصومين ولا يوجد تفسير لهم.


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=177835

ثانيا: على تفسير من ستتبعون؟ تفسير القمي, العياشي, الطبرسي, الطوسي, الطبطبائي...كلهم يختلفون في التفاسير. ولا يوجد عالم له كتاب تصحيح وتضعيف حسب هذه النظريه.

ثالثا: أشياء كثيره لم تورد في القرآن الكريم. أيضا هو يسقط روايات التحريف والنقصان لأنها تخالف الآيه (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا ٱلذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) مع العلم لا يوجد روايه عندهم في تفسير هذه الآيه, ولا تدل على أن المحفوظ هوالقرآن بل هناك من قال المقصود الرسول عليه الصلاة والسلام. (تفسير الطوسي ج6ص320).
عبدالحليم الغزي لا يعترف بعلم الرجال, وكل روايات أهل البيت صحيحه! فهو يأخذ الروايات التي تعجب هواه ويهرب من الروايات المتناقضه!, يعتبر كتاب سليم بن قيس الذي روى كسر الضلع بكتاب معتبر, وتهرب من قول سليم بأن الأئمه 13 وليس 12. تهرب من روايات تحريف ونقصان القرآن مع أنها مستفيضه.

وهناك من قال أن الروايات التي تخالف بعضها, نعرضها على المخالفين (أهل السنه) ونأخذ بخلافهم, لكن هذه القاعده لا تصلح ولم يعملوا بها.

فالمحصل أن كل عالم له دين خاص فيه, يأخذ الروايات التي تعجبه ويضرب الآخرى بالحائط وآخر يمشي عكسه. فهذا يدلك على أن هذا المعتقد الإثناعشري باطل من صنع الكذابين.
يبقى السؤال لجميعهم: أين القرآن الذي جمعه الإمام علي حتى نتمسك فيه كما نص حديث الثقلين؟ أين تفسير الإمام؟ أين إمام هذا العصر حتى نتبعه ونعرف الصحيح من المكذوب؟

===========

كل ما أتينا بشيخ وهذا الشيخ ينقل كلام أئمته أصلاً لا يخترع ولا يتفلسف ولا أي شيء ؛ قالوا :

اخباري اخباري (مع أن الروايات صححها الاخباري والاصولي والمعتدل)

ولكن عندما نرجع لكلام شيوخهم وإعترفاتهم واقوال غيرهم من الشيوخ

نجد أن هؤلاء الشيوخ الذين يتهكمون بهم ويتهمونهم [نعم نعم] يتهمونهم بأنهم اخبارية

ليسوا اخبارية

________________________


[1] المجلسي (أتهمه العضو مسافر ليوم القيامة بأنه اخباري ليهرب من كلام أئمته)


# نذهب لمواقعهم [شبكة المعارف] أو [تبيان] نجدهم يقولون عن المجلسي (معتدل وسطي) :((كان للعلامة المجلسي أسلوباً معتدلاً بين الاصولية والإخبارية. رغم أنه كان متحدثاً كبيراً، كان يهتم اهتمالاً خاصاً بالعلوم العقلية. يعتبر من الرجال الكبار حيث درس العلوم العقلية كالفلسفة ويعتبر من اساتذه هذه العلوم حيث أنه رغم ذلك كان يجد كل شئ في مصدر وينبوع الوحي وقد كرس حياته وجهوده لنشر روايات المعصومين))

# نذهب لكتبهم يقولون أن المجلسي (معتدل وسطي) :
((وكان هو -اي المحقق البحراني- أخبارياً صرفاً ثم رجع إلى الطريقة الوسطى و كان يقول: إنها طريقة العلامة المجلسي غواص بحار الأنوار))
منتهى المقال للمازندراني 7/ 75


[2] الجزائري (أتهمه العضو hosyn بأنه اخباري حتى يطعن ويتهكم به قائلاً بأن كلامه ليس له أيّة قيمة)

# الجزائري في كتاب منبع الحياة (ص83) يقول: أنا لست اخباري أنا على الطريقة الوسطية المعتدلة.

# المحقق العلامة الحجة طيب الموسوي في مقدمة كشف الاستار في شرح الاستبصار 1/ 39-41 يقول -مؤكداً وجازماً وناقد كل من أتهم الجزائري بأنه اخباري- يقول: الجزائري ليس اخباري ؛ ومن قال هذا بهذا فهو خلاف الحق والصواب.
وأكد بأن هذا مسلك المجلسي أيضاً: كما كان مسلك أستاذه الفذ العلامة المجلسي.

(3) النوري الطبرسي (اصولي)

# يقول المحقق السيد ياسين الموسوي في كتاب النجم الثاقب 1/ 93
((ولانردّ على اولئك الذين اتهموه بالاخبارية فانهم لم يراجعوا كتبه واقوال العلماء فيه، والاّ فان اصوليته واجتهاده مسلّمة وطريقته بالاستنباط التي هي طريقة المجتهدين،ولعل الشبهة جاءت من كتابه فصل الخطاب، او من كتاب المستدرك، والاثنان لايثبتان باي وجه من الوجوه مدعاهم، فاما في فصل الخطاب فانه لايقول بالتحريف الذي يقول به الاخباريون بل ويرفضه، وانه لايسلب الحجية من ظواهر الكتاب الكريم بل هو كباقي الاصوليين يقول بحجية ظواهر الكتاب الكريم))


==========


القول فلان اخباري او اصولي او وسطي فكلهم لا يمكن رد الروايات حتى لو كانت ضعيفه

في كتب الشيعة لا ترد روايات الائمة حتى لو كانت ضعيفة /


ليس لديكم رواية صحيحة ولم يتم تصنيف الروايات الضعيفة

فالرواية حتى لو نقلها كذاب فلا تكذب الرواية كما ورد عن الائمة المعصومين كما يقول الشيعة

عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسين بن سعيد ومحمد بن خالد البرقي عن عبد الله بن جندب عن سفيان بن السمط قال قلت لابي عبد الله (ع) جعلت فداك يأتينا الرجل من قبلكم يعرف بالكذب فيحدث بالحديث فنستبشعه فقال أبو عبد الله (ع) يقول لك اني قلت الليل انه نهار والنهار انه ليل قلت لا قال فان قال لك هذا اني قلته فلا تكذب به فانك انما تكذبني ) مختصر بصائر الدرجات للحسن بن سليمان الحلي ص 76 وفي طبعة أخرى ص 234 / البحار ج2 ص211.
=====

في كتب الشيعة لا ترد روايات الائمة حتى لو كانت ضعيفة /

طالع الروايات التي تهدم علم الحديث عند الشيعة فمن خلالها لا يرد حديث

وهناك الكثير من الروايات التي تمنع من رد الرواية وتؤكد على التسليم لها

و اسماء الرواة الذين وثقهم الشيعة الذين يرون هذه الاكاذيب ليجعلوا الشيعة يسلمون بكل الاحاديث و الامتناع عن ردها

1-
* محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن ابن محبوب، عن جميل بن صالح، عن أبي عبيدة الحذاء قال: سمعت أبا جعفر ( عليه السلام ) يقول: ( والله إن أحب أصحابي إلي أورعهم وأفقههم وأكتمهم لحديثنا وإن أسوأهم عندي حالاً وأمقتهم للذي ( الذي ) إذا سمع الحديث ينسب إلينا ويروى عنا فلم يقبله إشمأز منه وجحده وكفَّر من دان به وهو لا يدري لعل الحديث من عندنا خرج وإلينا اسند، فيكون بذلك خارجا عن ولايتنا ) الكافي ج 2 ص 223/ مختصر بصائر الدرجات ص98/ وسائل الشيعة (آل البيت) ج27 87/ مستدرك الوسائل ج1 ص80/ الكافي ج2 ص223/ البحار ج2 ص186.

2-
عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسين بن سعيد ومحمد بن خالد البرقي عن عبد الله بن جندب عن سفيان بن السمط قال قلت لابي عبد الله (ع) جعلت فداك يأتينا الرجل من قبلكم يعرف بالكذب فيحدث بالحديث فنستبشعه فقال أبو عبد الله (ع) يقول لك اني قلت الليل انه نهار والنهار انه ليل قلت لا قال فان قال لك هذا اني قلته فلا تكذب به فانك انما تكذبني ) مختصر بصائر الدرجات للحسن بن سليمان الحلي ص 76 وفي طبعة أخرى ص 234 / البحار ج2 ص211.

3-
الصفار حدثنا محمد بن الحسين عن محمد بن اسماعيل عن حمزة بن بزيع عن علي السناني عن أبي الحسن (ع) انه كتب إليه في رسالة: ( ... ولا تقل لما بلغك عنا أو نسب الينا هذا باطل وان كنت تعرفه خلافه فانك لا تدري لم قلنا وعلى أي وجه وصفة ) بصائر الدرجات لمحمد بن الحسن الصفار ص 558/ الكافي ج8 ص25/ البحار ج2 ص209.

4-
*أحمد بن محمد بن خالد البرقي، عن محمد بن اسماعيل، عن جعفر بن بشير، ( عن أبي الحصين ) عن أبي بصير، عن أبي جعفر (ع) أو عن أبي عبد الله (ع) قال: ( لا تكذبوا الحديث إذا أتاكم به مرجئي ولا قدري ولا حروري ينسبه إلينا فانكم لا تدرون لعله شئ من الحق فيكذب الله فوق عرشه ) المحاسن لأحمد بن محمد بن خالد البرقى ج 1 ص 230/ علل الشرائع ج2 ص395.


5-
إذا تعارض ما روي عن الشيعة وما روي عن العامة يؤخذ بما روي عن طرق الشيعة، عن الصادق (ع): ( .... دعوا ما وافق القوم فإن الرشد في خلافهم..) الكافي ج 1 ص 23.
*إذا ورد مثلا عن الإمام الصادق (ع) وورد حديثا آخر عن نفس الإمام(ع) معارضا للحديث الأول في حالة عدم معرفتنا بمن هو الأول ومن هو الأخير نأخذ بأي منهما كما ورد عن الصادق (ع) حينما سئل عن تعارض الأخبار عنهم فأي خبر يؤخذ، فقال: ( ... فبأيهما أخذتم من باب التسليم وسعكم ) الكافي ج1 ص23.

6-
*إذا ورد حديث عن الصادق (ع) مثلا وورد حديثا آخر عنه (ع) معارض للأول وعرفنا المتقدم من المتأخر نأخذ بالمتأخر، عن الصادق (ع) : ( أرأيت لو حدثتك بحديث العام ثم جئتني من قبل فحدثتك بخلافه بأيهما تأخذ؟ قلت اخذ بالخير. فقال له الصادق (ع): رحمك الله ) الكافي ج1 ص87.

*إذا جاء حديث عن الصادق (ع) مثلا وورد حديثا آخر معارضا له عن الإمام المهدي (ع) نأخذ بحديث الأخير، عن الصادق (ع) حينما سئل : إذا جاء حديث عن أولكم وحديث عن اخركم فبأيهما نأخذ؟ فقال بحديث الأخير ) مختصر ببصائر الدرجات ص221.
إن أهل البيت (ع) وجهونا إلى الإيمان بحديثهم والتصديق به وهو من أعظم درجات اليقين والإيمان ويأكدون على التفقه في أحاديثهم:
عن أبي عبد الله (ع) قال: ( تزاوروا فإن في زيارتكم إحياء لقلوبكم وذكراً لأحاديثنا، وأحاديثنا تعطف بعضكم على بعض فإن أخذتم بها رشدتم ونجوتم وإن تركتموها ضللتم وهلكتم فخذوا بها وأنا بنجاتكم زعيم ) الكافي ج2 ص 215.
وعن الصادق (ع) الراوية لحديثنا يبثه في الناس ويسدده في قلوب شيعتنا أفضل من ألف عابد ) بصائر الدرجات ص16.
وعن رسول الله (ص): ( يا علي إن أعجب الناس إيمانا وأعظمهم يقينا قوم يكونون في آخر الزمان لم يلحقوا النبي وحجبتهم الحجة فآمنوا بسواد على بياض )
كمال الدين واتمام النعمة للصدوق ج1 ص273. الزام الناصب ج1 ص310.

إذا كان الحديث معارضاً لمسلمات الكتاب والسنة يترك، عن أبي جعفر الثاني عليه السلام أنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه واله في حجة الوداع : ( ... فإذا أتاكم الحديث فاعرضوه على كتاب الله وسنتي فما وافق كتاب الله وسنتي فخذوا به وما خالف كتاب الله وسنتي فلا تأخذوا به ... ) بحار الأنوار ج 2 ص 225.

و ذكر الروايات التي تقول ترد الروايات التي تخالف القرآن علما ان هذا خداع لان علماء الشيعة يعتقدون في تحريف القرآن و ان ذلك من ضرورات المذهب و و ان القرآن الحقيقي مع المهدي و كما قال الشيخ حسن نصرالله ان القرآن مجمد الي حين ظهور المهدي

وهناك الكثير من الروايات التي تمنع من رد الرواية وتؤكد على التسليم لها

بل ان اقوال الائمة حجة على القرآن عند الشيعة
بل نسفوا مقولة عرض الروايات على القرآن

حجیة القرآن عند الشیعة.
من المعلوم أنّ حال الكتاب والحديث النبويّ لا يعلم إلّا من جهتهم عليهم‌السلام ، فتعيّن الانحصار في أحاديثهم عليهم‌السلام كما سيجي‌ء تحقيقه إن شاء الله تعالى.

طالع كتاب فوائد المدنیة ص59
=====

=====
للرافضه: عرض الروايات على القرآن
كثيرا ما نسمع بعض علماء الرافضه بأن الروايه التي تخالف القرآن الكريم تضرب عرض الحائط!. 
محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن ابن فضال، عن علي بن عقبة، عن أيوب بن راشد، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ما لم يوافق من الحديث القرآن فهو زخرف. الكافي ج1 ص69
لكن السؤال المهم: من الذي يفهم القرآن الكريم حتى يعرض الروايات؟
الجواب:
في الدين الإثناعشري, لا أحد يفهم القرآن ظاهره وباطنه سوى المعصومين, ولا يوجد لديهم كتاب تفسير منسوب للمعصوم. وهذه المصادر:
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=177835
إذاََ لا أحد له الحق بعرض الروايه على القرآن سوى المعصوم.

وفي عقيدتهم: قول المعصوم مقدم على القرآن:
(الشيخ الانصاري) ومن المعلوم ضرورة من مذهبنا تقديم نص الإمام عليه السلام على ظاهر القرآن. عناية الأصول في شرح كفاية الأصول - مرتضى الفيروز آبادي - ج ٣ - الصفحة ١٢٦
ومن المعلوم أنّ حال الكتاب والحديث النبويّ لا يعلم إلّا من جهتهم عليهم‌السلام ، فتعيّن الانحصار في أحاديثهم عليهم‌السلام كما سيجي‌ء تحقيقه إن شاء الله تعالى. الفوائد المدنية ص59 محمّد أمين الإسترابادي


حديث الثقلين- بوجوب التمسّك بكلامهم عليهم ‌السلام إذ معنى التمسّك بالمجموع هو التمسّك بكلامهم عليهم‌السلام إذ لا تفسير لكتاب الله إلّا التفسير المسموع منهم ولذلك قال صلى‌الله‌عليه ‌وآله : « لن يفترقا ». الفوائد المدنية ص99 محمّد أمين الإسترابادي

والمراد العرض على محكماته ونصوصه بعد معرفة الناسخ منها من المنسوخ، واما غيرها فيشترط ورود التفسير له عن أهل البيت (عليهم السلام)، والإّ فالتوقف عن الترجيح بهذه القاعدة. ثم الترجيح بالعرض على مذهب القوم والاخذ بخلافهم، لاستفاضة الاخبار بالاخذ بخلافهم 
وان لم يكن في مقام التعارض ايضا كما تدل عليه جملة من الاخبار. الحدائق الناضرة ج1ص109 البحراني

فما يقوله بعض علماء الرافضه: ما خالف القرآن يضرب بالحائط, إنما هي تقيه.





الفهد الأبيض17-05-15 12:52 AM

وأن أکثر القرآن ورد علی وجه التعمیة بالنسبة الی أذهان الرعیة (وأنه لا سبیل لنا في ما تحتاج إلیه من الأحکام النظریة الشرعیة الأصلیة والفرعیة) الا السماع من الأئمة- علیه السلام- (وأن استنباط الاحکام النظریة من ظواهر الکتاب والسنة لایجوز لنا مالم نعلم حالهما من جهة الأئمة- علیه السلام-) وانه یجب التوقف والاحتیاط فیما لم یرد عنهم علیه السلام حکمه وأن المجتهد في نفس أحکامه تعالی من غیر استناد الی نص صریح الدلالة إن اخطأ اثم وضمن وإن اصاب لم یؤجر ، وأنه لایجوز القضاء والافتاء إلا بعلم ومع عدم العلم یجب التوقف. هداية الأبرار الى طريق الأئمة الأطهار ص208 حسين الكركي


فتى الشرقيه17-05-15 02:16 PM

علماء الرافضة 
عكسوا الامر 
فالقرآن يعرض على الروايات 
فلاتجد شيعيا يعرض الرواية على القرآن 
ولكن تجدهم يعرضون آيات القرآن على الروايات 
وهذا ما يراه الجميع في القنوات الشيعيه والمنتديات الحواريه مع الشيعه 
وهنا الكثير ممن لا يؤمن بالأيات القرآنيه إلا بعد عرضها على الروايات الشيطانيه


الفهد الأبيض25-09-15 08:53 PM

سؤال للرافضه: لماذا الكلوني والصدوق والطوسي (أصحاب الكتب الأصوليه المعتبره) والمفيد والمرتضى لم يعرضوا الروايات على القرآن الكريم لمعرفة الصحيح من الضعيف قبل نشرها في كتبهم للعوام؟؟
رأيي: لأنهم يعلمون أكثر الروايات مكذوبه على أهل البيت وهم نفسهم كذابين.


الفهد الأبيض13-04-16 11:00 AM

وقوله تعالى إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون وفيه أنه لا يدل على عدم التغيير في القرآن الذي بأيدينا فيكفي كونه محفوظا عند الأئمة عليهم السلام في حفظ أصل القرآن في مصداق الآية ولا ريب أن ما في أيدينا أيضا محفوظ من أن يتطرق إليه نقص آخر أو زيادة مع احتمال أن يراد من قوله تعالى لحافظون لعالمون .قوانين الأصول - الميرزا القمي - الصفحة ٤٠٥


الفهد الأبيض27-05-16 01:56 AM
=====
======
كمال الحيدري يفضح اعتقاد علماء الشيعة في صحة وحجية القرآن الكريم خطييير
https://www.youtube.com/watch?v=isiH3psmKJo

عرض الروايات على القرآن
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=175050

فلا سبيل الي القول ان فلان اخباري او اصولي اوغيره


فاقوال الائمة حجة على القرآن و لاترد و لاتضعف

=======

======


الشيعة قبل و بعد الدولة الصفوية و ظهور الاخبارين - كمال الحيدري

https://www.youtube.com/watch?v=BIea75wmlUQ


وقفه مع كمال الحيدري وعبدالحليم الغزي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=185834


الرد على الشيعي حين يقول الرواية ضعيفة


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=185821

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق