الجمعة، 10 فبراير، 2017

كمال الحيدري من أهم اسباب عدم الثقة بالموروث الروائي (1)


  • أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
    يتذكر الاخوة نحن في يوم الأربعاء نحاول بقدر ما يمكن من خلال الأسئلة نقف عند بعد الموضوعات، الموضوعات التي وقفنا عنده وهو انه اساساً كثير حاولوا (الان لا اقول اعدائنا لا) ان ينسبوا الينا اننا نرفض الموروث الروائي وهذه دعوى باطلة لا اساس لها اما صادرة من جهلة واما صادرة من مرضى ومغرضين انا لست من اولئك الذين ارفض المورث الروائي عند المدرستين يكون في علمكم انا لست فقط من اولئك الذين اقبل الموروث الروائي الشيعي ابدا بالنسبة الذي لعله في الموروث الروائي في اهل السنة يوجد اقوى وافضل واحسن مما موجود في موروثنا الشيعي على مبانيهم.
    ولذا انا قلت في بحث الكوثر اذا يتذكر الأعزة بأنه حتى لو لم تكن رواية واحدة من الموروث الشيعي نحن بامكاننا ان نثبت كل ما نحتاج من مقومات مدرسة اهل البيت من الموروث الروائي السني كيف يمكن لي ان ارفض حجية الرواية ابداً لا ارفض حجية الرواية ابداً لا في مدرسة اهل البيت ولا في مدرسة اهل السننة ولكن ضمن ضوابط هذه الضوابط ليست فقط سندية وهذه الضوابط ليست فقط سندية ومضمونية بل مجموعة من الضوابط اشرت اليها مفصلاً في كتاب ميزان تصحيح الموروث الروائي اذن انا اذا لم اقبل الموروث الروائي لا معنى ان اكتب كتاباً بعنوان ميزان تصحيح الموروث الروائي، الان لماذا هذا التشديد كما ورد في رواية يونس بن عبد الرحمن المعتبرة لماذا تتشدد يا يونس في قبول الرواية؟ الجواب لوجود عاهاة اساسية في الموروث الروائي الواصل الينا ليس في السنة الواقعية في السنة المحكية المنقولة الواصلة الينا كلما نقل عنهم الينا المشكلة هنا.
    المانع الاول او العامل الاول لتقليل الثقة بالموروث الروائي بشكل عام سنة وشيعة اتكلم في الموروث الروائي بشكل عام، العامل الاول هو عامل الدس والكذب والوضع والتلاعب في الروايات يتذكر الاعزة ذكرنا مجموعة من الكلمات في هذا المجال وممن اشار في هذا المجال الى مسألة الدس الكثير لان تعلمون ان المشكلة الاصلية التي واجهة حديثنا انه لماذا ان السيد الحيدري يقول كثير لا ليس اكثر هذا كذب علي انا قلت كثير من موروثنا الروائي من الاسرائيليات والمجعولات وكذا طبعاً بالنسبة الى اهل السنة اثبتنا لكم تسعين في المائة منهم علمائهم يقولون من المجعول هذه السيد مصطفى الخميني في تحريرات الاصول الان لماذا اكثر حتى تعرفون انه هذه ليس مقولة انا اختصصت بهذه المقولة كثير من المحققين بل اكثر محققينا يقولون هذه الكلمة.
    في كتابه تحريرات في الاصول المجلد الخامس صفحة 387 يقول وبالتفتيش عن حال الخبر او عن قرائن خاصة توجب انها صادرة عنهم اذن نحن لسنا بصدد نفي الموروث الروائي بل بصدد اثبات ان هذه الرواية صادرة او غير صادرة سيدنا لماذا تقول قرائن وكذا خبر واحد وانتهت القضية في الكافي وانتهت القضية في الكتب الأربعة وانتهت القضية هؤلاء وصلت اليهم الاصول الاربعمائة يقول فإن الدس في الأخبار كان كثيرا نحن ماذا قلنا على قناة كوثر غير عبارة كثير عندنا واقعاً الذي اتهمت زوراً وبهتانا يقولون ان السيد الحيدري قال اغلب رواياتنا اكثر رواياتنا قلنا كثير وهذه عبارة كثير وجدتم وانه وجدنا كثير من اعلامنا الاخرين عبروا اغلب وليس انه كثير يقول فان الدس في الاخبار كان كثيرا، يقول وعلى الاساس وفي هذا المحيط، يعني في محيط ان الدس في الاخبار كثير لا يجوز عند النقل والعقل الاتكاء على الخبر الواحد وخصوصاً في الأخبار الآحاد التي هي مختلفة بين المدارس الاسلامية مرة هي مسألة ليست مختلفة عليها بين المدارس، خبر الواحد يعني شيئاً ومرة هي مورد الاختلاف احتمال انا وضعت لمصلحتي وهم وضع لمصلحته وهكذا الان امامكم انتم القنوات الاعلامية السياسية وغيرها ماذا تفعل؟ تضع اخبار كذب في كذب لمصلحة سياسية لمصلحة اجتماعية ثقافية وغير ذلك، يقول وفي هذا المحيط لا يجوز عند النقل والعقل الاتكاء على الخبر الواحد المجرد عن كل قرينة لابد من وجود قرائن فلا يجوز فإن قلت خبر الواحد حجة عند العقلاء ودليلنا هو السيرة العقلائية يقول خبر الواحد صار حجة عند العقلاء ما مبتلا بالتنازعات المذهبية والسياسية والثقافية والدينية والمالية واذا ابتلي خبر الواحد عند العقلاء ايضا بهذه المسائل ايضا انت لا تعتمد على الخبر الواحد لو كانت هناك مسألة خلافية في المجتمع واحد يقول بهذا الشكل واحد يقول عكسه تعتمد على الخبر الواحد؟ لا تعتمد، لماذا تعتمد على خبر الواحد عن العرف والعقلاء؟ لانه ليست مسألة خلافية ومسألة فلان حصل له اصطدام وليس مسألة خلافية حتى نقول، يقول فلا يجوز قياس محيط العرف والعقلاء بمحيط الشرع في تلك الأعصار هذا قياس مع الفارق وهذا لم يلتفت اليه في علم الاصول ابداً انت عندما تذهب تقول اهم دليل عندك لحجية خبر الواحد سيرة، السيرة والعرف ببابك عزيزي العرف غير الشرع في الشرع يوجد اختلافات مذهبية يوجد اختلافات عقائدية يوجد اختلافات فكرية هذه لا يمكن ان يقاس في مورد لا يوجد فيه أي اختلاف هذا قياس مع الفارق يقول لاجل هذه الامور الحاكية لنا اغتشاش الاخبار يعني الاخبار كلها مغشوشة.
    الى ان يقول في صفحة 389 بحث الاخوة يراجعون، يضعون يدهم على الروايات هذه انوار محمد وآل محمد والله على منكرها الف لعنة من يقول بأنه اذا صدر عن النبي والائمة مولانا ليست نور نعم كلامهم نور انا عندي شك ان هذا كلامهم او ليس كلامهم كيف يناقش روايات الحجة انت ثبت ان هذا كلام الحجة انا معك والله، كاف هاء عين صاد كاف كربلاء كيف تردون الحجة انت ثبت الحجة قالها حتى انا ما اتكلم واقعاً مجموعة انسان الله سبحانه وتعالى ابتلانا ليس في هذا العصر في كل عصر في عصر الائمة ايضا ابتلوا بالجهلة البحث ليس في الكبرى اذا صدر عن الامام حجة او ليس بحجة الكلام في الصغرى هذا صادر او ليس بحجة هؤلاء لا يميزون بين الكبرى وبين الصغرى انا بحثي صغروي وليس بحثاً، كيف ينكر بأنه فلان يلتقي بالحجة انا غير منكر بأنه شيخ فلان او سيد فلان خوش آدمي هو كيف عرف انه هذا الذي التقاه حجة هذا من اين؟ ما هو دليله على الامتناع أي الجاهل أي جهلة انا ما اقول ممتنع عقلاً انا اقول ممكن عقلاً انا بحثي في الوقوع لا في الامكان انت تقول فلان التقى اقول بأي دليل؟ تقول لانه ركبه على الاحصان ما كان يقدر ان يركب وقال ما الذي في ذهنه الشياطين ما يعرفون ماذا في اذهانكم والا اذا ما يعرفون ماذا تفكرون يستطيعون الوسوسة او لا يستطيعون الشيطان فعل ذلك البحث بحث صغروى او كبروي؟ البحث صغروي في رؤية الحجة انه رأى هو حصل له قطع انه الحجة انا ما حاصل عندي ماذا افعل؟ انت تثق به سيد فلان وفقك الله على أي الاحوال.
    يقول فإن ظلمة محيطة الاخبار، هذه اخبار انوار اهل البيت كلامكم نور يقول لا، انا ما اتكلم عن كلامهم الصادر انا اتكلم عن كلام الواصل والصادر غير يعبر عنها محيط الك الظلمات بينك وبين الله الروايات محيط الظلمات او محيط الانوار؟
    الجواب الكلام الصادر منهم كلامكم نور ولكن هذا الواصل الذي كلامهم ليس بكلامهم ماذا تفعل للجاهل واقعاً الجهل عيٌ وداء له دواء او ليس له دواء؟ وردت بأنه ليس له دواء وليس انا ما قدرت اعالجه اهل البيت كذلك لا قدروا ان يعالجوه، فقال ان ظلمة محيطة الاخبار لاجل الدس في الآثار يوجب الشك في جواز الاتكاء عليها هذا الذي يعبر عنه السيد الصدر بالعلم الاجمالي قال هذا العلم الاجمالي بعد لا يعطينا مجال ان نقبل الرواية، يوجب الشك في جواز الاتكاء على الروايات المجردة عن القراءن الخاصة جداً لابد ان نجمع قراءن ومن اهم القراءن هو اجماع المسلمين ولذا وردت عندنا في روايات وبعضها ايضا معتبرة انه لا تجتمع امتي على طريق لماذا؟ لانه مع اختلاف مشاربهم واختلاف امزجتهم واختلاف ثقافاتهم واختلاف عقائدهم ومع ذلك يضعون يدهم على نص معين ولذا نحن جعلنا الميزان ما هو؟ وحدة منها الاجماع هذا مورد.
    المورد الثاني الذي الاخوة لا بأس ان يراجعونه وهو ما ذكره السيد جلال الدين الاشتياني، الان الاخوة الذين يعرفون السيد جلال الاشتياني يعرفون والي ما يعرفونه واحدة من اعلام تلامذة السيد الامام قدس الله نفسه وهو من الفلاسفة والعرفاء والمحققين في هذا المجال هناك في شرح مقدمة القيصري في صفحة 925 هذه عبارته، كما يقال في صفحة 928 وناقل الكفر ليس بكافر هذه عبارة السيد الاشتياني وليس عبارتي بكرى لا يتهمون بأن السيد الحيدري يقول هذا الشكل انا انقل عبارة من؟
    السيد الاشتياني انظر ماذا يقول، انا أقرأ الفارسي يقول بحار الانوار مملو است از احاديث بى اساس، بحار الانوار مملوء بالاحاديث التي لا اساس لها، بحار الانوار مملو است از احاديث بى اساس هذه الكبرى، تطبيق قال: يكى از آن موارد كه احاديث مجعول زياد وجود دارد، وحدة من المصاديق للروايات التي لا اساس لها روايات مناقب الائمة وانت تعرف اساساً كل الذي يقول على المنابر من اين أتوا بها بحار بها يلزم البحار در بحار آمده است وخلاص ماذا تقدر تقول له تقدر ان تتكلم معه او لا تقدر؟ تستطيع أن تتكلم معه أم لا؟ بحار قال خلص بعد، هذا الرجل رأيه تقول لي سيدنا توافق لو لا؟ أقول لا لا أنا ليس بالضرورة اوافقه بس أريد أقول هذا الرأي موجود عند من؟ عند أعلام الامامية، قال يكي از آن موارد مجعول زياد دارد روايات وارد در مناقب است بلكه لا أنه روايات المناقب الآن غير موجودة الأئمة بس طبعاً واضح مراده من المناقب يا مناقب؟ مناقب النبي والأئمة مراده ليس مناقب أبي حنيفة مثلاً لو مناقب الشافعي لو مناقب ابن تيمية مناقب من؟ النبي والأئمة واولاد الأئمة امامزاده ها هم هذني مشمولين بالمناقب، يقول بلكه إذن ترقى مو أنها مملوءة بل الأصل فيها الجعل يقول الأصل في روايات المناقب في البحار هي مجعولة إلا أن يقوم الدليل على عكسه الآن الموجود عندنا ما هو الأصل يا هو؟ صحة الصدور إلا ما قام دليل على الجعل ولهذا هم تجدون عملاً لا يوجد احد تقول لي سيدنا من قال هالشكل أقول لا عملاً ما هو الوارد في البحار ينقلوه على المنابر ينقلوه في الكتب بل أكثر من ذلك والله بالله أنا هم كتبي قديمة هم ناقل من البحار مولانا ما عندي أصلاً لا الرواية أي مصدر إلا البحار وناقل الرواية إذن عملاً الأصل فيها جعلناه ما هو؟ الصدور قال بلكه أصل أوليه در آن أخبار عدم صحت است الأصل الأولي في أخبار المناقب في البحار ما هو؟ عدم الصحة لماذا؟ يقول بواسطه كثرت أحاديث مجعولة لأنه نعلم أن الأحاديث المجعولة كثيرة جداً البعض من الأعزة قال لي سيدنا هذا العلم الاجمالي إذا كانت اطرافه كثيرة جداً منجز أم غير منجز؟ غير منجز أنت تريد أن تجعل منجز؟
    الجواب هذا كان لو كان عدد الروايات خمسة في عشرة آلاف بلي مو منجز أما إذا يقول بعضهم أكثرها إذا يقول كثير بعد منجز أم غير منجز؟ طبيعي يكون منجزاً ولهذا هو يقترح يقول لعله أفضل طريق في روايات المناقب أن يكون مجمعٌ عليها بين المسلمين هذا الطريق الذي نحن مشينا عليه كاملاً في أبحاث الكوثر في مطارحات في العقيدة عادةً عندما كنا نجيب الرواية أول نجيبها من أين؟ من كتب القوم ونقول ما يناظرها أيضاً موجودة في تراثنا يقول لذا ما با أحاديث متفق عليه بين فريقين عامة وخاصة استدلال نموده ايم نحن نستدل بالروايات من قبيل حديث الثقلين من حديث المنزلة حديث الغدير حديث الطير وعشرات الأحاديث وهذه فيها الكفاية لو ما فيها الكفاية أصلاً نحتاج إلى غيرها أو لا نحتاج؟ لا نحتاج، هو كافي هذه ولذا إن شاء الله عندنا كتاب في الطبع وهو مطارحات في الإمامة وقفنا عند أربعة أحاديث قلنا لمن انصفاها كافية الآن يقول مو كافية وفقه الله بعد ماذا نفعل له يقول: از طرق عامة روايات وأحاديث مفيدة قطع راجع به وجود تمسك به عترت آمده است خلص حديث الثقلين يوثقوه ما أن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي ابدا .
    إذن أعزائي العامل الأول الذي أنا الآن ما ادري الأخوة إذا يريدون حتى نكون لأنه اعترض عليها بعض الأعزة قالوا سيدنا قرار كان أن يوم الأربعاء أيضاً أسئلة واجوبة فإذا تريدون حتى نغلق هذا العامل الأول العامل الثاني نضعه إلى الأسبوع القادم والاسابيع القادمة وإذا توجد أسئلة في هذه المحاور الذي بحثناها أعزائي يعني لا يكون خارج المحور لأنه بعده لن نبحثه حتى تكون حوله أسئلة إذا اكو أسئلة حتى في هذه المحاور التي عرضنا لها مو خارج هذا المحور.
    لا الأمة المقصود فيها بما فيهم الشيعة ما هو الشيعة من الأمة لا رسول الله عندما يقول أمتي مراده من امته يعني أهل السنة لو الشيعة هماتين؟ احسنت وواقعاً هم لم تجتمع في مسألة امامة أمير المؤمنين وخلافته اجتمعت على ضلالة أو لم تجتمع اجمعت أو لم تجتمع لا لم تجتمع باعتبار انه الآن مدرسة أهل البيت بمئات الملايين ذهبوا إلى خلافة أمير المؤمنين ما عندنا أبداً اطمئنوا، ذاك بحث صغروي الآن أنا مو بصدد البحث واحد واحدة سؤال الاخ العزيز حتى اوضحه للأعزة يقول بأنه أساساً عموم الروايات التي وقع فيها الدس وكذا مرتبط بالغلو والمسائل العقائدية وكذا فالفقهية لماذا؟
    الجواب الآن أنا مو بصدد أقول نسبة الكذب والافتراء في العقائديات عشرة بالمئة في الفقهيات ثمانين هذا بحث آخر أولاً خلي نقبل الكبرى انه يوجد دسّ عود في المقام الثاني وين ننتقل؟ ننتقل أن النسبة في الفقهيات كثير أكثر، أقل هذا بحث آخر إلى الآن أن الاقايون ما دا يقبلون أصل ماذا؟ أصل وجود الدس في الروايات أنا خلي اعنون إذا تسمحون قبل الأسئلة إذا توجد أسئلة اعنون المانع الثاني أعزائي وإن شاء الله على الأسبوع القادم.
    المانع الثاني أن لم يكن اخطر من المانع الأول فليس أقل خطورة من المانع الأول، ما هو أعزائي؟ وهو انه افترضوا بعد التيا والتي أثبتنا أن حديث الثقلين صادر اكو شك فيها؟ لا لا من حيث الصدور لا يوجد شك بين علماء المسلمين أن رسول الله نطق بحديث سموه حديث الثقلين، اكو خلاف بين المسلمين أن النبي صدر منه حديث الغدير أو لا يوجد خلاف؟ أبداً إجماع يوجد أن رسول الله في غدير خم قال ماذا؟ قال كلاماً بغض النظر انه ماذا قال، قال كلام في غزوة أو في تبوك مولانا قال كلاماً لامير المؤمنين اتفقت الكلمة حتى ابن تيمية الذي يشكك في حديث الغدير يقول بأنه حديث أنت مني بمنزلة هارون هذا مو قابل للتشكيك مولانا إذن انظروا هل يوجد تشكيك في مثل هذه الأحاديث أبدا حديث المنزلة، حديث الغدير، حديث الثقلين، حديث الطير المشوي، و ووو ما شاء الله من الأحاديث وبتعبير الإمام احمد بن حنبل ورد من فضائل علي لم يرد في أحد من الصحابة لا يوجد بحث في هذه المسألة افترضوا مسألة الصدور تمت أعزائي، السؤال الذي هو حجة علينا ويجب العمل به أنا اضرب بمثال، لو أن القرآن هذا القرآن الذي بأيدينا هذا النص القرآني هذه الألفاظ على المباني التي اشرنا إليها على بعض المباني ما هو هذا اللفظ الهي أو ليس بالهي على بعض المباني انه اللفظ والمعنى إلهي على المبنى الآخر يقول لا المعنى الهي ولكن اللفظ نبوي ولكن لا يهم كثيراً لماذا لأنه صدر هذا اللفظ ممن؟ من إنسان معصوم والمعصوم افترض هذا لفظه فهو حجة أو ليس بحجة؟ نعم حجة إذن لا يؤثر الآن جاء شخص وقال أنا افهم من الآية الكذائية كذا وكذا وكذا يعني مفسر هذا المفسر قوله حجة أو ليس بحجة؟ يقول القرآن هكذا يقول.
    السؤال أن الروايات التي نقلت إلينا وعلمنا بصدورها هل نقلت إلينا بألفاظها أو نقلت إلينا بالشكل الذي فهمها الراوي فإن ثبت انه الأول لا لا الآن ما نريد نسوي مصادرة على المطلوب فان ثبت انه الأول فهو اللفظ ما هو؟ حجة أو ليس بحجة؟ نعم صدر من نبي معصوم ومن إمام معصوم أما إذا لم يثبت انه صدر ممن؟ هذا اللفظ صدر من النبي المعصوم أو الإمام المعصوم وإنما هو فهم الراوي هذا الذي يعبر عنه في كلماتنا في الحديث بماذا؟ النقل بالمعنى، ما هو النقل بالمعنى؟ ما هو معنى النقل بالمعنى يعني فهمه الرواية هذا معنى النقل يعني ما فهمه من كلام النبي ومن نص النبي ومن نص الإمام المعصوم أو الولي قال هكذا أفهم أو فهمت من كلامه سؤال حجة أو ليس بحجة؟ الأصل حجة أو عدم الحجية؟ الأصل عدم الحجية إلا أن يقوم عندك دليل بعد هذا اللفظ القرآني في نفسه ما هو؟ حجة لماذا؟ أما ألفاظ إلهية وأما ألفاظ معصومة نبوية انتهت القضية أما ما فهمه الراوي حتى لو فرضنا أعلم علماء الأمة على الإطلاق بعد ماذا تريد أنت؟ لا انه جاهل حتى يقول لا يفهم هذا فهمه من كلام المعصوم من كلام النبي من كلام الإمام فهمه حجة عليه أو ليس بحجة عليه الأصل دا أتكلم لا يقول لي سيدنا وقد وردت الروايات أن النقل بالمعنى ما بها هذا دليل على جواز النقل بالمعنى أنا دا أتكلم قبل هذا الدليل الأصل حجية لو عدم الحجية؟ عدم الحجية الجواب تنقل المعنى يعني شنو؟ غير فهمت حتى تنقل المعنى عزيزي يعني أنت الآن تطلع منا تقول لي السيد الحيدري في ثلاثة دقائق تقول لي هذه ألفاظ السيد الحيدري في مسألة ألف هذه الفاظه الآن من ذاك الطرف مرة يفهم الوجوب أنت تفهم شنو؟ الاستحباب أما إذا فهمك لالفاظ خرجت بعد هذا السيد الحيدري لو فهمك من كلام السيد الحيدري؟ هو هذا النقل بالمعنى النقل بالمعنى ما هو معناه؟ يعني اللفظ نفسها تنقلها لو ما فهمته من المفردة والجملة والقضية تنقلها أي منهما؟ إذن أنت دا تنقل لي قال الصادق لو قال ما فهمته عن الصادق يا هو منهن؟ أنت تنقل الذي ما فهمته عن الإمام الصادق.
    فهنا يأتي هذا السؤال الأصل الحجية لو عدم الحجية؟ الأصل عدم الحجية لماذا؟ لان الدليل قال لك قول المعصوم حجة وهذا قول المعصوم لو فهمك من قول المعصوم؟ يعني أدلة حجية السنة ماذا قالت؟ قالت فهمك من السنة حجة لو نفس قول المعصوم حجة يا هو منهن؟ تقول قوله فعله، تقريره الآن قول وفعل مو مهم عندنا المهم عندنا القول هذا قوله لو فهمك من قوله يا هو منهن؟ إذن غير مشمول لأدلة الحجية فعلى مدعي الحجية لابد من إقامة الدليل، الآن يوجد عندنا بحثان هذا إن شاء الله إلى الأسبوع القادم، البحث الأول إنما نُقل إلينا إذا كنا هناك نقول كثير من الأخبار مدسوسة.
    هنا إن شاء الله ايدنا مفتوحة إن شاء الله نثبت لكم 98% من اخبارنا منقولة إلينا بعد هنا ما عندي واثبت لكم ذلك اشكد مولانا منقول إلينا ليس اغلبه بل كم مولانا قريب بالاتفاق انه هذا منقول إلينا بالمعنى ما الدليل؟ نقف عنده وأنا أتكلم لا الموروث الشيعي دا أتكلم الموروث الروائي العام سنةً وشيعةً السنة قبل الشيعة هذا البحث الأول البحث الثاني هل يوجد دليل على حجية فهم الراوي أو لا يوجد لابد نبحث قد واحد يقول سيدنا ثم ماذا؟ لا يؤثر في المعادلة شيء مادام الإمام قال كل ما نقل لك زرارة حجة، خلص بعد ما عندي مشكلة الآن يريد ينقل اللفظ أم المعنى؟ المعنى لا يؤثر جيد جداً لابد أن نبحث الدليل هذا تمام الكلام أعزائي في هذه المسألة التي عنوانها اتضح إذا تريدون هماتين هذا الأسبوع أنا إنما عنونت البحث حتى الأخوة إذا يريدون يطالعون إلى الأسبوع القادم موضوعنا سوف يكون منحصر في هاتين المسألتين:
    أولاً ما الدليل على أن المنقول إلينا المعنى لا القول اللفظ وثانياً ما الدليل على حجية النقل بالمعنى والحمد لله رب العالمين.

    ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق