الأحد، 26 فبراير، 2017

العصمة في دين الشيعة للائمة

تفريع نصي بتصرف لبعض ما جاء في تسجيل الشيخ كمال الحيدري عن آية التطهير


القنبلة التي فجرها الشيخ كمال الحيدري في تفنيد ادعاء الشيعة الاثناعشرية


بالاستدلال على ان التطهير من الرجس خاص في علي و ذريته

القرائن السياقية التي ترتبط بالنص في أي سياق ورد


القرآئن السياقية في أي سياق ورد


اهم طرق فهم الايات القرآنية هو الوقوف على سياق الايات التي احاطة في الاية


انما يريد الله ان ليذهب عنكم الرجس


لا يشمل النساء كيف والاية قبلها ورد نساء و بعدها ورد نساء

كيف تستدلون بنصف مقطع من اية التطهير ليذهب عنكم الرجس انها جزء من آية التطهير الاحزاب 33


قال تعلى وقرن في بيوتكن و لا تبرجن تبرج الجاهلية الاولى واقمن الصلاة واتين الزكاة واطعن الله ورسوله انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس.

تلك في ذيل الاية وليس الاية كاملة


قبلها عشرين ضمير


يا نساء النبي


قرن في بيوتكن


تبرجن


اقمن


اتين


اطعن


و بعدها مباشرة اذكرن ما يتلى


قال تعالى


يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَّعْرُوفًا
وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا


وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا ) الاحزاب

لوان عقيدتنا ليس العصمة لكنت اول من يستدل اين ذهب السياق

قبلها نون و بعدها نون خمسين نون


هنا نناقش بحث قرآني و ليس روائي

يمكن ان نورد الرد التالي

و الشاهد على ان هذا المقطع غير مرتبط بما قبله و بما بعده اختلاف الضمير لانه كانت اقمن صارت عنكم و ليست عنكن)


لكن رد اهل السنة على هذا

تذكير الضمير( يطهركم) تذكير الضمير جمع مذكر سالم لا لاخراج النسوة بل لادخال غير النسوة بدليل النساء ان فاطمة معهم

اذا التذكير لا يشمل النساء اذا كذلك لايشمل فاطمة مع انك تقول مشمولة ما المانع ان تكون نساء النبي مشمولات و عنكم لطف الله العناية بادخال علي والحسن والحسين والاصل النساء

بحث قرآني و ليس روائي نبحث الان بحث قرآني وليس روائي كل الروايات ليس فيها دلالة على الحصر اين قال و لانساء


ام سلمى


قرينة السياق كل الايات التي استدل بها على مسالة الامامة و الولاية كلها محفوفة بسياق لا توافق عليها آية الولاية مرتبطة تتولى الاخرين اليهود والنصارى

اليو م اكملت لكم دينكم قبلها و بعدها ماذا


آية الامامة ايراهيم ما شانكم في ابراهيم اني جاعلك للناس امامة كيف يطلع من بطنها اني جاعل عليا امامة


ما علاقاتها

دلالة الاية امامة ابراهيم مربوطة في ابراهيم


قوله تعالى.(وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)


يقول الشيعة


انه ورد في الاية انه قال و من ذريتي النبي وعلى من ذريته مشمولين في الامامة

لكن وليس مطلق الذرية بشرط انه لم يقع منهم ظلم

لكن لماذا استثنى الشيعة ابوبكر وعمر كذلك ابوبكر و عمر وعثمان و علي من ذرية ابراهيم مشولين في الامامة

يقول الشيعة ان ابوبكر كان مشركا في عالم الذر

من اين تقولون عن الخليفة الاول ابوبكر كان مشركا

انهم ظالمين في عالم الذر من اين اتيتم بها

لماذا عندما تصلون الي ابوبكر وعمر تربطونها بما مضى في عالم الذر

لنقول وقت الامامة لايكون ظالم تشترط عدالة

لكن كيف نربطها بما مضى في عالم الذر انما الربط بكون بالفعل

من خلال قول الشيخ كمال الحيدري في تفنيده راي الشيعة عن امامة ابراهيم

اود ان اسجل هذه الملاحظة


نود ان نذكر ان سيدنا ابوبكر و سيدنا عمر وسيدنا عثمان و سيدنا معاوية رضي الله عنهم

من ذرية ابراهيم فهم مشمولين مع النبي محمد صلى الله عليه وسلم و سيدنا علي رضي الله عنه


في امامة ابراهيم لماذا اخرجوا سيدنا ابوبكر و عمر وعثما ن و معاوية رضي الله عنهم من الامامة


و اقتصروها على علي و ذريته


و كي يخرج الشيعة نفسهم من الورطة قالوا ان ابوبكر وعمر و عثمان ومعاوية ظالمين لذلك لا تشملهم الاية

و عموما كما ل قال الحيدري الاية ليست فيها دلالة على امامة علي فالاية تتحدث عن امامة ابراهيم كيف جعلتوها

عن امامة علي رضي الله عنه

منقول من تفريغ التسجيل قام به الاخ الكريم الواثق

قال سماحة آية الله كمال الحيدري ( المتصدر للمرجعية ) :

. . . إذا الإمامة موجودة في ذريته , ولكن مو مطلق الذرية لأن القرآن لم يقل ( ومن ذريتي ) قال له : ( نعم ) قال له : ( لا ينال عهدي الظالمين ) يعني أخليها بذريتك ولكن بأي شرط ؟ شنو ؟ بشرط أن لا يكون ظالما , خوب هنانا مولانا حار فقهاء علماء الكلام عند الإمامية واقعا حاروا . . روح اقرؤوا كلماتهم . . أنه أن لا يكون ظالما , لأنه هذه وحدة من الأدلة لأبطال خلافة منو ؟ خلافة الأول , يقولون لأنه كان مشركا ثم صار شنو ؟

هذه وحدة من أدلتنا , أي دليل ماكو على أن المشتق يشمل من قضى عنه المبدأ , نعم الآن لابد أن لا يكون ظالم , أما سابقا ولا في حياة الذرة ان يكون . . !! .. هذه من أين جايبينها ؟!

ولذا تجد أن المحققين من علمائنا ملتفتين إلى هذه القضايا تجد السيد كاظم الحائري في كتابه ( الإمامة والمجتمع ) واقعا بشق الأنفس يريد أن يخلص شنو ؟ من هذه الإشكالية , أنه بابا هذه تدل أنه وقت الإمامة لا يكون شنو ؟ لا يكون ظالم , كما أنه أنت تشترط في العدالة بما مضى لو بالفعل ؟ , ليش أنت لمن توصل لأبي بكر وعمر تريد تسوونها شنو ؟ بما مضى ؟ هذي منين ؟ تتصورون هذه القضايا ببساطة دا تثبت ؟! إذا أعزائي . . . ) أ.هـ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق